الأمير محمد بن نايف لدى رعايته الحفل بحضور الأمير خالد الفيصل                            (تصوير: أحمد السيد)

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، دشن ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا، رئيس لجنة الإشراف العليا لمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، مساء أمس الملتقى العلمي السادس عشر لأبحاث الحج والعمرة والزيارة، الذي تنظمه جامعة أم القرى ممثلة في معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة يومي 17 - 18 شعبان 1437، بقاعة الملك عبدالعزيز التاريخية بالمدينة الجامعية لجامعة أم القرى بالعابدية، وكان في استقباله لدى وصوله إلى مقر الحفل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية الأمير خالد الفيصل، ووزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى، ومدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس، ووكلاء الجامعة وعميد معهد أبحاث الحج والعمرة الدكتور عاطف بن حسين أصفر.
 بلد معطاء
أكد عميد المعهد رئيس اللجنة التنظيمية للملتقى الدكتور عاطف أصغر، أن الملتقى أصبح منارة علمية تستقطب الباحثين والمهتمين بكل ما من شأنه خدمة ضيوف الرحمن ورعاية الحرمين الشريفين، لافتا إلى أن هذه الرعاية من الملك سلمان، وافتتاح ولي العهد له تأكيداً لما توليه حكومة هذا البلد المعطاء من اهتمام كبير بخدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما.
وأفاد أنه يشارك في أعمال الملتقى لهذا العام صفوةٌ من باحثي الجامعات السعودية والعاملين المختصين بالأجهزة الحكومية، بلغ عددهم أكثر من 100 باحث ومشارك، يقدمون خلاصة خبراتهم في المجالات المتعلقة بالحج والعمرة والزيارة، من خلال ستين بحثاً وورقةَ عمل يطرحونها في محاور الملتقى.
خدمة الحجاج والمعتمرين
أوضح مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري عساس، أن المعهد تمكن خلال عقوده الأربعة من إجراء مئات الدراسات وتقديم مئات المشاريع وعقد عشرات اللقاءات والمنتديات، كل ذلك خدمة لضيوف الرحمن، لافتا إلى أن ما يقوم به المعهد هو جزء من نشاط جامعة أم القرى في خدمة الحج والعمرة والزيارة المنطلق من جهود حكومة المملكة في خدمة الحجاج والمعتمرين.
 هدية تذكارية
كرم الأمير محمد بن نايف عدداً من الشخصيات التي كان لها دور بارز وفعال في خدمة ضيوف الرحمن، ونالوا ثقة ولاة الأمر وعملوا بتوجيهاتهم، وخدموا في أشرف البقاع، وقدموا نماذج مضيئة في حياتهم العملية، وهم الدكتور بدر بن محمد حجار، والدكتور أحمد بن محمد علي والدكتور حبيب زين العابدين، كما تسلم هدية تذكارية من مدير الجامعة بهذه المناسبة وهدية مماثلة لأمير منطقة مكة المكرمة.

المصدر/ جريدة الوطن (18/ 8/ 1437هـ)

جميع الحقوق محفوظة 2014 © لمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة