عدد من المعتمرين بالعربات في مسعى الدور الأول (تصوير: أحمد السيد)

يدشن مدير جامعة أم القرى رئيس اللجنة الإشرافية لمشروع خادم الحرمين الشريفين لرفع الطاقة الاستيعابية للمطاف الدكتور بكري عساس بعد غد أعمال اللقاء الـ26 بقاعة الملك فيصل بالمدينة الجامعية بالعابدية. 
وتشارك في هذه اللقاءات إلى جانب اللجنة الفنية للمشروع كل من أمانة لجنة الحج العليا والأمن العام والدفاع المدني وإمارة منطقة مكة المكرمة إضافة إلى ممثلي وزارة المالية والرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي ومجموعة بن ﻻدن السعودية ودار الهندسة استشاري المشروع.
وأوضح رئيس اللجنة الفنية للمشروع الدكتور فيصل وفا، أن هذه الاجتماعات تجمع الجهات ذات العلاقة بالمشروع، وذلك لعرض آخر مستجدات أعمال تنفيذ المشروع وما يمكن الاستفادة منه من مساحات خلال موسم رمضان المبارك. 
وأضاف وفا أن اللقاء سيناقش عددا من القضايا لتشغيل مساحات مبنى المطاف خلال شهر رمضان إضافة إلى تنسيق استكمال الأعمال المتبقية، موضحا أنه نتج عن هذا التنسيق العالي انعدام الحوادث المسجلة خلال فترة العمل، مشيدا بالخدمات التي قدمتها كل الجهات والتنسيق العالي الذي تم خلال أعمال إزالة المطاف المؤقت.
إلى ذلك، علمت "الوطن" من مصادرها أنه سيتم تخصيص ساحة باب العمرة لدخول عربات الطائفين عبر جسر الشبيكة إلى الدور الأول للميزانين والمرتبط مباشرة بميزاني المسعى، فيما تم توفير مخارج من عدة جهات لخروج مستخدمي العربات، وسيتم ربط التوسعة السعودية الثالثة بالأدوار العليا من مبنى المطاف عبر عدد من الجسور. 

للمزيد

 .
جميع الحقوق محفوظة 2014 © لمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة