يفتتح  صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود امير منطقة المدينة المنورة رئيس لجنة الحج بالمدينة المنورة بديوان الأمارة مساء غد الاثنين ورشة العمل التي ينظمها معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة بجامعة أم القرى بعنوان "تنظيم وتسهيل الصلاة في الروضة وزيارة القبر الشريف" بحضور معالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس ،وعميد المعهد الدكتور عاطف بن حسين أصغر ، وتنطلق أولى جلساتها العلمية  بعد غد الثلاثاء الموافق لـ 21 جمادى الأولى وذلك بفندق المدينة أوبروي بالمدينة المنورة.  

وثمن معالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس رعاية أمير منطقة المدينة المنورة لهذه الفعالية التي تصب في خدمة زوار المسجد النبوي الشريف، مشيراً أن  دعم سموه يساهم في تحقيق الخدمات التي تسهل على زوار  المسجد النبوي الشريف  وكذلك أنشطة المعهد ممثلة في فرع المدينة المنورة، مشيرا إلى أن دعم سموه لبرامج المعهد استمراراً لما تقدمه القيادة الرشيدة -أيدها الله- من دعم لا محدود لكافة الخدمات التطويرية لخدمة الحجاج والمعتمرين والزوار.

في ذات الشأن أوضح عميد المعهد الدكتور عاطف بن حسين أصغر أن ورشة العمل ستناقش دراسة "حدود الروضة ومشروعية الزيارة" لعضو هيئة كبار العلماء فضيلة الشيخ الدكتور قيس المبارك، وسيتم استعراض جهود الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي وجهود قوة أمن المسجد النبوي في تنظيم الصلاة بالروضة الشريفة وزيارة قبر المصطفى عليه الصلاة والسلام.

وأضاف أن المشاركين سيناقشون الوضع الراهن لزيارة المسجد النبوي من وجهة نظر النساء وذلك في بحث لعضو مجلس الشورى الدكتورة وفاء طيبة، بالإضافة إلى المقترح الذي يقدمه رئيس مجلس ادارة شركة طيبة القابضة المهندس أنس صيرفي لتحسين وضع زيارة النساء للمسجد النبوي، لافتاً أن وكيل المعهد الدكتور محمد إدريس سيقدم ورقة عمل بعنوان تسهيل الصلاة في الروضة وزيارة القبر الشريف..حلول ومقترحات.

وثمن الدكتور عاطف أصغر رعاية سمو أمير منطقة المدينة المنورة لهذه الورشة ، متقدماً بجزيل الشكر والتقدير لمعالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس على دعمه المستمر لكافة أنشطة وأبحاث المعهد  بالمدينتين المقدستين.

جميع الحقوق محفوظة 2014 © لمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة