جامعة أم القرى

جامعة أم القرى


دراسات وأبحاث معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة

  لطلب دراسة الرجاء تعبئة نموذج الطلب بالضغط هنا

رقم الدراسة: 44433008
تاريخها: 1444
الباحث الرئيس: عبدالعزيز رشاد سروجي
عنوان الدراسة: رصد مؤشرات الإشعاع الشمسي الساقط على مكة المكرمة خلال عام 2022م
الملخص:
في هذا البرنامج تم قياس الأشعة الشمسية فوق البنفسجية والمرئية والكلية وتحت الحمراء الساقطة على مكة المكرمة خلال عام 2022م من خلال 6 محطات رصد للإشعاع الشمسي الكلي موزعة على مناطق جغرافية مختلفة بمكة ومحطة واحدة للأشعة فوق البنفسجية وتحت الحمراء بحي العزيزية وقد أوضحت القياسات أن أعلى متوسط يومي للإشعاع الشمسي الكلي خلال عام 2022م كان 620 واط/م2 بمحطة العزيزية في يوم 7 مايو 2022م في حين وصل أقل متوسط يومي للإشعاع الشمسي الكلي خلال عام 2022م إلى 49 واط/م2 بمحطتي التخصصي وكدي ة النوارية في يوم 15 يناير 2022م. في حين وصل أعلى متوسط يومي للأشعة تحت الحمراء خلال عام 2022م إلى 518 واط/م2 في يوم 23 يوليو 2022م في حين وصل أقل متوسط يومي للأشعة تحت الحمراء خلال عام 2022م إلى 261 واط/م2 في يوم 2 نوفمبر 2022م. كما يوضح جدول 5 القيم اليومية العظمى والصغرى والمتوسطة للأشعة تحت الحمراء خلال عام 2022م. وفي موسم رمضان عام 1443هـ (2022م) وصل أعلى متوسط يومي للإشعاع الشمسي الكلي لشهر رمضان 1443هـ إلى 608 واط/م2 بمحطة كدي في يوم 8 رمضان 1443هـ. وبالنسبة للأشعة فوف البنفسجية فقد وصل أعلى متوسط يومي لها بمحطة العزيزية لشهر رمضان المبارك عام 1443هـ إلى 30 واط/م2 في 10 ذي الحجة 1443هـ، في حين وصل أعلى متوسط يومي لمؤشر الأشعة الشمسية فوق البنفسجية بمحطة العزيزية لشهر رمضان المبارك عام 1443هـ إلى 4 في عدد من أيام رمضان وهي قيمة متوسط. كما وصل أعلى متوسط يومي للأشعة الشمسية تحت الحمراء بمحطة العزيزية لشهر رمضان 1443هـ إلى 458 واط/م2 في 21 رمضان 1443هـ. وفي حج 1443هـ وصل أعلى متوسط يومي للإشعاع الشمسي الكلي لشهر ذوالحجة 1443هـ إلى 581 واط/م2 بمحطة كدي في يوم 17 ذوالحجة 1443هـ. كما وصل أعلى متوسط يومي للأشعة الشمسية فوق البنفسجية بمحطة العزيزية لشهر ذي الحجة 1443هـ إلى 35 واط/م2 في 5 ذي الحجة 1443هـ، في حين وصل أعلى متوسط يومي للأشعة الشمسية تحت الحمراء بمحطة العزيزية لشهر ذي الحجة 1443هـ إلى 517 واط/م2 في 24 ذي الحجة 1443هـ. كما أكدت الدراسة على ضرورة الاستمرار في رصد هذه الأشعة الشمسية وذلك للاستفادة من هذه البيانات في الخطط المستقبلية وكيفية توفير بيئة آمنة لضيوف الرحمن في مواسم الحج والعمرة خاصة عندما تتوافق اشهر العمرة والحج مع فصل الصيف.

 

رقم الدراسة: 44332001
تاريخها: 1443
الباحث الرئيس: عبدالله عدنان عبدالله أسره
عنوان الدراسة: دراسة حركة المركبات على المحاور الاشعاعية بالعاصمة المقدسة
الملخص:
ويعتبر محور طريق إبراهيم الخليل من المحاور الاشعاعية المتصلة بالمسجد الحرام ويتوسط مناطق سكنية وفنادق مأهولة بشكل كبير وذات كثافات عالية بمستويات تخطيطية متفاوتة بين الاحياء العشوائية ومناطق تجارية والمحور يمر بين مناطق عشوائيات تحت التطوير مثل الكدوة والنكاسة والمنطقة المحصور بين شارع المنصور والمحور وحي الكدوة أحد أهم الأحياء المكية المجاورة للمسجد الحرام. والمحور محل الدراسة يتوسط مختلف الاستخدامات المباني ما بين السكني و التجاري و الفندق و إسكان الحجاج و الجهات الحكومية، وتكمن غاية هذه الدراسة في دراسة حركة المركبات المتولدة والمنجذبة للمحور وإيجاد الحلول والمقترحات التي تعالج ذلك. وسيتم تحقيق هذه الغاية بعون الله من خلال تحقيق ما يلي: o مراجعة تفاصيل النطاق المكاني للدراسة وتحديد نطاق المناطق الحرجة على طول المحور. o التعرف على الطرق المحيطة وتحديد الخصائص الهندسية لها. o تحديد التقاطعات الرئيسية المتأثرة به. o تقدير عدد الرحلات المتولدة من المناطق المحيطة للمحور والمنجذبة له. وتم وضع أهداف للدراسة لقياس الوضع الراهن و الخروج بتوصيات لتطوير المحور وهي: 1) قياس جودة منظومة النقل على محور طريق إبراهيم الخليل 2) قياس زمن انتقال المركبات على محور طريق إبراهيم الخليل 3) قياس زمن الانتظار عند الإشارات المرورية ونقاط الازدحام 4) حساب وتحديد ساعة الذروة المرورية لمحور طريق إبراهيم الخليل وتم تحديد نطاق الدراسة بمساحة 3 كيلومترات مربعة تقريبا وطول المحور 2.58 كيلومتر من تقاطع طريق إبراهيم الخليل مع محور الدائري الثالث ودوار المسفلة والمنصور الى نهاية المحور بجوار المسجد الحرام على جوار فندق دار التوحيد وابراج جبل عمر. ويعتبر محور طريق إبراهيم الخليل من المحاور الاشعاعية المتصلة بالمسجد الحرام ويتمتع بتنوع استخدام الأراضي مثل المناطق سكنية وفنادق مأهولة بشكل كبير وذات كثافات عالية بمستويات تخطيطية متفاوتة بين الاحياء العشوائية ومناطق تجارية وفنادق ذات سعات عالية على مسافة بين (50 متر و 1500 متر). وكانت استخدامات الأراضي على النحو التالي: - محور اشعاعي متصل من جنوب مكة الى مركز مكة (المسجد الحرام بطول 22 كلم) - عرضه كامل 25 متر وبجزية وسطية عرضها 4 م وثلاث حارات في كل اتجاه بعرض 3 مثر للحارة تقريباً. - معدل تولد الرحلات للمحور عالي لاختراقه عدد من الاحياء المكتظة سكنيا مع تواجد نشاط تجاري لمحلات بيع التجزئة والمطاعم عدد من المباني والفنادق المعدة لخدمة الحجاج والمعتمرين في المسفلة ومخطط باخطمة والكعكية والشوقية وغيرها. - استخدام أراضي لعدد من الجهات الحكومية والمرافق الخدمية والمواقف متعددة الأدوار والتي يقصدها المعتمرين و المصلين من اهلي مكة لإداء المناسك. كما تم تطوير التقاطع مع الدائري الثالث عبر تنفيذ دوار ربط المحور مع شارع جرهم وطريق المنصور والدائري الثالث لرفع مستوى الخدمة ولتخفيف الازدحام على الطريق ولمواكبة الاحمال المرورية الموجودة الحركة المرورية على المحور طريق إبراهيم الخليل تأثرت خلال الأربعة سنوات بشكل كبير نتيجة لظروف الجائحة والعودة الامنة لأداء مناسك الحج والعمرة وأداء الصلوات في المسجد الحرام ودخول مناطق شاسعة من الأراضي المحطة للمحور حيز التطوير فنتائج العام 1443ه و1440ه متقاربة بشكل كبير رغم انخفاض الحجاج بنسبة تزيد عن 30% للعام المنصرم 1443ه وبالرجوع للبيانات المجوعة ميدانيا عن رحلات المتجهة للمحور تم التوصل للنتائج التالية: 1- رغبة الحاج في السكن بجوار المسجد الحرام لتيسير أداء المناسك والصلاة في المسجد الحرام 2- اعداد باقات وأسعار منافسة للوحدات الفندقية والشقق الفندقية رغبة الحجاج والمعتمرين بالسكن في هذه المنطقة 3- تطوير مدخل المحور اسفل الدائري الثالث وإزالة المناطق العشوائية سهلة انسياب الحركة المرورية داخل المحور مما جعلها تتمحور حول خدمات الحجاج والمعتمرين والمصلين بنسبة تجاوزت 85% 4- وجود استثمار بلدي مميز وهو عبارة عن مجمع مواقف متعدد الأدوار في موقع مميز يستخدمه الكثير من الزوار و المصلين وحتى شركات حجاج الداخل في إيقاف حافلاتهم. 5- توجه الكثير من الحجاج مشيا الى المسجد الحرام لقرب المسافة بين الوحدات الفندقية والمسجد الحرام بينما كانت الاعداد في عامي 1441-1442 منخفضة جدا وتعتبر قياسية وذلك لأن جميع الوحدات الفندقية على المحور كانت مغلقة نتيجة لظروف محدودية اعداد الحجاج وإيقاف الصلاة بشكل مؤقت في المسجد الحرم وأداء العمرة اثرا لجائحة كورونا كوفيد 19 الا من بعض الزوار لمكة بعدد ضئيل جدا ونادر والعودة الحذرة للعمل بنسبة تشغيل محدودة للدوائر الحكومية وتوقف الجامعات والمدارس وأخير انخفاض عدد العاملين في خدمة الحجاج والمعتمرين بشكل كبير. وحيث أن ساعة الذروة المسائية الناتجة من الحصر سابق تم استنتاجها لتكون خلال الساعة (6:00م-10:00م) وذلك لعدة أسباب: - نتيجة لأجواء المملكة الدافئة والحارة جداً ولذلك يفضل المعتمرين والحجاج أداء المناسك في الفترة المسائية. - تزامناً مع صلاتي المغرب والعشاء والفرق الزمني بينهم محدود ويفضلون قضاؤه في المسجد الحرام للعبادة - وجود أسواق ومحلات تجارية ذات طابع شعبي تجذب المعتمرين والحجاج. وكانت التوصيات لضمان انسيابية الحركة على طريق إبراهيم الخليل وشارع الهجرة بضرورة عمل دراسة مشاة وحشود مستقلة لكل مشروع وأخرى لكامل المحور وضرورة اعداد دراسة تتضمن حلول هندسية متقدمة لمنظومة النقل على المحور ومن أهمها النقل العام علما بعدم وجود أي محطات للنقل العام وقت اعداد الدراسة سوى محطة كدي (للمطور مجموعة الحقيل الاستثمارية (الجوار السامي) إحدى شركات وادي إبراهيم وكتقدير عام للمشاة للمناطق التطويرية سيكون عدد المشاة رقما يقارب 400,000 فرد وكذلك تقدير عام للرحلات المنطلقة من المشروعات التطويرية سيكون عدد المركبات رقما يقارب 150,000 رحلة ومما تم رصده حتى تاريخ اعداد هذا التقرير عدم اكتمال مشروع النقل العام على المحور من محطات ومواقع انتظار الحافلات وجدولة الرحلات على المسار أو الشروع في انشاء موقع المحطة المركزية للحافلات بجوار المسجد الحرام وتم الولوج إلى الصفحة الالكترونية لحافلات مكة لتحديد المحطات الجاهزة للاستخدام على المحور للتأكد من المشاهدات الميدانية (https://www.makkahtransit.sa/mtbp/ar-sa/journey-planner/content/favorites) وكما يلاحظ لنا عدم وجود أي محطات في الصفحة على المحور داخل نطاق الدراسة مما يجعل وسائل الانتقال للمسجد الحرام تقتصر على ما يلي: 1) السير على الأقدام 2) سيارات الأجرة والتطبيقات الخاصة لها 3) حافلات الفنادق المستأجرة التابعة للنقابة العامة للسيارات او المستأجرة بشكل مباشر 4) السيارات الخاصة (أهالي مكة) كما يجب الإشارة إلى المشاريع التطويرية بالمنطقة والتي يتوجب وضع خطة عاجلة لمنظومة النقل للمحور لاستيعاب الكم الهائل من المشاة وقاصدي المسجد الحرام بوسائل نقل عالية السعة مثل العربات الكهربائية والميترو عالي السعة وفرز مسارات خاصة لها على المحور مع وضع تعديلات هندسية في الحسبان عند إعادة تخطيط المنطقة لوضع محطات تجميع للحافلات ومحطة رئيسي للمحور بجوار المسجد الحرام. وبعد تحليل المعطيات والاحجام المرورية المسجلة وتوقع للرحلات المتولدة بناء على الكود ومخرجات نظام محاكاة امانة العاصمة المقدسة للحركة المرورية اتضح لنا ان محور إبراهيم الخليل داخل نطاق الدراسة المكاني ضمن مستوى الخدمة (د) من الساعة السادسة مساء وحتى العاشرة في نهاية الأسبوع ومواسم رمضان و الحج وخارج هذا النطاق الزمني عند مستوى خدمة (ج) (ولم يتم ادخال الاحمال المرورية المتوقعة من المناطق التطويرية) نتيجة لإزالة مساحات كبيرة من المناطق العشوائية السكنية على المحور وانخفاض اعداد الحجاج والمعتمرين في السنوات (1441-1444) مما يؤكد ضرورة وضع حلول هندسية سرعة ودائمة للمحور لاستيعاب المستفيدين من المشاريع التطويرية (الكدوة – النكاسة – منطقة جرهم) وتم مناقشة عدد من الحلول الهندسية التي يجب عملها لتحسين الحركة المرورية في المناطق المتأثرة كما تم افتراض أربعة سناريوهات للحركة لتحقيق مستوى خدمة أفضل رغم ضرورة محاكاتها لتأكد من تحقيق هذه المقترحات لهدف المرجو منها. 1. توحيد أتجاه الحركة على طريق ابراهيم الخليل نزولا إلى الجنوب بأربعة مسارات 2. توحيد أتجاه الحركة على شارع الهجرة صعودا باتجاه الشمال بأربعة مسارات. 3. الغاء جميع الإشارات والتعويض عنها بحلول هندسية تضمن انسياب الحركة. 4. الربط بمشروع النكاسة التطويري بجسر مع منحنيات صعود من شارع التقوى الى المشروع ونزول إلى طريق اجياد عبر شارع التقوى. 5. الربط بالنكاسة بدون أي منحنيات. 6. اقتصاص حرم ترام او ميترو خفيف بعرض مترين لرحلات ترددية على طول محور إبراهيم الخليل من الدائري الثالث الى المسجد الحرام وعدد 4 محطات مقترحة وهي (دوار كدي – بلدية المسفلة – الدائري الثاني (طريق عمر بن الخطاب) – المسجد الحرام) 7. عمل دراسة مرورية تفصيلية مع عكس مخرجات المشاريع التطويرية والمخطط العام لمكة المكرمة لقياس الاحمال المرورية المستقبلية للمحور وإعادة تصميمه وتطويره

 

رقم الدراسة: 44333001
تاريخها: 1443
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: تقييم نوعية الهواء والجزر الحرارية بالمدينة المنورة
الملخص:
تعتبر البيانات المناخية ذات أهمية قصوى لصٌناع القرار والمخططين والباحثين بالقيام بتطوير مكة المكرمة وبصفة خاصة المشاعر المقدسة، نحو التخطيط البيئي والمناخي السليم وذلك لمعالجة المشاكل الناتجة عن الظروف المناخية الطارئة والتي قد تُغير من منظومة التوازن البيئي أو تؤدي الى انتشار الملوثات الهوائية والأمراض المعدية والعشوائية بالإضافة الى نظم التخطيط العمراني وغيرها من المشاريع البحثية والتي بالطبع تخدم ضيوف الرحمن. يشتمل هذا التقرير على استعراض وتقييم للبيانات المسجلة في المحطات خلال العام الميلادي 2019 ليُحقق ما تضمنته الخطة الخمسية المقترحة بالوحدة البحثية للأرصاد الجوية من خلال اعداد قاعدة بيانات للظروف المناخية بالمدينة المنورة حتى يتسنى للباحثين في المعهد وخارجه الاستفادة من تلك البيانات في دراساتهم المتعلقة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة، بالإضافة الى إمكانية الاستفادة من تلك البيانات مستقبلاً في النمذجة والتنبؤ المناخي بالمدينة المنورة وأخيراً رصد الظروف المناخية الطارئة وما ينشأ عنها من تواجد ناقلات الأمراض ومدى ارتباطها بتلك الظروف المناخية الطارئة. وتم أيضاً اجراء المعالجات الإحصائية للبيانات المناخية لمحطات الفيصلية وقباء وأحد والخالدية من خلال مراجعة وتدقيق البيانات المناخية وحساب المتوسط الساعي للبيانات (درجة الحرارة، الرطوبة النسبية، كمية المطر، الاشعاع الشمسي الكلى، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح)، بالإضافة الى حساب المتوسط الشهري للبيانات (درجة الحرارة، الرطوبة النسبية، كمية المطر، الاشعاع الشمسي الكلى، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح). ولدراسة التغير المكاني للظروف المناخية بأحياء المدينة المنورة، تم اعداد مجموعة من الخرائط الكنتورية لدرجة الحرارة والرطوبة النسبية وسرعة الرياح والإشعاع الشمسي وكمية الأمطار خلال 2022. وأخيراً، تم اعداد المؤشرات المناخية لجميع محطات الرصد المناخي بالمدينة المنورة (مقارنة بين المتوسط العام للعوامل المناخية خلال 2022 مقارنة للمتوسط العام خلال الستة سنوات الماضية (2014-2019) وتم حساب نسبة التغير، وأوضح المؤشر العام للبيانات المناخية بالمدينة المنورة أن نسبة التغير في درجة الحرارة ارتفعت بمقدار 0.79%، بينما ارتفعت أيضاً نسبة التغير للرطوبة النسبية بمقدار 7.53%، وانخفضت سرعة الرياح بمعدل 6.10%، وزادت بوضوح نسبة التغير للإشعاع الشمسي بمعدل 33.14%، وأخيراً ارتفعت بشدة نسبة التغير في كمية المطر بمقدار 131.25%.

 

رقم الدراسة: 44323002
تاريخها: 1443
الباحث الرئيس: أسامة على عطا لله
عنوان الدراسة: تقييم نقاط الذبح في مطابخ الولائم بمكة المكرمة
الملخص:
يوجد عدد كبير من مطابخ الولائم في مكة المكرمة، ويتم اصدار تصاريح لعدد من مطابخ الولائم والتي تقدر طاقتها التشغيلية إلى حوالي خمسة آلاف رأس في اليوم بذبح الأضاحي خلال عيد الأضحى المبارك (نقاط ذبح المؤقتة) وذلك بعد استيفاء الاشتراطات النظامية والصحية لمزاولة النشاط ويتم هذا الاجراء لتسهيل إجراءات الذبح على المواطنين والمقيمين ومنع التكدس والازدحام على المسالخ الاهلية، ولتمكين الحجاج من تأدية هذه الشعيرة بكل يسر وسهوله تحت إشراف ومتابعة الأمانة. ولهذا فان الغرض من هذه الدراسة هو الوقوف على حالة نقاط الذبح الموجودة في مطابخ الولائم وتحديد مواقعها بأحياء مكة المكرمة لتغطية الاحتياجات المطلوبة من اللحوم الامنة وذلك خلال موسم الحج وتحديد أوجه القصور ورصد مصادر الاخطار الموجودة بها ووضع تصور لتطويرها. وقد تم زيارة عدد 40 مطبخ في خمس بلديات مختلفة (المعابدة – الشرائع – الشوقية –– المعصيم – الزيدي ) وذلك لمتابعة والتأكد من تطبيق الاشتراطات وقد دللت النتائج ان جميع المطابخ حصلت علي الترخيص وان 90%من العاملين حاصلين علي الشهادات الصحية سارية المفعول مع التقيد بالزي الموحد, وان 15% من المطابخ لا يوجد بها طبيب بيطري مؤهل للكشف على المذبوحات قبل وبعد الذبح، مع توفير بيان بأسماء العاملين وأرقام الهوية على المطبوعات الرسمية للمنشأة، واظهرت النتائج أيضا ان 80% من المطابخ لديها عقود مع الشركات للتخلص من النفايات وتأمين حاوية نفايات تتناسب مع حجم العمل ومخصصة لمخلفات الذبح. ويشترط أيضًا توفير العدد الكافي من الآليات والمعدات اللازمة لجمع ونقل المخلفات والنفايات الصلبة والسائلة وتجميع الأجزاء الصلبة كالعظام والدهون وبقايا الشعر والجلد واللحوم في أوعية خاصة محكمة الغلق والتخلص منها يوميًّا، في المكان المحدد من قبل البلدية وفق الآلية التي تحددها. وقد لوحظ عدم مطابقة 20% من بعض نقاط الذبح لمتطلبات الموقع والمساحة المطلوبة والشروط البيئية والصحية الواجب توافراها واظهرت النتائج ان حوالي 45% من الذبائح لا يتم تغطيتها بقطع من القماش وذلك لان في نقاط الذبح المؤقتة يتم تسليم الذبائح مباشرة الى المواطنين واما عملية تغطية الذبائح من المراحل المهمة وخاصة لو الذبائح سوف تبقى معلقة لفترة طويلة أكثر من (ساعتين) مما قد يسبب تلف تلك الذبائح. وتشير النتائج الي ان 88% من أدوات الذبح المستخدمة مناسبة ونظيفة وهي نسبة جيدة وخاصة مع توافر المياه النظيفة والمطهرات المستخدمة في تطهير أدوات الذبح. ودللت النتائج أيضا عن ان معظم المطابخ متوافر لديها المطهرات في منطقة الذبح وأدوات النظافة الخاصة بها.

 

رقم الدراسة: 44333003
تاريخها: 1443
الباحث الرئيس: فتحي فوزي احمد شعبان
عنوان الدراسة: تقييم المخاطر البيئية الناتجة عن محطات الوقود بمدينة مكة المكرمة
الملخص:
الملخص: تشتمل محطات الوقود على أنشطة كثيرة تؤثر تأثيرًا مباشرًا في البيئة المحيطة بها، وعلى صحة وسلامة الإنسان، فهناك خطر من تسرب الوقود من الخزانات الأرضية إلى التربة ومن ثم إلى طبقات المياه الجوفية والتي تعتبر من المصادر الرئيسية في المملكة. ايضا الأبخرة المتطايرة من مركبات البنزين والديزل أثناء تعبئة المركبات، وما تمثله من خطورة على صحة العاملين في المحطة والمواطنين، فالهواء يتلوث بالمواد الصلبة التي تعلق فيه مثل: الدخان وعوادم السيارات والأتربة والأبخرة الخانقة كأبخرة الهيدروكربونات النفطية المتطايرة. كما أن هناك مشكلة تلويث البيئة نتيجة لتراكم المخلفات الصلبة والسائلة بمحطات الوقود من: زيوت وشحوم ومياه غسيل سيارات وعلب الزيوت الفارغة والبطاريات وقطع الغيار كالمصفيات وغيرها . ان الهدف الرئيسي من عمل هذه الدراسة هو: محاولة لتقييم الآثار البيئية السلبية الناتجة عن أنشطة محطات الوقود في مدينة مكة المكرمة، تم جمع عينات من التربة والنباتات بمحيط عدد 30 محطة من محطات الوقود بمدينة مكة وذلك لتعيين بعض العناصر الثقيلة بها مثل الكادميوم Cd، الرصاص Pb و الكروم Cr. والتي اظهرت النتائج قيم تلك العناصر بالتربة تكون في الحدود المسموح بها دوليا حسب منظمة الصحة العالمية. كذلك تم عمل مسح استبياني لغالبية محطات الوقود بالمدينة لمعرفة الطرق المتتبعة في التعامل مع المخلفات الصلبة والسائلة المتراكمة داخل محطات الوقود، ومدى الالتزام بشروط وعوامل السلامة البيئية، وقد اظهرت نتيجة المسح وجود قصور في بعض الممارسات التي قد تضر بالبيئه. كذلك تمت دراسات المسح الجيوراداري باستخدام الهوائي 400 ميجاهيرتز مع جهاز الرادار الأرضي SIR300 ، لإجراء عدد من القطاعات الرادارية لبعض مناطق محطات الوقود بمكة المكرمة، ولذلك لغرض الكشف عن نطاقات التلوث المتوقعة من حدوث تسريبات للمواد البترولية من الخزانات الأرضية وانابيب التوصيل بتلك المحطات ، تم قياس عدد 50 قطاع جيوراداري بأطوال تتراوح بين 60-100 متر، موزعين على عدد 15 محطة للوقود في مدينة مكة المكرمة ، وذلك لتحديد مدى حدوث تسريب للمواد الهيدروكربونية (الوقود) من الخزانات او انابيب التوصيل الى باطن الأرض مسببة تلوث للتربة والمياه الجوفيه بها. اظهر فحص القطاعات وجود نطاقات توهين للاشارة الرادارية من عمق 0.5 متر الى 2 متر بغالبية القطاعات وكذلك امتدت تلك النطاقات الى عمق 5 متر في قطاعات اخرى، والتي تم تفسيرها على أنها مناطق مشبعة بتسربات المواد البترولية من محطات الوقود، كذلك اوضحت القطاعات الجيورادارية وجود شاذات وبصمات رادارية ترجع الى مرافق بمحطة الوقود كخزانات الوقود وانابيب نقل الوقود من الخزانات للمحطة والتي قد تكون السبب الرئيسي لتسرب الوقود الى التربة التحت سطحية.

 

رقم الدراسة: 44333004
تاريخها: 1443
الباحث الرئيس: عاطف بن حسين مصطفى أصغر
عنوان الدراسة: تقييم الإجراءات الاحترازية في المسجد الحرام خلال موسمي العمرة والحج 1443 هـ
الملخص:
خلال موسم 1443هـ تم السماح بالزيادة في الطاقة الاستيعابية للمصلين والحجاج والمعتمرين في الحرمين الشريفين وذلك نظرًا لمستجدات قلة الإصابة بكوفيد-19 وتوفر اللقاحات المختلفة مما يتطلب مراجعة وتقييم تلك الإجراءات، لذا هدفت الدراسة لمعرفة أهمية الإجراءات الاحترازية المتبعة من وجهة نظر الحجاج والمعتمرين بعد زيادة الطاقة الاستيعابية في الحرم المكي الشريف. اتبعت الدراسة المنهج الوصفي باستخدام استبانة شملت عينة عشوائية من المعتمرين والحجاج خلال موسمي رمضان وحج 1443هـ.. بينت الدراسة أن هناك موافقة مطلقة من المشاركين بأهمية: اتباع الإجراءات الاحترازية مرة أخرى تجنبا للإصابة بالعدوى، وضرورة استمرار تطبيق توكلنا بعد زيادة الطاقة الاستيعابية، العزل الطوعي (التلقائي) في حالة الاشتباه أو الإصابة، ضرورة التطعيم ضد الامراض المعدية. أظهرت النتائج أن الغالبية من مفردات العينة قد تلقوا لقاحات كوفيد-19 في الحج 97.6% بينما نسبة الذين لم يتلقوه 2.4%، وأن أغلب أنواع لقاحات كوفيد-19 المستخدمة في موسم حج 1443هـ كانت هي فايزر (50.4%)، سترازينيكا (29.0%)، جونسون (24.7 %)، ثم موديرنا (23.1 %) كما بينت أن نسبة الذين تلقوا لقاحات غير كوفيد-19 من أفراد العينة هي 71.3% في موسم حج 1443هـ، أغلبه لقاح الانفلونزا الموسمية (35 %) تلاه الحمى الشوكية (15.9%) , الحمى الصفراء (10%) ثم شلل الأطفال (5.2%). كانت أغلب مصادر المعرفة والتوعية باللقاحات هي الإعلام الرسمي (46.6%) ثم وسائل التواصل الاجتماعي (29.0%) ثم موقع وزارة الصحة (7.2 %). أوصت الدراسة بضرورة الاستمرار في اتباع الإجراءات الاحترازية لتجنب الإصابة بالعدوى مرة أخرى كما أوصت بضرورة استمرار تناول جميع أنواع اللقاحات المناسبة خلال مواسم الحج والعمرة مع الاستمرار في التوعية بالأمراض المعدية.

 

رقم الدراسة: 44332002
تاريخها: 1443
الباحث الرئيس: ايمن محمد مصطفي
عنوان الدراسة: أنسنه مدينة مكة المكرمة لكبار السن "الساحات الخارجية والابنية- دراسة حالة"
الملخص:
تزداد مشكلة الشيخوخة على المستوى العالمي حيث اظهرت دراسات منظمة الصحة العالمية ان ‏بين عامي 2020 و2030، ستزداد أعداد سكان العالم الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاما بنسبة ‏‏34%، لذا قامت منظمة الصحة العالمية بطرح المدن الصديقة لكبار السن كإطار منهجي ‏متكامل لمعالجة هذه المشكلة وتحقيق أنسنه المدن وتحقيق جودة الحياة لكبار السن في المدن، ‏وتناولت المدن الصديقة لكبار السن ابعاد شاملة ومنها البعد العمراني الخاص بالساحات ‏الخارجية والابنية العامة، وتعتبر مكة المكرمة وجهة عالمية لمسلمي العالم للحج والعمرة. وقد ‏تمت دراسة مسح ميداني على كبار السن من الحجاج لمعرفة مدى رضاهم عن الخدمات ‏المختلفة وكان متوسط الرضا العام في محور الساحات الخارجية 69% وهو يمثل بمقياس ‏ليكرت (راض)، وتم ترتيب نتائج الخدمات ترتيبا تنازليا وفقا لمستوى الرضا وكانت اعلى ‏ثلاث ‏خدمات هي نظافة البيئة الخارجية 84% وإحساس الأمان نتيجة تواجد ‏دوريات الشرطة83% ‏‏والاضاءة الجيدة ليلا 79% وكانت اقل ثلاث خدمات هي مسارات المشاة المظللة 46% وأماكن ‏الاستراحة ‏المظللة 55% وتوفر المناطق الخضراء والتشجير59%.‏ اما في محور الأبنية العامة كان ‏متوسط الرضا العام74.4% هو يمثل (راض) بمقياس ليكرت .‏

 

رقم الدراسة: 44324003
تاريخها: 1443
الباحث الرئيس: محمد خالد يوسف شمبور
عنوان الدراسة: زيادة كفاءة عملية توزيع احتياجات الحجاج على مساكنهم باستخدام خوارزميات الذكاء الاصطناعي
الملخص:
تولي المملكة العربية السعودية أهمية كبيرة لضمان سلامة وراحة ضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين الذين يقدمون المدينتين المقدستين لأداء شعائر الحج والعمرة. تدرك المملكة الأهمية الروحية العظيمة للحج والعمرة وتسعى لجعل التجربة مريحة وآمنة وخالدة في ذكريات ضيوف الرحمن. وفي هذا الصدد، تسخر المملكة مواردها الهائلة لتوفير الخدمات الأساسية التي تمكِّن ضيوف الرحمن من أداء واجباتهم الدينية بيسر وسهولة. تتضمن هذه الخدمات النقل والإقامة والإعاشة والصحة والأمن لضمان سلامة جميع الزوار وغيرها من الخدمات الأخرى. وتطرح هذه الدراسة إمكانية تسهيل الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن من حجاج ومعتمرين من خلال إيجاد أفضل المسارات وأقل التكاليف لنقل وتوصيل الخدمات التي يرغب ضيوف الرحمن في الحصول عليها دون الحاجة الى البحث عنها وانشغالهم في التفكير بها خلال مدة مكوثهم لأداء مناسكهم. وفي هذه الدراسة تم تطبيق ثلاثة خوارزميات بهدف إيجاد أفضل مسارات لنقل ما يحتاجه الحجاج من خدمات أو متطلبات وفقاً للمواقع السكنية المدخلة باستخدام الخوارزمية العشوائية والخوارزمية الجشعة وخوارزمية البحث المتعددة لتحديد أفضل مسارات نقل الخدمات وفقاً لمواقع إقامة الحجاج. أظهرت النتائج تفوق في أداء خوارزمية البحث المتعددة في معظم السيناريوهات الموضوعة وبنتائج تكلفة أقل مقارنة مع الخوارزميات الأخرى. وسيتم تزويد الجهات الخدمية بالبرامج المصممة في هذه الدراسة ليتم الاستفادة منها في سرعة توصيل الخدمات وتقليل تكاليف النقل بإذن الله تعالى.

 

رقم الدراسة: 44331001
تاريخها: 1443
الباحث الرئيس: أحمد حاتم حسن قاضي
عنوان الدراسة: اعداد معجم مختصر متعدد اللغات لمساعدة حجاج وزوار الحرمين الشريفين الناطقين بغير العربية على التواصل مع الاخرين وأداء واجباتهم الدينية
الملخص:
تمثِّل العربيَّة اللُّغة الرَّئيسة لكافَّة سكَّان البلاد العربيّة، البالغ عددهم أكثر من ثلاثمائة وستِّين مليون نسمة، وهي كذلك تستحوذ على اهتمام غالبية المسلمين في العالم، الَّذين يتجاوز عددهم المليار وستُّمائة مليون شخص، منتشرون في كافَّة بقاع العالم. واللُّغة العربيَّة تمثِّل لغة أداء الشَّعائر التَّعبديَّة لكافَّة شعوب العالم الإسلاميّ. فهذا المعجم يتضمَّن ستَّ من أهمِّ لغات تلك الشُّعوب، وقد تمَّ اختيارها عبر مجموعة من الاستبانات، والرُّجوع إلى الدِّراسات السَّابقة في هذا المجال. ولتحديد المفردات الَّتي يمكن تضمينها في هذا المعجم، فقد لزم اللّجوء إلى ما يعرف بأسلوب تحليل الاحتياجات (Needs Analysis)، وأسلوب تحليل النُّصوص (Text Analysis)، وأسلوب تحليل الخطاب (Discourse Analysis). فكلّ هذه الأساليب تستخدم لتحديد محتوى المعجم لضمان مناسبتها لحاجات المجموعة المستهدفة، ورفع مستوى استفادتها منه. وبذلك تكون هذه الدِّراسة منطلقة من نظريَّة علميَّة أو إطار مفاهيمي معروف ومستخدمة في مجال صناعة المعاجم واختيار محتوياتها. عموماَ، فقد تمكَّن فريق البحث من جمع أكثر من 150مصطلحا من المصطلحات المستخدمة في مواسم الحجّ والعمرة. ثمَّ قام فريق البحث بمراجعتها وإجازتها، وعبر فريق من المختصِّين ترجمت تلك المصطلحات إلى لغات الشُّعوب الخمسة المعنيَّة بهذا المعجم، وهي تشمل بالإضافة إلى العربيَّة اللُّغة، الفرنسيَّة، والإنجليزيَّة، والتُّركيَّة، والأرديَّة، ولغة الهوسا. وقد شمل البحث استعراضا موجزا لأهمّ الجوانب النَّظريَّة، وبعض المفاهيم المتعلِّقة بعلم المعاجم والأساليب الأنسب لصياغة المعجم وإخراجه بأحسن صورة. وبعد اكتمال المعجم، قام فريق البحث بتوزيع نسخة منه على عيِّنة من متحدِّثي تلك اللُّغات الَّذين عبَّروا عن رضاهم عن الصُّورة النِّهائية وقدَّموا بعض الملاحظات الَّتي تمَّ تداركها فورا. خلصت الدِّراسة إلى عدد من النَّتائج المهمَّة وعلى رأس تلك أن هذا المعجم متعدِّد اللُّغات، يخدم حجَّاج البيت الحرام وزواره في مواسم الحجِّ والعمرة والزِّيارة، وختم هذا البحث بمجموعة من التَّوصيات والمقترحات الضَّروريَّة الَّتي يمكن أن تعين في تطوير مثل هذا المعجم.

 

رقم الدراسة: 44331002
تاريخها: 1443
الباحث الرئيس: احمد محمد هلالي
عنوان الدراسة: رصد الظواهر السلبية وسلوكيات مرتادي المسجد الحرام خلال موسم العمرة بعد تخفيف الإجراءات الاحترازية الصحية
الملخص:
تتبلور مشكلة الدراسة في أن هناك الكثير من الحجاج وزوار المسجد الحرام يجهلون بالعديد من الفضائل والأحكام المختصة ببلدة الحرام، ومن ثم أدي ذلك إلى ظهور العديد من الظواهر السلبية والسلوكيات التي تخدش قدسية المكان، بالإضافة إلى عدم الهدوء والسكينة والمحافظة على راحة المصلين والطائفين ومن خلال (70) جلسة رصد صباحية ومسائية ، تم رصد عدد (52) ظاهرة وسلوك سلبي تم توثيقها من خلال (812) مادة توثيقية ، منها: في المسجد وساحاته (12) ظاهرة ، والمطاف (3) ، والمسعي (3) ومواقف الباصات المؤدية للحرم (10) ، كما تم رصد ظواهر في المسجد وساحاته والمطاف والمسعي معاً وعددها (10) وفى المسجد وساحاته والمسعي (11) وفى المطاف والمسعي فقط (1) وفى المسجد وساحاته والمطاف (2) وتوصلت الدراسة إلى وجود عدد من الظواهر السلبية المشتركة ما بين قبل كورونا وبعد تخفيف الإجراءات الاحترازية بلغ عددها (14) ظاهرة ، بالإضافة إلى وجود (28) ظاهرة جديدة لم تتم ملاحظتها في الدراسات السابقة على كورونا، كذلك يوجد (8) ظواهر لم يتم رصدها وكانت موجودة في الدراسات السابقة على كورونا. وانتهت الدراسة إلى عدد من التوصيات التي تسهم في الحد من هذه الظواهر.

 

رقم الدراسة: 44335001
تاريخها: 1443
الباحث الرئيس: عثمان بكر عثمان قزاز
عنوان الدراسة: دور العلاقات العامة الرقمية في تشكيل الصورة الذهنية لخدمات وزارة الحج والعمرة
الملخص:
هدفت الدراسة التعرف على معدل معرفة الحجاج والمعتمرين بخدمات وزارة الحج والعمرة ، وتحديد التطبيقات الرقمية الأكثر استخداما من الحجاج والمعتمرين، ودراسة وجود فروق ذات دلالة إحصائيًا بين درجة تعرض عينة الدراسة للتطبيقات الرقمية الخاصة بالحج والعمرة كدرجة كلية وفقاً لمؤسسات الطوافة، ودراسة مدى وجود علاقة ارتباطية ذات دالة إحصائيًا بين التعرض للتطبيقات الرقمية وتشكيل الصورة الذهنية لدى عينة الدراسة نحو خدمات وزارة الحج والعمرة، وتنتمي الدراسة إلى الدراسات الوصفية ، واستخدمت منهج المسح بالعينة وطبقت الدراسة استمارة استبيان على عينة قوامها 400 مفردة من الحجاج والمعتمرين ممن يتعرضون للعلاقات العامة الرقمية الخاصة بوزارة الحج والعمرة ، وتوصلت الدراسة إلى ارتفاع نسبة معرفة (عينة الدراسة) بخدمات وزارة الحج والعمرة بدرجة كبيرة بنسبة (28.2 %)، ارتفاع نسبة استخدام (عينة الدراسة) للتطبيقات الرقمية الخاصة بالحج والعمرة بدرجة كبيرة بنسبة (27.2 %)، كذلك وجود فروق ذات دالة إحصائيًا بين درجة تعرض عينة الدراسة للتطبيقات الرقمية الخاصة بالحج والعمرة كدرجة كلية وفقاً لمؤسسات الطوافة، و وجود علاقة ارتباطية ذات دالة إحصائيًا بين التعرض للتطبيقات الرقمية وتشكيل الصورة الذهنية لدى عينة الدراسة نحو خدمات وزارة الحج والعمرة.

 

رقم الدراسة: 44334005
تاريخها: 1443
الباحث الرئيس: سميه هاشم بكر حريري
عنوان الدراسة: تطوير تطبيق إلكتروني لخدمة الحاجات و المعتمرات و الزائرات
الملخص:
حملت رؤية المملكة 2030 قيم راسخة في خدمة الحجاج وتمكينهم من أداء مناسك الحج والعمرة والزيارة بشكل مريح وتعزيز رحلتهم الدينية وتجربتهم الثقافية. على الرغم من توفر عدد كبير من الدراسات والتطبيقات التي تهدف لتحسين خدمات الضيافة المقدمة للحجاج، إلا ان عدد الأبحاث التي تستهدف حل مشكلات المرأة خلال مواسم الحج والعمرة والزيارة محدود. قدمت معظم التطبيقات والأدبيات أنواعًا محددة من الخدمات، ولم تكن شاملة، كما انها لم تأخذ بعين الاعتبار الاحتياجات والمشاكل الخاصة بالمرأة. في هذه الدراسة، قرر فريق البحث اقتراح تطبيق للهاتف المحمول باسم " رحلتِك " - وهو الأول من نوعه - لمساعدة ضيفات الرحمن من أداء فريضة الحج والعمرة. يعتبر التطبيق المقترح استمراراً لجهود المملكة في تقديم خدمات عالية الجودة لضيفات الرحمن، وتعزيز دور المرأة، وتحقيق أهداف رؤية 2030. سيركزالتطبيق على خمسة أنواع رئيسية من الخدمات: العامة، الشرعية، الصحية، الاجتماعية، الثقافية. الميزة الرئيسية للتطبيق، والتي تسمى "رحلة الحج / العمرة الذكية" ،هي تقنية تمكن المرأة من التعرف على إجراءات الحج أو العمرة وعرضها من خلال خريطة تفاعلية. تسمح الخريطة للنساء بمشاهدة الشعائر الدينية ومعرفة ما يجب القيام به في كل مرحلة حسب الزمان والمكان. بالإضافة إلى ذلك ، سندعم رحلتهن من خلال توفير العديد من المقالات و الأدوات المساعدة مثل مواقيت الصلاة ، عداد الطواف والسعي التلقائي ، ترجمة اللوحات الإرشادية ؛ وذلك لجعل التطبيق شامل يحتوي على جميع العناصر والخدمات. بالإضافة إلى ذلك، سيستخدم التطبيق الواقع المعزز لمساعدة النساء على إيجاد الأشخاص او الحملات المرافقة لهن والامكان الاخرى بسهولة ويسر. وسيتم ايضاً استخدام تقنية الواقع الافتراضي لتدريب ضيفات الرّحمن على شعائر الحج، والتعريف بالمعالم الدينية التاريخية بمكة المكرمة . كما سيتواجد بالتطبيق خدمة الاتصال المباشر من قبل أشخاص مختصين لمساعدة النساء والرد على استفساراتهن في مواضيع مختلفة مثل الصحة والإفتاء و بعدة لغات.

 

رقم الدراسة: 44335002
تاريخها: 1443
الباحث الرئيس: عثمان بكر عثمان قزاز
عنوان الدراسة: دور مواقع التواصل الاجتماعي في بناء الصورة الذهنية لتطبيق البطاقة الذكية
الملخص:
هدفت الدراسة إلى رصد درجة معرفة عينة الدراسة بالبطاقة الذكية ، و معرفة أكثر الوسائل المستخدمة من قبل مواقع التواصل الاجتماعي للتوعية بالبطاقة الذكية من وجهة نظر عينة الدراسة كذلك رصد درجة ونوع مساهمة المحتوى المطروح في مواقع التواصل الاجتماعي في زيادة توعية عينة الدراسة بالبطاقة الذكية ، و التعرف على أبعاد الصورة الذهنية لتطبيق البطاقة الذكية من خلال التعرض لمواقع التواصل الاجتماعي من وجهة نظر عينة الدراسة ، وتنتمي الدراسة إلى الدراسات الوصفية ، واستخدمت منهج المسح بالعينة وطبقت الدراسة استمارة استبيان على عينة قوامها 400 مفردة من الحجاج والمعتمرين من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي ، وتوصلت الدراسة إلى ارتفاع نسبة معرفة (عينة الدراسة) بتطبيق البطاقة الذكية بدرجة متوسطة بنسبة (51 %)، و حصلت على المركز الأول في ترتيب مصدر المعرفة بالبطاقة الذكية "مواقع التواصل الاجتماعي" بنسبة مئوية مقدارها (58.3 %)، كذلك جاء أكثر الوسائل المستخدمة من قبل مواقع التواصل الاجتماعي للتوعية بالبطاقة الذكية وحصل على المركز الأول "الفيديو المصمم باحترافية " بنسبة مئوية مقدارها (67.3 %)، وأثبتت ارتفاع نسبة مساهمة المحتوى المطروح بمواقع التواصل الاجتماعي فى زيادة توعية (عينة الدراسة) بتطبيق البطاقة الذكية بدرجة كبيرة بنسبة (51.5 %)، و ارتفاع نسبة موافقة (عينة الدراسة) على رأيهم أن لمواقع التواصل الاجتماعي دور فى بناء صورة البطاقة الذكية بدرجة كبيرة (نعم) بنسبة (71.8 %) ، و أثبتت الدراسة وجود علاقة ارتباطية موجبة دالة إحصائيا بين درجة المعرفة بالبطاقة الذكية وأبعاد بناء الصورة الذهنية لدى المبحوثين.

 

رقم الدراسة: 44233009
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: عصام عبدالحليم مرسي ابراهيم
عنوان الدراسة: تأثير الإجراءات الاحترازية خلال جائحة الكورونا على نوعية الهواء بمكة المكرمة
الملخص:
تزايد اهتمام العديد من المدن والبلاد حول العالم بمدى تأثير الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية في أعقاب تفشي فيروس كورونا المستجد (COVID-19) والمتمثلة في اغلاق وتعليق الأنشطة الحياتية على نوعية الهواء في البيئة الخارجية Outdoor Environment ، حيث بدأت الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية بتعليق الدخول إلى المملكة العربية السعودية في 27 فبراير 2020 وانتهت بمنع السعوديين التام من التنقل في البيئة الخارجية في 2 أبريل 2020 حتى صدور القرارات التنفيذية ببداية العودة إلى الحياة الطبيعية بحلول بداية سبتمبر 2020. ومن المتوقع أن لهذه الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية تأثير مباشر/غير مباشر على مستويات نوعية الهواء خلال فترة الاغلاق (11 مارس – 4 سبتمبر 2020). وتهدف الدراسة البحثية الى تقييم الاتجاهات الرئيسية لنوعية الهواء بالبيئة الخارجية من خلال دراسة وتحليل بيانات المؤشرات الرئيسية لنوعية الهواء (ثاني أكسيد الكبريت، ثاني أكسيد النيتروجين، أول أكسيد الكربون، الأوزون والاتربة الصدرية)، بالإضافة الى التباين الزماني المكاني للمؤشرات الرئيسية لنوعية الهواء بمدينة مكة المكرمة، من خلال الاستعانة ببيانات شبكة رصد نوعية الهواء التابعة للهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة بعدد 6 محطات موزعة بأنحاء مكة المكرمة (التنعيم، الشرائع، العزيزية، الشوقية، العتيبية والحرم المكي الشريف). تشير النتائج إلى وجود انخفاض واضح وملحوظ في مستويات تركيز المؤشرات الرئيسية لنوعية الهواء بمدينة مكة المكرمة خلال فترة الإغلاق، مقارنة بفترة ما قبل الجائحة، بنسبة 26.34٪ لثاني أكسيد الكبريت، و28.99٪ لثاني أكسيد النيتروجين، و26.24٪ لأول أكسيد الكربون، و11.62٪ للأوزون، و30.03٪ والاتربة الصدرية. لذلك، يمكن القول إن حركة مرور المركبات والأنشطة المرورية تمثل حوالي 25-30٪ من إجمالي حمل تلوث الهواء بمدينة مكة المكرمة. توفر ظروف الإغلاق انفاذاً للإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية في أعقاب تفشي فيروس كورونا المستجد COVID-19 في مكة المكرمة فرصة فريدة لتقييم تأثير الحد من أنشطة حركة مرور المركبات والأنشطة المرورية على مستويات نوعية الهواء بمدينة مكة المكرمة والمدن عالية الكثافة السكانية المماثلة وتقديم حلول موثوقة وتجريبية لتحسين ظروف البيئة المحيطة وجودة الهواء في مثل هذه الظروف غير الاعتيادية.

 

رقم الدراسة: 44233007
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: أسامة على عطا لله
عنوان الدراسة: تقييم البروتوكولات الوقائية الصحية لفنادق مكة المكرمة أثناء جائحة كورونا.
الملخص:
تؤثر أحداث الوضع الصحي الحالي (1442هـ) والمتعلقة بتفشي وباء كورونا على العديد من المجالات التجارية والقطاعات الاقتصادية عبر مختلف الأقاليم والدول حول العالم، محدثةً بذلك العديد من الخسائر المالية الكبيرة وانخفاضات في الموارد والأرباح الخاصة والعامة. وتعتبر المنشآت الفندقية من الأماكن التي تتسم بدرجة عالية من التفاعل بين النزلاء والعاملين. هدفت الدراسة إلى تقييم التلوث الميكروبي لمرافق المنشآت الفندقية بمكة المكرمة وتقييم مدى الالتزام بالاشتراطات الصحية للبيئة الداخلية للمنشآت الفندقية بمكة المكرمة اثناء جائحة كورونا (كوفيد-19) إضافة لقياس مستوى الوعي الصحي وتطبيق برتوكولات الوقاية من انتشار مرض كوفيد-19. وتم ذلك بعمل زيارات ميدانية لعدد (30) من المنشآت الفندقية بمدينة مكة المكرمة لتقييم البروتوكولات الوقائية الصحية باستخدام استبانة خصصت لذلك كما تم اختبار التلوث (الحمل) الميكروبي بتجميع عينات بعدد (10) عينة من كل فندق شملت أيدي العاملين، المصاعد، فرش الغرف، دورات المياه، مقابض الأبواب، المغاسل، المطابخ، والمياه المستخدمة. وأظهرت نتائج الدراسة أن قيم التلوث الميكروبي لمرافق الفنادق كانت متقاربة وفي الحدود الآمنة وكانت درجات الاهتمام بعمليات النظافة والتطهير واستخدام المطهرات عالية جدا، كما أن معظم المدراء والعاملين في الفنادق كانوا على أهبة الاستعداد لأي ظروف وأن النزلاء والضيوف على دراية تامة بعملية استخدام المعقمات والالتزام بالإجراءات والارشادات الصحية والحفاظ على عملية التباعد وعلى دراية تامة بتقبل الوجبات المغلفة وأكلها في الغرف وليس في المطاعم. وأوصت الدراسة بضرورة التأكد من عملية تعقيم المنشأة بشكل كامل قبل التشغيل من جهة معتمدة وتوفير آليات واجراءات ولوحات ارشادية تنظيمية للتأكيد على ضرورة الالتزام بأسس التباعد الاجتماعي وكذلك تخصيص طابق في الفندق للحجر الصحي لإصابات المؤكدة والمشتبه بها والتنفيذ الدقيق والقياسي لإجراءات ومعايير السلامة الصحية الموضوعة عبر الجهات الرقابية المسؤولية.

 

رقم الدراسة: 44231003
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: سميه هاشم بكر حريري
عنوان الدراسة: احتياجات ضيفات الرحمن داخل الحرم المكي في موسميّ الحجّ والعمرة خلال جائحة كورونا
الملخص:
هدفت الدراسة إلى تحديد احتياجات قاصدات المسجد الحرام في موسميّ الحجّ والعمرة خلال جائحة كورونا، ورصد واقع الخدمات المقدمة لهن، وباستخدام منهجية نوعيّة وكميّة تمّ جمع المعلومات من عيّنة كليّة قوامها (1969) مستجيبة، وكان قياس الاحتياج والتّوفر للخدمات لثلاثة محاور هي: التطبيق الإلكتروني، والنقل، والمسجد الحرام وساحاته. تشير نتائج البحث إلى أن مستوى الاحتياج لخدمات التطبيق الإلكتروني كان متوسّطًا بينما كان الاحتياج لخدمات النقل وخدمات المسجد الحرام عالياً، وكان مستوى التوفر العام لخدمات المحاور الثلاثة متوسّطًا. كما تشير النتائج إلى أن مستوى الفرق بين الاحتياج والتوفر للمحاور الثلاثة كان متوسّطًا أيضا، وللخدمات التفصيلية كان مستوى الفرق لـ (11) خدمة عاليا مما يشير إلى مجالات التطوير المحتملة؛ وبناءً على النتائج السابقة بالإضافة إلى مخرجات التحليل النوعي لاستجابات قاصدات المسجد الحرام في موسم الحجّ، تم اقتراح مبادرات لتحسين جودة الخدمات المقدمة لهن.

 

رقم الدراسة: 44233004
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: تقييم الأثر الصحي لتلوث الهواء على الأمراض التنفسية خلال موسمي الحج والعمرة
الملخص:
جودة الهواء بمدينة مكة المكرمة من القضايا المهمة، وذلك بسبب الكثافة البشرية خلال مواسم الحج والعمرة التي تسبب زيادة كبيرة في الأنشطة البشرية وبالتالي قد تؤثر في جودة الهواء. هدفت الدراسة إلى تقييم المعرفة بالأثر الصحي لملوثات الهواء لدى المجتمع المكي (سكان والحجاج ومعتمرين) والتوعية بمكونات تلوث الهواء وأضرارها بمدينة مكة المكرمة وذلك عبر دراسة مسحية شملت عينة عشوائية من سكان مكة المكرمة ومعتمرين وحجاج قوامها 316 فردا. وبينت النتائج أن نسبة الذين لهم معرفة بتلوث الهواء عند حدوثه كانت (65.9%) من العينة، نسبة الأفراد المصابين بالربو (7.3%), نسبة المصابين بالربو من الاقارب (46.8%)، نسبة المتلقين للمؤشرات اليومية عن ملوثات الهواء (23.7%)، نسبة الذين لديهم معرفة بأعداد الوفيات بسبب تلوث الهواء (39.9%). نسبة الذين لديهم معلومات كافية حول ملوثات الهواء (34.8%)، نسبة الذين لهم دراية ومعرفة بأضرار الجسيمات الدقيقة (الحبيبات العالقة)، والأوزون، ثاني أكسيد الكبريت، واكاسيد النتروجين، أول أكسيد الكربون كانت (28.8%)، (30%)، (26.9%)، (28.8%)، (40.8%) على الترتيب. نسبة الذين يقومون بغلق الأبواب والنوافذ، الامتناع عن الخروج، لبس كمامات عند تغير الأجواء كانت (78.5 %)، (73.3%)، (63.9%) على الترتيب. وجدت دلالات إحصائية (p-value <0.05) بين الشعور بملوثات الهواء وكل من العمر والتعليم والتدخين. وكذلك بين الإصابة بالربو والتحسس عند تغير الجو وتناول العلاج وقت حدوث تغير الأجواء واغلاق النوافذ والأبواب عند تغير الأجواء ولامتناع عن الخروج عند تغير الأجواء، المعرفة بعدد الوفيات بسبب تلوث الهواء، توفر معلومات عامة عن تلوث الهواء. اتفق المشاركون تماما حول أن تحسين البيئة هو مسؤولية الجميع ووجوب متابعة مؤشر جودة الهواء يوميا وعالمية مشكلة تلوث الهواء. أوصت الدراسة بضرورة التعريف بمؤشر جودة الهواء اليومي وتوعية المجتمع المكي بتلوث الهواء وأنواعه واختيار وسائل نظيفة للنقل أثناء الحج والعمرة (مثل: النقل العام، أو المشي) واستخدام أنواع وقود صديقة للبيئة.

 

رقم الدراسة: 44233001
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: مؤشرات الاشعاع الشمسي بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة
الملخص:
أضحت قضية البيئة من القضايا المعقدة وكلما زاد تطور الحياة كلما تعقدت الأمور أكثر، الأمر الذي يتطلب نظرة متأنية وفاحصة للمشاكل والقضايا البيئية المعاصرة خاصة في المناطق التي تزداد فيها الكثافة البشرية في أزمنة محددة، ومن ذلك على سبيل المثال ما تشهدة المدينتين المقدستين مكة المكرمة والمدينة المنورة وكذلك المشاعر المقدسة على حدٍ سواء بمواسم الحج والعمرة حيث يجتمع فيها أعداد كبيرة من الحجاج والمعتمرين وزوار بيت الله الحرام والمسجد النبوى الشريف وتتداخل فيها الكثير من العوامل التي تجعل هذه المناطق عرضة للمشاكل والتلوث البيئي بأشكاله المختلفة.

 

رقم الدراسة: 44233002
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: المؤشرات المناخية بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة
الملخص:
الملخص العربي تعتبر البيانات المناخية ذات أهمية قصوى لصٌناع القرار والمخططين والباحثين بالقيام بتطوير مكة المكرمة وبصفة خاصة المشاعر المقدسة، نحو التخطيط البيئي والمناخي السليم وذلك لمعالجة المشاكل الناتجة عن الظروف المناخية الطارئة والتي قد تُغير من منظومة التوازن البيئي أو تؤدي الى انتشار الملوثات الهوائية والأمراض المعدية والعشوائية بالإضافة الى نظم التخطيط العمراني وغيرها من المشاريع البحثية والتي بالطبع تخدم ضيوف الرحمن. يشتمل هذا التقرير على استعراض وتقييم للبيانات المسجلة في المحطات خلال العام الميلادي 2021 ليُحقق ما تضمنته الخطة الخمسية المقترحة بالوحدة البحثية للأرصاد الجوية من خلال اعداد قاعدة بيانات للظروف المناخية بمكة المكرمة حتى يتسنى للباحثين في المعهد وخارجه الاستفادة من تلك البيانات في دراساتهم المتعلقة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة، بالإضافة الى إمكانية الاستفادة من تلك البيانات مستقبلاً في النمذجة والتنبؤ المناخي بمكة المكرمة وأخيراً رصد الظروف المناخية الطارئة وما ينشأ عنها من تواجد ناقلات الأمراض ومدى ارتباطها بتلك الظروف المناخية الطارئة. وتم أيضاً اجراء المعالجات الإحصائية للبيانات المناخية لمحطات العابدبة والعزيزية والليث والشرائع والنوارية وكدي والتخصصي من خلال مراجعة وتدقيق البيانات المناخية وحساب المتوسط الساعي للبيانات (درجة الحرارة، الرطوبة النسبية، كمية المطر، الاشعاع الشمسي الكلى، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح)، بالإضافة الى حساب المتوسط الشهري للبيانات (درجة الحرارة، الرطوبة النسبية، كمية المطر، الاشعاع الشمسي الكلى، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح). ولدراسة التغير المكاني للظروف المناخية بأحياء مكة المكرمة، تم اعداد مجموعة من الخرائط الكنتورية لدرجة الحرارة والرطوبة النسبية وسرعة الرياح والإشعاع الشمسي وكمية الأمطار خلال 2020. وأخيراً، تم اعداد المؤشرات المناخية لجميع محطات الرصد المناخي بمكة المكرمة (مقارنة بين المتوسط العام للعوامل المناخية خلال 2021 مقارنة للمتوسط العام خلال التسعة سنوات الماضية (2012-2020) وتم حساب نسبة التغير، وأوضح المؤشر العام للبيانات المناخية بمكة المكرمة أن نسبة التغير في درجة الحرارة ارتفعت بمقدار 2.4%، وكذلك ارتفعت نسبة التغير للرطوبة النسبية بمقدار 0.5%، بينما انخفضت لسرعة الرياح بمعدل 6.6%، وانخفضت أيضاً نسبة التغير للإشعاع الشمسي بمعدل 0.3%، وأخيراً انخفضت نسبة التغير في كمية المطر الى 44.0%.

 

رقم الدراسة: 44233003
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: تطور لقاحات كوفيد -19 وأثرها على الحشود
الملخص:
حتى نهاية يوليو 2021شهد العالم تفشي فيروس (كورونا) المستجد (كوفيد - 19) وأصاب ما يقارب 300 مليون حالة بينما اقتربت أعداد الوفيات من 5مليون حالة، مما يؤكد استمرار مخاطر هذه الجائحة خصوصاً مع التسارع في توفير اللقاح والحد من عدوى الفيروس حول العالم. هدفت الدراسة إلى تتبع تطور لقاحات كرونا ومعرفة مدى فعاليتها وآثارها على الحشود. بينت الدراسة أن هناك أكثر من 333 لقاحا من لقاحات ضد كوفيد-19 قدمت من مختلف أنحاء العالم عبرت منها 139 لقاحا لتخضع لإجراء التجارب السريرية، أغلبها (34%) من النوع المعتمد على وحدات بروتين يتبعه النوع المعتمد على حمض الرنا (16%) ((RNA، كما أن أكثرها كان من ذات الجرعتين (65%) والغالبية كان من النوع الذي يعطى عضليا (76%). عبرت 42 لقاحا طوري اختبارات السلامة ومناسبة الجرعة. كذلك عبرت 40 طور اختبارات الكفاءة والتي اختير منها 23 نوعا لمرحلة التصريح لأغرا ض محدودة. ثم عبرت نهائيا 10 منها الطور الأخير للاستخدام الكامل. من أهم أنواع كوفيد-19التي وصفت على أنها مثيرة للقلق هي متحورات ألفا، بيتا، جاما، دلتا، أوميكرون, أما تلك التي صنفت أنها مثيرة للاهتمام كانت هي متحورات ميو ولامبدا. لقاحات فايزربيوتنك, موديرنا, وجنسون آند جونسون والتي عرفت أنها توفر الحماية بنسبة عالية من كوفيد-19 رغم ظهور المتحورات. الصين من أكثر الدول إنتاجاً للقاحات كورونا في العالم، تأتي بعدها الولايات المتحدة الأمريكية ثم بلجيكا وألمانيا في المرتبة الثالثة بينما جاءت الهند في المرتبة الرابعة. كما تبين أن أكثر اللقاحات استخداما بين هو لقاح فايزر-بيونتك (61 دولة) أسترازينيكا-أكسفورد (41 دولة)، موديرنا (27 دولة)، سينوفارم (10 دولة)، وسبوتنيك (9دولة). وتبين من خلال الدراسة أن أهم فوائد لقاحات كوفيد-19 على الحشود أنه يمكن من بناء المناعة الجماعية، العودة إلى الحياة الطبيعية، استئناف مختلف الأنشطة، التنقل بأمان، تقليل الوفيات ومخاطر عدوى كوفيد -19 , منع انتشار السلالات المتحورة، يوفر الوقت والمال في العلاج كما يتيح التطعيم الشعور بالأمان في التنقل اثناء الحج والحشود والتجمعات. أوصت الدراسة بضرورة الاهتمام بمتابعة اللقاحات محليا وعالميا وإنشاء وحدة خاصة بدراسات اللقاحات بمعهد خادم الحرمين الشريفين لمتابعة تطور لقاحات لكوفيد-19 وضرورة عمل دراسات ميدانية مستمرة لتقييم المعرفة والرضا باللقاحات وأثرها في السيطرة على الامراض المعدية خلال مواسم الحج والعمرة.

 

رقم الدراسة: 44233005
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: وليد أبو السعود
عنوان الدراسة: النمذجة الهيدرولوجية لتقييم مخاطر السيول الفجائية بالمدينة المنورة
الملخص:
يمثل غياب المحطات الهيدروميترية لقياس الجريان السطحي للأودية بالمملكة العربية السعودية مشكلة كبيرة تحول دون التعرف الدقيق على الخصائص الهيدرولوجية لأنظمة التصريف السطحي بالأحواض المائية وخاصة بالمناطق الجافة، ولذا يسعى هذا البحث إلى التعرف على الخصائص التضاريسية والمورفوميترية والتي تتحكم في الخصائص الهيدرولوجية للسيول بأحوض الأودية المحيطة والمؤثرة على أحياء المدينة المنورة بإستخدام بيانات نموذج الإرتفاع الرقمي Digital Elevation Model بدقة مكانية 30م، ومخرجات التحليل المكاني Spatial Analysis داخل بيئة نظم المعلومات الجغرافية ArcGIS 10.4، وبرنامج تحيلي صور المرئيات الفضائية ERDAS Imagine 2015، وحزم برنامج نمذجة نظم الأحواض المائية Watershed Modelling System WMS 11.0 لمعالجة البيانات، وإعداد المدخلات مثل المجموعات الجيولوجية والميترولوجية والهيدرولوجية لأحواض التصريف. بالإضافة إلى سجلات الأمطار التاريخية المتاحة للمحطات المطرية والتي تؤثر بصورة مباشرة على مناطق تجمعات المياه. يعتمد البحث على تقدير وحساب أحجام تدفق السيول وقيم ذروة التصريف لعدد ثمانية أحواض تصريف لفترات تكرار مختلفة؛ والتي تؤثر على المناطق العمرانية للمدينة المنورة والحرم النبوي، وهي أحواض وادي العقيق، وادي الحمض، وادي ملل، وادي العاقول، وادي ألتمة، وادي النقمي، وادي بواط وحوض وادي الفقم. ونظراً لعدم توافر محطات القياس الهيدرومتري لمناطق مستجمعات المياه بمنطقة الدراسة، عمدت الدراسة إلى تطبيق نموذج المعادلة التجريبية للهيئة الأمريكية لحماية الأراضي Soil Conservation Services (SCS-UH) لحساب خصائص الجريان السطحي خلال فترات تكرار مختلفة لأحواض التصريف المؤثرة على أحياء المدينة المنورة . ولتحقيق أهداف الدراسة فقد تم الإعتماد على مخرجات نموذج الإرتفاع الرقمي بوضوح مكاني قدره 30م لحساب المتغيرات التضاريسية والمورفوميترية التي تعتمد عليها المعادلات التجريبية للنموذج الهيدرولوجي المطبق في هذه الدراسة.

 

رقم الدراسة: 44233006
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: إبراهيم حسين احمد عبدالرحيم
عنوان الدراسة: دراسة تواجد طيور الحدأة السوداء والحيوانات الضالة بمدينة مكة المكرمة
الملخص:
لُوحظ تواجد طيور الحدأة السوداء في الأونة الأخيرة في سماء بعض المناطق بمكة المكرمة بما في ذلك فوق بيت الله الحرام خلال أوقات معينة كل عام، كما لُوحظ وجود بعض الحيوانات الضالة (القطط، والكلاب) في بعض الأحياء السكنية بمدينة مكة المكرمة حيث تتغذى مثل هذه الحيوانات الضالة على بقايا الأطعمة المتواجدة في حاويات النفايات المفتوحة والمنتشرة في شوارع الاحياء السكنية بمدينة مكة المكرمة. لذا هدف هذ البحث إلى دراسة أسباب تواجد كل من طيور الحدأة السوداء والحيوانات الضالة بمدينة مكة المكرمة. ورصد أماكن تواجدها واقتراح سبل المناسبة لمكافحتها. وتعتبر طيور الحدأة السوداء من الطيور العابرة بغرب المملكة أثناء هجرتها من مواطن تكاثرها في الشمال البارد إلى الجنوب الدافئ. والطقس الدافئ خلال فصلي الشتاء والربيع بالإضافة إلى توافر الموارد الغذائية الذي ساعد على توطن أعداد قليلة من هذا الطائر بمدينة مكة المكرمة. وتم رصد تواجد أعداد ليس بقليلة من طيور الحدأة السوداء بالمواقع التي يتوافر فيها البيئة المناسبة للتكاثر بالإضافة إلي توافر الموارد الغذائية حيث تم رصد تواجد تلك الطيور في مواقع التخلص من الحيوانات النافقة ومخلفات الذبائح المتولدة من مجازر مشروع المملكة للإفادة من الهدي والأضاحي والمسالخ الأهلية بمكة المكرمة (وادي فج الحرمان) كما تم رصدها أيضاً بمواقع المرادم المفتوحة للنفايات البلدية الصلبة بكل من مردم العكيشية ومردم بريمان. وبالنسب للحيوانات الضالة فقد تم رصد تواجد الكلاب والقطط بأعداد متفاوتة بالشوارع في مختلف أحياء مدينة مكة المكرمة. ولقد ارتبط تواجد القطط والكلاب حول الحاويات المفتوحة والمخصصة لجمع النفايات البلدية الصلبة حيث يتوافر فيها المواد اللازمة لتغذية تلك الحيوانات الضالة. وقد أوصت الدراسة بضرورة التنسيق والتعاون المشترك بين الجهات المعنية المختصة (المركز الوطني لحماية الحياة الفطرية ووزارة البيئة والمياه والزراعة وأمانه العاصمة المقدسة) لمكافحة توطن وتكاثر طيور الحدأة السوداء بمكة المكرمة بطرق علمية لا تؤثر سلباً على التوازن البيولوجي. والتوقف عن التخلص من مخلفات الذبائح بطرق غير علمية. وإنشاء مردم هندسي جديد للتخلص من النفايات البلدية الصلبة بطريقة أمنه ومطابقة للمعايير العلمية. وللحد من اعداد الحيوانات الضالة أقترح البحث تطوير منظومة إدارة النفايات البلدية الصلبة تطويراً شاملاً. بالإضافة إلى ضرورة توعية السكان بخطورة الأمراض المشتركة التي يمكن أن تنتقل من القطط والكلاب إلى الانسان.

 

رقم الدراسة: 44233008
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: عصام عبدالحليم مرسي ابراهيم
عنوان الدراسة: التقييم الجيوبيئيى لمردم الكعكية بجنوب غرب مكة المكرمة
الملخص:
تتطرق الدراسة الحالية الى رصد الوضع الراهن للبيئة الهوائية للتجمعات السكنية المحيطة بالمردم والوضع الجيولوجي التحت سطحي من خلال مجموعة من الخطوات البحثية يمكن ايجازها في: جمع البيانات ذات الصلة بالمردم ومعدل توريد كميات النفايات للمردم، طريقة تشغيل المردم، طريقة كبس النفايات وتوزيعها، خلايا المردم، طرق تغطية طبقة النفايات اليومية، نوعيات الرسوبيات المستخدمة في تغطية النفايات بصفة يومية، طريقة معالجة الرشيح، تجميع البيانات المناخية السائدة بمحيط المردم، تقييم الاتجاه السائد للرياح بمحيط منطقة المردم، تحديد التجمعات السكنية المتأثرة بالانبعاثات الغازية المتولدة من المردم، تحديد نقاط الرصد البيئي، متابعة الرصد البيئي، تحليل البيانات وتحديد النقاط الحرجة، تقييم مدى اختراق الرشيح للطبقات الجيولوجية التحت سطحية، تحديد مدى تأثر المخزون الجوفي بالرشيح، ايجاز طرق الحد من وتخفيف حدة الاثار والتهديدات البيئية الناتجة من المردم، ووضع التوصيات اللازمة. تم جمع البيانات المناخية بمحطة الليث وأرشفتها والتأكد من جودتها وتصنيفها شهرياً وسنوياً وعمل وردة الرياح لجميع الأشهر وعلى مدار العام بالكامل لتحديد اتجاه الرياح السائد والذي يتمحور في الاتجاه الجنوب الغربي مع ثبات نسبي في سرعة الرياح، ومن ثم تحديد مواقع رصد نوعية الهواء بالبيئة المحيطة بالمردم. تحديد مواقع رصد نوعية الهواء بناءً على الاتجاه السائد للرياح بمخطط ولي العهد بمحيط المردم حيث تمت الاستعانة بالمختبر المتنقل لرصد نوعية الهواء. تم تحديد نقاط الرصد طبقاً للاتجاه السائد للرياح آخذاً في الاعتبار النقاط محل شكوى المقيمين بمخططات ولي العهد. تم اجراء الرصد خلال الموقع الأول بمخطط ولي العهد "8" خلال الفترة من 27/12/2020 الى 1/2/2021. والموقع الثاني بمخطط ولي العهد "5" خلال الفترة من 1/2/2020 الى 28/2/2021. وتبين عدم تجاوز الحدود القياسية الواردة بالهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة بالموقعين لغازات ثاني أكسيد الكبريت وثاني أكسيد النيتروجين وأول أكسيد الكربون والأوزون. بينما تبين تجاوز الحدود القياسية بالموقعين لغاز الميثان والغبار. ومن الجدير بالذكر ان الميثان ينتج أساساً من التحلل اللاهوائي الناتج من طبقات النفايات المتراكمة والممارسات التشغيلية بالمردم، بينما يرتفع معدل الغبار نتيجة الطرق غير المعبدة المؤدية الى وبداخل المردم إضافة الى كثافة الأعمال الانشائية بمحيط المردم. جيولوجياً: تبين عدم تجانس في طبقات النفايات المتراكمة نتيجة عدم تجانس توزيع طبقات الرمل وقلة سمك ردميات الرمل المتداخلة مع طبقة النفايات في بعض المواقع بعد كبسها مما يزيد من سرعة تحللها. وتواجد مجموعة من الترسيبات المحتوية على خليط من المواد المعدنية. بالإضافة الى تشبع الطبقات التحت سطحية بالرشيح بالقطاعات المجاورة لخلية تجميع الرشيح. ومن خلال المعلومات المرجعية المتعلقة بالمياه الجوفية، يمكن القول ان المستوى الاستاتيكي للمياه الجوفية يتراوح بين 10-12 متر من سطح الأرض. ومن خلال ما سبق: يتبين اختراق الرشيح وتسربه لمستوى المياه الجوفية بمنطقة الدراسة. وفيما يتعلق بالممارسات التشغيلية بالمردم: تبين استخدام نفايات الهدم والبناء في طبقة التغطية اليومية للنفايات، خلط طبقة الرمال بالرشيح المتكون ثم إعادة استخدامها في طبقة التغطية اليومية الرملية، استخدام الكسر الصخري في طبقة التغطية اليومية، قلة سمك طبقة التغطية اليومية الرملية (30 سم) بالمقارنة بطبقة النفايات اليومية (200-250 سم)، واخيراً تواجد تسرب خلفي للرشيح من جسم المردم متسللاً للأودية المجاورة. وتم اجراء استبيان لعدد 336 استبانة للتجمعات السكنية المحيطة بالمردم، وأفادت النتائج بأن المدى الزمني للروائح منذ حوالي عام بنسبة 46%، وأوقات الانبعاث فجراً بنسبة 38%، والروائح منتظمة الحدوث يومياً بنسبة 88%، ومستمرة بنسبة 80%، وترتبط الروائح بالظروف الجوية بنسبة 73%، ويتواجد الغبار بالتجمعات السكنية المحيطة بنسبة 96%، وتصل أعلى معدل للروائح صيفاً بنسبة 61%، والروائح السائدة هي رائحة طمر النفايات بنسبة 61% من اجمالي العينة. ومن الجدير بالذكر، تطبيق منتج LCWOR على إزالة الروائح وتقليل الملوثات المتولد من الرشيح بمردم مدينة الرياض ويعتبر ثاني أكسيد الكلور المكون الأساسي لهذا المنتج ويعتبر عامل مؤكسد قوي ومبيد للجراثيم والفطريات والطحالب، وأفادت النتائج بانخفاض تركيز COD بالرشيح بنسبة 55% بعد استخدام المنتج بتركيز 10% لمدة 10 أيام، وتقليل مستوى الكربون العضوي للرشيح بنسبة 26%، وبنسبة ملحوظة لمكون النيتروجين العضوي والأمونيا، وانخفاض تركيز كبريتيد الهيدروجين من 868-162 جزء في المليون (مرفق نتائج التجربة بنهاية التقرير).

 

رقم الدراسة: 44233010
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: فتحي فوزي احمد شعبان
عنوان الدراسة: تقييم المخزون الاستراتيجي للمياه الجوفية باستخدام الطرق الجيوفيزيائية والجيومعلوماتية شمال شرق المدينة المنورة
الملخص:
تعتبر المياه الجوفية والكشف عن مصادرها ، وتحديد المخزون الاستراتيجي منها في الأحواض الترسيبية من الأولويات البحثية التي تهدف الى حل مشكلة نقص موارد المياه العذبة في المملكة عامة والمدينة المنورة بشكل خاص. تهدف هذه الدراسة لوصف الامتداد المكاني لخزانات المياه الجوفية باستخدام تقنيات المقاومة الكهربائية (ER) وتقنيات المجال الزمني الكهرومغناطيسية (TEM) بمنطقة شمال شرق المدينة. أيضا تشمل الدراسة تحديد الخصائص المورفومترية و مدلولاتها الجيومورفولوجية لحوض منطقة الدراسة، والذي يعتبر أحد الأودية الجافة ، وتم ذلك من خلال تقنيات نظم المعلومات الجغرافية والبيانات الرقمية ممثلة في نموذج الإرتفاع الرقمي DEM ، وخريطة إتجاهات الميول، وإتجاه السريان واستخراج شبكة التصريف. تم دراسة الخصائص المورفومترية لحوض منطقة الدراسة والتي ترتبط بشبكة التصريف المائية، وتعتمد دقة نتائج التحليل المورفومتري على دقة رسم شبكة المجاري المائية. وتوفر لنا تقنية نظم المعلومات الجغرافية برامج متطورة لإجراء التحليلات Toolbox-Spatial Analyst المورفومترية التي تم اعتمادها في هذه الدراسة متمثلة في المستوى الثالث معتمدة على بيانات دقيقة ذات درجة وضوح مكاني عالية متمثلة في (المرئية الفضائية ، الارتفاعات الرقمية DEM ، ونموذج (Hydrology التي تساعدنا في رسم شبكة التصريف المائية بصورة دقيقة وواضحة مما ينعكس على نتائج التحليل المورفومتري موفرة بذلك الجهد والوقت. باستخدام جهاز قياس المقاومة الكهربية الأرضية Syscal / R2 ، الذي يستخدم ترتيب Shlumberger بحد أقصى AB / 2 يبلغ 500 متر ، تم إجراء ثلاثة عشر جسة كهربائية موزعة في منطقة الدراسة . تم استخدام برنامج ،IX1D, 2016) ) لمعالجة البيانات الميدانية، مع الأخذ بعين الاعتبار النموذج الجيوكهربائي للمنطقة. تُستخدم مخرجات تفسيرات بيانات المجال لإنشاء مجموعة متنوعة من الخرائط والأقسام التي توضح التوزيعات الجانبية والرأسية للمقاومة الكهربائية مع التفاصيل في شكل مقاومة حقيقية وسمك الطبقة. تم استخدام التسلسل الصخري للآبار الموجودة بالمنطقة لمقارنة مقاومة الطبقات بالجيولوجيا والطبقات المحلية. تم تحليل البيانات التي تم الحصول عليها باستخدام النهجين النوعي والكمي. من أجل التمييز بين الاختلافات الجانبية والعمودية في سبر بيانات المقاومة، يفحص التحليل النوعي البيانات الخام المقاسة. بمعنى آخر ، تمت جدولة بيانات المقاومة في شكل منحنيات مقاومة عند تباعد نصف قطب كهربائي مختلف (AB / 2). تم تفسير المنحنيات نوعياً لتعكس المجموع المحتمل للطبقات والمقاومة الظاهرية النسبية. يمكن تحديد امتداد الطبقة عن طريق الربط الجانبي للطبقات . تم إجراء المسح الكهرومغناطيسي TDEM باستخدام جهاز AIE-2. يتكون نظام القياس (AIE-2) من ثلاث وحدات رئيسية: مستقبل TEM وجهاز إرسال TEM-200 ووحدة تحكم IPAQ. يتم توصيل الجهاز AIE-2 بحلقة استقبال أو مقياس توصيل متعدد الدورات أثناء القياسات الميدانية. تم أخذ قياسات TDEM في عدة مواقع مختلفة اعتمادًا على ظروف السطح المناسبة. تم قياس 15 نقطة TDEM التي تم مسحها والتي تغطي منطقة الدراسة بأكملها. تم استخدام البيانات الناتجة من تفسير القياسات الكهرومغناطيسية والجيوكهربية مجتمعة لتصميم عدد من الخرائط والقطاعات الجيوكهربية والتي تمثل عمق الطبقة السطحية الحاملة للمياه الجوفية بمنطقة الدراسة، سمك الطبقة السطحية الحاملة للمياه الجوفية بمنطقة الدراسة والمقاومة الكهربية للطبقة السطحية الحاملة للمياه الجوفية بمنطقة الدراسة. حيث اوضحت ان اقل عمق الطبقة السطحية الحاملة للمياه الجوفية بمنطقة الدراسة، يقع في منتصف منطقة الدراسة في وادي البطان ومنطقة المطار حيث يتراوح عمق الطبقة الحاملة للمياه الجوفين مابين 13 متر الى 18 متر، بينما يزداد عمق تلك الطبقة كلما اتجهنا شمال وجنوب منطقة الدراسة. بينما يبلغ سمك الطبقة الحاملة للمياه الجوفية بمنطقة الدراسة يتراوح مابين 30 – 80 متر، بينما يقل سمك تلك الطبقة كلما اتجهنا شمال وجنوب منطقة الدراسة. كذلك اظهرت خريطة توزيع قيم المقاومات الكهربية للطبقة الحاملة للمياه الجوفية قيما تتراوح بين 18-45 أوم .متر وهي تمثل قيما مثالية للطبقات الرسوبية الوديانية الحاملة للمياه الجوفية قليلة الملوحة. كذلك اظهرت القطاعات الجيوكهربيه والتي تم انشائها بمنطقة الدراسة التوزيع الرأسي للطبقات الجيوكهربية بالمنطقة، الطبقة السطحية الجافة يتراوح سمكها مابين 20-30 متر في غالبية منطقة الدراسة والتي تظهر مقاومات كهربية مرتفعة تتعدى 300 أوم.متر في اغلب مواقع القياس. بينما الطبقة الجيوكهربية الثانية والتي تمثل طبقة الرسوبيات الوديانية المشبعة بالمياه الجوفية والتي تلي الطبقة الأولى يتراوح سمكها مابين 30 متر – 60 متر . أما الطبقة الثالثة والتي تمثل صخور القاعدة الصلبة فتظهر مقاومات كهربية اكبر من 700 اوم .متر الى بضعة الآف في بعض مواقع القياس والتي تمتد عمقها الى اقسى عمق تنقيبي.

 

رقم الدراسة: 44233011
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: فتحي فوزي احمد شعبان
عنوان الدراسة: التقييم الجيوبيئي لبعض المخاطر البيئية بالمشاعر المقدسة "عرفات - منى – مزدلفة"
الملخص:
تمثل الإنهيارات الصخرية واحدة من مظاهر ما يعرف إجمالاً بتبدد الكتل و التي تضم العديد من المظاهر الأخرى مثل تساقط الصخور و التدفقات الركامية. و تبرز مشكلة تبدد الكتل في المناطق الوعرة من المملكة العربية السعودية مثل منحدرات البحر الأحمر و جبل طويق، والمنطقة الشمالية. ومن أهم المخاطر الطبيعية التي يحتمل حدوثها في مناطق المشاعر هي مخاطر الانهيارات الصخرية نتيجة لتسلق الحجاج للجبال خاصة في منطقتي مزدلفة ومنى ويزيد من شدة المخاطر تساقط الأمطار التي تؤدي الى ضعف تماسك الكتلة الصخرية خاصة مع حركة الحجاج فوقها مما يؤدي الى خلخلتها وتساقطها مسببة اضرارا مادية جسيمة ، كذلك نصب الخيام اسفل المنحدرات الصخرية يؤدي الى زيادة احتمالية الضرر من احتمالية حدوث التساقط الصخري. وتهدف الدراسة الى تحديد نطاقات الخطورة الصخرية بالمنطقة والمعرضة لحدوث انهيارات صخرية بها ، تقييم طرق التثبيت الصخري لسفوح الجبال والتي تستعمل للحماية من الانهيارات الصخرية المحتملة، استخدام نمذجة محاكاة التساقط الصخري لتقييم المخاطر التي تنتج من الصخور المتساقطة إحصائيًا، وتحديد مدى طاقتها التدميرية. تم استخدام برنامج RockFall لمحاكاة حركة الصخور على طول عدة قطاعات ، وقد تم اختيار أماكن هذه القطاعات في الأماكن التي تظهر ميولا شديدة مع أسطح أقل خشونة، بناءً على نموذج الارتفاع الرقمي وخريطة الميول للمنطقة وأيضا الملاحظات الحقلية . تم تصميم هذا البرنامج بشكل أساسي لتقييم المخاطر التي تبدأ من الصخور المتساقطة إحصائيًا، وحساب الطاقات وعدد الكتل والسرعات وارتفاع ارتداد المنحدر بالكامل بالإضافة إلى موقع نقاط نهاية الصخور . تم تحديد عدة معاملات في هذه الدراسة وهي: الطاقة الحركية الكلية للكتل المتساقطة ، سرعة الكتل أثناء السقوط الحر ، عدد الكتل التي تصل إلى نهاية القطاع والطاقة الحركية الخطية. العوامل الرئيسية التي تؤثر على عدد الكتل التي تصل إلى نهاية القطاع هي زاوية الانحدار والتضاريس السطحية للقطاع وحجم وشكل الكتل والسرعة الأولية للمحاكاة. كذلك تم عمل عدة زيارات حقلية لمناطق المشاعر المقدسة لتحديد نطاقات الخطورة الصخرية بالمنطقة والوقوف على طرق الحماية المستخدمة للحد من مخاطر التساقط الصخري. وقد تبين من تلك الملاحظات الحقلية وجود بعض مناطق الخطورة في الجبال المحيطة ، وجود بعض الكتل الصخرية الغير متماسكة والشقوق الرأسية التي تزيد من مخاطر الانهيارات الصخرية بينما يظهر قطاع من الصخور المفككة سهلة التآكل يعلوها كتل صخرية غير متماسكة وعدد من الكتل الصخرية الضخمة المعلقة على أحد السفوح الجبلية شديدة الانحدار والتي تزيد احتمالية التساقط الصخري خاصة مع سقوط الأمطار. من ناحية أخرى تم تقييم طرق التثبيت الصخري لسفوح الجبال والتي تستعمل للحماية من الانهيارات الصخرية المحتملة، توجد عدة طرق حديثة ومتطورة في تثبيت الصخور بالمنحدرات الجبلية الحادة لضمان استقرارها بإذن الله مثل الخرسانة المرشوشة وبراغي تثبيت الصخور والمواد المثبتة والشبكات السلكية المرشوشة بالخرسانة والمدرجات الخرسانية التي تمتص الانهيارات المفاجئة ، تسهم هذه الوسائل في الحد من خطورة الانهيارات الصخرية عند هطول الامطار . تتعدّد مُسبّبات تلوّث المياه الجوفية ومن أهمّها خزانات النفط، أنظمة الصرف الصحّي، والنفايات الصلبة، تعتمد العديد من المنازل والمباني المختلفة غير المرتبطة بشبكة الصرف الصحيّ على أنظمة بديلة لتجميع مياه الصرف الصحيّ والمخلّفات البشرية، لكنّ حدوث خلل في هذه الأنظمة أو أخطاء في التصميم من حيث اختيار موقعه أو بنائه أو صيانته قد يُسرّب العديد من الفيروسات، والبكتيريا، والمواد الكيميائية المنزلية إلى المياه الجوفية. تعتبر مناطق المشاعر في مكة من المناطق المكتظة بدورات المياه لخدمة مايزيد عن 2 مليون شخص في هذه البقعة الصغيرة في فترة زمنية محدودة والذي قد يؤدي الى احتمالية حدوث تسربات من خزانات وشبكات الصرف الصحي الى التربة والمياه الجوفية مهددة بتلوث النظام البيئي بالمنطقة. تم تطبيق المسوحات الجيوفيزيائية باستخدام التقنيات الجيوكهربائية والرادار الأرضي في تحديد الخصائص السطحية الضحلة وتتبع أعمدة التلوث بمناطق المشاعر "منى، مزدلفة وعرفات"، تقيس كلتا الطريقتين التباين في خصائص التوصيل الكهربائي لوحدات الصخور تحت السطحية ، والتي تختلف باختلاف نوع الصخور ، ومحتوى الماء ، ونوعية المياه ودرجة الحرارة. والتي تتأثر ايضا بشكل كبير بالمياه الجوفية الملوثة. تم تطبيق المسح الجيوفيزيائي على مناطق اقامة الحجاج في المشاعر المقدسة وبعد معالجة وتحليل البيانات باستخدام البرامج المتخصصة أمكن تحديد امتداد نطاقات التلوث ، رأسياً وأفقياً في بعض المواقع. أعطت قطاعات ERT و GPR معلومات مفصلة حول التوزيع الجانبي والامتدادات الرأسية لنطاقات تجمع الملوثات الأرضية ، بينما معظم المناطق الأخرى التي تم مسحها لم يلاحظ بها وجود لمثل نطاقات التلوث تلك. الكلمات الدالة: الانهيارات الصخرية ، المخاطر الجيوبيئية ، المشاعر المقدسة ، النمذجة الجيوبيئية الملوثات الأرضية، الرادار الأرضي، التصوير الجيوكهربي ، منطقة المشاعر.

 

رقم الدراسة: 44233012
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: أسامة على عطا لله
عنوان الدراسة: أثر التدابير الاحترازية خلال جائحة كورونا على نمط الاستهلاك الغذائي بمدينة مكة المكرمة
الملخص:
يمر العالم بأزمة غير مسبوقة تركت آثارها على جميع جوانب حياتنا تقريبا وهي جائحة كورونا وأدت الجائحة لبعض التغييرات في عادات الطعام سواء على مستوى الأفراد أو المجتمعات. هدفت الدراسة إلى تقييم أثر التدابير الاحترازية خلال جائحة كورونا على نمط الاستهلاك الغذائي بمدينة مكة المكرمة. تم تصميم استبانة للتعرف من خلالها على العادات الغذائية قبل وخلال جائحة كورونا من خلال الاجابة على مجموعة من الأسئلة عن نمط الاستهلاك الغذائي واشتملت هذا الاستبانة على عدد العناصر المستنبطة من أبرز التغييرات على العادات الغذائية بعد تفشى وباء كورونا ( الفئه العمرية من 18 عام فيما فوق - مجتمع الدراسة أفراد المجتمع المحلي من مواطنين و مقيمين - هل كانت هناك زيادة في استهلاكك الغذائي أثناء فترة الاغلاق - هل تغيرت عدد الوجبات اثناء فترة الاغلاق – هل هناك تغير في نوعيات الأطعمة مثل الفواكه والخضروات اثناء فتره الاغلاق – هل هناك تغير في سلوك تناول الوجبات البينة – هل هناك اختلاف في تناول كميات الطعام والمياه اثناء فترة الاغلاق – هل هناك نوعيات مفضلة من الأطعمة اثناء فترة الاغلاق – ما مدي تأثير فترة الاغلاق على تناول الوجبات الطازجة والمطبوخة بالمنزل قبل واثناء الجائحة ( بينما يتم الاجابة على مجموعة من الأسئلة الخاصة عن معدل تولد النفايات ويتم التعرف من خلاله على اهم التغيرات التي حصلت قبل وخلال جائحة كورونا. وما مدي تأثير فترة الاغلاق على معدل تولد النفايات الورقية والبلاستكية – الأسباب الرئيسية في هدر الأطعمة اثناء فترة الاغلاق). وتم ارسال الاستبانة من خلال استمارة إلكترونية تم نشرها عبر الواتس. واظهرت نتائج الدراسة ان هناك تغير في الأنماط والعادات الغذائية اثناء فترة الاغلاق حيث ان هناك زيادة في معدل تخزين المواد الغذائية أكثر من المعتاد مما أثر عن زيادة كمية الهدر الناتج من الأطعمة وأيضا زيادة الاتجاه في الاعتماد على الأغذية المطبوخة في المنازل. ودللت النتائج أيضا زيادة الاعتماد على الفواكه والخضروات الطازجة وذلك لزيادة وتقوية المناعة. وتوضح نتائج الدراسة أيضا زيادة في كميات الطعام المستهلكة اثناء فترة الاغلاق في حين لم تتأثر كميات المياه التي يتم تناولها في اليوم بواسطة المشاركين في الدراسة. وأوصت الدراسة بتقديم استشارات صحية وغذائية ونفسية خلال فترة انتشار الجائحة للتقليل من أي توترات ولزيادة الوعي التثقيفي فى التقليل من الاثار السلبية وإجراء دراسات بحثية مستقبلية متخصصة لتقييم تأثير جائحة «كورونا» على جوانب أخرى، لاسيما الصحة النفسية والعقلية لجميع الفئات العمرية. وزيادة الوعي المجتمعي حول العادات الغذائية الصحية. وزيادة توعيه أفراد المجتمع بتناول الخضروات والفواكه يوميا والابتعاد عن المأكولات المصنعة. الاهتمام بشرب المشروبات العشبية خلال اليوم لأهميتها فى زيادة المناعة والوقاية من الامراض. شرب المياه بكمية كبيرة حيث يجب الا يقل عن 8 أكواب يوميا.  

 

رقم الدراسة: 44233013
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: وليد أبو السعود
عنوان الدراسة: الملائمة الجيومعلوماتية لإقامة محطات الطاقة الشمسية بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة
الملخص:
تعد الطاقة الشمسية أحد مصادر الطاقة المتجددة التي يمكن إستغلالها وتشكل مصدراً لا ينضب. وتهدف الدراسة الحالية إلى تطبيق أسلوب التحليل متعدد المعايير داخل بيئة نظم المعلومات الجغرافية وتقنيات الإستشعار عن بُعد لتقييم ملائمة الأراضي وتحديد أنسب المواقع المكانية لتجميع الطاقة الشمسية بمدينة مكة المكرمة، إعتماداً على مجموعة من الشروط والمعايير المطلوبة سواء التقنية أو البيئية أو الإقتصادية للحصول على نموزج ملائمة رقمي يوضح أفضل مواقع إقامة محطات تجميع الطاقة الشمسية. قامت الدراسة بتحديد المعايير المطلوبة طبقاً للمواصفات العالمية وإستناداً على عدد من الدراسات والبحوث العالمية المتعلقة بذات الموضوع، تم إنشاء قاعدة بيانات جغرافية رقمية لهذه الإشتراطات ومن ثم دمجها في نظام معلومات جغرافي متكامل بهدف الحصول على شكل نموذج الملائمة المكانية المطلوب. أظهرت نتائج الدراسة أن مدينة مكة المكرمة تصنف ضمن المناطق الغنية بالإشعاع الشمسي والتي يمكن إستثمارها في توليد الطاقة الكهربائية، حيث بلغت مستويات الحد الأعلى للإشعاع الشمسي اليومي الساقط على المنطقة نحو 1254 واط/م2/يوم، وقد أوضحت النتائج أن المناطق الغربية والجنوبية الغربية والشمالية الشرقية تُعد من أكثر المناطق التي تتلقى الإشعاع الشمسي، كما تمتاذ منطقة الدراسة بإعتدال معدلات الرطوبة النسبية وكذلك ملائمتها من حيث توافر شبكة الطرق الرئيسية وخطوط توزيع الكهرباء. وقد أظهرت النتائج التي تم الحصول عليها من نموزج الملائمة الرقمي أن حوالي 106.96 كم2 تمثل نحو 2.5% من إجمالي مساحة مدينة مكة المكرمة تعتبر ممتازة لمشاريع حصاد الطاقة الشمسية، كما بينت أن المناطق المناسبة تقع خارج الحدود الإدارية لأحياء مكة المكرمة، حيث تركزت هذه المواقع بشكل رئيسي في ستة مناطق رئيسية بمحيط منطقة الدراسة. وتوصي الدراسة بوضع نموذج الملائمة الرقمي الذي تم الحصول عليه أمام متخذي القرار لتطبيقها ضمن الخطة الوطنية لمصادر الطاقة المتجددة بالمملكة العربية السعودية.

 

رقم الدراسة: 44213001
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: عاطف بن حسين مصطفى أصغر
عنوان الدراسة: تقييم الإجراءات الاحترازية في مراكز نقل المعتمرين والمصلين إلى الحرم المكي خلال شهر رمضان 1442هـ
الملخص:
مع تسارع الزيادة في أعداد الإصابات بكوفيد -19 محليا وعالميا، ولإتمام نسك العمرة في شهر رمضان 1422هـ, فقد تم تحديد مراكز استقبال المعتمرين والمصلين على مداخل مكة المكرمة، ومن ثم يتم نقلهم إلى المسجد الحرام. هدفت الدراسة إلى التعرف على التدابير الاحترازية بمراكز نقل المعتمرين بمكة المكرمة أثناء جائحة كوفيد-19 وقياس مدى الالتزام بتطبيق التدابير الاحترازية بتلك المراكز. تم اعداد قائمة مراجعة لمعرفة الإجراءات الاحترازية المتبعة بمراكز النقل إلى المسجد الحرام وكذلك استطلاع الرأي العام والمسؤولين عن مدى اتباع الإجراءات الاحترازية. أظهرت النتائج أن هناك قبول متوسط لفكرتي الالتزام بهذه الإجراءات بعد التطعيم وتوفير التجهيزات الوقائية في مراكز النقل وأن المعتمرين ملتزمون بارتداء الكمامة بالطريقة الصحيحة بنسبة عالية (98.9%)، بينما كان أدني التزام لهم بالإشارات أو الملصقات الأرضية (82.8%). وبلغت نسبة الموافقة على استخدام آليات للتحقق من التذاكر بدون تلامس (مثل ماسحات رمز الاستجابة السريعة، وغيره)" (94.3%) وهي نسبة ممتازة. كما بلغت نسبة الموافقة على التزام المعتمرين بآداب السعال والعطس اثناء تواجدهم بالحافلة" 92.5%، وكان انعدام التزاحم (التكدس) عند الأبواب اثناء الصعود إلى الحافلة" بنسبة 76.4%. وتوفير مطهرات اليدين والمناديل الصحية في مقصورة الحافلة بنسبة (94.3%) والتزام السائقين بارتداء الكمامات في جميع الأوقات أثناء العمل بنسبة (94.3%)، وتعقيم الهواء الداخلي بمقصورات الحافلات بصفة مستمرة بين كل رحلة وأخرى بنسبة (78.2%). بينما أوضحت نتائج التحليل الإحصائي وجود فروق ذات دلالة إحصائية في استجابات عينة الدراسة نحو مدى التزام المعتمرين والزوار بالإجراءات الوقائية في مراكز النقل، خاصة بين مركز كدي، ومركز الجمرات. ومن أبرز العقبات التي واجهت المشاركين أثناء النقل إلى المسجد الحرام زيادة حمولة الحافلة عن العدد المسموح به، والازدحام المروري في المواقف والمسارات وأثناء الصعود إلى الحافلات وداخلها، بالإضافة إلى ضعف التهوية وعدم توفر المعقمات في الحافلات. وأوصت الدراسة بتوفير مراقبين بعدد كاف للتأكد من تطبيق الإجراءات الوقائية أثناء النقل بالمراكز وتقليل الازدحام المروري في مواقف المراكز وكذلك توفير أجهزة قياس الحرارة، المعقمات، الكمامات، القفازات. كما أوصت الدراسة بتكثيف نشر الوعي، والثقيف بأهمية التقيد بالإجراءات الاحترازية لمنع انتشار العدوى لا سمح الله.

 

رقم الدراسة: 44223002
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: إبراهيم حسين احمد عبدالرحيم
عنوان الدراسة: قياس مؤشرات الأداء لمشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي خلال موسم حج 1442 هـ
الملخص:
يعتبر مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي إحدى المشاريع الفريدة التي تخدم ضيوف الرحمن وتيسر لهم أداء نسك الذبح خلال مواسم الحج. ونظراً لظروف جائحة كورونا العالمية ومحدودية عدد الحجاج (حوالي 60 ألف حاج من مختلف الجنسيات من داخل المملكة) خلال موسم الحج الاستثنائي الثاني على التوالي (موسم حج 1442ه) تم تشغيل مجزرتين فقط من مجازر المشروع هما مجزرتي المعيصم (2)، (3) المطورتين ليتم ذبح أضاحي الحجاج من الأغنام بالإضافة إلى تشغيل صالة الأهالي من مجزرة المعيصم (4) (مجزرة الابقار والجمال) لذبح الأضاحي من البُدن لأهالي مكة المكرمة. وتم تشغيل المجازر الثلاثة باستخدام جزارين وعمالة مساندة محلية. كما تم تطبيق المشروع التجريبي لاستخدام تقنية التعبئة المفرغة والثلج الجاف في حفظ لحوم الأضاحي بمجزر المعيصم (2) خلال هذا الموسم. وقام الفريق الميداني من معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة بالزيارات الميدانية المستمرة لتقييم الأداء ورصد الإيجابيات والسلبيات وتوثيق نقاط القوى والضعف في الأداء خلال الموسم. لقد تم ذبح حوالي 107 ألف رأس في مجزرتي المعيصم (2)، (3) من الأغنام المستوردة من رومانيا وجورجيا بالإضافة إلى بعض السلالات الأخرى التي تم تربيتها محلياً. وبالرغم من محدودية الأعداد فقد تغلبت إدارة المشروع على الكثير من التحديات إلا أنه مازال استمرار بعض الملاحظات من أهمها عدم الرفق بالحيوان الحي، وسلخ جزء كبير من أفخاذ الذبائح على أرضة نقاط الذبح مما جعلها عرضة للتلوث، وترك جزء من الجلد على الذبيحة أحياناً بعد اتمام عملية السلخ، بالإضافة إلى عدم الالتزام بتكييس كامل الذبائح قبل ادخالها إلى الثلاجات. وأوضحت المؤشرات تحسن ملحوظ بصفة عامة في الأداء بمجزرتي المعيصم (2)، (3) خلال موسم حج 1442هـ مقارنة بأخر موسم عادي (قبل جائحة كورونا) 1440هـ مما يدل على نجاح تجربة الاستعانة بالجزارين المحليين في تشغيل مجازر المشروع. بينما تقييم الأداء بصالة الأهالي بمجزرة المعيصم (4) (مجزرة الأبقار والجمال) خلال الموسم فقد أوضحت نتائج مؤشرات الأداء تدني الوضع البيئي والصحي حيث تم رصد العديد من نقاط الضعف دون الوقوف على نقطة إيجابية واحدة. أما بالنسبة لتقييم أداء تجربة حفظ اللحوم باستخدام تقنية التعبئة المفرغة والثلج الجاف فقد كانت تجربة ناجحة في مجملها وتم رصد وتقييم خطواتها بدءً من دخول اللحوم إلى وحدة التبريد وانتهاءً بتحميل اللحوم المجمدة ببرادات الجمعيات الخيرية. كما أن للتجربة العديد من الإيجابيات من أهمها زيادة الطاقة الاستيعابية لغرف التجميد بالمجزرة، بالإضافة إلى توزيع لحوم الأضاحي على مستحقيها مغلفه ومحفوظة بطريقة صحية. وبالنسبة للمسالخ الأهلية التابعة لأمانة العاصمة المقدسة فقد أثبتت مؤشرات الأداء تحسن الأداء بمسلح المعيصم النموذجي، واستمرار الأداء الجيد بمسلخ أنعام مكة بينما تم تسجيل تراجع مؤشرات الأداء بكل من مسلخ مكة الحديث ومسلخ العكيشية خلال موسم حج 1442هـ مقارنة بموسم الحج السابق 1441هـ. وتوصي الدراسة الحالية بضرورة الاستمرار في تقييم أداء التشغيل بمجازر المشروع سنوياً ليتم على ضوء نتائجه تجديد التعاقد مع مقاولي التشغيل من عدمه، وحصر أسباب ضعف أداء التشغيل بصالة الأهالي بمجزر المعيصم (4) خلال موسم حج 1442هـ وإعادة النظر في تشغيلها خلال مواسم الحج القادمة إذا أستمر الوضع الإداري والبيئي والصحي المتدني بها، بالإضافة إلى تقييم الجدوى الاقتصادية لحفظ لحوم الأضاحي باستخدام تقنية التعبئة المفرغة والثلج الجاف ، والعمل على تعميم التجربة بكافة مجازر مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي. إنشاء قاعدة بيانات للجزارين المحليين والعمالة المساندة المحلية وعقد الدورات التدريبية لهم قبيل كل موسم لتوعيتهم بأهمية بتطبيق كافة الضوابط الشرعية والالتزام بجميع الاشتراطات الصحية أثناء الخطوات المختلفة لمراحل ذبح وتجهيز الأضاحي ومنحهم شهادات بذلك.

 

رقم الدراسة: 44223003
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: عاطف بن حسين مصطفى أصغر
عنوان الدراسة: دراسة استطلاعية: تقييم البيئة الصحية بمراكز تجمع الحجاج لموسم حج ١٤٤٢هـ
الملخص:
انطلاقا من حرص المملكة العربية السعودية على إقامة شعيرة الحج رغم الظروف الصحية والوبائية التي تمر بها البلاد والعالم كافة، فقد تم الإعلان عن تنظيم الحج للعام 1442 ه وفق ضوابط صحية محددة للحد من تفشي فيروس كورونا، وأن أداء شعيرة الحج قد اقتصر على عدد محدود من 60 ألفًا من حجاج الداخل المحصنين ضد فيروس كورونا المستجد، بشرط خلوهم من الأمراض المزمنة، وأن تتراوح أعمارهم ما بين 18 و65 عاما. وقد وضعت آلية محددة لاستقبال هؤلاء الحجاج من خلال عدة مراكز تجمع عند مداخل مدينة مكة المكرمة (مركز تجمع الزايدي، مركز تجمع النوارية، مركز تجمع الشرائع، مركز تجمع محطة عرفات الهدا). هدفت الدراسة إلى تقييم البيئة الصحية بهذه المراكز (في موسم حج ١٤٤٢هـ) وذلك باستخدام (قائمة مراجعة) لرصد أهم اشتراطات الإجراءات البيئة الصحية التي ينبغي توافرها لمنع انتشار عدوى كوفيد-19. وقد أوضحت النتائج أن توفر الاشتراطات قد تراوح بين 82% إلى100%, أهمها الالتزام بالإشارات الأرضية لضمان التباعد (100%)، التزام الحجاج ارتداء الكمامة (100%)، التزام الحجاج بالتباعد الجسدي (97.5%) توفر لوحات توعوية صحية (97.5%)، التزام طاقم العاملين والسائقين بارتداء الكمامات بالطريقة الصحيحة (95%)، توفر خدمات مياه الشرب في عبوات (95%)، توفر خدمات لذوي الاحتياجات الخاصة (90%)، التعقيم المستمر داخل المركز (الكونترات، الحواجز وغيرها) (87.5%)، وتوفر مظلات يدوية تقي حرارة الشمس (82.5%). لاحظت الدراسة أنه في وقت الازدحام تظهر بعض التحديات مثل كثرة عدد الموظفين مع قلة الخبرة والتدريب وتكرار نفس الإجراءات من جهات مختلفة. لذا أوصت الدراسة بأهمية تدريب وتأهيل العاملين لإعمال الحج والاهتمام بمتطلبات ذوي الاحتياجات الخاصة، بمصطلح تجربة المستفيد من خلال التعامل الحسن وتقديم الخدمات المميزة لإثراء تجربة الحاج في مراكز التجمع ورحلة الحج كاملة.

 

رقم الدراسة: 44222001
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: خالد عبدالرحمن عبدالله اسره
عنوان الدراسة: دراسة تقييم خدمات النقل العام ايام التشريق بين المشاعر المقدسة و المسجد الحرام موسم الحج 1442هـ
الملخص:
تكمن غاية هذه الدراسة في التعرف على خصائص خدمة النقل بالحافلات عالية السعة للحجاج خلال مرحلة النقل بين المسجد الحرام والمشاعر المقدسة أيام التشريق (10-12 ذو الحجة) لأداء شعيرة الطواف باستخدام نظام النقل الترددي بالحافلات بين محطة الجمرات

 

رقم الدراسة: 44232002
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: ايمن محمد مصطفي
عنوان الدراسة: تطوير جودة الخدمات المقدمة لذوي الإعاقة من ضيوف الرحمن في مشعر منى
الملخص:
الملخص العربي مقدمة: هذه دراسة وصفية تحليلية أجريت في موسم حج 1443 على 622 من الحجاج ذوي الإعاقة والام راض المزمنة )سكر- امراض القلب والضغط العالي( لتقييم مستوى رضاهم عن الخدمات المقدمة لهم في مشعر منى لتكون اساس لسياسات التطوير ودعم اتخاذ القرار. منهجية البحث: يعتمد البحث على المنهج الوصفي التحليلي لدراسة الظواهر العلمية من خلال القيام بالوصف بطريقة علمية، ومن ثم الوصول إلى تفسيرات منطقية لها دلائل وبراهين تمنح الباحث القدرة على وضع أطر محددة للمشكلة، ويتم استخدام ذلك في تحديد نتائج البحث. النتائ ج: اظهرت الدراسة ان هناك فروق بين الاصحاء وبين الفئات الاربعة محل الدراسة في مستوى الرض العام وكانت ترتيب النتائج في مستوى الرضا العام بنسبة 74 % للأصحاء يليهم مرض ى السكري 70 بنسبة % ثم مرض ى السكري وامراض القلب والضغط العالي بنسبة 69 % ثم مرض ى امراض القلب والضغط بنسبة 68 % واخيرا ذوي الاعاقة بنسبة 66 %، ولم تظهر الراسة ان هناك فروق بين الذكور والاناث في مستوى الرضا عن الخدمات، وكان اعلى ثلاث نتائج رضا هي اسلوب تعامل مقدمي الخدمات ، توفر حاويات القمامة، التوعية الدينية، اما اقل ثلاث خدمات هي وقت انتظار لدخول دورات المياه، توفر خدمات نقل مناسبة، توفر خدمات ذوي الاعاقة وكبار السن. الخلاصة: ان أسلوب تقييم الخدمات المقدمة من وجهة ذوي الاعاقة واصحاب الامراض المزمنة أحد الأدوات الفعالة في وضع خطط وسياسات التطوير، واثبتت الدراسة ان الحالة البدنية لها علاقة طردية بمستوى الرضا عن الخدمات المقدمة لان لها القدرة على تحمل مصاعب ومشقة الحج من اجهاد حراري ومشقة بدنية وتغير العادات الغذائية والسلوكية في الحج، وضرورة ان يتم تصنيف الحجاج الى فئات حتى يتم تقديم خدمات تيسر لهم اداء المناسك وتحقق رؤية المملكة في تجويد الخدمات المقدمة للحجاج.

 

رقم الدراسة: 44232003
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: عبدالرحمن محمد بشاوري
عنوان الدراسة: دراسة الوضع الراهن لشارع إبراهيم الخليل (داخل نطاق الدائري الأول) من منظور الأمن والسلامة
الملخص:
تهتم الدراسة بتحديد عدد من المخاطر بشارع ابراهيم الخليل في حي المسفلة كأحد أهم وأشهر أحياء مكة المُكرّمة السياحية ويعد شارع إبراهيم الخليل من الشوارع المميزة لقُربه من الحرم المكي وأهم معالم شعائر الحج والعُمرة وأشهر الأبراج ومراكز التسوق ذائعة الصيت بالمدينة. وهدفت الدراسة الى اكتشاف الأخطار المختلفة ومعرفة مسبباتها. ومن اهم المخاطر التي تم دراستها بالمنطقة، مخاطر الصعق الكهربائي، مخاطر انهيارات المنازل القديمة، مخاطر السيول الفجائية، مخاطر الاجهاد الحراري، مخاطر التلوث البيئي، مخاطر السلوك البشري . وقد تبين من خلال البحث حدوث بعض المخاطر التي تهدد صحة وسلامة الحاج والمعتمرين وسكان المنطقة، ظهور الكابلات الكهربائية على الطرق والتوزيع العشوائي لمحطات الكهرباء. كذلك تراكم وحدات التكييف بشكل عشوائي في الممرات الضيقة لمداخل بعض الوحدات السكنية مما قد يسبب الى ارتفاع درجات الحرارة وحدوث انفجار وحريق لا قدر الله. ايضا أظهر المسح الميداني لشارع ابراهيم الخليل وجود العديد من المخالفات والمخاطر الانشائية منها: استمرار اعمال الترميم في الفنادق خلال موسم الحج، وجود العديد من المباني القديمة والمتهالكة. وتم قياس درجات الحرار والرطوبة النسبية والضوضاء على امتداد شارع ابراهيم الخليل على مدار 7 ايام خلال موسم الحج وكان ارتفاع ملحوظ وكذلك في نسبة الأتربة العالقة في الهواء بأحجامها المختلفة. ووجود بعض الخلل في ادارة الحشود قد تؤثر اثارها السلبية على راحة وصحة الحجاج منها: تداخل المشاه مع حركة المركبات، عدم وضوح مسارات المشاة والمركبات ، عدم وجود علامات ارشادية وتحذيرية مخصصة لعبور المشاة للحرم المكي، استخدام حواجز غير مناسبه، عدم وجود خطة معلنة لمستخدمي الطرق مما يسبب ارباك الحركة المرورية. واوضحت الدراسة الهيدرولوجية ان هناك حوضين يؤثران على منطقة شارع ابراهيم، وتم استخدام المعاملات المرفومترية لحساب درجة خطورة الأحواض ومدى تأثيرها.

 

رقم الدراسة: 44234001
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: محمد صديق نجوم
عنوان الدراسة: قاعدة معلومات وبناء سجل تاريخي للمدينة المنورة
الملخص:
من أهداف معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة تأسيس بنك للمعلومات عن الحج ليكون مرجعا علميا شاملا لمختلف أنواع الإحصائيات والحقائق وبالتالي عمل نموذج محكاه حسابي لمختلف عمليات الحج مما يساعد كثيرا على التخطيط. بالإضافة إلى العمل على بناء سجل تاريخي متكامل بالدراسات والوثائق والصور والأفلام والخرائط والمخطوطات التاريخية للحج ومكة المكرمة والمدينة المنورة ليكون مرجعا علميا وتاريخيا ثابتا، التي تساعد وبشكل كبير في التخطيط وتوفير الإمكانيات لخدمة ضيوف الرحمن وزوار الحرمين الشريفين.

 

رقم الدراسة: 44234002
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: محمد صديق نجوم
عنوان الدراسة: قاعدة معلومات وبناء سجل تاريخي عن الحج والعمرة والزيارة الإستثنائي
الملخص:
من أهداف معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة تأسيس بنك للمعلومات عن الحج ليكون مرجعا علميا شاملا لمختلف أنواع الإحصائيات والحقائق وبالتالي عمل نموذج محكاه حسابي لمختلف عمليات الحج مما يساعد كثيرا على التخطيط. بالإضافة إلى العمل على بناء سجل تاريخي متكامل بالدراسات والوثائق والصور والأفلام والخرائط والمخطوطات التاريخية للحج ومكة المكرمة والمدينة المنورة لتكون مرجعا علميا وتاريخيا ثابتا، التي تساعد وبشكل كبير في التخطيط وتوفير الإمكانيات لخدمة ضيوف الرحمن وزوار الحرمين الشريفين.

 

رقم الدراسة: 44234003
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: محمد خالد يوسف شمبور
عنوان الدراسة: التقنيات وتطبيقاتها في منظومة الحج والعمرة: مسح أدبي تحليلي
الملخص:
يرتبط مصطلح التقنية في العديد من المجالات، بما في ذلك المجالات العلمية والتجارية والصناعية والصحية والنقل وغيرها، والتي أصبحت ضرورة للحياة اليومية في جميع شرائح المجتمع. يعد الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء وعلوم البيانات والبيانات الضخمة من بين أبرز مجالات التقنيات في العصر الحديث للمعرفة الإلكترونية، والتي يتم الاعتماد عليها بشكل متزايد في العديد من مجالات حياتنا العملية المتعددة منها استخدام تطبيقات المتاجر الالكترونية وتطبيقات الملاحة والسياحة والسفر وغيرها. ونظرا لأهمية تطبيق التقنيات وتكييفها لخدمة المعتمرين والحجاج، فإنه من الضروري إجراء دراسة مسحية تحليلية للتقنيات وتطبيقاتها التي تم استخدامها في بيئة الحج والعمرة لتكون حجر الأساس ونقطة انطلاق للمشاريع العلمية والعملية المستقبلية للباحثين واصحاب القرار. وفي هذه الدراسة تم تصنيف الابحاث وفقاً لأربعة فروع رئيسية، تشمل دراسات الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة، دراسات ما قبل الوصول، دراسات الإسكان والخدمات، وأخيرا دراسات النقل والمواصلات وإدارة الحشود. بعد ذلك تم تحليل الدراسات المصنفة حسب مجال البحث، وأداة البحث، والطريقة الإحصائية، وطبيعة البيانات الإحصائية، وأدوات جمع البيانات، والاستشهادات البحثية. أظهرت النتائج أن الذكاء الاصطناعي يعتبر أكثر المجالات المستهدفة من قبل الباحثين بنسبة 24.2٪ وبأن التطبيق الفعلي هو الأداة الأكثر استخدامًا بين الباحثين حيث بلغت النسبة 42.3٪ يليه استخدام الإطار العملي بنسبة 20.2٪. كما أظهرت النتائج أن غالبية الباحثين اعتمدوا على استخدام الإحصاء الوصفي في تحليل البيانات وتفسيرها بنسبة 73.5٪. أخيراً تطرقت الدراسة الى مجموعة من الاتجاهات العملية التطبيقية الحديثة تم اختيارها بناءً على نظرة عامة شاملة للمسح التحليلي للتقنيات الحالية، إضافة إلى مناقشة القضايا المفتوحة الأخرى التي تحتاج إلى اجراء مزيد من الابحاث المتخصصة.

 

رقم الدراسة: 44234004
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: محمد خالد يوسف شمبور
عنوان الدراسة: مقترح لجدولة تفويج الحجاج وفق رخص المذاهب الفقهية باستخدام خوارزميات الذكاء الاصطناعي
الملخص:
تولي المملكة العربية السعودية اهتماماً ورعاية خاصة لحجاج بيت الله الحرام من خلال تسخير الطاقات البشرية والمادية لخدمة الحجاج وتسهيل أدائهم لمناسكهم وتذليل المصاعب التي يمكن أن تواجههم خلال مدة إقامتهم في المملكة. وتحقيقاً لرؤية المملكة في تسهيل استقبال أعداد متزايدة من المسلمين من كافة أنحاء العالم لأداء مناسك الحج والعمرة، فإنه يتطلب إجراء دراسات بحثية على أسس علمية تقدم الحلول المثلى لتحقيق الأهداف والتطلعات المستقبلية. ومن نسعى في هذا البحث إلى دراسة الوضع الراهن لعملية تفويج الحجاج من مشعر عرفات إلى مشعر مزدلفة ثم العمل على وضع برامج تفويج تعتمد في جوهرها على سعة ديننا الحنيف حيث تتوفر العديد من الفرص الفقهية التي تتوفر في المذاهب الفقهية ويمكن الاستفادة منها في تحقيق شيء من المرونة في توزيع الحجاج وتفويجهم باستخدام احدى خوارزميات التحسين (هارموني). صممت برامج التفويج من خلال تحليل وتقييم الفرص الفقهية وعرض سيناريوهات متعددة لعملية التفويج تتناسب مع الوضع الحالي للطاقة الاستيعابية لمشعر مزدلفة ليتم بعد ذلك ترشيح أفضل البرامج التي يمكن أن تطبق في المستقبل القريب بإذن الله تعالى وتوفيقه.

 

رقم الدراسة: 44231002
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: احمد محمد هلالي
عنوان الدراسة: الأحوال المعيشية الاجتماعية والاقتصادية لأسر الجالية البرماوية المقيمة بمكة المكرمة
الملخص:
تعد الجالية البرماوية بمكة المكرمة من أكبر الجاليات الموجودة بها، لذا جاءت هذه الدراسة للتعرف على الأوضاع المعيشية لأسر تلك الجالية الاجتماعية والاقتصادية، واستخدمت الدراسة المنهج الوصفي التحليلي لوصف وتحليل الأوضاع المعيشية الراهنة، وكذلك من حيث البيانات منهج مختلط يجمع ما بين البيانات الكمية والنوعية، وتمثل مجتمع الدراسة في أبناء الجالية البرماوية المتواجدة بمكة المكرمة إقامة دائمة، وتم سحب عينة حصية تمثل كل حي من الاحياء بنسبة (10%) من عدد الأسر بكل حي ممثلة لمجتمع الاسر البرماوية المتواجدة بمكة المكرمة بشرط الإقامة الدائمة وقوامها (7195) أسرة. وجاءت أهم النتائج في : سيادة نوع الأسرة الممتدة والتي تتكون من جيل أو أكثر، وأن الغالبية العظمي من أرباب الأسر يعملون ، وغالبيتهم يعملون في الأعمال الخدمية والفنية والمهن التخصصية وبائعين، وقد بينت الدراسة أن غالبية أرباب الأسر يعملون في القطاع الخاص (98%)، ويقع جميع أرباب الأسر في فئة الدخل الأقل من المتوسط التي لا تزيد عن 4000 ريال شهرياً، وتتميز الروابط الاجتماعية بقوتها وتميزها بين أفراد الجالية البرماوية حيث يتزاورون ويلتقون في المساجد وفى المكاتب الخاصة المعدة لهم يومياً بعد صلاة العشاء، وأشارت الدراسة إلي توفر الخدمات في السكن فالشبكة الكهرباء العامة هي المصدر الرئيس للكهرباء ، وشبكة المياه الرئيسية هي مصدر مياه الشرب بالإضافة إلى اعتماد البعض على سيارات الوايت ، وأن الصرف الصحي يتم من خلال شبكة الصرف الصحي العامة، أما الوقود المستخدم في الطهي فهو الغاز، كما بينت الدراسة أن من أهم الأمراض المنتشرة بين سكان الجالية البرماوية السكر والضغط، وأن نسبة (10.8%) من العينة توجد لديها حالات وفيات للأطفال أقل من سن الخامسة.

 

رقم الدراسة: 44225001
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: عثمان بكر عثمان قزاز
عنوان الدراسة: دور مواقع التواصل الاجتماعي في تحديد الوجهات السياحية للحجاج والمعتمرين بمنطقة مكة المكرمة
الملخص:
هدفت الدراسة إلى معرفة معدل استخدام الحجاج والمعتمرين لمواقع التواصل الاجتماعي ودور المواقع في تعريفهم بالوجهات السياحية بمنطقة مكة المكرمة كذلك رصد أكثر الوجهات السياحية معرفة من قبل الحجاج والمعتمرين من خلال مواقع التواصل الاجتماعي ، ورصد تأثير المواقع على قرار زيارة الوجهات السياحية بمنطقة مكة المكرمة من خلال التعرض لمواقع التواصل الاجتماعي ، تنتمي الدراسة إلى الدراسات الوصفية واعتمدت على المنهج المسحي وطبقت أداة استبيان على عينة قوامها 200 مفردة من الحجاج والمعتمرين وتمثلت أهم نتائج الدراسة في : ارتفاع نسبة اتفق على لاختيار رحلة السفر لأداء مناسك الحج بالمملكة تمثل النواحي الصحية والسلامة وما يتعلق بدور النظافة العامة عاملا مهما وذلك بنسبة (54%) ، ارتفاع نسبة (اتفق بقوة) على تأثير محتوى وسائل التواصل الاجتماعي على قرار السفر للخارج وذلك بنسبة (46.5%)، ارتفاع نسبة (اتفق) على البحث عن معلومات تفصيلية حول وجهة السفر للحج تؤثر في تعزيز اتخاذ القرار، ارتفاع نسبة (اتفق) على استخدام وسائل التواصل الاجتماعي للتخطيط لرحلة الحج والعمرة وذلك بنسبة (57%)،كذلك توجد علاقة ارتباطية ذات دلالة إحصائية بين درجة استخدم الحجاج والمعتمرين لوسائل التواصل الاجتماعي فى البحث عن البرامج الإثرائية والسياحية والثقافية لرحلة السفر ومحاور الدراسة كدرجة كلية.

 

رقم الدراسة: 44225002
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: عثمان بكر عثمان قزاز
عنوان الدراسة: فعالية اللوحات والشاشات الإرشادية في توعية الحجاج بمشعر مزدلفة لعام1442هـ
الملخص:
المعلومات التي تكفل راحة وسلامة حجاج بيت الله الحرام مطلب أساسي لإدارة ناجحة للحشود وتساعدهم في اتخاذ القرارات المناسبة وتحد من السلوكيات الخاطئة والناتجة عن عدم إدراك وفهم للواقع، فعدم وضوح الرؤيا وسوء الفهم والوضع النفسي للزوار وتبادل المعلومات الخاطئة سبب رئيسي في التزاحم وفقد السيطرة على المجموعات الكبيرة أثناء توافدهم في مشعر مزدلفة اتجاهاً إلى مشعر منى فمثلا، عدم وجود نظام إرشادي متكامل بمزدلفة قد يؤدي إلى تزايد الازدحام ومن ثم التدافع نتيجة عدم توجيههم التوجيه الصحيح للمسارات التي يجب أن يسيروا فيها.

 

رقم الدراسة: 44231001
تاريخها: 1442
الباحث الرئيس: عبدالعزيز بن مشرف محمد الشاعر
عنوان الدراسة: الاستجابات العاطفية لضيوف الرحمن عند السلام على الحجر الأسود بين الواقع الحقيقي والافتراضي
الملخص:
في ظل التسارع الرقمي الكبير الذي يشهده العالم، ازدادات مجالات استخدام الواقع الافتراضي كوسيلة فعّالة في كثير من المجالات كالطب والفضاء وغيرها. وحيث يشهد تطوير تقنيات الواقع الافتراضي اهتماماً كبيراً من المهتمين والمبرمجين، فإن التكلفة المنخفضة والبئية الآمنة لمحاكاة البيئة المادية الحقيقية ساهم بشكل كبير في التوسع في توظيف استخدمات الواقع الافتراضي سواء للتدريب أو التعليم أو التقييم. وحيث تعد دراسة الاستجابات العاطفية لضيوف الرحمن بعد السلام على الحجر الأسود في صحن المطاف من أهم الدراسات لقياس المشاعر، ونظراً لما يمثله الوصول إلى الحجر الأسود في صحن المطاف من صعوبة لدى كثير من مرتادي المسجد الحرام من ضيوف الرحمن، تهدف هذه الدراسة إلى توظيف الواقع الافتراضي لقياس الاستجابات العاطفية للمستخدمين بعد خوض تجربة محاكاة بيئة الحجر الأسود الخيالية بصورة مطابقة للبيئة المادية وتفاعلية تشمل كافة الحواس البشرية مثل الرؤية واللمس والسمع والشم. وتعد دراسة الاستجابات العاطفية في الواقع الافتراضي ومقارنتها بالواقع الحقيقي هي أحد وسائل تطوير واثبات فاعلية الواقع الافتراضي. ولتحقيق الهدف من هذه الدراسة الاستطلاعية فقد تم استخدام المنهج الوصفي التحليلي لعينة تكونت من (18) شخص من الجنسين، حيث تم توزيع استبانة إلكترونية تم تعبتئها من قبل عينة الدراسة بعد خوض تجربة محاكاة بيئة الحجر الأسود الافتراضية. وقد أظهرت النتائج أن مشاعر الإعجاب والثقة والتقبل أكثر الاستجابات العاطفية عن التجربة بصورة عامة بينما استجابات الملل والرتابة والنفور والاشمئزاز لم تسجل استجابات عالية مما يدل على أن الاستجابة العاطفية جاءت إيجابية بشكل عام. وقد أوصت الدراسة بعدد من الوتصيات يأتي في مقدمتها ضرورة التوسع في تطبيق أدوات الواقع الافتراضي للدراسات ذات العلاقة بقياس استجابات المستخدمين في المواقع التي قد يصعب وصول ضيوف الرحمن إليها في الحقيقة مثل جبل الرحمة، بئر زمزم، غار حراء، داخل الكعبة المشرفة، الحجرة النبوية وغيرها.

 

رقم الدراسة: 44124001
تاريخها: 1441
الباحث الرئيس: د. هاني عبدالله محمد الضبيب
عنوان الدراسة: رصد وتحليل انطباعات المجتمع المكي عن مظاهر موسم حج 1441 هـ
الملخص:
عُرف عن المجتمع المكي على مدار التاريخ بذل كل الجهود الممكنة في سبيل خدمة ضيوف الرحمن خلال موسم الحج من كل عام. ولكن في موسم حج عام 1441 هـ كان الوضع مختلفاً بسبب ما أصاب العالم أجمع من تفشي فيروس كورونا المستجد والذي تسبب في إحداث تغييرات كبيرة لكثير من مظاهر الحياة التي اعتاد الناس على ممارستها في مختلف المجتمعات ومن تلك المجتمعات المجتمع المكي. ففي الوقت الذي كان من المفترض أن يستعد فيه أهل مكة لاستقبال حجاج بيت الله والقيام على خدمتهم لأداء مناسك الحج بكل يسر وسهولة كان لزاماً عليهم اتباع تعليمات وزارة الصحة بتطبيق العديد من الإجراءات الاحترازية والوقائية لتجنب الإصابة بفيروس كورونا. ونتيجة لاختلاف طبيعة الحياة في المجتمع المكي في موسم حج هذا العام عن الأعوام الماضية تأتي هذه الدراسة لرصد وتحليل التغيرات الاجتماعية التي قد تكون حاضرة أو غائبة لأول مرة في المجتمع المكي خلال موسم حج 1441 هـ. حيث تم دراسة هذه الظواهر من خلال رصد وتحليل انطباعات المجتمع المكي عبر أحد أهم وسائل التواصل الاجتماعي منصة تويتر، بالإضافة إلى استخدام استبانات إلكترونية. نأمل أن توثق هذه الدراسة انطباعات المجتمع المكي في ظل الظرف النادر وقوعه جراء جائحة فيروس كورونا.

 

رقم الدراسة: 44123001
تاريخها: 1441
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: دراسة مسحية للأمراض المعدية وأثرها على مواسم الحج السابقة وموسم 1441هـ
الملخص:
تؤثر الأمراض المعدية والوبائية على الحشود (الحج) منذ القدم، حيث تتوفر لها الظروف الملائمة وهي تمركز الحشود بقعة جغرافية محدودة، بل أنها أحيانا قد تهدد مواسم الحج. هدفت الدراسة إلى تحديد الأوبئة وآثارها على مواسم الحج السابقة ونسبة الوفيات بها وكذلك أبرز التدابير الوقائية للحد من الامراض المعدية في الحشود، ورصد انتشار مرض كوفيد-19 بمكة خلال موسم 1441هـ وكيفية الحد من انتشاره. تم التطرق لأهم الأوبئة والأمراض المعدية التي تعرض لها حجاج بيت الله الحرام في مواسم الحج السابقة وموسم 1441هـ باستخدام المنهجية الوصفية التاريخية. وبينت الدراسة أن الحج قد تأثر بالأوبئة منذ قرون بعيدة وخاصة أوبئة الكوليرا والطاعون ومازالت الامراض المعدية تمثل مهددا حقيقيا لمواسم الحج الحديثة حيث تبين من خلال البحث أن نسبتها قد تراوحت في المواسم الحج السابقة بين (26.4%-60.5%)، أكثرها كانت الأمراض التنفسية (زكام ورشح والتهاب رئوي) تلتها أمراض الجهاز الهضمي (النزلات المعوية والاسهالات) والحمى الشوكية. وأن نسبة الوفيات بسبب الأمراض المعدية في الحج قد تراوحت ما بين 1.08% إلى 13.67% وبمتوسط 7.89%. أما في موسم حج 1441هـ فقد بلغ أعلى عدد 195 اصابة بمكة المكرمة (غير الحجاج) وكان ذلك في اليوم الثاني من ذي الحجة 1441هـ بينما بلغ أعلى عدد وفيات (11) بسببه في 14/12/1441هـ ولم تسجل حالات وفاة بين حجاج 1441هـ. واختتمت الدراسة بأن الأوبئة والأمراض المعدية كانت ومازالت مهددا حقيقيا لشعيرة الحج ، وللوقاية منها يجب الاستمرار في رصد الأمراض المعدية خلال مواسم الحج وعمل دليل شامل بها، كذلك يجب استخدام وسائل حديثة للكشف المبكر وضرورة تطوير إدارة مخاطر الأمراض المعدية في التجمعات. نشر التوعية الصحية العامة والتدريب بصورة مستمرة أثناء الحج بمخاطر الأمراض المعدية وطرق الوقاية منها وضرورة التطعيم للحجاج والفئات العاملة في الحج واستمرار الأبحاث والدراسات لمكافحة الامراض المعدية والوقاية منها.

 

رقم الدراسة: 44133002
تاريخها: 1441
الباحث الرئيس: عبدالله غرم الله سعيد بن عثمان
عنوان الدراسة: تقييم الوضع الجيوبيئي بمشعر مزدلفة لحج عام 1441 هـ
الملخص:
رافقت عمليات التطوير والنهضة التنموية التي شهدتها مناطق المشاعر المقدسة خلال الأعوام القليلة الماضية توسع في مساحات الاسطح المصمتة والتغير الشبه كلي لأغطية الأرض الطبيعية بصورة ساحات وأرصفة وخرسانات إسمنتية تقلل بشكل كبير من الفاقد وتعزز من أحجام ومخاطر السيول، مما دفع الباحثين الى تقييم الوضع الجيوبيئي بالمنطقة من خلال تحديد أهم المؤثرات الجيولوجية والجيومورفولوجية والهيدرولوجية التي تتحكم في مظاهر السطح بمحيط مشعر مزدلفة ودراسة طبيعة التتابع الطبقي التحت سطحي والموارد الطبيعية المتاحة من المياه الجوفية. وقد أظهرت النتائج تأثير عمليات التنمية في تغطية المنكشفات الطبيعية لترسبات العصر الرباعي بالأودية وما صاحبها من أثار كبيرة في توقف الترشح وإعادة تغذية المتكونات الحاملة للمياه الجوفية، والذي أدى بدوره في زيادة معدلات وكميات الجريان السطحي لمياه السيول وخاصة بالأجزاء العليا من منطقة الدراسة، فارتفاع قيمة الإصمات مع ضعف التغطية النباتية وارتفاع مستويات الانحدار وانخفاض الفواقد بالتسرب أسهمت بشكل كبير في ارتفاع قيم الجريان السطحي وسرعة تدفق المياه من المناطق الجبلية المرتفعة والمتدفقة من عدة اتجاهات بمحيط الحدود الشرعية لمشعر مزدلفة، مما يشكل خطورة على تواجد الحجاج أثناء الامطار القوية مما يستلزم تفعيل لإجراءات الاحترازية بالمنطقة. كما تم اجراء الحسابات الخاصة بمنحنيات هيدروجراف السيول للعواصف التصميمية ذات التكرارية 5، 10، 20، 25، 50، 100 سنة عند النقاط الحرجة ذات الخطورة والمؤثرة بصورة مباشرة على الحدود الشرعية لمشعر مزدلفة. وفي نفس الوقت تم إجراء عدد (11) جسات جيوكهربية رأسية باستخدام طريقة شلمبرجير لتحديد التتابع الطبقي التحت سطحي بمنطقة الدراسة وذلك للحصول على صوره دقيقة وواضحة عن الوضع الجيولوجي العام بالمنطقة. بالإضافة الى ثلاثة قطاعات جيوكهربية ثنائية الأبعاد للجسات الجيوكهربية للتوصل الى التغير الأفقي والرأسي لقيم المقاومة النوعية الحقيقية لطبقات الأرض التي تم نمذجتها. تم اجراء قطاعات جيورادارية بمجموع أطوال 3943 متر، ممتدة الى متوسط عمق 12.5 متراً من مستوى سطح الأرض، بالإضافة الى ما تم اجراؤه بمحيط مباني دورات المياه بوسط مشعر مزدلفة ، وذلك بغرض التحقق من مدى تسرب المياه المستخدمة أثناء مواسم الحج ، والذي تبين منه ارتفاع منسوب المياه المتسربة من تلك الدورات المشار اليها سابقاً وذلك من خلال ضعف قوة الموجات المغناطيسية المرتدة من هذه الطبقات التحت سطحية المتشبعة بمياه الصرف الصحي المتسربة ، مما يشير الى وجود تسرب جزئي من مياه المواضيء ودورات المياه الى الطبقات الحاملة للمياه الجوفية نظرا لارتفاع مسامية ونفاذية الطبقات التي تعلو الخزان المائي الجوفي.

 

رقم الدراسة: 44131001
تاريخها: 1441
الباحث الرئيس: د. مخلص عبدالله ركابي محجوب
عنوان الدراسة: تقدير معدلات التضخم في مكة المكرمة خلال موسمي العمرة والحج لعام 1441 هـ
الملخص:
يأتي هذا التقرير في إطار البرنامج البحثي "تقدير معدلات التضخم بمكة المكرمة خلال موسمي العمرة والحج"، والذي يستهدف بناء وتطوير مؤشرين إحصائيين يعكسان تحركات الأسعار في مجموعة السلع والخدمات التي يهتم بها المُعتمر/الحاج في موسم العمرة/الحج بمكة المكرمة. ينقسم التقرير إلى خمسة أقسام رئيسة: يستعرض أولها الإطار العام للبرنامج البحثي، في حين يتناول رابعها تحليل النتائج عبر السنوات الأربع لإنتاج المؤشرين، وقد تم تخصيص القسمين الثاني والثالث لتوفير خلفية عن العوامل والأحداث التي تؤثر في نتائج المؤشرين وتساعد في تفهم نتائجهما، شملت الإجراءات الإصلاحية التي قامت بها المملكة العربية السعودية في إطار رؤية 2030، مثل: إصلاح أسعار الطاقة، وضريبة القيمة المضافة، وضريبة السلع المنتقاة على المنتجات الضارة، وتعديل المقابل المالي على العمالة الوافدة، بالإضافة إلى جائحة كورونا التي شهدها العام (2020م)، فضلًا عن تقديم تحليل لقطاعي "السكن" و"البيع بالتجزئة" اللذان يلعبان الدور الرئيس في التأثير على النتائج، أما القسم الأخير فيقدم بعض التوصيات العامة التي رشحت عن البرنامج البحثي.

 

رقم الدراسة: 44133003
تاريخها: 1441
الباحث الرئيس: د. حمزه محمد حسين السقاف
عنوان الدراسة: تقييم الوضع البيئي الراهن بالمدينة المنورة لعام 1441 هـ
الملخص:
تعتبر البيانات المناخية ذات أهمية قصوى لصٌناع القرار والمخططين والباحثين بالقيام بتطوير مكة المكرمة وبصفة خاصة المشاعر المقدسة، نحو التخطيط البيئي والمناخي السليم وذلك لمعالجة المشاكل الناتجة عن الظروف المناخية الطارئة والتي قد تُغير من منظومة التوازن البيئي أو تؤدي الى انتشار الملوثات الهوائية والأمراض المعدية والعشوائية بالإضافة الى نظم التخطيط العمراني وغيرها من المشاريع البحثية والتي بالطبع تخدم ضيوف الرحمن. يشتمل هذا التقرير على استعراض وتقييم للبيانات المسجلة في المحطات خلال العام الميلادي 2019 ليُحقق ما تضمنته الخطة الخمسية المقترحة بالوحدة البحثية للأرصاد الجوية من خلال اعداد قاعدة بيانات للظروف المناخية بالمدينة المنورة حتى يتسنى للباحثين في المعهد وخارجه الاستفادة من تلك البيانات في دراساتهم المتعلقة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة، بالإضافة الى إمكانية الاستفادة من تلك البيانات مستقبلاً في النمذجة والتنبؤ المناخي بالمدينة المنورة وأخيراً رصد الظروف المناخية الطارئة وما ينشأ عنها من تواجد ناقلات الأمراض ومدى ارتباطها بتلك الظروف المناخية الطارئة. وتم أيضاً اجراء المعالجات الإحصائية للبيانات المناخية لمحطات الفيصلية وقباء وأحد والخالدية من خلال مراجعة وتدقيق البيانات المناخية وحساب المتوسط الساعي للبيانات (درجة الحرارة، الرطوبة النسبية، كمية المطر، الاشعاع الشمسي الكلى، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح)، بالإضافة الى حساب المتوسط الشهري للبيانات (درجة الحرارة، الرطوبة النسبية، كمية المطر، الاشعاع الشمسي الكلى، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح). ولدراسة التغير المكاني للظروف المناخية بأحياء المدينة المنورة، تم اعداد مجموعة من الخرائط الكنتورية لدرجة الحرارة والرطوبة النسبية وسرعة الرياح والإشعاع الشمسي وكمية الأمطار خلال 2019م. وأخيراً، تم اعداد المؤشرات المناخية لجميع محطات الرصد المناخي بالمدينة المنورة (مقارنة بين المتوسط العام للعوامل المناخية خلال 2019م مقارنة للمتوسط العام خلال الخمس سنوات الماضية (2014م - 2018م) وتم حساب نسبة التغير، وأوضح المؤشر العام للبيانات المناخية بالمدينة المنورة أن نسبة التغير في درجة الحرارة انخفضت بمقدار 1.35%، بينما ارتفعت نسبة التغير للرطوبة النسبية بمقدار 4.13%، وانخفضت أيضاً لسرعة الرياح بمعدل 8.02%، وزادت نسبة التغير للإشعاع الشمسي بمعدل 5.40%، وأخيراً ارتفعت نسبة التغير في كمية المطر الى 24.45%.

 

رقم الدراسة: 44121002
تاريخها: 1441
الباحث الرئيس: احمد محمد هلالي
عنوان الدراسة: رصد المظاهر الاجتماعية بمكة المكرمة خلال أيام عيد الأضحى 1441 هـ
الملخص:
تأتي عملية رصد المظاهر الاجتماعية خلال عيد الأضحي بمكة المكرمة للمرة الأولي حيث جاءت جائحة كورونا لتغير من عادات سكان تلك المدينة المقدسة والتي يتميز سكانها بعادات وتقاليد تميزهم عن غيرهم وبخاصة خلال موسم الحج، حيث اعتمدت عملية الرصد على رافدين هما: الملاحظة المباشرة من خلال الرصد الميداني لبعض من المساجد والحدائق والمتنزهات والأسواق، والمسح الاجتماعي لعينة عارضة من منسوبي جامعة ام القري المتواجدين بمكة المكرمة خلال فترة عيد الأضحي وانتهت الدراسة إلى عدد من النتائج منها: ادي صلاة العيد من المبحوثين 62%، بينما لم يؤد الصلاة 38%، اصطحب بعض المصلين معهم أطفال لحضور الصلاة ، فضل غالبية المبحوثين تأدية الصلاة في مسجد قريب من منازلهم أو في داخل منازلهم، درجة حرص المصلين على اتباع الإجراءات الصحية متوسطة إلى عالية، كان هناك حرص من غالبية المبحوثين على عدم تبادل الزيارات خلال العيد، كذلك لم يشاركوا في تجمعات، والقلة التي شاركت في تجمعات تمثلت في تجمعات عائلية، وكان تجمعاً واحداً على الأكثر، التزم 48% من المبحوثين بعدم الخروج من المنزل، بينما قام 14% بزيارة المتنزهات والحدائق العامة، و13% قاموا بالأضحية و13% قاموا بالتسوق، أما من سافر خارج مكة فكانت بنسبتهم 12%، ونستنتج من ذلك ان هناك فئة كبيرة من المبحوثين لم يغادروا منازلهم ويلاحظ ايضاً ضعف نسبة من قاموا بالتسوق، و نسبة من لم يشارك في عمل تطوعي من إجمالي مفردات العينة 93%. كما انتهت الدراسة إلى أن استجابة سكان مدينة مكة المكرمة للتعامل مع الإجراءات الاحترازية لمكافحة كورونا جاءت من متوسطة إلى مرتفعة ، إلا أن البعض لم تكن درجة استجابته عالية ولم يستشعر خطورة وأهمية تلك الإجراءات ، لذا توصي الدراسة بزيادة جرعات الوعي بين أفراد سكان المجتمع المكي من خلال بث برامج توعوية للحد من السلوكيات السلبية، وبخاصة التي تم رصدها اثناء صلاة عيد الأضحي والتي يمكن الاستفادة منها الان بعد فتح المساجد، وفى الحدائق والمتنزهات وأماكن الترفيه، والأسواق، وتشمل برامج التوعية السلوكيات الاجتماعية والصحية والتي تقع في نطاق الإجراءات الاحترازية.

 

رقم الدراسة: 44123004
تاريخها: 1441
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: الرصد البيئي لمكة المكرمة (المناخ وجودة الهواء) لحج عام 1441 هـ
الملخص:
الرصد البيئي لمكة المكرمة (المناخ وجودة الهواء) لحج عام 1441 هـ

 

رقم الدراسة: 44123006
تاريخها: 1441
الباحث الرئيس: د. عبدالله فيصل محمود السباعي
عنوان الدراسة: مشروع مخيم الحج الأخضر بالمشاعر المقدسة – موسم حج 1441هـ
الملخص:
تشكل كمية النفايات الصلبة المتولدة في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة خلال موسم الحج عبئاً على القائمين على النظافة وبالتالي فقد أصبح من الضروري معالجة هذه المشكلة ووضعها ضمن منظومة التطوير المستمر والبحث عن طرق جديدة تضمن جمع ونقل وتخزين ومعالجة النفايات بالطرق الصحية والبيئية السليمة. استهلت فكرة العمل بمشروع مخيم الحج الأخضر 1431هـ، من خلال دراسة الوضع الراهن وتقييم منظومة ادارة النفايات الصلبة بالمشاعر المقدسة، بداية من تحديد مواطن القوة والضعف في منظومة إدارة النفايات الصلبة بمشعر منى، وتم تطبيق المرحلة الثانية من مشروع مخيم الحج الأخضر موسم حج 1432هـ، حيث شاركت ثلاثة مخيمات (حجاج الدول العربية، حجاج تركيا وحجاج جنوب أسيا وحققت المرحلة الثانية الى أن نسبة ٣٣٪ من الحجاج على استعداد لفرز نفاياتهم، وهذا ما عضدته نتيجة الفرز الفعلي الذي تم بالمخيمات (٢٦ ٪ من النفايات البلاستيكية)، وتم التوصل إلى أن كل العوامل المؤثرة سلباً على استعداد الحاج للفرز وعلى سلوكه الحقيقي تتلاشى بوجود محفز قوي كالمحفز الديني، لذلك تظهر أهمية التركيز على المحفز لتطوير المنظومة. وتم تطبيق المرحلة الثانية التجريبية من تطبيق المشروع خلال موسم حج 1437هـ، حيث شاركت ثلاثة مخيمات (حجاج الداخل، وحجاج جنوب أسيا) ووصل معدل الفرز الى حوالي 66% من اجمالي النفايات المتولدة (ما يقارب 14500 كجم من النفايات البلاستيكية). ومن خلال التطبيق التجريبي لمشروع مخيم الحج الأخضر خلال موسم حج 1439هـ لمخيمات حجاج الداخل، حيث وصلت نسبة الفرز الى أكثر من 90% وتم جمع ما يقرب من 11.5 طن من النفايات المفروزة بالصناديق الضاغطة الخاصة بالمخيمين المشاركين بالمشروع. وفي خلال موسم حج 1440ه، تم مشاركة عدد 35 مخيم بحجاج الداخل، وخلصت مبادرة فرز النفايات الى مشاركة عدد 21 مخيم من مخيمات حجاج الداخل وحققت نسبة النفايات الجافة ما يقارب 71% من اجمالي النفايات المخزنة بالصناديق الضاغطة، وتراوحت نسبة تخزين النفايات الجافة بالصناديق الضاغطة بين 37% - 93%. وبالإشارة الى بقية المبادرات حققت مبادرة تعقيم اليدين وترشيد المياه نسب ممتازة وصلت الى 100% و91% على الترتيب مما يستدل على سهولة وإمكانية تطبيقهما بجميع المخيمات المشاركة وتوافر متطلباتهم بالسوق المحلي، وأيضاُ حققت مبادرة الحلاقة الآمنة نسبة فوق المتوسطة 64% مما يستوجب مراعاة متطلبات تلك المبادرة في مواسم الحج القادمة، بينما لم تحقق مبادرات وجبات مسبقة التجهيز والمطهرات الصديقة للبيئة سوى 12% مما يستوجب دراسة أسباب صعوبة التطبيق في المواسم القادمة. وفي خلال موسم حج 1441ه، تم تقييم تعميم مشروع "مخيم الحج الأخضر" على جميع مخيمات ومساكن الحجاج بالمشاعر المقدسة (عرفات، مزدلفة ومنى). وتقييم تجربة فرز النفايات في شوارع وساحات المشاعر المقدسة. وتقييم مشروع "مخيم الحج الأخضر" في ظل الإجراءات الاحترازية والوقائية لجائحة الكورونا. واستهلت منهجية العمل والاعمال التحضيرية من خلال عقد الاجتماعات المتتابعة مع الجهات ذات العلاقة (وارة الحج والعمرة، امانة العاصمة المقدسة، وزارة الصحة، الهيئة الملكية بمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، وزارة البيئة والمياه والزراعة، المركز الوطني لإدارة النفايات والمجلس التنسيقي لحجاج الداخل)، وتطبيق مشروع مخيم الحج الأخضر للموسم الثاني على التوالي بمقر الهيئة الملكية بمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة. والتنسيق مع امانة العاصمة المقدسة (الادارة العامة للنظافة) وذلك لتحقيق ما يلي: تطبيق المشروع التجريبي لجميع الأماكن المحددة المشاعر المقدسة، تخصيص حاويتين النفايات (الخضراء للنفايات الجافة والسوداء للنفايات العضوية) في جميع نقاط تجميع النفايات بالمشاعر المقدسة، تخصيص صندوقين ضاغطين لتجميع النفايات وفرز النفايات الجافة والعضوية بالمشاعر المقدسة، تخصيص فرق تشغيلية الأول لتجميع النفايات الجافة والأخر للنفايات العضوية، الدعم الفني والتقني لأعمال تخزين النفايات المفروزة، تصميم كافة وسائل التوعية من ملصقات توضيحية وبانرات وبوسترات بما يتوافق مع الإجراءات الاحترازية لجائحة الكورونا. وفيما يختص بمبادرة فرز النفايات: تم توزيع حاويات النفايات بجميع مخيمات وشوارع مشعر عرفات، والنقاط المخصصة للحجاج بمشعر مزدلفة، وأبراج إسكان الحجاج بمشعر منى، ومسارات الحجاج المؤدية الى جسر الجمرات، تفريغ الصناديق المخصصة للحاويات العضوية بالمردم، تفريغ الصناديق الجافة ووزنها والتعاقد مع مستثمر لتدوير النفايات وتوجيه عائدها الى الجمعيات الخيرية بمكة المكرمة. وأفضت الدراسة الى مجموعة من النتائج: نسبة تطبيق مبادرة الوجبات مسبقة التجهيز نسبة تقارب 100% وذلك لتوافق الخطوط الارشادية للمبادرة مع التوصيات الصادرة من هيئة الغذاء والدواء وبروتوكول وزارة الصحة. ونسبة تطبيق تعقيم الحجاج نسبة تقارب 100% وذلك لتوافق الخطوط الارشادية للمبادرة مع بروتوكول وزارة الصحة. ونسبة تطبيق مبادرة تعقيم المرافق المخصصة للحجاج نسبة تقارب 100% وذلك لتوافق الخطوط الارشادية للمبادرة مع بروتوكول وزارة الصحة. ونسبة تطبيق مبادرة فرز النفايات من المصدر بمشعر عرفات نسبة تقارب 100% من نسبة تخزين النفايات الجافة الى اجمالي النفايات المخزنة بالصناديق الضاغطة، وحققت نسبة تطبيق مبادرة فرز النفايات من المصدر بمشعر مزدلفة نسبة تقارب 71.4% من نسبة تخزين النفايات الجافة الى اجمالي النفايات المخزنة بالصناديق الضاغطة، ونسبة تطبيق مبادرة فرز النفايات من المصدر بمشعر منى نسبة تقارب 27.4% من نسبة تخزين النفايات الجافة الى اجمالي النفايات المخزنة بالصناديق الضاغطة، ومتوسط نسبة تطبيق مبادرة فرز النفايات من المصدر بجميع المشاعر نسبة تقارب 66.3% من نسبة تخزين النفايات الجافة الى اجمالي النفايات المخزنة بالصناديق الضاغطة، وحققت مبادرة فرز النفايات اجمالي 4993 كجم من النفايات الجافة.

 

رقم الدراسة: 44122001
تاريخها: 1441
الباحث الرئيس: د. احمد امين السقاف
عنوان الدراسة: رصد مؤشرات الحركة والنقل والخدمات لحج عام 1441 هـ
الملخص:
ضمن جهود المملكة العربية السعودية لخدمة الإسلام والمسلمين وفي ظل انتشار جائحة كرونا كوفيد ١٩ التي إجتاحت العالم كان القرار الذي اصدرته وزارة الحج والعمرة بالمملكة العربية السعودية بإقامة حج هذا العام بأعداد محدودة جدًا للراغبين في أداء مناسك الحج لمختلف الجنسيات من الموجودين داخل المملكة (مواطنين ومقيمين)، وذلك حرصًا على إقامة الشعيرة بشكل آمن صحيا وبما يحقق متطلبات الوقاية والتباعد الإجتماعي اللازم لضمان سلامة الإنسان وحمايته من مهددات هذه الجائحة وتحقيقًا لمقاصد الشريعة الإسلامية في حفظ النفس البشرية وكذلك أداء فريضة الحج والتي هي خامس ركن من أركان الدين الإسلامي. وبناء على ذلك وبعد بيان وزارة الحج باقامة الحج الاستثنائي لهذا لعام، فقد اصدرت وزارة الحج والعمرة ووزارة الصحة من خلال البيان المشترك للوزيرين في ٢٦/ ٦/٢٠٢٠م بالاعلان عن الشروط، الأعداد، آلية اختيار الحجاج من فئتي المواطنين والمقيمين داخل الممملكة ونسبهم، وكذلك الاجراءات الصحية من عزل قبل وبعد الانتهاء من الشعيرة، والسن المسموح له بالحج والحالة الصحية العامة لجميع المقبولين، وتفاصيل الاجراءآت خلال مراحل اداء جميع النسك. فكان من الضروري على معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة رصد وتوثيق جميع أعمال أداء النسك للحجاج خلال هذا الحج الإستثنائي، منذ وصولهم وحتى مغادرتهم مدينة مكة المكرمة للإستفادة منها في بناء سجل تاريخي وتعزيز بنك للمعلومات ليكون مرجعا شاملا لدعم متخذي القرار.

 

رقم الدراسة: 44133008
تاريخها: 1441
الباحث الرئيس: د. حمزه محمد حسين السقاف
عنوان الدراسة: تقييم الخدمات والبيئة الصحية بالمدينة المنورة لعام 1441 هـ
الملخص:
في عام 1441هـ (2020) أصابت جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) أكثر من مائتي دولة ومقاطعة حول العالم. لذلك وضعت الجهات المختصة بالمملكة العديد من الإجراءات الوقائية لمنع تفشي هذا المرض منها منع الدخول والخروج مؤقتاً من مدن الرياض، ومكة المكرمة، والمدينة المنورة، ومنع الدخول أو الخروج المؤقت من ٦ أحياء في المدينة المنورة (الشريبات، بني ظفر، قربان، الجمعة، جزء من الإسكان، بني خدرة) على مدار ٢٤ ساعة. وفي ظل جائحة فيروس كورونا المستجد هدف الفصل الأول من الدراسة الحالية إلى توثيق وتقييم الخدمات الصحية بالمدينة المنورة. وتم حصر وتقييم الخدمات الصحية من خلال بيانات الجهات الصحية في بالمدينة المنورة. وأظهرت النتائج قيام الجهات الصحية بالمدينة المنورة بجهود كبيرة للارتقاء بمستوى الخدمات الصحية منها زيادة نسبة أسرَّة العناية المركزة في مستشفيات منطقة المدينة المنورة لجميع القطاعات بنسبة 20%، إنشاء مستشفى ميداني متكامل كما قامت إدارة مكافحة الأمراض المعدية بتكوين العديد من الفرق واللجان المتخصصة خلال فترة جائحة كورونا، استحداث العديد من نماذج الاستقصاء الوبائي، الخريطة الوبائية الإلكترونية، والمنشورات التوعوية. وتم فحص 122333 حالة كان منها 41830 حالة إيجابية لفيروس كورونا المستجد حتى تاريخ 4 سبتمبر 2020. وأوصت هذه الدراسة الاستمرار في مجهودات إدارة مكافحة الأمراض المعدية بالمدينة المنورة وتزويدهم بالمعدات والأجهزة المطلوبة والبرامج اللازمة والكوادر البشرية المدربة. وكذلك الاستمرارية في أعمال الاستقصاء الوبائي لاسيما بالأحياء الستة التي كانت معزولة بالمدينة المنورة.

 

رقم الدراسة: 44131003
تاريخها: 1441
الباحث الرئيس: د. حمزه محمد حسين السقاف
عنوان الدراسة: قياس رضا الزوار عن الخدمات المقدمة لهم بالمدينة المنورة لحج عام 1441 هـ
الملخص:
تحاول المملكة العربية السعودية تحسين الخدمات المقدمة لحجاج بيت الله والمعتمرين والزوار لكي تسهل وتيسر عليهم رحلتهم ، ولكي يتم ذلك لابد من قياس نسبة رضا مستخدمي تلك الخدمات للوقوف على مواطن القوة والضعف فيها ، حيث يعد ذلك اول خطوات التحسين وتجويد الخدمات، لذا قام معهد خادم الحرمين الشريفين بدراسة حول قياس نسبة رضا زوار المدينة المنورة عن الخدمات المقدمة اليهم : خدمات النقل، والسكن، والإقامة بالمدينة ، وخدمات المسجد النبوي الشريف بهدف التعرف على اهم الخدمات التي نالت استحسان ورضا من المستخدمين ، وتلك التي لم تنل قسطا كبيرا من الرضا. وتم تطبيق استبيان على عينة قوامها (8857) زائر للمدينة المنورة خلال موسم الحج الاستثنائي للعام 1441ه، وتوصلت الدراسة إلى أن نسبة الرضا العام 83.39%، ونسبة الرضا عن خدمات النقل 78.79%، وعن خدمات السكن 79.8%، وعن خدمات المسجد النبوي الشريف 83.79%، وعن خدمات الإقامة بالمدينة المنورة 84.78%، وبالنسبة لخدمات النقل فقد كانت نسبة الراضين من الزوار عن زمن الانتقال من السكن إلى المسجد النبوي الشريف 93% ، وعن مستوي نظافة الحافلات 88%، وعن الخدمات التي لم تنل قسطاً كبيرا من الرضا جاءت توفر الكمامات بالحافلات بنسبة 53% فقط، وتوفر المعقمات والكحول أيضا بنسبة 68%، وعن خدمات السكن فقد أشاد الزوار بكفاءة التكييف والتهوية والإضاءة بالسكن بنسبة 92.5% لكل منهما، بينما جاءت خدمات توفر الكمامات في الاسكان باقل نسبة راضين 58%، و توفر الكحول والمعقمات 70%، اما خدمات المسجد النبوي الشريف فقد كانت نسبة الرضا عن جودة التهوية والتكييف ونظافة الساحات بنسبة مرتفعة جدا 98%، اما الخدمات التي لم تنل قدرا وافقيا من الرضا جاء توفر الكمامات بالمسجد 26%، وتوفر المعقمات والكحول 59.2%، وأخيرا يمكننا القول بأن خدمات الإقامة بالمدينة احتلت أعلى نسب الرضا عن الخدمات بصفة عامة حيث سجلت كافة الخدمات نسب رضا مرتفعة تتراوح ما بين 97% لأكثر الخدمات وهى جودة الانارة في الشوارع، و86.5% لخدمة توفر المعقمات بالصيدليات وهى نسب رضا مرتفعة جدا.

 

رقم الدراسة: 44131004
تاريخها: 1441
الباحث الرئيس: سميه هاشم بكر حريري
عنوان الدراسة: خارطة احتياجات المرأة في منظومة الحج والعمرة لحج عام 1441 هـ
الملخص:
هدف المشروع إلى تحديد احتياجات العنصر النّسائيّ من ضيوف الرّحمن ومتطلّباتها؛ لأداء المناسك بيسر وسهولة، ورصد واقع الخدمات الحاليّة المقدّمة من الجهات المعنيّة للمرأة بالتّحديد؛ وذلك من خلال مرحلتين رئيستين تمّ في الأولى استخدام المنهج النّوعيّ؛ لتحديد احتياجات ضيفات الرّحمن بجمع المعلومات من مجموعة مركّزة من مقدّمي الخدمة والمستفيدات بلغ عددها (55) فردًا، ونتج عن ذلك تحديد (76) خدمة موزّعة على أربعة مجالات؛ هي: الخدمات العامّة، الخدمات الشّرعيّة، الخدمات الصّحّيّة، الخدمات الثّقافيّة الاجتماعيّة. وفي المرحلة الثّانية استُخدم المنهج الوصفيّ المسحيّ؛ لرصد واقع الخدمات الحاليّة (مستوى الاحتياج ومستوى التّوفّر) وبتطبيق أدوات المشروع الكمّيّة على عيّنة من (718) من ضيفات الرّحمن من (28) جنسيّة، يُقِمن في (12) دولة، خرج المشروع البحثيّ بأن مستوى الاحتياج للخدمات كان عاليًا، ومستوى توفّرها كان متوسّطا، وأنّ أعلى مستوى فرق بين الاحتياج والتّوفّر كان لمحور الخدمات الثّقافيّة الاجتماعيّة، وأقلّها للخدمات العامّة؛ ممّا يشير إلى مجالات التّطوير المحتملة، وقد تمّ اقتراح عدّة مبادرات في نهاية المشروع.

 

رقم الدراسة: 44121006
تاريخها: 1441
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: آليات المشاركة التطوعية للشباب في مواجهة ازمة كورونا دراسة مطبقة على عينة من طلاب الجامعات السعودية لحج عام 1441 هـ
الملخص:
حرصت حكومة المملكة العربية السعودية منذ ظهور أزمة كورونا علي تحفيز المؤسسات الاجتماعية المحلية بمختلف أنواعها للمشاركة للتخفيف من آثار هذه الآزمة التي تركت بصماتها علي مختلف المستويات سواء من الناحية الصحية أو الاقتصادية أو الاجتماعية أو النفسية والمعنوية. ومن بين هذه المؤسسات الاجتماعية التي حرصت علي المشاركة الفعالة لاجتياز أزمة كورونا الجامعات السعودية لما لديها من الطاقات والإمكانات البشرية ولاسيما الشباب السعودي الذي يعد الطاقة البشرية الاولي في المجتمع ككل. ومن هذا المنطلق ,تحرص الدراسة الحالية التي تطبق علي (6) جامعات سعودية للتعرف علي مدي المشاركة التطوعية للشباب بها , وطبيعة آليات المشاركة الشبابية لمواجهة أزمة كورونا , ومدي تفعيل هذه الآليات في المرحلة الراهنة والمستقبلية للتخفيف من حدة الاثار الناجمة عن جائحة كورونا , وكيفية تحقيق رؤية المملكة 2030م ,في مجال العمل التطوعي وتطلعاته المختلفة وخاصة الاستفادة من الطاقات الشبابية في الجامعات السعودية، وتوصلت الدراسة إلي أن نسبة المشاركين من أفراد العينة تعد نسبة مرتفعة (41% )وهذ يشير لمدي اقبال الشباب بالجامعات السعودية نحو العمل التطوعي خلال أزمة كورونا، وان متوسط فترة التطوع للمتطوعين بلغت ما بين شهر – شهرين وبنسبة (33% ) وان متوسط ساعات العمل التطوعي لدي المتطوعين خلال شهر واحد اكثر من 11.4 ساعة , مما يفوق متوسط ساعات العمل التطوعية لنفس الفئات العمري للمتطوعين طبقا للمسح التطوعي الوطني التي أجرته هيئة الإحصاءات العامة لعام 2018م . ولقد تلقت نسبة كبيرة من المتطوعين 33 % دورات تدريبية عن العمل التطوعي، مما يسهم ذلك في عملية التأهيل للاستعداد والمشاركة لدي شباب الجامعات السعودية. وأوضحت نسبة كبيرة من المتطوعين 55% بان لديهم استعداد للعمل التطوعي في اي وقت وما تقتضيه الحاجة خلال وقت جائحة كورونا. كما أشارت نتائج الدراسة ان الموقف الاسري للمتطوعين كان ايجابياً وذلك بنسبة 78% ومشجعا لهم علي التطوع, حتي الطلاب غير المتطوعين كان معظم مواقفهم الاسرية ايجابيا ومشجعا بنسبة65 %، ووضحت نتائج الدراسة الميدانية أن للطلاب المتطوعين رغبة للمشاركة التطوعية مستقبلا وجاء ذلك بنسبة93% , كما كانت هذه الرغبة لدي الطلاب غير المتطوعين بنسبة 62% أما الاثار الايجابية للوحدات وأندية التطوع في الجامعات مثل: دعم الانتماء وحب الوطن ,تطوير الذات ,والحد من المشكلات الاجتماعية ,تنمية الشعور بالمسؤولية الاجتماعية ,سيادة الروح المعنوية ,حل مشكلات الفقراء ,وحدة المجتمع وتماسكه , واكتساب خبرات ميدانية, وشغل اوقات الفراغ . وكانت المجالات التطوعية خلال ازمة كورونا عن طريق وحدات واندية التطوع هي: تقديم المساعدات الصحية، تقديم المساعدة للعائلات، خدمة سكان المناطق المحجوزة مساعدة الفئات الفقيرة التوعية والارشاد، مساعدة الامن،التأهيل الاجتماعي والنفسي . كما كشفت الدراسة عن مجموعة من صعوبات العمل التطوعي مثل: عدم توفر الوقت اللازم ضعف التشجيع والتقدير عدم التأهيل والتدريب خجل بعض المتطوعين وضعف الدعاية والاعلان، عدم ملاءمة الانشطة التطوعية مع ميول المتطوعين ,نظرة البعض للتطوع ,رفض بعض الاسر ,عدم وجود لوائح مشجعة للعمل التطوعي.

 

رقم الدراسة: 44031004
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: د. مخلص عبدالله ركابي محجوب
عنوان الدراسة: تحليل إنفاق معتمري وحجاج الخارج
الملخص:
يأتي هذا التقرير في إطار البرنامج البحثي "تحليل إنفاق معتمري وحجاج الخارج"، الذي تم تدشينه هذا العام، ويستهدف تقديم سلسلة زمنية مستمرة عبر السنوات المتتالية عن معدلات إنفاقهم، والأوزان النسبية لعناصر ذلك الإنفاق. ينقسم التقرير إلى ثلاثة أقسام رئيسة: خُصص أولها للتعريف بالبرنامج البحثي، والثاني لتحليل إنفاق معتمري الخارج، في حين تم تخصيص الثالث لتحليل إنفاق حجاج الخارج. ويشتمل كل قسم من القسمين الأخيرين على ثلاثة أقسام فرعية، يتناول أولها الخصائص الديموغرافية لأفراد العينة، (الجنسية، الجنس، العمر، المستوى التعليمي، الدخل الشهري، ...، إلخ)، في حين يستكشف ثانيها السمات الأساسية لرحلة المعتمر/الحاج، (نوع التأشيرة، تنظيم الرحلة، فترة ومكان الإقامة، سواء في مكة المكرمة أو المدينة المنورة، ...، إلخ)، ويتناول آخرها تحليل بيانات الإنفاق التي تم الحصول عليها من تنفيذ المسح الميداني الأول على معتمري/حجاج الخارج خلال العام (1440ه). وقد تم تقسيم المتوسط العام لإنفاق المعتمر/الحاج إلى جزئيين، الأول يشمل تحليل تكلفة حزمة برنامج رحلة العمرة/الحج، والثاني يشمل تحليل عناصر الإنفاق الأخرى داخل المملكة، مثل: الطعام والشراب، والنقل الداخلي، والرعاية الطبية، الاتصالات، والتسوق، (ملابس، مفروشات وأدوات المنزل، تمور، بخور، سجاد صلاة وسبح، عطارة)، فضلًا عن الصدقات والتبرعات .

 

رقم الدراسة: 44013009
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: الأثر البيئي للمياه المعالجة من محطة معالجة الصرف الصحي بعرنة على البيئة المحيطة
الملخص:
مدينة مكة المكرمة هي واحدة من المدن الرئيسية في المملكة العربية السعودية. تتفاوت الكثافة البشرية في مكة المكرمة طوال العام خاصة خلال أشهر الحج. وخلال مواسم الحج، يتضاعف عدد سكانها تقريباً مقارنة بسكان مكة. إدارة جميع الأمور في مدينة مكة المكرمة هي مهمة كبيرة وصعبة. يوجد في مدينة مكة محطتان لمعالجة المياه العادمة في عرنة وحدا . وتعتمد تلك المحطات على مياه الصرف الصحي البلدية في مكة (الصرف الصحي المنزلي والفندقي) فقط. بعد معالجة مياه الصرف الصحي في محطة عرنة ، يتم التخلص من مياه الصرف الصحي المعالجة بمحيط المحطة. وتركز هذه الدراسة على تأثيرات المياه العادمة المعالجة على التربة والمياه الجوفية. لا تظهر التحليلات الفيزيائية الأساسية للتربة والمياه الجوفية (مرحلتين) إلى جانب المياه العادمة أي تأثير كبير. وعملية تحليل المعادن والتحليل الميكروبي للعينات قيد الإجراء. المرحلة الثالثة من أخذ العينات على وشك أن تبدأ في المستقبل القريب.

 

رقم الدراسة: 44013005
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: عاطف بن حسين مصطفى أصغر
عنوان الدراسة: أثر التغيرات البيئية والخدمات على الصحة العامة في الحرمين الشريفين (دراسة الحالات الصحية المتعلقة بأمراض الجهاز التنفسي)
الملخص:
قد تؤثر العوامل البيئية على صحة المعتمرين والحجاج أثناء موسمي العمرة والحج، لذا هدفت هذه الدراسة إلى تحديد مدى انتشار الحالات الصحية (التنفسية وغيرها) بسبب التغير في تركيزات الأتربة العالقة والخدمات المقدمة خلال موسمي العمرة والحج. تم إجراء دراسة مسحية باستخدام استبيان خصص لذلك بين المعتمرين والحجاج والزوار بمكة المكرمة والمدينة المنورة المقدستين لمعرفة مدى تعرضهم لحالات صحية جراء التغير في جودة الهواء، كما تم التنبؤ على المدى القصير لأثر التعرض للأتربة العالقة ((PM10 بين الحجاج بمكة المكرمة والمدينة المنورة باستخدام برنامج Air Q+ 1.3v الذي أقرته منظمة الصحة العالمية. بالنسية لعينة الدراسة فقد كان عددها 1612 , 1232, 326 (عينة) في موسم رمضان (عام 1440هـ) بمكة المكرمة وموسم الحج (عام 1440هـ) بمكة المكرمة و موسم الحج بالمدينة المنورة (عام1440هـ) على الترتيب , وأوضحت النتائج أن نسبة المصابين بالأمراض التنفسية المزمنة قد تراوحت ما بين 1.5%-22% , كما تبين أن الذين يصابون بحالة صحية أو أكثر أثناء أداء النسك ما بين 5.2%-11.6%, وأن الذين تعرضوا لضيق تنفس كانوا ما بين 7.9% إلى 24.4% وأن المصابين بتحسس في العين كانوا ما بين 1.2% - 15.8% بينما الذين أصيبوا بتحسس في الأنف كانوا ما بين 1.2% - 15.8% وأيضا تراوحت نسبة المصابين بتحسس في الأذن ما بين 0.6% - 2.7% كما أوضحت نتائج تنبؤات تحليل برنامج AIRQ+1.3V أن نسبة التعرض للإصابة بالربو وضيق التنفس تتمثل في 1.028% كما تنبأ بأن نسبة الذين سيصابون بالربو خلال العام هو 9.09% أي بواقع 1981حالة لكل 100000 شخص بمكة المكرمة ونسبة الذين سيصابون بالمدينة المنورة 7.31% أي بواقع 577.73حالة لكل 100000 شخص بالمدينة المنورة. أوصت الدراسة بضرورة الاستمرار في رصد تلوث الهواء وربطها بالحالات الصحية والوفيات للتنبؤ بها مبكرا وكذلك بضرورة الحفاظ على جودة الهواء أثناء المواسم بتقليل استخدام المركبات الخاصة خوصاً في المناطق المركزية وتشجيع استخدام وسائل النقل العام وزيادة نسبة التشجير وتكثيف وسائل التوعية بالممارسات الصحية المتعلقة بتلوث الهواء.

 

رقم الدراسة: 44013001
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: عبدالعزيز رشاد سروجي
عنوان الدراسة: دراسة مؤشرات الإشعاع الشمسي بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة
الملخص:
أجريت هذه الدراسة التي يشملها هذا التقرير في إطار البرنامج البحثي الذي يقوم به معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة عن " مؤشرات الاشعاع الشمسي بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة ". وتعتمد الدراسة الحالية على الرصد المستمر للإشعاع الشمسي بمكة المكرمة والمشاعر وتقييم للبيانات المسجلة في المحطات خلال العام الميلادي 2018 ليُحقق ما تضمنته الخطة الخمسية المقترحة بالوحدة البحثية للأرصاد الجوية من خلال اعداد قاعدة بيانات للإشعاع الشمسي بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة حتى يتسنى للباحثين في المعهد وخارجه الاستفادة من تلك البيانات في دراساتهم المتعلقة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة، بالإضافة الى إمكانية الاستفادة من تلك البيانات مستقبلاً في النمذجة وتحديد المواقع المثلى لتوليد الطاقة الشمسية بمكة المكرمة. ومن خلال اجراء مراجعة وتدقيق البيانات والمعالجات الإحصائية لبيانات الاشعاع الشمسي لمحطات الرصد (العابدية والعزيزية والليث والشرائع والتخصصي والنوارية وزهرة كدي) وحساب المتوسط الساعي واليومي للبيانات، بالإضافة الى تقييم الاشعاع الشمسي الكلي والاشعة فوق البنفسجية والتحت حمراء بمحطة العزيزية، ولدراسة التغير المكاني للإشعاع الشمسي الكلي بأحياء مكة المكرمة، تم اعداد مجموعة من الخرائط الكنتورية لجميع شهور السنة خلال 2018. خلصت الدراسة الى أن أعلى متوسط يومي للإشعاع الشمسي الكلي خلال عام 2018م إلى 712.57 واط/م2 بمحطة الشرائع في يوم 15 يونيو 2018م في حين يصل أقل متوسط يومي للإشعاع الشمسي الكلي خلال عام 2018م إلى 66.05 واط/م2 بمحطة العزيزية في يوم 3 نوفمبر 2018م. ووصل أعلى متوسط يومي للأشعة فوق البنفسجية خلال عام 2018م إلى 32.55 واط/م2 بمحطة العزيزية في يوم 28 أبريل 2018م في حين يصل أقل متوسط يومي للأشعة فوق البنفسجية خلال عام 2018م إلى 6.8 واط/م2 بمحطة العزيزية في يوم 23 ديسمبر 2018م، بينما وصل أعلى متوسط يومي للأشعة تحت الحمراء خلال عام 2018م إلى 476.55 واط/م2 بمحطة العزيزية في يوم 1 سبتمبر 2018م في حين يصل أقل متوسط يومي للأشعة تحت الحمراء خلال عام 2018م إلى 305.34 واط/م2 بمحطة العزيزية في يوم 12 مارس 2018م. وأفادت الدراسة الى زيادة مؤشر معدل الاشعاع الشمسي تقريباً بجميع محطات الرصد خلال عام 2018 بالمقارنة بعام 2017.

 

رقم الدراسة: 44034004
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: محمد صديق نجوم
عنوان الدراسة: تطوير منظومة معلوماتية متكاملة لدعم متخذي القرار في مجال الحج والعمرة والزيارة
الملخص:
من أهداف معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة تأسيس بنك للمعلومات عن الحج ليكون مرجعا علميا شاملا لمختلف أنواع الإحصائيات والحقائق وبالتالي عمل نموذج محكاه حسابي لمختلف عمليات الحج مما يساعد كثيرا على التخطيط. بالإضافة إلى العمل على بناء سجل تاريخي متكامل بالدراسات والوثائق والصور والأفلام والخرائط والمخطوطات التاريخية للحج ومكة المكرمة والمدينة المنورة لتكون مرجعا علميا وتاريخيا ثابتا، التي تساعد وبشكل كبير في التخطيط وتوفير الإمكانيات لخدمة ضيوف الرحمن وزوار الحرمين الشريفين. ويهدف هذا البرنامج إلى الاستمرار في إثراء بنك المعلومات والسجل التاريخي بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة، وتزويد الباحثين والمستشارين ومتخذي القرار على جميع مستوياتهم (محليا وعالميا) فيما يتعلق بشؤون الحج والعمرة وزيارة مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم، بالمعلومات الصحيحة والدقيق ، بالطريقة المناسبة والسليمة، وفي الوقت المحدد، بأسرع وقت وأقل جهد وتكلفة، والذي يؤدي بدوره إلى تكامل وتعاضد المعلومات ويمهد لربطه مستقبلا بشبكة معلومات أوسع مع الجهات ذات العلاقة في المملكة العربية السعودية وخارجها

 

رقم الدراسة: 44034007
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: مازن الشمراني
عنوان الدراسة: دراسة مرحلة الإقامة في مكة المكرمة لرحلة الحاج والمعتمر وتحليلها باستخدام تعلم الآلة والذكاء الاصطناعي
الملخص:
مع التزايد المضطرد في أعداد ضيوف الرحمن والذي تستهدفه رؤية المملكة 2030 برزت الحاجة لتطوير نظام يدعم متخذي القرار كجزء من الأنظمة التي تساهم في تحقيق المستهدف من ناحية تشغيلية وتنظيمية لرفع جودة الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن وإثراء تجربتهم خلال رحلتهم في الديار المقدسة، وتمثل المعلومات الديمغرافية لضيوف الرحمن والمعلومات الجغرافية والخدماتية للوحدات السكنية المخصصة بمكة المكرمة ومعلومات الموجودة في منصات البيانات المفتوحة وغيرها من مستودعات البيانات العامة والخاصة والتي تتيح جزء منها شركات الاتصالات وبعض الوزارات والجهات العلمية والبحثية، ولما تمثله الأعداد الكبيرة المستهدفة من ضيوف الرحمن من تحدي على كافة الأصعدة التشغيلية والتخطيطية والتنظيمية والإدارية فإن البيانات والمعلومات التي تتوفر لدى الجهات ذات العلاقة ومن خلال اعمالها وادوارها ومسؤولياتها تمثل كذلك تحدياً كبيراً من ناحية استغلالها الاستغلال الأمثل، ومن هنا يأتي دور البيانات الكبيرة ووسائل تحليلها باستخدام الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة وما يمكن أن تقدمه من خلال التحليل العميق والدقيق والذي يمكن أن يُسهم بشكل فعّال في تطوير وتحسين الخدمات والتنبؤ الأمثل من خلال أفضل وأدق الخوارزميات الحديثة المتاحة والتي منها خوارزميات التجميع (Clustering) والتي يمكن لها أن تتعلم تمثيلات المميزات الخاصة بمهام التجميع وذلك باستخدام الشبكات العصبية العميقة (NLP)، وفي هذه الدراسة تم جمع بيانات خاصة بعينة من ضيوف الرحمن تم استقراء خصائصهم وآرائهم من خلال استبانة خاصة بقياس الرضا والتي تم استقراءها خلال موسم حج 1440هجرية، ومن ثم تم تحليل هذه البيانات من خلال استخدام أحدث أساليب التجميع العميق (نظام التجميع العميق المضمن (DEC)، وتم تحديد الخصائص المشتركة لضيوف الرحمن من الحجاج حسب جنسياتهم وذلك أثناء مرحلة إقامتهم في مكة المكرمة، حيث أظهرت نتائج التحليل إلى أن الحجاج يمكن تقسيمهم الى ثلاث مجموعات وذلك بناءً على خصائصهم المميزة حيث أن كل مجموعة لها عناصر متماثلة تسهم في تحديد المعرفة الكلية لتوجهاتهم وتفضيلاتهم واهتماماتهم العامة والتي من شأنها أن تساعد صناع القرار لتكوين رؤية شاملة تسهم في هيكلة الخدمات المقدمة لهم بشكل أفضل وذلك تلبيةً لاحتياجات كل مجموعة وبما يتناسب مع خصائصها والذي من شأنه أن يعزز جودة الخدمات بشكل فعّال ويدعم خلق الفرص الاستثمارية المناسبة في مكة المكرمة، في هذه الدراسة كذلك تم التعاون في تطوير نظام يدعم متخذي القرار لدراسة وتحديد خدمات ومميزات المناطق التي يسكنها ضيوف الرحمن في مكة المكرمة من خلال وتحليل قاعدة بيانات المساكن حيث أوجدت النتائج تفاوت كبير من ناحية الخدمات المتوفرة في المنطقة التي تم دراستها كنموذج وأظهرت كذلك نماذج لسكن مناسب من حيث المعايير التي تم تحديدها في النظام من خلال خوارزميات التحليل العميق وجود أنماط عامة محددة للإسكان بشكل عام موزع في هذه المنطقة تساعد في صناعة قرارات من ناحية اختيار ومميزات الاسكان بنسبة دقة تتجاوز ٧٠٪ .

 

رقم الدراسة: 44032004
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: د. محمد عبدالله عثمان ادريس
عنوان الدراسة: دراسة إمكانية توفير دورات مياه في المسجد الحرام
الملخص:
تعد دورات المياه في أماكن التجمعات والمناسبات الكبرى والتي تمارس فيها أنشطة مختلفة لأوقات طويلة ،من الأساسيات التي لابد من توفرها، وحيت يقصد المسجد الحرام أعداد كبيرة من الحجاج والمعتمرين والزوار والمقيمين خلال المواسم ويقضون أوقات طويلة داخله ما بين الصلوات المكتوبة والنوافل، والطواف، والسعي، يحتاجون خلالها لقضاء حوائجهم ويعانون أشد المعاناة في ذلك؛ لعدم وجود دورات مياه داخل المسجد الحرام، وبُعد المسافة، وصعوبة الوصول للدورات الواقعة في الساحات، والتي غالباً ما تكون مزدحمة وتحتاج للانتظار لأوقات طويلة. وتسعى هذه الدراسة التي تعتمد على المعلومات الثانوية والمعلومات الميدانية إلى النظر في إمكانية توفير دورات مياه وذلك من خلال: التعرف على الوضع الراهن للمسجد الحرام والساحات المحيطة به، وعلى الوضع الراهن لدورات المياه القائمة، وتحديد نطاقات التغطية الممكنة لجميع أجزاء المسجد الحرام والمواقع المناسبة لإنشاء الدورات المقترحة، وتقديم بدائل الحلول والمقترحات واختيار البديل الأنسب، وتقديم تصور مبني على عدد من المرتكزات والمعايير التصميمية.

 

رقم الدراسة: 44035001
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: عثمان بكر عثمان قزاز
عنوان الدراسة: دور المعارض المتنقلة بتقنية (الزبرا والهولوقرام) في اثراء التجربة المعرفية للحاج والمعتمر والزائر
الملخص:
تحاول هذه الدراسة الكشف عن الدور الذي تلعبه المعارض المتنقلة من خلال توظيف التقنيات الحديثة المستخدمة تقنية التصوير التجسيمي (الزبرا والهولوقرام) في إثراء التجربة المعرفية للحاج والمعتمر والزائر وذلك بتقديم التوعية والارشاد، وبما يسهم في أداء نسكهم بإحسان ويسر وسهولة من بداية وصولهم وحتى انتهائهم من مناسكهم، وربما من بلدانهم وقبل وصولهم للمملكة العربية السعودية. واعتمدت الدراسة على بناء أساس وإطار نظري لأهمية التقنيات الحديثة وبالأخص تقنية التصوير التجسيمي (الهولوجرام)، وعلى مسح الدراسات والمقالات السابقة المتصلة بالموضوع، والوصول من خلال المسوح الوصفية والكمية لتحديد نقاط القوة والضعف وتحديد المعوقات التي تواجه استخدام تقنية (الهولوجرام) كوسيلة توعوية. وقد كشفت نتائج الدراسة أن وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطات درجات المبحوثين على مقياس أهمية تقنية (الهولوجرام) في التوعية والارشاد بالخدمات والمناسك في الحرمين وفقا لاختلاف مستويات الاتجاه نحو تقنية (الهولوجرام) (سلبي - محايد - إيجابي) لصالح الاتجاه الإيجابي". وذلك على أساس أن هذه التقنية تساعد على زيادة التفاعل بين القائم بالتوعية والمعتمرين والحجاج في المرتبة الأولى بأهمية نسبية مقدارها (83.8%).

 

رقم الدراسة: 44034006
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: د. مازن عبدالله ماحي مليباري
عنوان الدراسة: تطوير آليات جمع بيانات الحج والعمرة - المرحلة الأولى: تطوير الاستبانات الإلكترونية
الملخص:
تطوير آليات جمع بيانات الحج والعمرة - المرحلة الأولى تطوير الاستبانات الإلكترونية

 

رقم الدراسة: 44034008
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: محمد صديق نجوم
عنوان الدراسة: استخدام تقنية الواقع الافتراضي في تخفيف الزحام عند الحجر الأسود
الملخص:
يعد الحرم المكي الشريف بمكة المكرمة من أكثر الأماكن زحاما في العالم. وينشأ هذا الزحام من كون الحرم المكي مركز ديني للمسلمين من جميع أرجاء العالم، حيث يقدم الحجاج والمعتمرون بأداء مناسك الحج والعمرة والمشتملة على الطواف حول الكعبة، ويزيد الزحام في الطواف حول الكعبة تكرار الطواف من الزائرين لبيت الله العتيق. هذا الزحام يكون مستمر طوال العام ويزداد كثافة بشكل كبير وقت الحج والعمرة. ومن أحد أهم الأسباب لهذا الزحام هو محاولة لمس أو تقبيل الحجر الأسود في الكعبة المشرفة من قبل الحجاج/المعتمرين/والزوار، حيث يعتقد بعضهم بوجوب لمس او تقبيل الحجر الأسود. حيث يتسبب هذا الزحام المستمر في هذا المكان المحدود الى حدوث العديد من الإصابات والوفيات بشكل دوري والعديد من الخسائر المادية الناتجة عن الرعاية الصحية للمتضررين. فالعامل الأساسي لحدوث هذه الاضرار هو الاعتقاد الخاطئ للحجاج والمعتمرين والزوار بأن تقبيل الحجر الأسود ركن أساسي لا يتم قبول الحج او العمرة او الطواف بدونه.

 

رقم الدراسة: 44014003
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: الخصائص الديمغرافية للمعتمرين 1440هـ
الملخص:
بلغ عدد معتمري الخارج في شهر رمضان من واقع بيانات وزارة الحج والعمرة لعام 1439هـ بـ (1,001,987 ) معتمر ومعتمرة، بينما وصل عدد معتمري الداخل في شهر رمضان من واقع بيانات وزارة الحج والعمرة لعام 1439هـ بـ ( 6,820,584) معتمر ومعتمرة[ نشرة إحصاءات العمرة 2018]. ويمثل هذا ظاهرة فريدة جديرة بالدراسة للاستفادة منها في شتى المجالات وخصوصا الاقتصادية وحيث أننا لا يمكننا استبانة كل هذا العدد طوال الشهر الكريم، فقد قمنا بعمل استبانة لعينة منهم في العشر الأواخر لإجراء هذا البحث الحيوي والهام. ويمكن تلخيص أهم نتائج هذا البحث فيما يلي: 1. بلغت نسبة الذكور في العينة 88.62% تقريباً، بينما كانت نسبة الإناث 11.38% تقريباً 2. كانت الجنسية "الباكستانية" الأكثر شيوعاً بين المعتمرين وقد بلغت هذه النسبة المئوية في العينة حوالي18.21% وجاءت الجنسية "المصرية" في المقام الثاني بنسبة 12.89% تقريباً . 3. بلغت نسبة المعتمرين من خارج المملكة 77.79%، بينما كانت نسبة المعتمرين من داخل المملكة حوالي 22.21%. 4. استأثرت مدينة "مكة المكرمة" بنسبة 42.9% من معتمري الداخل، ثم تلتها مدينة "الرياض" بنسبة 19.24%. 5. كانت الحالة الاجتماعية الأكثر شيوعاً بين المعتمرين هي "متزوج " وقد بلغت نسبة هذه الحالة 94.35% . 6. كان الوسط الحسابي لأعمار المعتمرين 44.77 سنة، بينما كان وسيط الأعمار45 سنة ، ويدل ذلك على أن بيانات الأعمار كانت قريبة من التماثل. 7. كانت الحالة التعليمية الأكثر شيوعا بين المعتمرين هي "ثانوي أو دبلوم" وقد بلغت نسبتها 35.86 %. 8. كانت المهنة الأكثر شيوعا بين المعتمرين هي “قطاع خاص" وقد بلغت نسبتها 69.51%. 9. كانت اللغة الأكثر شيوعا بين المعتمرين هي "اللغة العربية" بنسبة 39.89%، ثم تلتها "اللغة الاردية" بنسبة 13.27%، ثم "لغة الملايو " بنسبة 11.73%. 10. كان عدد مرات العمرة الأكثر شيوعا لمعتمري الخارج في السنوات الثلاث الأخيرة هو الصفر ، بينما كان وسيط هذا العدد هو صفر مرة. 11. كان عدد مرات العمرة الأكثر شيوعا لمعتمري الداخل في السنوات الثلاث الأخيرة هو الصفر مرة، بينما كان وسيط هذا العدد هو مرتين. 12. كان نوع التأشيرة "عمرة" الأكثر شيوعا بين المعتمرين وقد بلغت نسبة هذه الحالة 83.88%. 13. بلغت نسبة المصاحبين للمعتمر "مع أفراد من الأسرة أو الأقارب" 59.93%، تلتها "مع أصدقاء/زملاء" بنسبة 20.33%، بينما بلغت نسبة المعتمرين الذين ليس لديهم أي مرافق حوالي 19.73%. 14. كانت الحالة الأكثر شيوعا لزيارة المدينة المنورة هي "مخطط لها بعد مكة المكرمة" وقد بلغت نسبة هذه الحالة 44.45%، ثم تلتها حالة "قبل المجيئ لمكة المكرمة" بنسبة 43.14%. 15. بلغ متوسط ليالي المبيت بمكة في رحلة العمرة 14 ليلة بينما الوسيط كان 12 ليالي. 16. بلغ متوسط ليالي المبيت بالمدينة المنورة في رحلة العمرة 6 بينما الوسيط كان 5 ليالي، ويدل ذلك على أن البيانات كانت قريبة من التماثل. 17. كان مكان الإقامة الأكثر شيوعا بين المعتمرين هو "فندق 4 أو 3 نجوم" وقد بلغت نسبة هذه الحالة 38.74%. 18. بلغ متوسط تكلفة العمرة 4337.63 ريال بينما كان الوسيط 3600 ريال. 19. كانت أكثر الأماكن التي زارها المعتمرون هي " متحف خادم الحرمين الشريفين " بنسبة 55.87% ثم "مسجد البيعة" بنسبة 34.11%. 20. بلغ الوسط الحسابي لدخل المعتمر في العينة كان 5801.2 ريال شهريا، بينما كان الوسيط 6000 ريال. 21. كان الوقت المفضل لأداء العمرة هو "بعد الفجر مباشرة" وقد بلغت نسبته 41.41%. 22. بلغ متوسط تكرار العمرة في الرحلة الحالية 2 مرة والوسيط 2 مرة. 23. بلغ متوسط عدد أيام الاعتكاف في الحرم في العشر الأواخر من رمضان في الرحلة الحالية 5 مرات والوسيط 5 مرات. 24. كانت الأوقات المفضلة للبقاء في الحرم هي "بين المغرب والعشاء" بنسبة 69.8% ، ثم " بين العصر والمغرب " بنسبة 55.7%. 25. جاء ترتيب الأماكن التي زارها المعتمر كالتالي: " المشاعر المقدسة" بنسبة 62.43%، ثم " غار حراء " بنسبة 17.46%. 26. كان الاستخدام الأكثر شيوعا للإنترنت هو "أحيانا" بنسبة 45.33%. 27. كان متوسط مصروفات المعتمر خلال رحلة العمرة 2187.73 ريال، بينما كان وسيط مصروفاته 1000 ريال فقط. 28. كان ترتيب انفاق المعتمرين في الشراء كالآتي: الهدايا 31.2%، التمور 19.99%، الاتصالات 17.27%، ثم الطعام 15.52%. 29. كانت المشكلات الأكبر التي قابلت المعتمرين: الخدمات الأمنية بالحرم بنسبة 54.67%، ظاهرة التسول بنسبة 34.81%، وسيلة النقل إلى مكة المكرمة بنسبة 33.22%، مستوى النظافة في مكة المكرمة 25.54%. 30. بلغت نسبة من يستخدمون الانترنت (بكثافة، عادة، وأحيانا) والحالة التعليمية 89.24%. 31. بلغت نسبة من يستخدمون الانترنت "بكثافة" ودخلهم من2000 إلى 4000 ريال 51.56%، ومن يستخدمون الانترنت "عادة" من دخلهم أقل من 2000 ريال بنسبة 39.67%، ومن يستخدمون الانترنت "أحيانا" من دخلهم أقل من 2000 ريال بنسبة 46%. 32. يوجد دليل إحصائي بين جهة القدوم والحالة الاجتماعية وبلغت قيمة معامل كرامير 0.146. 33. يوجد دليل إحصائي بين جهة القدوم والجنس وبلغت قيمة معامل كرامير 0.141 34. يوجد دليل إحصائي بين جهة القدوم والحالة التعليمية وبلغت قيمة معامل كرامير 0.292. 35. يوجد دليل إحصائي بين جهة القدوم والمهنة وبلغت قيمة معامل كرامير 0.265. 36. يوجد دليل إحصائي بين جهة القدوم وعدد أيام الاعتكاف في الحرم في العشر الأواخر من رمضان وبلغت قيمة معامل كرامير 0.219. 37. يوجد دليل إحصائي بين جهة القدوم وطبيعة استخدام الانترنت وبلغت قيمة معامل كرامير 0.154. 38. يوجد دليل إحصائي بين طبيعة استخدام الانترنت والحالة التعليمية وبلغت قيمة معامل كرامير 0.266. 39. يوجد دليل إحصائي بين طبيعة استخدام الانترنت والدخل الشهري وبلغت قيمة معامل كرامير 0.204. 40. يوجد ارتباط بين الدخل الشهري و مصروف المعتمر وبلغ معامل الارتباط 0.268. 41. يوجد ارتباط بين الدخل الشهري و زيارة الأماكن بمكة وبلغ معامل الارتباط 0.285. 42. كانت أكثر الجنسيات اعتكافا في العشر الأواخر على الترتيب كالآتي: باكستان، مصر، تركيا، والأردن.

 

رقم الدراسة: 44034001
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: محمد خالد يوسف شمبور
عنوان الدراسة: تقييم المواقع الالكترونية للجهات الحكومية ذات العلاقة بالحج والعمرة
الملخص:
لا يخفى على أحد التطور السريع في التقنيات الإلكترونية في العديد من مجالات الحياة، والتي من أهمها شبكات الاتصال السلكية واللاسلكية والتي توفر خدمات تصفح للعديد من المواقع الإلكترونية كالمواقع الحكومية، التعليمية، الثقافية، الإخبارية، التجارية، الشخصية وغيرها. وتتيح هذه المواقع الوصول للمعلومة بشكل أيسر وأسرع وأقل تكلفة مقارنة بالطرق التقليدية القديمة. ولحجاج ومعتمري بيت الله الحرام نصيب من الخدمات الإلكترونية التي توفرها العديد من الجهات الحكومية والاهلية داخل المملكة العربية السعودية، حيث تُمكن الحجاج والمعتمرين من الحصول على معلومات مهمة قبل الشروع للذهاب لاداء مناسكهم سواء كانت إقامتهم من داخل المملكة أو خارجها، إضافة إلى الإلمام بمعلومات عن ما تقدمه الجهات العاملة بمنظومة الحج والعمرة من خدمات ووسائل تضمن لهم اقامة آمنة ومريحة خلال الفترة التي يقضونها في أرض الحرمين الشريفين حفظها الله. لذا فإن هذه الدراسة تهدف إلى وضع معايير رئيسية لتقييم المواقع الإلكترونية إضافة إلى تقييم المواقع الإلكترونية التابعة لمؤسسات الدولة وتخدم ضيوف الرحمن والتي يمكن من خلالها إبراز نقاط القوة ونقاط الضعف لهذه المواقع.

 

رقم الدراسة: 44012005
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: د. محمد عبدالله عثمان ادريس
عنوان الدراسة: متابعة حركة الحشود في المنطقة المركزية
الملخص:
تعاني المنطقة المركزية بمكة المكرمة من الازدحام الشديد في موسم رمضان وخصوصاً المسجد الحرام والساحات المحيطة بالمسجد الحرام والطرق المؤدية اليها ويواجه القائمون على ذلك صعوبات كبيرة للتعامل مع الوضع. في كل عام يتم إعداد خطة تشغيلية يشارك فيها جميع الجهات ذات العلاقة، تعد المرتكز الرئيسي الذي يعتمد عليه للتعامل مع الحشود، كما تعتمد الخطة على العديد من الأهداف التي تحول إلى مهام توزع على الجهات ذات العلاقة للقيام بها. وتسعى هذه الدراسة التي تعتمد على الدرسات السابقة والمعلومات الميدانية إلى متابعة حركة الحشود (معدلات التدفقات ومستويات الكثافات) في المنطقة المركزية في مكة المكرمة في العشر الأوخر من شهر رمصان إضافة إلى رصد جميع الظواهر والاحداث في المنطقة من خلال أعمال الرصد والحصر.

 

رقم الدراسة: 44012001
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: د. محمد سالم محمد باضبعان
عنوان الدراسة: تقييم خدمات النقل العام بالحافلات بين محطة قطار الحرمين السريع بالرصيفة ومحطة جبل الكعبة
الملخص:
تكمن غاية هذه الدراسة في تسهيل نقل المصلين والمعتمرين من موقف الرصيفة إلى محطة جبل الكعبة وذلك من خلال تحقيق الأهداف التالية: 1- قياس أزمنة تقاطر الحافلات. 2- قياس أزمنة انتقال الحافلات. 3- قياس أزمنة اركاب مستخدمي الحافلات. وقد تم إجراء الدراسة في أيام 24 – 26 – 28 من شهر رمضان لعام 1440ه خلال الفترة من الساعة 9 صباحا إلى الساعة 3 صباحا وقد توصلت الدراسة إلى النتائج التالية: • بلغ متوسط زمن التقاطر من موقف الرصيفة إلى محطة جبل الكعبة (6.7 دقيقة). • بلغ متوسط زمن الانتقال من موقف الرصيفة إلى محطة جبل الكعبة (36 دقيقة). • بلغ متوسط زمن الاركاب في محطة جبل الكعبة (3.4دقيقة). • بلغ متوسط زمن الاركاب في موقف الرصيفة (2.5دقيقة). ومن خلال النتائج السابقة اتضح وجود تواتر وانتظام جيد لخدمة النقل العام، حيث بلغ زمن التقاطر بين 83% للحافلات المنطلقة من موقف الرصيفة إلى محطة جبل الكعبة أقل من 5 دقائق.

 

رقم الدراسة: 44013003
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: دراسة مؤشرات الطقس بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة
الملخص:
تعتبر البيانات المناخية ذات أهمية قصوى لصٌناع القرار والمخططين والباحثين بالقيام بتطوير مكة المكرمة وبصفة خاصة المشاعر المقدسة، نحو التخطيط البيئي والمناخي السليم وذلك لمعالجة المشاكل الناتجة عن الظروف المناخية الطارئة والتي قد تُغير من منظومة التوازن البيئي أو تؤدي الى انتشار الملوثات الهوائية والأمراض المعدية والعشوائية بالإضافة الى نظم التخطيط العمراني وغيرها من المشاريع البحثية والتي بالطبع تخدم ضيوف الرحمن. يشتمل هذا التقرير على استعراض وتقييم للبيانات المسجلة في المحطات خلال العام الميلادي 2018 ليُحقق ما تضمنته الخطة الخمسية المقترحة بالوحدة البحثية للأرصاد الجوية من خلال اعداد قاعدة بيانات للظروف المناخية بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة حتى يتسنى للباحثين في المعهد وخارجه الاستفادة من تلك البيانات في دراساتهم المتعلقة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة، بالإضافة الى إمكانية الاستفادة من تلك البيانات مستقبلاً في النمذجة والتنبؤ المناخي بمكة المكرمة وبصفة خاصة المشاعر المقدسة وأخيراً رصد الظروف المناخية الطارئة وما ينشأ عنها من تواجد ناقلات الأمراض ومدى ارتباطها بتلك الظروف المناخية الطارئة. وتم أيضاً اجراء المعالجات الإحصائية للبيانات المناخية لمحطات العابدية والعزيزية والليث والشرائع والتخصصي والنوارية وزهرة كدي وهدا الشام والمختبر البيئي المتنقل والمسفلة من خلال مراجعة وتدقيق البيانات المناخية وحساب المتوسط الساعي للبيانات (درجة الحرارة، الرطوبة النسبية، كمية المطر، الاشعاع الشمسي الكلى، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح)، بالإضافة الى حساب المتوسط الشهري للبيانات (درجة الحرارة، الرطوبة النسبية، كمية المطر، الاشعاع الشمسي الكلى، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح). ولدراسة التغير المكاني للظروف المناخية بأحياء مكة المكرمة، تم اعداد مجموعة من الخرائط الكنتورية لدرجة الحرارة والرطوبة النسبية وسرعة الرياح والإشعاع الشمسي وكمية الأمطار خلال 2018. وأخيراً، تم اعداد المؤشرات المناخية لجميع محطات الرصد المناخي بمكة المكرمة (مقارنة بين المتوسط العام للعوامل المناخية خلال 2018 مقارنة للمتوسط العام خلال الخمس سنوات الماضية (2013-2017) وتم حساب نسبة التغير، وأوضح المؤشر العام للبيانات المناخية بمكة المكرمة أن نسبة التغير في درجة الحرارة ارتفعت بمقدار 2.1%، بينما انخفضت نسبة التغير للرطوبة النسبية بمقدار 4.7%، وانخفض أيضاً لسرعة الرياح بمعدل 3.9%، وزادت نسبة التغير للإشعاع الشمسي بمعدل 3.9%، وأخيراً ارتفعت نسبة التغير في كمية المطر الى 102.2%.

 

رقم الدراسة: 44013002
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: عصام عبدالحليم مرسي ابراهيم
عنوان الدراسة: دراسة مؤشرات نوعية الهواء بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة
الملخص:
أجريت هذه الدراسة التي يشملها هذا التقرير في إطار البرنامج البحثي الذي يقوم به معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة عن " مؤشرات نوعية الهواء بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة ". وتعتمد الدراسة الحالية على الرصد المستمر لنوعية الهواء بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة من خلال المختبر المتنقل لرصد نوعية الهواء بموقعين أساسيين الأول بحي العزيزية (الششة) بمدينة مكة المكرمة قبيل موسم الحج 1440ه والثاني بمنطقة مجازر مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والاضاحي (بجوار محرقة مخلفات المجازر) خلال موسم الحج 1440ه وذلك بغرض التعرف على مؤشرات نوعية الهواء ومقارنتهما بالمعايير القياسية الواردة بالنظام العام للبيئة. تناول هذا التقرير رصد نوعية الهواء بحي العزيزية (الششة) خلال شهر ذو القعدة 1440ه بينما تم الرصد بمحيط المجازر خلال شهر ذو الحجة 1440ه للتعرف على مستويات الانبعاثات والروائح الناتجة عن سحق مخلفات المجازر والشاحنات الناقلة للأنعام خلال موسم الحج. وقد أفادت النتائج بأن مستويات تلوث الهواء بحي العزيزية (الششة) بأن أعلى متوسط ساعي لتركيز غاز ثاني أكسيد الكبريت وصل الى 85.23 ميكروجم/م3، بينما غاز ثاني أكسيد النيتروجين 83.60 ميكروجم/م3، أول أكسيد الكربون 1.94 ميلليجم/م3، الأوزون 150.44ميكروجم/م3، الميثان 2.11 جزء في المليون، الغبار المستنشق 398 ميكروجم/م3، ومناخياً وصل متوسط درجة الحرارة الى 37.62 درجة مئوية والرطوبة النسبية الى 17.74 %، سرعة الرياح 1.62م/ث وكان اتجاه الرياح السائد شمال غربي. وبالنسبة الى مستويات نوعية الهواء بمحيط المجازر أفادت النتائج بأن أعلى متوسط ساعي لتركيز غاز ثاني أكسيد الكبريت وصل الى 55.86 ميكروجم/م3، بينما غاز ثاني أكسيد النيتروجين 237.44 ميكروجم/م3، أول أكسيد الكربون 2.98 ميلليجم/م3، الأوزون 185.02 ميكروجم/م3، الميثان 18.91 جزء في المليون، الغبار المستنشق 928 ميكروجم/م3، ومناخياً وصل متوسط درجة الحرارة الى 35.02 درجة مئوية ومتوسط الرطوبة النسبية الى 36.27 %، سرعة الرياح 1.70م/ث وكان اتجاه الرياح السائد جنوب غربي. وبالمقارنة بين معدلات التلوث بالموقعين يتبين أن متوسط تراكيز كلا من ثاني أكسيد الكبريت وثاني أكسيد النيتروجين وأول أكسيد الكربون كانت أعلى بموقع الششة بالعزيزية بالمقارنة بموقع المجازر وذلك لتواجد كثافات عالية من الأنشطة المرورية والحافلات. ومن الناحية الأخرى تبين أن تراكيز كلا من الغبار المستنشق بمحيط المجازر أعلى من الششة نظراً لتواجد الجبال المحيطة بموقع المجازر بينما وصل تراكيز غاز الميثان بمحيط المجازر أعلى من الششة وذلك نتيجة تواجد الكميات الضخمة من مخلفات المجازر. وتوصي الدراسة بالرصد المستمر لنوعية الهواء بمدينة مكة المكرمة نظراً لقدسيتها وأهميتها وأيضاً الأنشطة المرتبطة بمناسك الحج والعمرة خلال أوقات الذروة.

 

رقم الدراسة: 44031003
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: د. مخلص عبدالله ركابي محجوب
عنوان الدراسة: تقدير معدلات التضخم في مكة المكرمة
الملخص:
يأتي هذا التقرير في إطار البرنامج البحثي "تقدير معدلات التضخم بمكة المكرمة خلال موسمي العمرة والحج"، والذي يستهدف بناء وتطوير مؤشرين إحصائيين يعكسان تحركات الأسعار في مجموعة السلع والخدمات التي يهتم بها المُعتمر/الحاج في موسم العمرة/الحج بمكة المكرمة. ينقسم التقرير إلى خمسة أقسام رئيسة: يستعرض أولها الإطار العام للبرنامج البحثي، في حين يتناول رابعها تحليل النتائج عبر السنوات الأربع لإنتاج المؤشرين، وقد تم تخصيص القسمين الثاني والثالث لتوفير خلفية عن العوامل والأحداث التي تؤثر في نتائج المؤشرين وتساعد في تفهم نتائجهما، شملت الإجراءات الإصلاحية التي قامت بها المملكة العربية السعودية في إطار رؤية 2030، مثل: إصلاح أسعار الطاقة، وضريبة القيمة المضافة، وضريبة السلع المنتقاة على المنتجات الضارة، وتعديل المقابل المالي على العمالة الوافدة، فضلًا عن تقديم تحليل لقطاعي "السكن" و"البيع بالتجزئة" اللذان يلعبان الدور الرئيس في التأثير على النتائج، أما القسم الأخير فيقدم بعض التوصيات العامة التي رشحت عن البرنامج البحثي.

 

رقم الدراسة: 44031001
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: رصد الظواهر السلبية بالمسجد الحرام خلال موسم الحج والعمرة 1440هـ
الملخص:
ان هناك طلبا عالميا من مسلمي العالم لزيارة الاماكن المقدسة سواء معتمرين ام حجاجاً. فلقد اعطت السياسات الحكومية اهتماما ملحوظا في مجالات عدة شملت جميع مقومات البنية الاساسية والمرافق العامة علاوة علي مجموعة التوسعات التنموية و العمرانية والحضارية الكبرى التي شملت الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة، وتطوير منظومة المؤسسات والشركات التي تعمل في مجال خدمة الحجاج والمعتمرين ورفع مستوي الكفاءة والفاعلية لها بصورة مستمرة. من هذا المنطلق ، تولي الدراسة الحالية اهتماماتها عن "الظواهر السلبية في الحرم المكي خلال موسمي رمضان والحج 1440هـ", سواء علي البعد النظري او الميداني لتحلل اهم هذه الظواهر السلبية تحليلاً علمياً وواقعياً وذلك من اجل التعرف على اهم الاسباب والعوامل التي تسهم في زيادة هذه الظواهر وتكرارها ، بالإضافة الي الاثار الناتجة عنها مع تقديم تصورات مقترحة لعلاجها والحد والتقليل منه بقدر الامكان .علاوة علي ذلك , ركزت الدراسة الميدانية علي تبني مجموعة من الاطر النظرية والمنهجية التي تسهم في عملية جمع البيانات والحقائق الواقعية والتي ترتبط بالظواهر السلبية قيد البحث والدراسة بالإضافة ان الدراسة تسعي باستمرار لاستحداث أفكار جديدة ترتبط بدراسة الظواهر السلبية وتطورها خلال موسمي الحج والعمرة ,ووضع مؤشرات للتعرف علي حركة هذه الظواهر في الحرم النبوي الشريف هذا من ناحية . ومن ناحية اخري، تحرص الدراسة لقياس مستوي رضا المعتمرين عن طبيعة ومحتوي الاساليب والحملات التوعوية والارشادية التي تسهم في مجملها في الحد من الظواهر السلبية والعمل علي تعظيم الشعائر المقدسة. وبإيجاز، تسعي الدراسة لطرح مجموعة من النتائج العامة التوصيات التي يمكن استخدامها من قبل المسؤولين ومتخذي القرار التي تسهم في زيادة الوسائل الإرشادية والتوعوية و تحث علي تعظيم واحترم الاماكن المقدسة.

 

رقم الدراسة: 44013004
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: بناء معايير ومؤشرات جودة الخدمات الصحية أثناء المواسم
الملخص:
تتطلب الخدمات الصحية أثناء فترات الزحام والتجمعات البشرية مزيداً من التعزيز والتوسع بالإضافة إلى تطوير طرق التحكم في الأمراض وغيرها من المخاطر التي تهدد الصحة العامة. هدفت الدراسة إلى وضع مؤشرات أداء رئيسية ومرجعية لتحسين الجودة خلال مواسم رمضان والحج. تم تحديد مؤشرات الأداء الرئيسية المنشورة في الدوريات والمجلات العلمية ذات الصلة ، ومن قبل 54 خبيراً من خبراء مختصين في خدمات الرعاية الصحية ومؤشرات الأداء. كما طُلب من الخبراء تقييم بعض مؤشرات الأداء المرتبطة بأزمنة الانتظار وأهميتها في تطوير جودة الخدمات الصحية خلال مواسم رمضان / الحج من خلال استبيان المونكي. أمكن الحصول على 80 مؤشراً للأداء الرئيسي من خلال المنشورات السابقة. تم اختيار 7 مؤشرات من قائمة المؤشرات المتعلقة بنطاق زمن الانتظار ، ومن ثم تحليلها ومراجعتها من قبل فريق الخبراء. وبينت نتائج الاستطلاع أن أهم أزمنة الانتظار ذات الأولوية لوضع مؤشرات أداء رئيسية لتطوير الخدمات الصحية خلال موسمي رمضان والحج تكمن في زمن انتظار المرضى في قسم الطوارئ يليها زمن الانتظار في العيادات الخارجية ثم أضيف لذلك مدة انتظار نتائج خدمات المختبر ,الأشعة، وكذلك زمن الانتظار في صيدلية العيادات الخارجية وزمن استجابة الإسعاف بالإضافة إلى زمن الانتظار في قسم الغسيل الكلوي. أوصت الدراسة بضرورة التعاون مع الجهات ذات الصلة لتطوير واستكمال مؤشرات الأداء لتشمل كل نطاقات الجودة في الصحة مثل الفعالية والكفاءة والسلامة وتساوي فرص الخدمات خلال موسمي الحج والعمرة.

 

رقم الدراسة: 44013007
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: تقييم استخدام تقنية النانو في مكافحة التلوث الميكروبي بأسطح المرافق في المسجد الحرام
الملخص:
تعتمد فكرة التعقيم طويل المدى باستخدام تقنية النانو على التحفيز الضوئي لثاني أكسيد التيتانيوم المنشط في الأشعة فوق البنفسجية لقتل الميكروبات وإزالة الروائح والمواد العضوية العالقة ومنع تراكم الأتربة على أسطح دورات المياه وأماكن التجمعات قد تصل إلى عدد من السنوات. هدفت الدراسة إلى مكافحة التلوث الميكروبي في أسطح مرافق المسجد الحرام والاستفادة من تقنية النانو (مواد النانو) في التطهير الذاتي والمستمر لأسطح المرافق. وذلك من خلال طلاء مادة ثاني اكسيد التيتانيوم النانوية للحد من التلوث ونقل العدوى من دورات مياه بساحات المسجد الحرام , حيث تم استخدام مادة ثاني أكسيد التيتانيوم ممثلة في منتج ال( MVX) برشها كطبقة دقيقة شفافة على جدران وأسطح دورات المياه والساحات لمرة واحدة ومن ثم أخذ مسحات من جدران وأسطح دورات المياه وكذلك مخارج الدورات في الساحات قبل طلاء المادة كعينات ضابطة (control samples) بالإضافة إلى أخذ مسحات أخرى بعد طلاء المادة على فترات مستمرة وتقييم فعالية المادة النانونية . أشارت نتائج الدراسة إلى وجود نقص كبير في العد البكتيري في كل عينات الدراسة التي تلت الطلاء مما يؤكد فعالية وتأثير المادة على الحد من النمو الميكروبي والذي بلغ في بعض الأسطح أكثر من ما بين 80% إلى 96,6% خلال فترة الدراسة حتى سنة كاملة , كما لوحظ كذلك أن هناك ثبات أو زيادة في العد البكتيري للعينات الضابطة. وخلصت الدراسة إلى أن تقنية النانو لثاني أكسيد التيتانيوم من خلال المنتج MVX له تأثير كبير في تعقيم أسطح دورات المياه ضد البكتريا على المدى البعيد من طلاء المادة للمواقع المعالجة , وقد ثبت مدى مقاومتها وثباتها لإجراءات أعمال النظافة اليومية , لذلك توصي الدراسة باستخدام تقنية النانو كمطهر لأسطح دورات المياه على المدى البعيد وبقية أسطح المرافق الأخرى كالجدران وكسوة الكعبة والفرش والحاويات. كما توصي بإجراء دراسات أخرى تتعلق بإزالة الروائح وخواص تطهير ضد كائنات أخرى كالفيروسات وغيرها.

 

رقم الدراسة: 44013008
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: تقييم مياه الشرب بفنادق ومساكن المعتمرين والحجاج خلال موسمي رمضان والحج
الملخص:
خلال مواسم العمرة والحج يجب أن تكون مساكن المعتمرين والحجاج بمكة المكرمة مزودة بمياه شرب آمنة ونظيفة. هدفت الدراسة إلى تقييم جودة مياه الشرب الكيميائية والبيولوجية بفنادق ومساكن المعتمرين والحجاج ذات التصنيف المنخفض بمكة المكرمة. تم جمع ثلاث وستين (63) عينة عشوائية من عينات مياه الشرب من مساكن المعتمرين والحجاج وذلك خلال موسمي العمرة والحج 1440 (2019). وتم تحليل درجة الحموضة وتركيز الكلور وكمية الاملاح الذائبة وعناصر الكادميوم ,الرصاص, الفلورايد والكلورايد, النتريت, النترات, البروميد, والفوسفات, الكبريتات, الليثيوم, الصوديوم, البوتاسيوم, الماغنسيوم والكالسيوم كما تم الفحص الميكروبي المتمثل في دلالات التلوث القولونية والاشريجية القولونية بطريقة الكوليرت ووتم فحص الماء للتعرف على البكتريا الممرضة كالسالمونيلا والسيدوموناس والليجيونيلا. بينت الدراسة أن العينات التي سحبت من 63 فندقا ومسكنا, تراوحت درجة حموضتها من (5.0-.8.8) بينما تراوحت تراكيز الاملاح الذائبة (57.8-453.7) جزء من المليون ; كما تراوحت تراكيز العناصر كما يلي (جزء من المليون) :الكلورين الكلي ( 0.0-0.88 ), الكادميوم (.001-.003),الرصاص (0.028-0.040), الفلورايد (0-0.11), النترات(0-0.251) , البروميد (5.00-8.8), والفوسفات (5.00-8.8), الكبريتات (2.25-27.436), الصوديوم (9.291-21.862), البوتاسيوم (0.35-6.595), الماغنسيوم (0.365-3.332) والكالسيوم (6.373-21.17) والكروم (0.01-0.029) في جميع عينات الدراسة. كما بينت الدراسة وجود بكتريا قولونية في عينتين (3.2%) حيث ارتفع العد الاحتمالي في واحد منهما ارتفاعا ملحوظا. وأكدت الدراسة عدم وجود الليجيونيلا والاشريجية القولونية والزائفة الزنجارية (السيدوموناس) في جميع العينات. وخلصت الدراسة إلى أن جودة المياه الكيميائية كانت جيدة كما خلت عينات الدراسة من أي بكتريا ممرضة وتبين وجود تلوث قليل بالمعويات البرازية . وأوصت الدراسة بعمل مؤشر لجودة المياه بمكة المكرمة لمساعدة متخذي القرار لبذل مزيد من الجهود لتحسين جودة المياه كما أوصت بضرورة توعية المستهلكين بالمحافظة على نظافة مصادر مياه الشرب وغسل اليدين عند فتح الصنبور, كما أوصت بعمل تفتيش دوري وفحص مستمر لمياه الشرب بمساكن الحجاج والمعتمرين.

 

رقم الدراسة: 44032008
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: ايمن محمد مصطفي
عنوان الدراسة: معايير ومؤشرات جودة الخدمات المقدمة في المسجد الحرام لذوي الاحتياجات الخاصة
الملخص:
سعت هذه الدراسة الى استقصاء رضا ذوي الاحتياجات الخاصة (معاق- كبار السن- مصطحب ‏الاطفال) عن جودة المرافق والخدمات المقدمة لهم في المسجد الحرام، من خلال وضع معايير ‏‏(المساحة- سهولة الوصول- سهولة التوجيه- سهولة الاستعمال- سهولة الحركة - الوقت) ‏ومؤشرات لتقييم كل معيار ، وتم تحديد الخدمات ذات الجودة العالية وذات الجودة المتوسطة ‏وذات الجودة المنخفضة من وجهة نظر الحجاج طبقا لمسطرة القياس والتقويم، وخلص البحث ‏الى بعض النتائج الهامة الايجابية مثل وسهولة الوصول للأدوار العليا بالسلالم المتحركة ‏والرضا عن المساحات المخصصة للصلاة وسهولة استعمال المواضئ وبعض النتائج السلبية ‏مثل الاجهاد الحراري في المطاف والسطح والساحات وصعوبة فهم الخطيب والامام لغير ‏الناطقين بالعربية وصعوبة الطواف بالنسبة لكثافة الازدحام .‏

 

رقم الدراسة: 44013006
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: أسامة على عطا لله
عنوان الدراسة: تقييم سلامة وجودة الأغذية المقدمة بالمنشآت الغذائية بمكة المكرمة
الملخص:
الملخص العربي تتزايد أعداد وجبات الاعاشة المقدمة للحجاج والمعتمرين بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة وايضا الزيادة المطردة في اعداد المنشآت الغذائية تتزايد بدرجة عالية فرصة حدوث نقص أو خلل في تطبيق الاشتراطات الصحية المقررة سواء بالنسبة للعاملين القائمين بعمليات تحضير واعداد وتقديم الغذاء أو بالنسبة لاشتراطات النظافة العامة في المنشأة والتي قد يترتب عليها انتاج اغذية غير مطابقة للاشتراطات القياسية المقررة أو اشتراطات سلامة الغذاء أو كلاهما معاً مما قد يؤدى الى انتشار حالات تسمم غذائي. ولهذا فان معدل السلامة الغذائية بمثابة مؤشر وأداة قياس جودة المنشآت الغذائية والتي يمكن من خلالها التعرف إلى مدى التحسن في جميع الجوانب التي تخص منظومة سلامة الأغذية، كالتشريعات ونظم الرقابة. ومن هنا تبرز أهمية قياس مؤشرات قياس الأداء في أعمال الرقابة الصحية على المطابخ في تقليل الانحرافات التي تحدث اثناء العمل والمساعدة في التقييم الذاتي لإداء العمليات وتحديد التحسينات المطلوبة لتنقيدها مع وضع خطة للتحسين المستمر لقياس و تحديد مصادر العيوب ومنع الاخطار وفرص التحسين وايضا يمكن الربط بين قياس مؤشرات الاداء في المنشآت الغذائية مثل مطابخ الاعاشة في مكة المكرمة وتطبيق نظم جودة الغذاء، والتقنيات والأساليب الحديثة المتطورة والتي تساهم في تحسين أداء إعداد الوجبات الغذائية اللازمة لإعاشة وتغذية الحشود الكبيرة . ويشتمل كل مؤشر على عدد من العناصر ويتم تقييم كل عنصر من عناصر المؤشر بأحد هذه المستويات، وهي (جيد جدا، وجيد، مرضى ويحتاج إلى تحسين، وضعيف ويحتاج إلى تحسين شامل ضروري). وتشير نتائج متوسط إجمالي المؤشرات الى ان نسبة المطابخ التي تحتاج الى تحسين ضروري وشامل تصل الى (25%) وذلك لان تلك المطابخ حصلت على قيم متدنية (صفر-39%) في عملية التقييم (ضعيف- يحتاج الى تحسينات ضرورية) ولابد من اغلاقها واجراء التحسينات الشاملة في البنية التحتية وتشمل اعادة تصميم لتلك المطابخ وايضا إدخال تعديلات على الاقسام المختلفة وتغير الأرضيات والجدران وايضا يتم انشاء غرف للفرز والاستلام وانشاء غرف لتغير الملابس للعمال وعمل طاولات ومداخن جديدة في غرف الطبخ وزيادة عدد الثلاجات في المطبخ وتطوير غرف غسيل الأواني وفصلها عن اقسام التجهيز والطبخ واستخدام أواني وادوات جديدة تستخدم في اعداد وطبخ الوجبات ومن هنا يتضح ان هناك عدد كبير من النقاط الحرجة الموجودة في تلك المطابخ مثل(المواد الخام الملوثة التي تدخل في التصنيع الغذائي- عدم كفاءة تنظيف وتطهير ادوات واجهزة التقطيع والفرم - الحصول على الغذاء من مصادر غير سليمة او ملوثة - استخدام عبوات غير مناسبة في حفظ الاغذية -عدم التبريد الجيد - بقاء الغذاء لفترة طويلة بين الاعداد والاستهلاك) مما قد يؤدى حدوث تسممات غذائية وايضا حدوث خلل في الاشتراطات الصحية المطلوبة من الجهات الرقابية. في حين تشير النتائج ايضا الى ان نسبة (14%) من أجمالي المطابخ حالتها حصلت على تقييم (مرضي) وكانت القيم تتراوح من (40-59% ) ولكن هناك ملاحظات في بعض الاشتراطات الصحية لابد من اجراء تصحيحي عليها مثل عدم توافر المطهرات بشكل كافي في المطابخ وايضا هناك تكدس المواد الغذائية في الثلاجات وايضا اتساخ القطعات المستخدمة واستخدام الاحواض في عمليات الاذابة اللحوم . وتشير النتائج الى ان نسبة (22%) من المطابخ ان المتوسط العام لمؤشرات الاشتراطات الصحية وحصلت على تقييم (جيد) وكانت القيم تتراوح من (79-60% ) وتحتاج الى بعض الإجراءات التصحيحية مثل عمل السجلات (المواد الخام – خطة الصيانة – طريقة التخلص من النفايات – طرق السيطرة على الآفات – تدريب العمالة) وهذه الإجراءات تعتبر تمهيد لتطبيق برامج الجودة في تلك المطابخ. واظهرت النتائج ان نسبة (39%) من المطابخ التي حصلت على تقييم (جيد جدا) وكانت القيم تتراوح من (80-100%) وان هذه المطابخ والتي تميزت بوجود هذه السجلات والتي تعتبر نواة يبنى عليها نظم الجودة في المنشآت الغذائية مثل الهاسب ويعد هذا النظام نظاما وقائيا متكاملا يعالج الاخطار البيولوجية والكيميائية والفيزيائية من خلال التوقع ( الرقابة الوقائية) ومن هنا تتضح اهمية عملية تقييم المطابخ لأنها تساعد في عملية التصنيف حيث ان المطابخ التي حصلت على نسب عالية (100-80% ) في عملية التقييم يمكن ان تحصل على ثلاثة نجوم وذلك لجودة تلك المطابخ من الناحية الصحية وجودة الوجبات المقدمة والعمل على البدء في تنفيذ برامج الجودة (الهاسب) في تلك المطابخ وذلك لتوافر البنية التحتية بصورة جيدة (الاشتراطات الجيدة للتصنيع) وايضا (الاشتراطات الصحية الجيدة). بينما تحصل المطابخ التي حصلت على نسبة(60- 79 %) على نجمتين مع وضع خطة لتلك المطابخ لرفع كفاتها مع عمل بعض الإجراءات التصحيحية وهذه الإجراءات تعتبر تمهيد لتطبيق برامج الجودة في تلك المطابخ .بينما المطابخ التي حصلت على نسبة (59%) يمكن حصولها على نجمة واحدة مع التنبيه على اصحابها ان حالة المطابخ في وضعية لابد من اجراء تحسينات لرفع مستواها ولان عدم اخذ أي اجراء يمكن ان يؤدى الى سحب التصنيف تماما او اغلاق المطبخ. اما المطابخ التي حصلت على نسبة (صفر – 39%) فلا تحصل على أي تصنيف ويجب اغلاقها الى حين اجراء التصحيحات الشاملة في البنية التحتية والصحية ووضع خطط لتدريب العمالة.

 

رقم الدراسة: 44024004
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: مؤشرات جودة المنافذ الجوية للحجاج
الملخص:
بلغ عدد الحجاج القادمين من خارج المملكة جوا هذا العام 1,741,568 أي حوالي 94% من جملة حجاج الخارج. وحيث أن هناك منفذين جويين يأتي عن طريقهما معظم الحجاج وهما مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة ومطار الأمير محمد بن عبد العزيز بالمدينة المنورة، ويكون ذلك في وقت الذروة مما يعطي أهمية كبرى لضرورة الكفاءة والسرعة في إنهاء إجراءات وصول الحجاج في هذين المطارين، وعليه فقد عرضت هذه الدراسة المؤشرات العامة لقياس جودة المنافذ الجوية مع التركيز على قياس أزمنة الانتظار في كلا المطارين. وفي هذه الدراسة قمنا بدراسة أزمنة الانتظار في المراحل المختلفة لكلا المطارين باستخدام الطرق الإحصائية للوقوف على كفاءة الإجراءات في كلا المطارين، وكانت النتائج كالآتي: • أولا: مطار الملك عبد العزيز بجدة: تم العمل في أيام 28 و29 من ذي القعدة و2و3 من ذي الحجة، وبلغ حجم العينة 85170 حاجا وأظهرت التحاليل المبدئية ما يلي: 1. يقضي نصف الحجاج أقل من 17 دقيقة في صالات القدوم، بينما يقضي ربع الحجاج أكثر من 35 دقيقة. 2. يقضي نصف الحجاج أقل من 9 دقائق في الجوازات، بينما يقضي ثلاثة أرباع الحجاج أقل من 10 دقائق( وهو تحسن ملحوظ في هذه المرحلة بسبب زيادة عدد الكاونترات حيث زيادة عدد الموظفين من الجنسين، إضافة إلى المتطوعين الذين يقومون بإرشاد وتنظيم الحجاج إلى الكاونترات). 3. يقضي نصف الحجاج أكثر من 20 دقيقة في مرحلة استلام العفش، بينما يعاني ربع الحجاج أكثر من 27 دقيقة عند هذه المرحلة، ولا تزال هذه المرحلة تحتاج إلى دراسة ووضع الحلول حيث على الحاج حمل أمتعته إلى منطقة البلازا والانتظار بها في المكان المخصص للترحيل بالبلازا. 4. يقضي نصف الحجاج أكثر من 54 دقيقة في مرحلة الترحيل، بينما يعاني ربع الحجاج أكثر من ساعة ودقيقتان عند هذه المرحلة، وهذه تزيد من معاناة الحاج حيث لا توجد أجهزة تكييفات إضافة إلى درجة الحرارة المرتفعة والرطوبة. 5. يقضي نصف الحجاج 55 دقيقة في مرحلة الانتظار في الحافلات، بينما ينتظر ربع الحجاج أكثر من ساعة وثلاث دقائق. 6. يقضي نصف الحجاج 1:51 حتى الوصول للسكن بمكة المكرمة، بينما يقضي ربع الحجاج أكثر من 1:58 للوصول للسكن. 7. تم رصد رحلة واحدة لحجاج مبادرة حج طريق مكة وكانت مدة الانتظار بمنطقة البلازا حت ركوب الحافلات حوالي 30 دقيقة. 8. المتوسط العام للزمن الذي يقضيه الحاج منذ وصوله المطار وحتى ركوبه الحافلة هو ساعة وست وخمسون دقيقة. • ثانيا: مطار الأمير محمد بالمدينة المنورة: تم العمل في أيام 24 و25 من ذي القعدة، وبلغ حجم العينة 2945 حاجا وأظهرت التحاليل المبدئية ما يلي: 1. يقضي نصف الحجاج أقل من 11 دقيقة في الجوازات، بينما يقضي ثلاثة أرباع الحجاج أقل من 7 دقائق. 2. يقضي نصف الحجاج أكثر من 36 دقيقة في مرحلة البلازا، بينما يقضي ربع الحجاج أكثر من 45 دقيقة. 3. يقضي نصف الحجاج 31 دقيقة في مرحلة الانتظار في الحافلات، بينما ينتظر ثلاثة أرباع الحجاج أقل من 23 دقيقة. 4. المتوسط العام للزمن الذي يقضيه الحاج منذ وصوله المطار وحتى ركوبه الحافلة هو سبعة واربعون دقيقة. تم رصد رحلتين لحجاج مبادرة حج طريق مكة الأولي لحجاج تونس واستغرقوا 13 دقيقة منذ وصولهم إلى صالات القدوم وحتى ركوب آخرهم للحافلة، والأخرى لحجاج بنجلاديش واستغرقوا 15 دقيقة منذ وصولهم إلى صالات القدوم وحتى ركوب آخرهم للحافلة. بمقارنة متوسط زمن الانتظار بمطار جدة(بدون زمن الانتظار في الحافلة) بمطار دبي بالإمارات(10~ 15 دقيقة)، فيكون متوسط زمن الانتظار بمطار جدة بما يعادل ثمان أضعاف متوسط زمن الانتظار بمطار دبي[12]. بمقارنة متوسط زمن الانتظار بمطار المدينة(بدون زمن الانتظار في الحافلة) بمطار دبي بالإمارات(10~ 15 دقيقة)، فيكون متوسط زمن الانتظار بمطار المدينة بما يعادل ثلاث أضعاف متوسط زمن الانتظار بمطار دبي[12]. بمقارنة متوسط زمن الانتظار في الجوازات بمطار جدة(9دقائق) بنظيره في مطارات أمريكا(10~ 32 دقيقة) فيكون أقل منه نظرا للتحسن في تلك الخدمة[12، 25]. بمقارنة متوسط زمن الانتظار في الجوازات بمطار المدينة(11دقائق) بنظيره في مطارات أمريكا(10~ 32 دقيقة) فيكون أقل منه [12، 25].

 

رقم الدراسة: 44024005
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: الخصائص الديمغرافية للحجاج 1440هـ
الملخص:
يهدف هذا البحث إلى دراسة أهم الخصائص السكانية والاجتماعية والاقتصادية لعينة مكونة من 1582 حاج جاءوا إلى البيت الحرام لأداء مناسك الحج لعام 1440هـ. وقد تم توزيع عينة الدراسة على الجنسيات المختلفة بنسب تتشابه إلى حد كبير بمتوسط هذه النسب في مجتمعات الحجاج في بعض الأعوام الماضية آملين أن تمثل عينة هذا العام انعكاساً حقيقياً لمجتمع الحجيج الكلي. ويمكن تلخيص أهم نتائج هذا البحث فيما يلي: 1. بلغت نسبة الذكور في العينة 85.75% تقريباً، بينما كانت نسبة الاناث 14.25% تقريباً 2. كانت الجنسية "الهند" هي الجنسية الاكثر شيوعاً بين الحجاج، وقد بلغت النسبة المئوية لهذه الجنسية في العينة حوالي 13.05% وجاءت الجنسية "باكستان" في المقام الثاني بنسبة 12.6% تقريبا. 3. بلغت نسبة الحجاج من خارج المملكة 83.75%. 4. كانت المدينة الأكثر شيوعا لحجاج الداخل هي مدينة "مكة المكرمة" وبلغت نسبتها 54.89%، تليها "الرياض" بنسبة 13.11%. 5. كانت الحالة الاجتماعية الاكثر شيوعاً بين الحجاج هي "متزوج " وقد بلغت نسبة هذه الحالة 96.44%. 6. استأثرت الفئة العمرية (40، 50) بأكبر تكرار وبلغت نسبته 35.55% تقريباً، بينما جاءت الفئة العمرية (30، 40) في المرتبة الثانية بنسبة 33.2% تقريباً. 7. كان الوسط الحسابي لأعمار الحجاج 47 سنة، بينما كان وسيط الأعمار 47 سنة، ويدل ذلك على أن بيانات الأعمار متماثلة. 8. كانت الحالة التعليمية "ثانوي أو دبلوم" هي حالة التعليم الاكثر شيوعاً بين الحجاج. وقد بلغت نسبة هذه الحالة 41.98%. 9. كانت المهنة "قطاع خاص" هي المهنة الأكثر شيوعاً بين الحجاج، وقد بلغت نسبتها في العينة حوالي 55.81% تليها "قطاع حكومي" بنسبة 31.78%. 10. كانت اللغة الأم الأكثر شيوعا هي "العربية" بنسبة 37.63%، تليها "الأردية" بنسبة 16.6%. 11. كانت اللغة الأخرى التي يجيدها الحاج، الأكثر شيوعا هي "الانجليزية" بنسبة 50.66%، تليها "العربية" بنسبة 16.73%. 12. كان الوسط الحسابي لدخل الحجاج في العينة 3714 ريال شهرياً. 13. حوالي 75% من الحجاج كان دخلهم أقل من 5000 ريال شهرياً مما يعني أن بيانات الدخل كانت ملتوية إلى اليمين بشكل واضح. 14. كان " مطار جدة " هو المعبر الأكثر استخداماً من قبل حجاج الخارج. وقد بلغت نسبة الحجاج الذين يستخدمونه 59.24%، ويليه مطار المدينة المنورة بنسبة 24.13%. 15. كان منوال الحج الأكثر شيوعا هو حج "التمتع" وبلغت نسبته 88.12%. 16. بلغت نسبة الحجاج الذين لم يسبق لهم الحج قبل ذلك 57.12%. 17. بلغت نسبة من اصطحب أفراد من أسرته أو أقاربه 68.74% ومن أتى بمفرده 24.6%. 18. بلغت نسبة من اصطحب فردين 48.02% ومن اصطحب ثلاثة أفراد 21.11%. 19. بلغت نسبة الحجاج الذين ينفقون على الحج من مالهم الخاص حوالي 88.82%. 20. بلغ المتوسط الحسابي المدفوع للحملة 15691 ريال. 21. كان الوسط الحسابي لعدد الليالي التي ينوي الحاج قضاؤها في مكة 25 ليلة ووسيط هذا العدد هو 28 ليلة. 22. كان مكان الإقامة الأكثر شيوعا بمكة هو " فندق 2 أو 1 نجمة " بنسبة 47.62%. 23. بلغت نسبة الحجاج الذين خططوا لزيارة المدينة المنورة حوالي89.01%. 24. كان الوسط الحسابي لعدد الليالي التي ينوي الحاج قضاؤها في المدينة المنورة 7 ليلة ووسيط هذا العدد هو 7 ليلة. 25. استأثر " الانترنت" بالمصدر الرئيسي عن معلومات الحجاج عن المملكة بنسبة 58.42%. 26. استأثر مخيم الحملة بأعلى تكرار لترتيب المبيت في منى بنسبة 94.94% تقريباً. 27. حوالي 69.77% من الحجاج كانوا ينوون المبيت في منى ليلتين، بينما 25.48% كانوا ينوون المبيت بها ثلاث ليالي. 28. بلغ متوسط المصروف الشخصي للحاج 2558 ريال، بينما الوسيط 1000 ريال. 29. كانت الأماكن التي زارها الحاج هي " غار حراء " بنسبة يليها 26.97% "غار ثور" بنسبة 26.52%. 30. بلغت نسبة من يستطيعون أو يجيدون استخدام الانترنت والأجهزة الذكية 91.69%. 31. كانت أكثر المشاكل التي قابلت الحجاج هي " دورات المياه في المشاعر المقدسة " بنسبة 13.52%، ثم " وسائل التنقل داخل المشاعر المقدسة" بنسبة 13.11%. 32. متوسط شكوى الحاج حوالي ثلاث من المشاكل المذكورة. 33. بلغت نسبة من يرغبون بالحج مرة أخرى إذا تيسر لهم 99.94%. 34. يوجد دليل إحصائي بين جهة القدوم والجنس وبلغت قيمة معامل كرامير 0.094. 35. لا يوجد دليل إحصائي بين جهة القدوم والحالة. 36. يوجد دليل إحصائي بين جهة القدوم والحالة التعليمية وبلغت قيمة معامل كرامير 0.135. 37. يوجد دليل إحصائي بين جهة القدوم ونوع الحج وبلغت قيمة معامل كرامير 0.082. 38. يوجد دليل إحصائي بين جهة القدوم والدخل وبلغت قيمة معامل كرامير 0.262. 39. يوجد دليل إحصائي بين جهة القدوم وترتيب المبيت في منى وبلغت قيمة معامل كرامير 0.461. 40. يوجد دليل إحصائي بين جهة القدوم وعدد ليالي المبيت في منى وبلغت قيمة معامل كرامير 0.461. 41. يوجد دليل إحصائي بين جهة القدوم وزيارة المدينة المنورة وبلغت قيمة معامل كرامير 0.694. 42. يوجد دليل إحصائي بين جهة القدوم وطبيعة استخدام الانترنت وبلغت قيمة معامل كرامير 0.156. 43. يوجد ارتباط بين الدخل الشهري و مصروف الحاج وبلغ معامل الارتباط 0.531. 44. لا توجد علاقة بين المستوى التعليمي والافتراش. 45. توجد علاقة عكسية بين الدخل الشهري والافتراش في منى. 46. توجد علاقة بين دخل الحاج وعدد مرات الحج السابقة وبلغ معامل الارتباط 0.2.

 

رقم الدراسة: 44024001
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: محمد خالد يوسف شمبور
عنوان الدراسة: تقييم تطبيقات خدمة ضيوف الرحمن على الأجهزة الذكية
الملخص:
تعتبر التطبيقات الذكية على الأجهزة المحمولة أحد أهم الوسائل الحديثة التي تقدم خدمات عديدة في مجالات الحياة المختلفة والمتنوعة كالخدمات الاجتماعية، الصحية، التجارية، السياسية، وغيرها. ولحجاج ومعتمري بيت الله الحرام نصيب من الخدمات عبر التطبيقات الإلكترونية التي توفرها العديد من الجهات الحكومية والأهلية داخل المملكة العربية السعودية، حيث تُمكن الحجاج والمعتمرين من الحصول على معلومات مهمة قبل الشروع للذهاب لاداء مناسكهم سواء كانت إقامتهم من داخل المملكة أو خارجها، إضافة الى الالمام بمعلومات عن ما تقدمه الجهات العاملة بمنظومة الحج والعمرة من خدمات ووسائل تضمن لهم اقامة آمنة ومريحة خلال الفترة التي يقضونها في أرض الحرمين الشريفين حفظها الله. ولتحقيق الاستفادة المُثلى من استخدام تطبيقات ضيوف الرحمن، فإن هذه الدراسة تهدف الى إيجاد معايير رئيسية يمكن الاعتماد عليها في تقييم التطبيقات الالكترونية التابعة لمؤسسات الدولة وتخدم ضيوف الرحمن والتي يمكن من خلالها إبراز نقاط القوة ونقاط الضعف لهذه التطبيقات.

 

رقم الدراسة: 44024002
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: محمد خالد يوسف شمبور
عنوان الدراسة: تحسين طريقة جدولة طائرات الحجاج على البوابات المتاحة للمنافذ الجوية
الملخص:
تتجه رؤية المملكة إلى زيادة عدد الحجاج سنويا والتوسع فيما يقدم لهم من خدمات وتسهيلات، وبالتالي فإن المنافذ الحدودية سيكون عليها تحمل استقبال الأعداد المتزايدة من الحجاج ومن أهمها المنافذ الجوية، والتي سيتطلب منها استقبال أعداد متزايدة من الرحلات الجوية. وبالتالي فإن هذا يتطلب دراسة إمكانية تحسين طريقة جدولة طائرات الحجاج القادمة من دول العالم على بوابات المطار المتاحة والمحدودة من خلال العمل على استخدام الموارد المتاحة بأفضل طريقة ممكنة، وبالتالي تقليل زمن انتظار الحجاج في المطار إلى أقل ما يمكن.وقد تم في هذه الدراسة استخدام خوارزميات الذكاء الاصطناعي لتحسين طريقة جدولة الطائرات على البوابات المتاحة وبقية المراحل داخل صالات ومناطق المطار المختلفة من خلال تطبيق ثلاثة خوارزميات على مسألة جدولة رحلات الطيران بهدف إيجاد الخوارزمية ذات الأداء الأفضل. وقد بينت النتائج قدرة خوارزميات الذكاء الاصطناعي في إعطاء صورة مسبقة عن كيفية جدولة رحلات الحجاج وإظهار الأماكن المعرضة للزحام والتأخير ليتم تفاديها أو تقليل أثرها وفقاً للبدائل المطروحة.. كما أظهرت نتائج التجارب عند تطبيقها باستخدام عوامل الوضع الراهن وجود وقت انتظار طويل بمعظم المراحل التي يمر بها الركاب وأقصاها كان في صالات القدوم وبنسبة انتظار 68% من مجمل أوقات الانتظار لجميع التجارب التي تم تنفيذها

 

رقم الدراسة: 44031002
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: رصد الظواهر السلبية بالمسجد النبوي خلال موسم الحج والعمرة 1440هـ
الملخص:
ان هناك طلبا عالميا من مسلمي العالم لزيارة الاماكن المقدسة سواء معتمرين ام حجاجاً . فلقد اعطت السياسات الحكومية اهتماما ملحوظا في مجالات عدة شملت جميع مقومات البنية الاساسية والمرافق العامة علاوة علي مجموعة التوسعات التنموية و العمرانية والحضارية الكبرى التي شملت الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة , وتطوير منظومة المؤسسات والشركات التي تعمل في مجال خدمة الحجاج والمعتمرين ورفع مستوي الكفاءة والفاعلية لها بصورة مستمرة. من هذا المنطلق ، تولي الدراسة الحالية اهتماماتها عن "الظواهر السلبية في الحرم النبوي الشريف خلال موسم رمضان والحج 1440هـ", سواء علي البعد النظري او الميداني لتحلل اهم هذه الظواهر السلبية تحليلاً علمياً وواقعياً وذلك من اجل التعرف على اهم الاسباب والعوامل التي تسهم في زيادة هذه الظواهر وتكرارها ، بالإضافة الي الاثار الناتجة عنها مع تقديم تصورات مقترحة لعلاجها والحد والتقليل منه بقدر الامكان .علاوة علي ذلك , ركزت الدراسة الميدانية علي تبني مجموعة من الاطر النظرية والمنهجية التي تسهم في عملية جمع البيانات والحقائق الواقعية والتي ترتبط بالظواهر السلبية قيد البحث والدراسة بالإضافة ان الدراسة تسعي باستمرار لاستحداث أفكار جديدة ترتبط بدراسة الظواهر السلبية وتطورها خلال موسمي الحج والعمرة ,ووضع مؤشرات للتعرف علي حركة هذه الظواهر في الحرم النبوي الشريف هذا من ناحية . ومن ناحية اخري، تحرص الدراسة لقياس مستوي رضا المعتمرين عن طبيعة ومحتوي الاساليب والحملات التوعوية والارشادية التي تسهم في مجملها في الحد من الظواهر السلبية والعمل علي تعظيم الشعائر المقدسة. وبإيجاز، تسعي الدراسة لطرح مجموعة من النتائج العامة التوصيات التي يمكن استخدامها من قبل المسؤولين ومتخذي القرار التي تسهم في زيادة الوسائل الإرشادية والتوعوية و تحث علي تعظيم واحترم الاماكن المقدسة.

 

رقم الدراسة: 44021005
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: احمد محمد هلالي
عنوان الدراسة: إنتاج مؤشرات حول اتجاهات حجاج الخارج نحو المشاركة في البرامج والأنشطة الإثرائية خلال رحلة الحج
الملخص:
تضمنت أهداف رؤية المملكة 2030 رفع عدد المواقع الأثرية المسجلة في اليونسكو إلى الضعف على الأقل، ونظراً لاعتزاز المملكة بالإرث التاريخي وبخاصة الإسلامي لاسيما أن خاتم الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد  بعث من مكة المكرمة ثم انطلقت رسالته إلى العالم أجمع، وتأتي دراستنا الحالية محاولة لاستطلاع آراء ضيوف الرحمن من الحجاج حول رؤيتهم نحو الأنشطة الثقافية والفعاليات وزيارة الأماكن التاريخية من خلال استطلاع آراء 1800 من حجاج الخارج موزعين وفقاً لمؤسسات الطوافة الست، وتوصلت الدراسة إلى أهم الأنشطة التي تجذب الحجاج هي: زيارة مواقع التاريخ الإسلامي، والتسوق وشراء الهدايا، وزيارة المواقع الأثرية والتراثية، بينما جاءت أهم أماكن الجذب السياحي لضيوف الرحمن بمكة المكرمة ممثلة في : غار حراء، وغار ثور، ومسجد التنعيم ومقبرة المعلاة، كما توصلت الدراسة إلى أن أهم احتياجات الحجاج في مناطق الجذب هي: توفر مطاعم ودورات مياه، وتوفير وسائل نقل سريعة لأماكن الجذب، ووجود مرشد دائم بالأماكن، مع توفير خرائط توضيحية عن مكان الزيارة، وتمهيد الطرق المؤدية للمعلم، وعن اهم آليات فتح أسواق جديدة للسياحة جاءت: تنوع التأشيرات، وإبراز الفعاليات ونشرها، وإضافة برامج سياحية على برنامج الزيارة، مع ابراز الزيارات الناجحة، وعن مستوي رضاء الزوار مثلت نسبة رضاء الحجاج عن زيارة مواقع التاريخ الإسلامي 94%، ثم الرضا عن زيارة المواقع الأثرية والتراثية 86%، ثم جاء ت نسبة الرضا عن التسوق وشراء الهدايا 83%. وأوصت الدراسة بتضمين باقات الحج أماكن الزيارات، والتوسع في الأماكن بحيث لا تكون مقصورة على مواقع ومزارات بعينها فقط ولكن تمتد للمتاحف والأنشطة والفعاليات وأماكن الترفيه العائلي، والتوسع في توعية الحجاج في بلدهم الأصلي لنشر ثقافة إثراء التجربة الثقافية خلال زيارتهم للمملكة وذلك بتعريفهم بأماكن الجذب السياحي، مع إيجاد فرص للاستثمار في احتياجات الحجاج من التسوق والهدايا بإقامة أسواق للصناعات الصغيرة أو المنتجات التي يقبل الحجاج على شراؤها. كذلك أوصت الدراسة بالأخذ بعين الاعتبار احتياجات ضيوف الرحمن الضرورية في أماكن الجذب والعمل على تلبيتها مثل: توفير دورات مياه ووسائل نقل سريعة لأماكن الجذب، وتوفير مرشد دائم بالأماكن الأثرية، وتوفير مكاتب للرد على استفسارات الزوار لغار حراء مع توفير الإضاءة اللازمة ووجود ارصفة بالموقع وتوفير خدمات لذوي الاحتياجات الخاصة بالإضافة لتوفير دورات مياه. أما فيما يتعلق بمناطق الأسواق فأوصت الدراسة بتلبية احتياجات الزوار فيها من نظافة الطرق والممرات ونظافة دورات المياه مع ضرورة توفير حاويات لرمي القمامة ووسائل الأمن والسلامة.

 

رقم الدراسة: 44021006
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: واقع التطوع ومجالاته لخدمة الحجاج
الملخص:
تنهض أمتنا العربية والاسلامية علي أهم مقومات العمل التطوعي الذي أصبح ضرورة من ضروريات الحياة العصرية , لما له من رسالة اجتماعية ودينية هدفها العام المشاركة المجتمعية البناءة والمعطاة في كافة منح الحياة وتقوية عناصر المجتمع من افراد وجماعات ومؤسساته المدنية المختلفة الي جانب الدولة . فالعمل التطوعي يعد ضمير المجتمع ويمثل أرقي صور العطاء الانساني , وكما يطلق عليه علماء الاجتماع والخدمة الاجتماعية في ادبيات التنمية Development Literature برأس المال الاجتماعي Social Capital ,الذي يسهم في تكوينه كافة أفراد المجتمع وقطاعاته المختلفة ويمثل النشاط المجتمعي .فالتطوع بما يتضمنه من معانيه ومفهومه الواسع الركيزة الاساسية للمشاركة المجتمعية Social Participation ,والذي يسهم تنوع العائد الاجتماعي والمشاركة الفعلية والمساهمة في تلبية واشباع الحاجات الناس الضرورية . ومن هذا المنطلق , تهدف هذه الدراسة للتعرف بوضوح علي واقع مجالات التطوع في الحج ,ولاسيما بعد ان اعطت حكومة المملكة العربية السعودية اهتماماً ملحوظاً بخدمة ضيوف الرحمن واصبح منطلقا أساسياً وضرورياً وأحد الركائز الاساسية التي تقوم رؤية 2030, وتحمل المسؤولية الفردية والمجتمعية نحو تطوير منظومة الخدمات التي تقدم لضيوف الرحمن وما يعرف بالدخول في عصر "صناعة الخدمات ",Services Industry .كما تجيء أهمية الدراسة الحالية لتحليل الوضع الراهن لطبيعة العمل التطوعي خلال موسم الحج وما يتم تقديمه من الخدمات الي ضيوف الرحمن ولاسيما من الجمعيات الخيرية وغيرها من المؤسسات المجتمعية الرسمية وغير الرسمية الأخرى التي تسهم في منظومة الخدمات التطوعية في مكة المكرمة .علاوة علي ذلك ,تركز الدراسة للتعرف علي المشكلات والصعوبات التي تواجه العمل التطوعي ومؤسساته , وكيفيه علاجها من الناحية الواقعية والميدانية , واخيرا, تسعي الدراسة الحالية لتقديم مجموعة من النتائج والتوصيات التى تترجم في عدد من المقترحات لتطوير منظومة الخدمات التطوعية التي تقدم لضيوف الرحمن خلال موسم الحج .

 

رقم الدراسة: 44022006
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: د. محمد عبدالله عثمان ادريس
عنوان الدراسة: متابعة تشغيل منطقة الجمرات
الملخص:
تمثل منطقة الجمرات عنق الزجاجة في مشعر منى خلال يوم العيد وأيام التشريق، حيث يقصدها معظم الحجاج لأداء شعيرة رمي الجمرات، وتزدحم المنطقة والمنشأة بأدوارها المختلفة وخصوصاً في أوقات الذروة الاي تم تحديدها في دراسة المعايير التصميمسة لجسر الجمرات (1422 هـ) ، وتقوم الجهات المعنية بالمهام المنوطة بها بناء على الخطة التشغيلية المعدة مسبقاً، وتسعى هذه الدراسة إلى متابعة تشغيل منطقة الجمرات وتحديداً المنشأة ؛ للتعرف على مستوى انسيابية الحركة وخصوصاً في أوقات الذروة، وإمكانية الوصول إلى الشاخص، ومدى وجود الجهات المشغلة، ومستوى البرامج التوعوية والتوجيهية المقدمة ،والتعرف على مستوى النظافة في المنطقة، وأهم الظواهر السلبية، ورصد نتائج الازدحام ومسبباته.

 

رقم الدراسة: 44022008
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: خالد عبدالرحمن عبدالله اسره
عنوان الدراسة: برنامج دراسة الحركة على وسائط النقل المختلفة أثناء إفاضة من عرفات إلى مزدلفة
الملخص:
نظرا لوجود تأخر في وصول بعض الحجاج على بعض الطرق خلال مرحلة الافاضة من مشعر عرفات إلى مشعر مزدلفة ، برزت أهمية هذه الدراسة في التعرف على خصائص نقل الحجاج خلال مرحلة الإفاضة باستخدام وسائط النقل المتاحة والتي تشمل: الحافلات في النظام الترددي. الحافلات في النظام العادي (رد واحد، ردين). قطار المشاعر المقدسة المشي على الطرق المخصصة للمشاة. وذلك من خلال تحقيق الأهداف التالية: قياس أزمنة اركاب الحافلات في النظام الترددي بمشعر عرفات. قياس أزمنة انتقال الحافلات في النظامين الترددي والعادي. قياس أزمنة انتقال الحجاج من المخيمات إلى محطات قطار المشاعر المقدسة بعرفات. قياس أزمنة انتقال المشاة على الطرق المخصصة للمشاة. وقد تم إجراء الدراسة في اليوم التاسع من شهر ذوالحجة لعام 1440ه خلال الفترة من الساعة 6 مساءً إلى الساعة 3 من صباح اليوم العاشر (عيد الأضحى المبارك) وقد توصلت الدراسة إلى النتائج التالية باستخدام أجهزة تحديد المواقع العالمية (GPS): بلغ متوسط زمن الانتقال من عرفات إلى مزدلفة في نظام النقل الترددي بالحافلات (17 دقيقة)، في حين بلغ متوسط زمن اركاب الحجاج عند المخيمات بمشعر عرفات حوالي (3 دقائق). بلغ متوسط زمن الانتقال من عرفات إلى مزدلفة في نظام النقل العادي بالحافلات (3.3 ساعة). بلغ متوسط زمن انتقال الحجاج من المخيمات بمشعر عرفات إلى محطات قطار المشاعر المقدسة (47 دقيقة). بلغ متوسط زمن رحلة القطار من عرفات إلى مزدلفة (16 دقيقة). بلغ متوسط زمن انتقال الحجاج من المخيمات بمشعر عرفات إلى محطات قطار المشاعر المقدسة بمشعر مزدلفة (63 دقيقة). بلغ متوسط زمن انتقال الحجاج المشاة من عرفات إلى مزدلفة على الطرق المخصصة للمشاة (3.2 ساعة).

 

رقم الدراسة: 44014005
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: محمد صديق صادق ياسين
عنوان الدراسة: استخدام تكنولوجيا انترنت الأشياء بالمسجد الحرام: دراسة حالة لمتابعة البيانات البيئية
الملخص:
انطلاقاً من رؤية المملكة 2030، وبرنامج خدمة ضيوف الرحمن الذي يعمل على إتاحة الفرصة لأكبر عدد ممكن من المسلمين لأداء فريضة الحج والعمرة والزيارة على أكمل وجه، والعمل على إثراء وتعميق تجربتهم، بالإضافة الى إتاحة أفضل الخدمات قبل وأثناء وبعد زيارتهم مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة، كان من الضروري التركيز على توظيف التقنيات الحديثة، والإمكانيات المتاحة لخدمة ضيوف الحرمين الشريفين. في هذا السياق، تعرض هذه الدراسة الاستخدامات المختلفة لتكنولوجيا إنترنت الأشياء لتحسين الخدمات المقدمة بالمسجد الحرام. ونظرا لتعدد وتنوع الخدمات بالمسجد الحرام، تتطلب الدراسة ان تكون على عدة مراحل (خطة مدتها 3-5 سنوات) تبدأ ببحث اولويات التطبيق، ثم دراسة حالة لبحث جدوى تطبيقها. وكدراسة حالة تطبيقية تعني الدراسة بمتابعة الحالة البيئية وجودة الهواء (مثل درجة الحرارة، الرطوبة، الغبار) لبعض الاماكن بالحرم باستخدام أجهزة الاستشعار المتصلة باستخدام تكنولوجيا إنترنت الأشياء، توفر تلك المستشعرات البيانات الضرورية المطلوبة للتحكم في مستوى الراحة بالحرم تلقائيًا وتحسين استخدامية الموارد المتاحة.

 

رقم الدراسة: 44024007
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: محمد صديق صادق ياسين
عنوان الدراسة: نمذجة ومحاكاة لمقترح نظام النقل الترددي بالمشاعر
الملخص:
يعتبر مجال النمذجة والمحاكاة باستخدام الحاسب إحدى الوسائل التقنية الحديثة المستخدمة في مجالات متعددة بالحياة العملية في الوقت الراهن والتي تساعد على تطوير وفهم المخاطر التي يتعرض لها الحشود، ودراسة وسائل السلامة في تنظيم العديد من الأحداث الكبرى بالعالم. تتناول هذه الدراسة عملية النمذجة والمحاكاة، لمنظومة حركة حافلات النقل الترددي للحجاج بالمشاعر المقدسة، و كنموذج تجريبي تم دراسة منظومة حافلات النقل الترددي لحجاج تركيا ومسلمي أوروبا وأمريكا وأستراليا من عرفات الى مزدلفة، حيث توفر عملية النمذجة والمحاكاة تقييم لفاعلية النظم الحالية، كما انها يمكن ان تساهم في اقتراح بدائل تتناسب وتتماشى مع المتغيرات المستقبلية، بالإضافة الى إمكانية استنباط مؤشرات وقراءات لدعم متخذي القرار في القيام بالخطط التطويرية.

 

رقم الدراسة: 44023015
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: إبراهيم حسين احمد عبدالرحيم
عنوان الدراسة: تقييم أداء مقاولي تشغيل مجازر مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي خلال موسم حج 1440هـ
الملخص:
يعتبر مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي إحدى المشاريع العملاقة التي تخدم ضيوف الرحمن وتيسر لهم أداء مناسك الركن الخامس من أركان الدين الحنيف. ويضم هذا المشروع الفريد من نوعه سبعة مجازر ضخمة لذبح الأغنام والماعز بالإضافة إلى مجزرة واحدة لذبح المجترات الكبيرة. ويتم التعاقد كل ثلاث سنوات مع مقاولين متخصصين لتشغيل تلك المجازر. وهدفت الدراسة الحالية إلى تقييم أداء مقاولي التشغيل بمجازر الأغنام خلال موسم حج 1440هـ لمعرفة مدى التزامهم بالشروط حسب العقود المبرمة معهم، وضع الأسس والمعايير التي بناءً عليها يمكن تقييم الأداء التشغيلي خلال المواسم القادمة، وتصميم نموذج موحد للتقييم بالإضافة إلى رصد الملاحظات واقتراح الحلول لها من أجل رفع كفاءة التشغيل. وبناءً علية تم تصميم استبانة لتقييم الأداء التشغيلي خلال الخطوات المختلفة لسلسة الذبح والتجهيز ابتداءً من استلام الأنعام الحية في نقاط الذبح، ثم الذبح، السلخ، التجويف، الغسيل، الوزن، تغليف الذبائح بأكياس من القطن، نقل الذبائح إلى السيور المؤدية إلى غرف التجميد، وانتهاء بإدخال الذبائح ورصها داخل غرف التجميد خلال الورديات المختلفة بالمجازر السبعة المخصصة لذبح الأغنام. وأوضحت النتائج ان هناك التزام من الجزارين والعمالة المساندة بالضوابط الشرعية لعملية الذبح فيما عدا قيام البعض منهم بذبح الأنعام أمام بعضها وعدم رفق بعض العمال بالحيوان الحي. وبالنسبة للاشتراطات الصحية فقد تم رصد ان معظم الجزارين لا يقومون بتنظيف وتطهير السكين المستخدم في الذبح إلا نادراً كما أن الكثير منهم (وصلت نسبتهم إلى 85% من عينة الاستبيان في إحدى المجازر) يقومون بسلخ وكشف كامل الساق والفخذ على أرضية صالات ونقاط الذبح مما قد يؤدي إلى تلوث اللحوم. وأفادت النتائج أن هناك نسبة تراوحت بين 10.7 إلى 17.2% من السلخ الجائر، ونسبة من 5.7% إلى 9.2% من السلخ الغير كامل وترك جزء من الجلد على الذبيحة الأمر الذي يمثل مصدر خطير لتلوث الذبائح. وتم رصد نسبة ضئيلة (4.2% فأقل) من الأخطاء الفنية اثناء عملية السلخ والتجويف. وبلغت نسبة وجود تلوث للذبائح بمحتويات الاحشاء الداخلية 5.7% فأقل بمختلف المجازر. وتم رصد عدم الاهتمام بنظافة بعض صالات ونقاط الذبح. وأظهرت النتائج تراكم المخلفات الصلبة للذبائح ببعض صالات السلخ والتجويف أحياناً بوحدات المجازر البديلة. كما لُوحظ أيضاً عدم الاهتمام بنظافة وتطهير ارضيات وطاولات والأدوات بعض صالات تقطيع اللحوم بوحدات المجازر البديلة. لذلك أكدت هذه الدراسة على ضرورة الاستمرار في تقييم الأداء التشغيلي لمجازر المشروع سنوياً باستخدام نموذج موحد يشمل كافة الضوابط الشرعية وجميع الاشتراطات الصحية البيطرية طوال المراحل المختلفة لسلسة الذبح والتجهيز ويتم على ضوء نتائجه تجديد التعاقد مع مقاولي التشغيل من عدمه. وأوصت الدراسة الحالية بأعداد الحقائب التدريبية وعقد الدورات التوعوية وورش العمل للجزارين والعمالة المساندة قبيل كل موسم.

 

رقم الدراسة: 44023010
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: وليد أبو السعود
عنوان الدراسة: مخاطر السيول وتأثيرها على بعض منشآت البنية التحتية للكهرباء بمكة المكرمة.
الملخص:
شهدت المنطقة المركزية للعاصمة المقدسة خلال السنوات القريبة الماضية تقلبات جوية مصحوبة بأمطار غزيرة أدت إلى تشكل سيول جارفة في عدد من المناطق والأحياء، تسببت في خسائر كبيرة بالممتلكات العامة والخاصة، فضلا عن الأضرار التي لحقت بمنشآت البنية التحتية وانقطاع التيار الكهربائي عن عدد من الأحياء. حيث تتجمع المياه من المناطق المرتفعة وتندفع في روافد الأودية باتجاه المصبات والتي عادة ما تكون محمله بالفتات والركام الصخري مما يزيد من القوة التدميرية للمياه على المنشآت التي تعترض طريقها وتعرضها للانجراف. وبناء على ذلك فقد تم اختيار موضوع البحث بهدف تحديد ا المناطق ذات الخطورة المحتملة على منشآت البنية التحتية للكهرباء من محولات وأعمدة وابراج نقل الضغط العالي الواقعة ضمن مجاري الأودية النشطة، وإمكانية تعرضها لمخاطر التعرية المائية والانجراف ومدى تأثر تلك المنشآت بفعل السريان السطحي لمياه الأمطار. وقد أمكن ذلك من خلال اجراء عمليات النمذجة الهيدرولوجية لتقدير أقصى معدلات التصريف الناتجة من العواصف ذات التكرارية 25، 50، 100 سنة بكلاً من وادي نعمان والتي قدرت بنحو (2454، 3142) م3/ثانية) ووادي الشرائع (1987، 2281، 2543 متر3/ثانية) واللذان يمثلان أحوض الصرف الرئيسية المؤثرة على المنطقة المركزية ومناطق المشاعر المقدسة. كما اختار الباحثين واحداً من نماذج التعرية الرقمية الملائمة لطبيعة منطقة الدراسة وهو نموذج جافريلوفيك للتعرية والذي طور لدراسة المناطق الجافة شديدة التضرس. والذي أمكن الاعتماد عليه لتحديد مخاطر التعرية المائية بالمنطقة المركزية لمكة المكرمة وتحديد المناطق الواقعة تحت تأثير الجرف الشديد لمكوناتها السطحية بفعل السيول. وقد طبق ذلك النموذج باستخدام تقنيات الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية، حيث أمكن حساب قابلية المكونات السطحية لتربة المنطقة للتعرية والتقييم النوعي والكمي لها. وتبين من هذه الدراسة وجود تفاوتاً كبيراً في معدلات التعرية وقابلية التربة للانجراف بفعل السيول من منطقة لأخرى. حيث تركزت القيم المرتفعة بمناطق الإرسابات الفيضية عند مخرج كلاً من حوض وادي نعمان ووادي عرنة بمنطقة الحسينية، تليها المنطقة شمال وشمال غرب مشعر عرفات عند أقدام المنحدرات الغربية لجبل كبكب والجزء الأوسط من حوض وادي الشرائع. وقد قدرت المعدلات السنوية للتعرية القصوى بالمنطقة بنحو 8835 م3/كم2/السنه مما يستدعى إتباع مجموعة من وسائل التحكم لتخفيف أضرار السيول في تعرية التربة بمناطق تواجد المنشآت العامة والخاصة ومنشآت البنية التحتية للكهرباء. كما أمكن الاعتماد على تقنية الرادار الأرضي Ground Penetrating Radar – GPR في تحديد نوعية وسمك وامتداد الطبقات التحت السطحية أسفل القواعد الخرسانية لبعض أعمدة الضغط العالي بالمواقع التي تمثل خطورة محتملة. والتي أوضحت القطاعات الجيورادارية تراوح سمك القواعد الخرسانية للأبراج ما بين (1 – 2) متر بعمق يتراوح ما بين (4.5 – 8) متر تقريباً تحت سطح الأرض. كما أظهرت القطاعات العمق الكبير للترسبات الوديانية أسفل قواعد تلك الأبراج مما يجعلها تحت تأثير الجرف المائي المستمر بفعل السيول الجارفة. واختتم البحث برصد وتقييم وسائل حماية منشآت البنية التحتية للكهرباء والمتبعة حالياً بالمواقع التي تمثل خطورة بمحيط منطقة الدراسة وتقديم المقترحات لحمايتها من مخاطر السيول المحتملة.

 

رقم الدراسة: 44023013
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: د. عبدالله فيصل محمود السباعي
عنوان الدراسة: تقييم معدل الإستفادة من قوارير المياه المعبأة بمشعر عرفات
الملخص:
تشكل كمية النفايات الصلبة المتولدة في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة خلال موسم الحج عبئاً على القائمين على النظافة وبالتالي فقد أصبح من الضروري معالجة هذه المشكلة ووضعها ضمن منظومة التطوير المستمر والبحث عن طرق جديدة تضمن جمع ونقل وتخزين ومعالجة النفايات بالطرق الصحية والبيئية السليمة. استهلت فكرة برنامج تطوير منظومة النفايات خلال عام 1437 هـ، حيث تم رصد مجموعة من الملاحظات الميدانية والتي تمثلت في تواجد كميات هائلة من قوارير المياه المعبأة غير المستخدمة. وفي خلال هذا العام تم استكمال الرصد الميداني الظاهري لتلك الملاحظات الميدانية، وفي مواسم الحج المتعاقبة (1438-1440هـ) تم جمع مجموعة من عينات قوارير المياه المعبأة بمسطحات (مساحات محددة) بمشعر عرفات ومن ثم تم فرزها وتحديد معدل الاستفادة من تلك القوارير. تم اعداد دراسة بواسطة استخدام نظم المعلومات الجغرافية لتحديد أنسب الطرق لتوزيع البرادات الخيرية والتجارية بمشعر عرفات خلال موسم حج 1437ه، حيث لوحظ تمركز البرادات في المنطقة الوسطى من مشعر عرفات بمحيط جبل رحمة، والبرادات التجارية موزعة في جميع أنحاء المشعر، بينما البرادات غير المصرح بها تمركزت في النقاط الرئيسية الثلاثة (حول مسجد نمرة، غرب جبل الرحمة، وجنوب عرفات)، مما حتم إعادة توزيع البرادات الخيرية والتجارية طبقاً لكثافات الحجيج بالمشعر. ومن خلال فرز العينات وتجنيب قوارير المياه المعبأة غير المستخدمة خلال مواسم الحج السابقة 1438 هـ حتى 1440 هـ، تبين أن معدل الهدر في انخفاض ملحوظ، حيث وصل معدل الهدر في اجمالي قوارير المياه المعبأة خلال موسم حج 1438هـ ما يقارب 27.4%، وقارب 6.4% خلال موسم حج 1439هـ، بينما وصل الى 7.5% خلال موسم حج 1440هـ.

 

رقم الدراسة: 44023014
تاريخها: 1440
الباحث الرئيس: د. عبدالله فيصل محمود السباعي
عنوان الدراسة: تقرير البرنامج المستمر إدارة النفايات الصلبة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة (مخيم الحج الأخضر بمشعر منى – موسم حج )هـ1440
الملخص:
تشكل كمية النفايات الصلبة المتولدة في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة خلال موسم الحج عبئاً على القائمين على النظافة وبالتالي فقد أصبح من الضروري معالجة هذه المشكلة ووضعها ضمن منظومة التطوير المستمر والبحث عن طرق جديدة تضمن جمع ونقل وتخزين ومعالجة النفايات بالطرق الصحية والبيئية السليمة. استهلت فكرة العمل بمشروع مخيم الحج الأخضر 1431هـ، من خلال دراسة الوضع الراهن وتقييم منظومة ادارة النفايات الصلبة بالمشاعر المقدسة، بداية من تحديد مواطن القوة والضعف في منظومة إدارة النفايات الصلبة بمشعر منى، وتم تطبيق المرحلة الثانية من مشروع مخيم الحج الأخضر موسم حج 1432هـ، حيث شاركت ثلاثة مخيمات (حجاج الدول العربية، حجاج تركيا وحجاج جنوب أسيا وحققت المرحلة الثانية الى أن نسبة ٣٣٪ من الحجاج على استعداد لفرز نفاياتهم، وهذا ما عضدته نتيجة الفرز الفعلي الذي تم بالمخيمات (٢٦ ٪ من النفايات البلاستيكية)، وتم التوصل إلى أن كل العوامل المؤثرة سلباً على استعداد الحاج للفرز وعلى سلوكه الحقيقي تتلاشى بوجود محفز قوي كالمحفز الديني، لذلك تظهر أهمية التركيز على المحفز لتطوير المنظومة. وتم تطبيق المرحلة الثانية التجريبية من تطبيق مشروع مخيم الحج الأخضر موسم حج 1437هـ، وتمثلت الجهات المشاركة في ثلاثة مخيمات (حجاج الداخل، وحجاج جنوب أسيا) ووصل معدل الفرز الى ما يقارب 66% من اجمالي النفايات المتولدة (ما يقارب 14500 كيلوجرام من النفايات البلاستيكية). ومن خلال التطبيق التجريبي لمشروع مخيم الحج الأخضر خلال موسم حج 1439هـ لمخيمات حجاج الداخل، حيث وصلت نسبة الفرز الى أكثر من 90% وتم جمع ما يقرب من 11.5 طن من النفايات المفروزة بالصناديق الضاغطة الخاصة بالمخيمين المشاركين بالمشروع. وفي خلال موسم حج 1440ه، من خلال التنسيق مع المجلس التنسيقي لمؤسسات وشركات حجاج الداخل وتعميم وزارة الشئون البلدية والقروية بتطبيق مشروع مخيم الحج الأخضر بمخيمات حجاج الداخل، وتم مشاركة عدد 35 مخيم بحجاج الداخل، وخلصت مبادرة فرز النفايات الى مشاركة عدد 21 مخيم من مخيمات حجاج الداخل وحققت نسبة النفايات الجافة ما يقارب 71% من اجمالي النفايات المخزنة بالصناديق الضاغطة، وتراوحت نسبة تخزين النفايات الجافة بالصناديق الضاغطة بين 37% - 93%. بالإشارة الى بقية المبادرات حققت مبادرة تعقيم اليدين وترشيد المياه نسب ممتازة وصلت الى 100% و91% على الترتيب مما يستدل على سهولة وإمكانية تطبيقهما بجميع المخيمات المشاركة وتوافر متطلباتهم بالسوق المحلي، وأيضاُ حققت مبادرة الحلاقة الآمنة نسبة فوق المتوسطة 64% مما يستوجب مراعاة متطلبات تلك المبادرة في مواسم الحج القادمة، بينما لم تحقق مبادرات وجبات مسبقة التجهيز والمطهرات الصديقة للبيئة سوى 12% مما يستوجب دراسة أسباب تلك النسب المنخفضة من التطبيق في المواسم القادمة. ومن خلال استقراء أراء الحجاج بالمخيمات المشاركة بالمشروع حول التقييم العام لمشروع مخيم الحج الأخضر، وصلت نسبة الحجاج الى 47.0% من عينة الدراسة ارتأوا بأن المشروع "مناسب وتنصح بتكراره"، بينما الحجاج الذين يروا بأنه "مناسب وبحاجة الى التطوير مستقبلاً" وصلت نسبتهم الى 34.7% من عينة الدراسة، مما يعني قبول فكرة المشروع من الحجاج بإجمالي نسبة تقُدر بحوالي 82% من اجمالي العينة (432 حاج).

 

رقم الدراسة: 43911001
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: ظاهرة الافتراش في المسجد النبوي في رمضان أثناء الاعتكاف : الأسباب والحلول
الملخص:
تهدف الدراسة لتحليل ورصد الواقع الميداني لمنظومة الخدمات المقدمة للمعتكفين من خلال استطلاع اراء المستفيدين انفسهم (المعتكفين ) , ومقدمي هذه الخدمات من العاملين والمسؤولين بالمسجد النبوي الشريف والرئاسة العامة لشؤون الحرمين الشريفين , وذلك من اجل تطوير وزيادة كفاءة المؤسسات النظامية والخدمية التي تهتم بالزائرين عامة والمعتكفين خاصة بالمسجد النبوي الشريف , و حتي يتم أداء شعير الاعتكاف بصورة مناسبة والمحافظة علي قدسية الاماكن المقدسة وتعظيمها في ضوء ما تحدده القواعد النظامية والمؤسساتية العامة التي وضعتها الرئاسة العامة لشؤون الحرمين الشريفين . وبصورة موجزة ,تم إجراء هذه الدراسة بناء علي تكليف من إمارة المدينة المنورة لمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة والزيارة ,والتي تم وضعها في الخطة البحثية للمعهد خلال عام 1439-1440 هـ , ولقد أجري الجانب الميداني للدراسة خلال شهر رمضان 1439 هـ , والعمل علي دراسة مشكلة الافتراش في المسجد النبوي الشريف خلال فترة الاعتكاف مع تقديم تصور واقعي شامل لأبعاد هذه المشكلة وأسباب حدوثها ومظاهرها السلوكية المختلفة , مع تقديم مجموعة من المقترحات والتوصيات التي تترجم الي حلول علاجية شاملة لها خلال الفترة الحالية والمستقبلية .

 

رقم الدراسة: 43911002
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: الظواهر السلبية في الحرمين الشريفين
الملخص:
تولي الدراسة الحالية اهتماماتها عن "الظواهر السلبية في الحرمين الشريفين خلال موسم الحج 1439هـ", سواء علي البعد النظري او الميداني لتحلل اهم هذه الظواهر السلبية تحليلاً علمياً وواقعياً وذلك من اجل التعرف على اهم الاسباب والعوامل التي تسهم في زيادة هذه الظواهر وتكرارها ، بالإضافة الي الاثار الناتجة عنها مع تقديم تصورات مقترحة لعلاجها والحد والتقليل منه بقدر الامكان .علاوة علي ذلك , ركزت الدراسة الميدانية علي تبني مجموعة من الاطر النظرية والمنهجية التي تسهم في عملية جمع البيانات والحقائق الواقعية والتي ترتبط بالظواهر السلبية قيد البحث والدراسة. وبإيجاز, تسعي الدراسة لطرح مجموعة من النتائج العامة التوصيات التي يمكن استخدامها من قبل المسؤولين ومتخذي القرار التي تسهم في زيادة الوسائل الإرشادية والتوعوية و تحث علي تعظيم واحترم الاماكن المقدسة.

 

رقم الدراسة: 43911003
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: د. مخلص عبدالله ركابي محجوب
عنوان الدراسة: تقدير معدلات تضخم الأسعار بمكة المكرمة لعام 1439هـ
الملخص:
تقدير معدلات تضخم الأسعار بمكة المكرمة لعام 1439هـ

 

رقم الدراسة: 43915001
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: عثمان بكر عثمان قزاز
عنوان الدراسة: تقنية شاشات اللمس التفاعلية في التوعية والإرشاد خلال رحلة الحاج والمعتمر والزائر
الملخص:
المعلومات التي تكفل راحة وسلامة حجاج بيت الله الحرام مطلب أساسي لإدارة ناجحة للحشود وتساعدهم في اتخاذ القرارات المناسبة وتحد من السلوكيات الخاطئة والناتجة عن عدم إدراك وفهم للواقع ، ونجد مع التطور التكنولوجي أصبحت المعلومات متوفرة من خلال كافة وسائل الإعلام ، هذا وقد تم ابتكار تكنولوجيا متطورة تجعل من الممكن التفاعل مع الشاشات للحصول على المعلومات ، حيث نجد أن ما يميز التكنولوجيا الجديدة وعملية تحويل الأسطح لواجهات تفاعلية ذات قدرات لمسية، أنها تجاوزت بكثير المناهج، التي اعتمد عليها في ابتكار النظم الأخرى المشابهة، فتلك التكنولوجيا تعتمد في عملها على مكونين أساسيين: الأول يتعلق بالتقاط واستقبال حركة يد الإنسان وإيماءاته المختلفة، وتحليلها لإطلاق الرد المناسب عليها، أما المكون الثاني، فيتولى ترجمة ذلك الرد إلى صورة ظاهرة أمام العين، على السطح المراد إسقاطها عليه، ويتفاعل هذان المكونان مع بعضهما بعضاً تلقائياً، وبسرعة فائقة، ليمنحا المستخدم في النهاية تجربة اتصال تفاعلية ثرية عن بعد، وذلك عبر التلويح باليد، فوق أي من أسطح الأجسام المحيطة به، وتمتاز هذه الشاشات المؤقتة بقابلية النقل أو التعديل أو الإزالة نهائياً، باستخدام حركات مماثلة، مما يجعلها ذات قدرات تخصيص عالية، وفي إطار رؤية المملكة2030 التي تسعى من خلالها القيادة الرشيدة بالاهتمام بالعمرة وتطوير كافة المرافق والسبل لتوفير الراحة للحجاج والمعتمرين والزائرين، والاهتمام بتقديم التوعية اللازمة لهم ، لذا برزت أهمية الدراسة لمعرفة تقنية شاشات اللمس التفاعلية في التوعية والإرشاد خلال رحلة الحاج والمعتمر والزائر"

 

رقم الدراسة: 43913003
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: عصام عبدالحليم مرسي ابراهيم
عنوان الدراسة: رصد غازات الإحتباس الحراري بالمدينة المنورة لعام 1439هـ
الملخص:
لقد أصبحت ظاهرة الاحتباس الحراري اليوم من مصادر القلق الحقيقية التي تراود صناع القرار من السياسيين والخبراء وعامة الناس في كافة دول العالم بعد أن أثبتت الدلائل العلمية القاطعة حقيقة هذه الظاهرة وما تسببه من ارتفاع في درجة الحرارة على سطح الأرض وتأثيراتها السلبية على الكائنات الحية بما في ذلك الإنسان. وبهدف الوصول إلى تحقيق التنمية المستدامة، تبنت أمانة المدينة المنورة ما أوصت به مقررات الأمم المتحدة فيما يتعلق بتنمية المستوطنات البشرية وذلك بتبني منهجية علمية لمتابعة وتقييم الأداء لتحقيق أهداف التنمية الحضرية وتحديد أفضل الممارسات الملائمة للأوضاع المحلية وتطبيقها لتحسين البيئة الحضرية للمواطنين وذلك بإنشاء مرصد حضري للمدينة المنورة يعمل على توفير البيانات والمعلومات الاساسية في رسم السياسات الحضرية المستقبلية. ويمكن وصف ظاهرة الاحتباس الحراري بأنها عبارة عن ارتفاع تدريجي في درجة حرارة الطبقة السفلى القريبة من سطح الأرض من الغلاف الجوي المحيط بالأرض. وسبب هذا الارتفاع زيادة انبعاث الغازات الدفيئة أو غازات البيت الزجاجي (Green House Gases) وهي (بخار الماء، ثاني أكسيد الكربون، أكسيد النيتروز، الميثان، الأوزون، الكلوروفلوروكربونات) وتلخصت أهداف الدراسة في قياس غازات الاحتباس الحراري بالمدينة المنورة وتحديد مصادر تولد انبعاث غازات الاحتباس الحراري مع بناء قاعدة بيانات متمثلة في حصر وجرد مسببات غازات الاحتباس الحراري وأخيراً تقدير معدل تولد غازات الاحتباس الحراري لكل فرد مقيم بالمدينة المنورة. تم جمع البيانات الخاصة بأعداد السيارات بالمدينة المنورة بمختلف نوعياتها 713110 سيارة بالمدينة المنورة ولحساب معدل التغير في اجمالي عدد السيارات بالمدينة المنورة تم تجميع البيانات المتعلقة بالسيارات تم جمع البيانات الخاصة بعدد السيارات القادمة الى والمغادرة من المدينة المنورة من جميع منافذ القدوم والمغادرة من المدينة المنورة خلال مواسم رمضان والحج خلال الفترة من 1439 هـ. وتم التأكد جلياً أنه توجد فروق بسيطة غير مؤثرة في عدد السيارات بين عدد السيارات القادمة الى والمغادرة من المدينة المنورة لجميع المنافذ. وتم تجميع البيانات لعدد السيارات بجميع نوعياتها لموسم الحج الحالي 1439 هـ لجميع منافذ القدوم الى والمغادرة من المدينة المنورة وتم التأكد من ثبات نوعي لعدد السيارات بالمدينة المنورة. تم اجراء حصر وجرد ميداني لجميع محطات الوقود بالمدينة المنورة بنطاق بلديات وأحياء المدينة المنورة وتم تحديد الإحداثيات الخاصة بمحطات الوقود مع حصر نوعيات الوقود المتاحة بالمحطات وإجمالي استهلاك كل نوعية من الوقود مع إنشاء قاعدة بيانات تتضمن كافة البيانات الخاصة بمحطات الوقود بالمدينة المنورة. تم اجراء حصر وجرد ميداني لجميع مستودعات الغاز الطبيعي بالمدينة المنورة بنطاق بلديات وأحياء المدينة المنورة حيث يتواجد نوعان من أسطوانات الغاز الطبيعي هما اسطوانة غاز طبيعي منزلية (فئة 26.5 لتر) واسطوانة غاز طبيعي تجارية (فئة 52 لتر). حيث تم تحديد الإحداثيات الخاصة بمستودعات الغاز الطبيعي الواقعة بنطاق بلديات وأحياء المدينة المنورة مع إجمالي استهلاك الغاز الطبيعي بجميع المستودعات وإنشاء قاعدة بيانات تتضمن كافة البيانات الخاصة بمستودعات الغاز الطبيعي. شهدت المملكة تطوراً هائلاً بكل المقاييس في مجال الكهرباء خلال الفترة من (2000م – 2015 م). حيث تضاعفت أعداد المشتركين خلال هذه الفترة بنسبة 66% لتصل الى أكثر من ستة ملايين مشترك بنهاية العام 2011م. كما تضاعفت الطاقة الكهربائية المبيعة سنوياً خلال نفس الفترة بنسبة 86% لتبلغ 220 ألف جيجاوات.ساعة بنهاية العام 2011م. كما زاد قدرة توليد الكهرباء الفعلية بالمملكة بنسبة 91 % لتتجاوز 51 ألف ميجاواط بنهاية العام كما تضاعفت حمل الذروة على الشبكات بنسبة 111% ليصبح 48.4 ألف ميجاواط خلال العام 2011. زاد نصيب الفرد السنوي من الطاقة من 5.559 كيلوواط ساعة عام 2000 م الى 7.844 كيلواط ساعة عام 2015م. وزادت التجمعات السكنية المكهربة من 7.610 عام 2000م الى 12.256 بنهاية عام 2011م. وتم رصد انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بالمدينة المنورة بمحطة رصد نوعية الهواء بالبقيع (المنطقة المركزية) وتبين تراوح التركيز بين 320-460 جزء في المليون على الترتيب. لحساب معامل الاحتباس الحراري يستلزم حساب وتقدير معامل الانبعاث لمصادر الوقود لبنود استهلاك الطاقة وما يتم حرقه من مختلف أنواع الوقود للسيارات والكهرباء والوقود. وبناء على كل ما سبق تم التوصل الى معدل تولد غازات الاحتباس الحراري لكل فرد مقيم بالمدينة المنورة كمكافيء غاز ثاني أكسيد الكربون هو 9.887 طن. ومن خلال البيانات الواردة بالبنك الدولي والذي يتم اعتباره متوسط القيمة بالمقارنة بالمدن العالمية مثل روتردام بهولندا (29.80 طن) وسيدني باستراليا (20.30 طن) وهيلسينكي بروسيا (7.00 طن).

 

رقم الدراسة: 43913001
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: عاطف بن حسين مصطفى أصغر
عنوان الدراسة: تقييم البيئية الصحية للمصلين في المسجد الحرام لعام 1439هـ
الملخص:
تعتبر الصحة البيئية الجيدة والسليمة مطلبا مهما لمرتادي الحرم المكي الشريف اثناء تأدية مناسكهم حجاجا كانوا أو معتمرين أو زوارا. قد يكون للتغيرات البيئية أثناء التجمعات الكبيرة أثر كبير على الصحة العامة ايجابا أو سلبا. هدفت الدراسة الى تقييم أثر التغيرات البيئية على الصحة العامة أثناء موسمي رمضان والحج للعام 1439هـ. حيث تم قياس مستوى رضا مرتادي المسجد الحرام عن الخدمات والمتغيرات البيئية لتي لها تأثير على الصحة بساحات الحرم، كما تم رصد متوسط بعض المتغيرات البيئية كدرجة الحرارة والرطوبة النسبية والضوضاء والعد الميكروبي للهواء. تم إجراء مقابلة مع عينة من مرتادي الحرم المكي الشريف بلغ عددها 1401 و1256 فردا خلال موسمي رمضان والحج على الترتيب. وقد كانت نسبة المصابين بأمراض مزمنة من أفراد العينة هي 32.4% في رمضان بينما بلغت في الحج 46.5%، أغلبهم من مرضى السكري (56%) (47%) خلال موسمي رمضان والحج على الترتيب تلاهم مرضى ضغط الدم (27%) (31.1%) , مرضى القلب والأوعية (7.6%) (13.2%) ثم مرضى الجهاز التنفسي المزمن (8.8%) (7.5%) على الترتيب وكانت نسبة مرضى الكلى والمسالك البولية هي الأقل (0.6%) (1.2%) خلال الموسمين على الترتيب، كما بينت الدراسة أن المدخنين مثلوا 9.7% و18.9% من مجتمع الدراسة في موسمي رمضان والحج على الترتيب. وأوضحت الدراسة أن هناك رضا عال خلال الموسمين على معظم الخدمات المقدمة، بينما لوحظ انخفاض مستوى الرضا عن بعض الخدمات مثل توفر مواد الغسيل والتطهير، توفر خدمات الاسعاف والطوارئ، وروائح دورات المياه وتراكم المخلفات في ساحات المسجد الحرام. وأظهرت النتائج أن أكثر الحالات المرضية التي واجهت المشاركين أثناء تواجدهم بالمسجد الحرام هي: الإرهاق بسبب المشي لمسافات طويلة تلتها حالات الإجهاد الحراري بسبب التعرض لأشعة الشمس ثم الانزلاقات فالإصابات والجروح. وبلغ متوسط درجة حرارة الساحات حول الحرم (30.2) و(30.98) درجة مئوية خلال موسمي رمضان والحج على الترتيب بينما بلغ مستوى متوسط الرطوبة النسبية خلال موسمي رمضان والحج (36.91%) و(29.22%) على الترتيب. وأشارت الدراسة أن متوسط الضوضاء في الساحات حول الحرم قد بلغ خلال الموسمين (رمضان والحج) على التوالي (72.45) و (73.01) ديسبيل. واتضح أن أكثر أسباب الإصابات كان بسبب التدافع والازدحام تلتها الاصابات بسبب العربات ثم الانزلاقات والكسور في الساحات. كما تبين أن المرتادين كانوا يتلقون مصادر التوعية الصحية من المرشدين والمرافقين في الرحلة والمراكز الصحية. وخلصت الدراسة إلى أن تأثير التغيرات البيئية على الصحة العامة كان مطمئنا وأن هناك رضا عام عن معظم الخدمات المتعلقة بالبيئة والصحة وأن هناك قلة رضا عن وسائل النظافة وخدمات الطوارئ والاسعاف وجودة الغذاء المقدم ووسائل التوعية الصحية. لذا فقد أوصت الدراسة بضرورة التركيز على تكثيف النظافة خلال المواسم وتوفير وسائلها واستكمال اشتراطات دورات المياه الصحية، تحسين جودة خدمات الغذاء المقدم، العمل على الحد من الإصابات ومكافحة التدخين من خلال توسيع مصادر التوعية الصحية بالحرم المكي الشريف ووسائلها.

 

رقم الدراسة: 43913004
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: تقييم الأثر البيئي للمرافق والخدمات المخصصة لضيوف الرحمن
الملخص:
يقع وادي فج الحرمان في الجزء الشمالي الشرقي لمدينة مكة المكرمة. وتتمثل المشكلة البيئية في أن هذا الوادي يستخدم منذ عدة سنوات كمردم مفتوح لاستيعاب مخلفات المجازر الصلبة والسائلة الناتجة عن مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي. وجاءت الدراسة الحالية لتقييم الأثر البيئي الراهن بوادي فج الحرمان نتيجة الممارسات بالوادي. وعليه هدفت هذه الدراسة البحثية إلى التعرف على الظروف المناخية ومدى تأثيرها على نمط انتشار الملوثات الهوائية بمنطقة الدراسة، بالإضافة الى تقييم مستويات التلوث الهوائي، ودراسة الوضع الجيولوجي والهيدرولوجي ومدى تأثر المياه الجوفية بالوادي من خلال الاستعانة بالمسح الميداني الجيوفيزيائي الجيوراداري، وكذلك دراسة امتداد المخلفات الصلبة للمجازر داخل طبقات الأرض ومدى تحللها.

 

رقم الدراسة: 43913006
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: عصام عبدالحليم مرسي ابراهيم
عنوان الدراسة: رصد جودة الهواء بمكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة
الملخص:
تعتبر البيانات المناخية ومستويات نوعية الهواء ذات أهمية قصوى لصٌناع القرار والمخططين والباحثين بالقيام بتطوير مكة المكرمة وبصفة خاصة المشاعر المقدسة، نحو التخطيط البيئي والمناخي السليم وذلك لمعالجة المشاكل الناتجة عن الظروف المناخية الطارئة والتي قد تُغير من منظومة التوازن البيئي أو تؤدي الى انتشار الملوثات الهوائية والأمراض المعدية والعشوائية بالإضافة الى نظم التخطيط العمراني وغيرها من المشاريع البحثية والتي بالطبع تخدم ضيوف الرحمن. يشتمل هذا التقرير على استعراض وتقييم للبيانات المسجلة في محطات الرصد البيئي والمناخي بمكة المكرمة خلال العام الميلادي 2018 ليُحقق ما تضمنته الخطة الخمسية المقترحة بالوحدة البحثية للأرصاد الجوية من خلال اعداد قاعدة بيانات للظروف المناخية بمكة المكرمة حتى يتسنى للباحثين في المعهد وخارجه الاستفادة من تلك البيانات في دراساتهم المتعلقة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة، بالإضافة الى إمكانية الاستفادة من تلك البيانات مستقبلاً في النمذجة والتنبؤ المناخي بالمدينة المنورة وأخيراً رصد الظروف المناخية الطارئة وما ينشأ عنها من تواجد ناقلات الأمراض ومدى ارتباطها بتلك الظروف المناخية الطارئة. وتم أيضاً اجراء المعالجات الإحصائية للبيانات المناخية لمحطات العابدبة والعزيزية والليث والشرائع والنارية وكدي والتخصصي من خلال مراجعة وتدقيق البيانات المناخية وحساب المتوسط الساعي للبيانات (درجة الحرارة، الرطوبة النسبية، كمية المطر، الاشعاع الشمسي الكلى، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح)، بالإضافة الى حساب المتوسط الشهري للبيانات (درجة الحرارة، الرطوبة النسبية، كمية المطر، الاشعاع الشمسي الكلى، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح). ولدراسة التغير المكاني للظروف المناخية بأحياء مكة المكرمة، تم اعداد مجموعة من الخرائط الكنتورية لدرجة الحرارة والرطوبة النسبية وسرعة الرياح والإشعاع الشمسي وكمية الأمطار خلال 2018. وأخيراً، تم اعداد المؤشرات المناخية لجميع محطات الرصد المناخي بمكة المكرمة (مقارنة بين المتوسط العام للعوامل المناخية خلال 2018 مقارنة للمتوسط العام خلال الستة سنوات الماضية (2012-2017) وتم حساب نسبة التغير، وأوضح المؤشر العام للبيانات المناخية بمكة المكرمة: • ارتفاع في مؤشر درجة الحرارة بنسبة 2.1 %. • انخفاض في مؤشر الرطوبة النسبية بنسبة -4.7 %. • انخفاض في مؤشر سرعة الرياح بنسبة -3.9 %. • ارتفاع في مؤشر الاشعاع الشمسي بنسبة 3.9 %. • ارتفاع في مؤشر كمية المطر بنسبة 102.2 %. وأخيراً تم التطرق لمستويات نوعية الهواء بمكة المكرمة من خلال الثلاثة مؤشرات رئيسية لنوعية الهواء (ثاني أكسيد النيتروجين، أول أكسيد الكربون، والأتربة الصدرية بموقع المختبر البيئي المتنقل لرصد نوعية الهواء بالمنطقة المركزية بمكة المكرمة (العزيزية)، ومن الجدير بالذكر، أن أعلى متوسط تركيز ساعي لثاني أكسيد النيتروجين وأول أكسيد الكربون لم يتجاوز المعايير الإرشادية المحلية لنوعية الهواء الواردة بالنظام العام للبيئة ولائحته التنفيذية (2001)، بينما تجاوزت الأتربة الصدرية نلك المعايير.

 

رقم الدراسة: 43913007
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: رصد عناصر الطقس بمكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة
الملخص:
رصد عناصر الطقس بمكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة

 

رقم الدراسة: 43913008
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: عبدالعزيز رشاد سروجي
عنوان الدراسة: رصد الإشعاع الشمسي والضوضاء بمكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة
الملخص:
أضحت قضية البيئة من القضايا المعقدة وكلما زاد تطور الحياة كلما تعقدت الأمور أكثر، الأمر الذي يتطلب نظرة متأنية وفاحصة للمشاكل والقضايا البيئية المعاصرة خاصة في المناطق التي تزداد فيها الكثافة البشرية في أزمنة محددة، ومن ذلك على سبيل المثال ما تشهدة المدينتين المقدستين مكة المكرمة والمدينة المنورة وكذلك المشاعر المقدسة على حدٍ سواء بمواسم الحج والعمرة حيث يجتمع فيها أعداد كبيرة من الحجاج والمعتمرين وزوار بيت الله الحرام والمسجد النبوى الشريف وتتداخل فيها الكثير من العوامل التي تجعل هذه المناطق عرضة للمشاكل والتلوث البيئي بأشكاله المختلفة. وانطلاقا من اهتمام حكومة المملكة العربية السعودية وحرصها على راحة وأمن وسلامة الحجاج والمعتمرين والزوار والمقيمين، فأن معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة يخطو خطوات رائدة في التخطيط لمثل هذه القضايا الحساسة وذلك بالقيام بدراسة الوضع البيئي الراهن للتعرف على حقيقة الوضع القائم ومن ثم التعامل معه على أسس سليمة ورؤية واضحة وذلك للتخطيط المستقبلي ولتلافي أي سلبيات قائمة للتحكم في مشاكل التلوث البيئي. ومن خلال هذه الرؤية المتكاملة فإن المعهد أنشأ شبكة للرصد البيئي والمناخي أوتوماتيكيا موزعة جغرافيا بجميع أنحاء مكة المكرمة بداية من عام 2000 م وشرع في انشاء أيضا مثل هذه الشبكة بالمدينة المنورة، ويهدف المعهد إلى إصدار تقارير دورية سنوية للتعرف على مستويات الإشعاع الشمسي وتقييمه بمكة المكرمة ودراسة كافة التفاعلات الكيموضوئية التي تحصل نتيجة لذلك ومن ثم تحليل كافة البيانات والمعلومات المتوفرة من جميع المحطات التي يمتلكها المعهد من أجل الوصول إلى صورة واضحة ومتكاملة عن الوضع البيئي لمكة المكرمة وكذلك التنبؤ بالتغيرات البيئية التي من المحتمل حدوثها في المستقبل حتى نتمكن من أخذ كافة الاحتياطات والتدابير لمعالجتها ومسبقا والحيلولة دون وقوع أي مشاكل بيئة في المستقبل قدر الإمكان وذلك ضمن استراتيجية متكاملة ومنسجمة مع المخطط الشامل لمكة المكرمة.

 

رقم الدراسة: 43913011
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: صحة الحجاج والمعتمرين
الملخص:
تعتبر المملكة العربية السعودية من أبرز الدول التي تدير الحشود والتجمعات البشرية، حيث يقع على كاهلها توفير وتأمين مختلف الخدمات الضرورية للحياة لضيوف بيت الله الحرام أهمها المرافق الصحية (دورات المياه والحمامات والمواضي). فقد تم في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة توفير مرافق كثيرة من دورات المياه (حمامات ومواضي) تقع في أماكن واتجاهات مختلفة. هدفت الدراسة إلى تقييم الاشتراطات الصحية لدورات المياه في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة خلال موسمي رمضان والحج ومدى صلاحيتها للاستخدام الآدمي والعمل على تقليل فرص العدوى. ولمعرفة ذلك فقد تم تقييم أهم الاشتراطات الصحية لدورات المياه بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة وتقييم التلوث بعمل مسحات للعد البكتيري من مقابض الأبواب وأرضيات مخارج الحمامات وعمل اختبار لتقييم كفاءة تفاعل مادة البوليهكساميثايل جونيديوم (6%) (البيوباغ) كمطهر كيميائي بيئي للقضاء على التلوث. وبينت النتائج عدم توفر متطلبات غسيل اليدين كالأحواض الخاصة والصابون والمعقمات والارشادات. وفي المشاعر المقدسة تبين وجود الزحام في دورات المياه, أكثره في مزدلفة تلتها عرفات ثم منى. كما تبين قلة الإضاءة ببعض دورات المياه خاصة في عرفات تلاها منى ثم مزدلفة. كما تبين وجود تلوث بكتيري عالي بمقابض الأبواب بدورات المياه بمزدلفة ثم تلك بعرفات. تبين أن بكتيريا العنقوديات هي الأكثر انتشاراً في مقابض الابواب بدورات المياه تليها الأسينيتوباكتر. وتبين أن مادة البوليهكساميثايل قونيدين ذات فعالية جيدة حتى تركيز0.047% بالنسبة للبكتريا موجبة الجرام والأيكولاي وعند0.0943% بالنسبة للسيدوموناس ايروجينوزا. خلصت الدراسة إلى أن دورات المياه بالمشاعر لا زالت بحاجة إلى استكمال الاشتراطات الصحية وأهمها تقليل الزحام وتوفير وسائل غسل الأيدي وعمل لافتات إرشادية توضح كيفية ممارستها وتطبيقها بالإضافة إلى توفير أدوات الغسيل والتطهير وأوصت الدراسة بنشر ثقافة غسل وتجفيف الأيدي وإنشاء وسائل لها في الدورات وتكثيف العمالة وقت الذروة ومكافحة التلوث بطرق الغسيل والتطهير المعروفين والتعقيم على المدى القصير باستخدام مادة البوليهكساميثايل قونيدين لفعاليتها العالية وعلى الطويل باستخدام تقنية النانوتكنولوجيا.

 

رقم الدراسة: 43912001
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: ايمن محمد مصطفي
عنوان الدراسة: مؤشرات كفاءة المرافق والخدمات في المسجد الحرام
الملخص:
سعت هذه الدراسة الى استقصاء مدى رضا ذوي الاحتياجات الخاصة (معاق- كبار السن- مصطحب الاطفال) عن جودة المرافق والخدمات المقدمة لهم في المسجد الحرام، من خلال وضع معايير (سهولة الوصول- سهولة التوجيه- سهولة الاستعمال- الامن والسلامة- اداء العبادات- الوقت) ومؤشرات لتقييم كل معيار ، وتم تحديد الخدمات ذات الجودة العالية وذات الجودة المتوسطة وذات الجودة المنخفضة من وجهة نظر المعتمرين، وخلص البحث الى بعض النتائج الهامة الايجابية مثل سهولة الوصول الى اماكن ماء زمزم وسهولة الوصول للادوارللأدوار العليا بالسلالم المتحركة وسهولة اداء العبادات وبعض النتائج السلبية مثل صعوبة النزول من العربات عند ساحات الحرم وضعف تظليل الممرات والمطاف وضعف منظومة الارشاد و التوجيه وصعوبة الوصول لدورات المياه من المسجد وطول الفترة الزمنية لقضاء العمرة وكذلك فترة الانتظار امام دورات المياه .

 

رقم الدراسة: 43912002
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: خالد عبدالرحمن عبدالله اسره
عنوان الدراسة: تقييم خدمات النقل العام بين مواقف حجز المركبات والمسجد الحرام لعام 1439هـ
الملخص:
تفد أعداد كبيرة من ضيوف الرحمن إلى مكة المكرمة كل عام خلال شهر رمضان لأداء العمرة والصلاة في الحرم المكي الشريف. وتزداد تلك الأعداد عاماً بعد عام. ويصاحب هذه الزيادة ازدحام مروري على شبكة الطرق بمكة المكرمة. لذا فقد قامت الجهات ذات العلاقة بالعمل على مجابهة الطلب المتزايد على وسائط النقل، والازدحام المروري بتخصيص مواقف لحجز مركبات المعتمرين في مكة المكرمة، وبذلك يقل عدد المركبات الصغيرة المتجهة إلى وسط مكة مما يخفف الزحام في المنطقة المركزية، وتأتى هذه الدراسة لتقييم وسائل النقل العام بين مواقف حجز المركبات والمسجد الحرام

 

رقم الدراسة: 43912003
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: د. سامي ياسين أحمد برهمين
عنوان الدراسة: مقياس مرافق وخدمات العمرة
الملخص:
مقياس مرافق وخدمات العمرة

 

رقم الدراسة: 43914001
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: محمد صديق صادق ياسين
عنوان الدراسة: بناء نموذج لصحن المطاف ملائم لأنظمة النمذجة والمحاكاة
الملخص:
تتضافر جهود العديد من الجهات في خدمة الحرمين الشريفين ورعاية ضيوف الرحمن واعمار الحرمين الشريفين وتوفير الامن والرعاية لقاصديهما بما يمكن اداء الحج، والعمرة، والزيارة بيسر، وسهولة. وتشرف الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي على الخدمات المقدمة بالمسجد الحرام والتي تم تهيئتها لرواد المسجد من أجل أداء مناسكهم بسهولة ويسر ومن بين الخدمات تنظيم عملية الطواف. تعتبر محاكاة حركة الحشود من الأدوات الأساسية التي تساعد في فهم وتطوير مخاطر الحشود وسلامتهم اثناء تنظيم الكثير من الأحداث الكبيرة في العالم. ويعتبر تنظيم الطواف بالمسجد الحرام من المشكلات المعقدة تحليليا وديناميكيا والتي تتطلب اهتماما خاصا. وتعتبر النمذجة باستخدام الحاسب إحدى الوسائل التقنية الحديثة المستخدمة في مجالات متعددة من الحياة العملية في الوقت الراهن، وذلك من اجل معرفة الشروط المناسبة لنجاح المشاريع المراد انجازها والحكم على نجاحها أو عدمه قبل إجرائها، كما أنه بالإمكان اقتراح بدائل تتناسب وتتماشى مع المتغيرات المحيطة ببيئة الدراسة. تتناول هذه الدراسة بناء نموذج لصحن الكعبة بالمسجد الحرام ملائم لأنظمة النمذجة والمحاكاة، حيث توفر عملية النمذجة والمحاكاة تقييم لفعالية النظم الحالية، كما انها يمكن ان تساهم في اقتراح بدائل تتناسب وتتماشى مع المتغيرات المحيطة ببيئة الدراسة، بالإضافة الى إمكانية استنباط مؤشرات وقراءات لدعم القرار في القيام بعض الخطط التطويرية حسب ما تقتديه المصلحة العامة.

 

رقم الدراسة: 43914002
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: محمد خالد يوسف شمبور
عنوان الدراسة: استخدام أدوات تقنيات التنقيب في البيانات لدراسة الأنماط والعلاقات بين عناصر تقارير العمرة اليومية
الملخص:
تخدم مؤسسات الدولة في المملكة العربية السعودية الأعداد الكبيرة من الحجاج والمعتمرين من جميع أنحاء العالم، حيث لا تدخر مؤسسات الدولة كل جهود أجهزتها من أجل توفير أكبر قدر من الراحة والأمان لمن يأتون لأداء مناسك الحج والعمرة وتسهيل سبل اداء شعائرهم وطقوسهم الدينية خلال الفترة التي يقضونها في المملكة. ومن الجهود والخدمات المتميزة التي تقوم بها الإدارة العامة للحج والعمرة بإمارة منطقة مكة المكرمة الإصدار السنوي لتقارير الحج والعمرة اليومية في موسمي الحج ورمضان. تعرض هذه التقارير اليومية معلومات مهمة عن كل ما يتعلق بالحجاج والمعتمرين من حيث حركة التنقل (قادمين ومغادرين)، الوضع الصحي، التموين، المياه، حالة الطقس، الطاقة الكهربائية، حركة المركبات، كمية النفايات، الوضع التنظيمي، والحوادث. وفي هذه الدراسة تم إجراء تحليلات إحصائية أساسية واستخدام إحدى أدوات التنقيب عن البيانات بهدف تزويد متخذي القرار بنظام الحج والعمرة صورة عامة عن الخدمات المقدمة للحجاج والمعتمرين خلال الخمس سنوات السابقة وبيان العلاقات بين عناصر التقارير المختلفة ودرجة تأثيرها على بعضها البعض.

 

رقم الدراسة: 43914003
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: محمد صديق نجوم
عنوان الدراسة: تطوير منظومة معلوماتية متكاملة لدعم متخذي القرار في مجال الحج والعمرة
الملخص:
من أهداف معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة تأسيس بنك للمعلومات عن الحج ليكون مرجعا علميا شاملا لمختلف أنواع الإحصائيات والحقائق وبالتالي عمل نموذج محكاه حسابي لمختلف عمليات الحج مما يساعد كثيرا على التخطيط. بالإضافة إلى العمل على بناء سجل تاريخي متكامل بالدراسات والوثائق والصور والأفلام والخرائط والمخطوطات التاريخية للحج ومكة المكرمة والمدينة المنورة لتكون مرجعا علميا وتاريخيا ثابتا، التي تساعد وبشكل كبير في التخطيط وتوفير الإمكانيات لخدمة ضيوف الرحمن وزوار الحرمين الشريفين. ويهدف هذا البرنامج إلى الاستمرار في إثراء بنك المعلومات والسجل التاريخي بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة، وتزويد الباحثين والمستشارين ومتخذي القرار على جميع مستوياتهم (محليا وعالميا) فيما يتعلق بشؤون الحج والعمرة وزيارة مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم، بالمعلومات الصحيحة والدقيق ، بالطريقة المناسبة والسليمة، وفي الوقت المحدد، بأسرع وقت وأقل جهد وتكلفة، والذي يؤدي بدوره إلى تكامل وتعاضد المعلومات ويمهد لربطه مستقبلا بشبكة معلومات أوسع مع الجهات ذات العلاقة في المملكة العربية السعودية وخارجها.

 

رقم الدراسة: 43914004
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: الإحصاءات الديموغرافية للمعتمرين
الملخص:
يهدف هذا البحث إلى دراسة أهم الخصائص السكانية والاجتماعية والاقتصادية لعينة من المعتمرين، وقد تم توزيع عينة الدراسة على الجنسيات المختلفة بنسب تتشابه إلى حد كبير بمتوسط هذه النسب في مجتمعات العمرة في بعض الأعوام الماضية آملين أن تمثل عينة هذا العام انعكاساً حقيقياً لمجتمع المعتمرين الكلي. وقد تضمنت استبانة البحث احدى وثلاثون متغيراً إحصائياً شملت الجوانب السكانية والاجتماعية والاقتصادية، وبعض هذه المتغيرات مقاس على المستوى الاسمي مثل الجنس والجنسية والدولة القادم منها وجهة القدوم والحالة الاجتماعية ووقت أداء العمرة ووقت البقاء في الحرم والمهنة والأماكن التي زارها المعتمر و نوع التأشيرة وزيارة المدينة، وبعضها مقاس على المستوى الترتيبي مثل الحالة التعليمية وطبيعة استخدام الانترنت ومكان الإقامة في مكة، والبعض الآخر مقاس على مستوى النسبة مثل العمر وعدد الأيام التي ينوي المعتمر اعتكافها في المسجد الحرام وعدد أفراد الأسرة/الأصدقاء المصاحبين للمعتمر وعدد مرات العمرة في السنوات الثلاث الأخيرة وتكلفة رحلة العمرة والدخل الشهري وعدد الليالي التي قضاها المعتمر في مكة و/أو المدينة المنورة.

 

رقم الدراسة: 43921001
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: احمد محمد هلالي
عنوان الدراسة: رؤية ضيوف الرحمن للأنشطة الثقافية والبرامج الإثرائية خلال موسم الحج
الملخص:
تضمنت أهداف رؤية المملكة 2030 رفع عدد المواقع الأثرية المسجلة في اليونسكو إلى الضعف على الأقل، ونظراً لاعتزاز المملكة بالإرث التاريخي وبخاصة الإسلامي لاسيما أن خاتم الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد  بعث من مكة المكرمة ثم انطلقت رسالته إلى العالم أجمع، وتأسيس أول مجتمع إسلامي عرفه التاريخ بالمدينة المنورة، ومن هذا المنطلق جاء ضمن التزامات وثيقة الرؤية تأسيس متحفاً إسلامياً يبني وفق المعايير العالمية، وسيكون محطة رئيسية للوقوف على التاريخ الإسلامي العريق والاستمتاع بتجارب تفاعلية مع المواد التعريفية والأنشطة الثقافية المختلفة للمواطنين والمقيمين وضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين والزوار. كما اعتبرت وثيقة الرؤية الثقافة والترفيه من مقومات جودة الحياة، مما أدي إلى تدعيم جهود المناطق والمحافظات والقطاعين الخاص وغير الربحي في إقامة المهرجانات والفعاليات، وتفعيل دور الصناديق الحكومية في تأسيس وتطوير المراكز الترفيهية وتشجيع المستثمرين من الداخل والخارج لعقد الشراكات لإقامة المشروعات الثقافية والترفيهية من مكتبات ومتاحف وفنون وغيرها، والعمل على إيجاد خيارات ثقافية وترفيهية متنوعة تتناسب مع الأذواق والفئات كافة بحيث لا تقتصر تلك المشروعات على الجانب الثقافي والترفيهي بل ستلعب دوراً اقتصادياً مهماً من خلال توفير العديد من فرص العمل. وتأتي دراستنا الحالية في محاولة لاستطلاع آراء ضيوف الرحمن من الحجاج حول رؤيتهم نحو الأنشطة الثقافية والفعاليات وزيارة الأماكن التاريخية.

 

رقم الدراسة: 43921002
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: الظواهر السلبية في الحرمين الشريفين
الملخص:
تولي الدراسة الحالية اهتماماتها عن "الظواهر السلبية في الحرمين الشريفين خلال موسم الحج 1439هـ", سواء علي البعد النظري او الميداني لتحلل اهم هذه الظواهر السلبية تحليلاً علمياً وواقعياً وذلك من اجل التعرف على اهم الاسباب والعوامل التي تسهم في زيادة هذه الظواهر وتكرارها ، بالإضافة الي الاثار الناتجة عنها مع تقديم تصورات مقترحة لعلاجها والحد والتقليل منه بقدر الامكان .علاوة علي ذلك , ركزت الدراسة الميدانية علي تبني مجموعة من الاطر النظرية والمنهجية التي تسهم في عملية جمع البيانات والحقائق الواقعية والتي ترتبط بالظواهر السلبية قيد البحث والدراسة. وبإيجاز, تسعي الدراسة لطرح مجموعة من النتائج العامة التوصيات التي يمكن استخدامها من قبل المسؤولين ومتخذي القرار التي تسهم في زيادة الوسائل الإرشادية والتوعوية و تحث علي تعظيم واحترم الاماكن المقدسة.

 

رقم الدراسة: 43921003
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: د. مخلص عبدالله ركابي محجوب
عنوان الدراسة: تقدير معدلات تضخم الأسعار بمكة المكرمة لعام 1439هـ
الملخص:
تقدير معدلات تضخم الأسعار بمكة المكرمة لعام 1439هـ

 

رقم الدراسة: 43925001
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: عثمان بكر عثمان قزاز
عنوان الدراسة: تقنية شاشات اللمس التفاعلية في التوعية والإرشاد خلال رحلة الحاج والمعتمر والزائر
الملخص:
المعلومات التي تكفل راحة وسلامة حجاج بيت الله الحرام مطلب أساسي لإدارة ناجحة للحشود وتساعدهم في اتخاذ القرارات المناسبة وتحد من السلوكيات الخاطئة والناتجة عن عدم إدراك وفهم للواقع ، ونجد مع التطور التكنولوجي أصبحت المعلومات متوفرة من خلال كافة وسائل الإعلام ، هذا وقد تم ابتكار تكنولوجيا متطورة تجعل من الممكن التفاعل مع الشاشات للحصول على المعلومات ، حيث نجد أن ما يميز التكنولوجيا الجديدة وعملية تحويل الأسطح لواجهات تفاعلية ذات قدرات لمسية، أنها تجاوزت بكثير المناهج، التي اعتمد عليها في ابتكار النظم الأخرى المشابهة، فتلك التكنولوجيا تعتمد في عملها على مكونين أساسيين: الأول يتعلق بالتقاط واستقبال حركة يد الإنسان وإيماءاته المختلفة، وتحليلها لإطلاق الرد المناسب عليها، أما المكون الثاني

 

رقم الدراسة: 43923001
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: عاطف بن حسين مصطفى أصغر
عنوان الدراسة: تقييم البيئية الصحية للمصلين في المسجد الحرام لعام 1439هـ
الملخص:
تعتبر الصحة البيئية الجيدة والسليمة مطلبا مهما لمرتادي الحرم المكي الشريف اثناء تأدية مناسكهم حجاجا كانوا أو معتمرين أو زوارا. قد يكون للتغيرات البيئية أثناء التجمعات الكبيرة أثر كبير على الصحة العامة ايجابا أو سلبا. هدفت الدراسة الى تقييم أثر التغيرات البيئية على الصحة العامة أثناء موسمي رمضان والحج للعام 1439هـ. حيث تم قياس مستوى رضا مرتادي المسجد الحرام عن الخدمات والمتغيرات البيئية لتي لها تأثير على الصحة بساحات الحرم، كما تم رصد متوسط بعض المتغيرات البيئية كدرجة الحرارة والرطوبة النسبية والضوضاء والعد الميكروبي للهواء. تم إجراء مقابلة مع عينة من مرتادي الحرم المكي الشريف بلغ عددها 1401 و1256 فردا خلال موسمي رمضان والحج على الترتيب. وقد كانت نسبة المصابين بأمراض مزمنة من أفراد العينة هي 32.4% في رمضان بينما بلغت في الحج 46.5%، أغلبهم من مرضى السكري (56%) (47%) خلال موسمي رمضان والحج على الترتيب تلاهم مرضى ضغط الدم (27%) (31.1%) , مرضى القلب والأوعية (7.6%) (13.2%) ثم مرضى الجهاز التنفسي المزمن (8.8%) (7.5%) على الترتيب وكانت نسبة مرضى الكلى والمسالك البولية هي الأقل (0.6%) (1.2%) خلال الموسمين على الترتيب، كما بينت الدراسة أن المدخنين مثلوا 9.7% و18.9% من مجتمع الدراسة في موسمي رمضان والحج على الترتيب. وأوضحت الدراسة أن هناك رضا عال خلال الموسمين على معظم الخدمات المقدمة، بينما لوحظ انخفاض مستوى الرضا عن بعض الخدمات مثل توفر مواد الغسيل والتطهير، توفر خدمات الاسعاف والطوارئ، وروائح دورات المياه وتراكم المخلفات في ساحات المسجد الحرام. وأظهرت النتائج أن أكثر الحالات المرضية التي واجهت المشاركين أثناء تواجدهم بالمسجد الحرام هي: الإرهاق بسبب المشي لمسافات طويلة تلتها حالات الإجهاد الحراري بسبب التعرض لأشعة الشمس ثم الانزلاقات فالإصابات والجروح. وبلغ متوسط درجة حرارة الساحات حول الحرم (30.2) و(30.98) درجة مئوية خلال موسمي رمضان والحج على الترتيب بينما بلغ مستوى متوسط الرطوبة النسبية خلال موسمي رمضان والحج (36.91%) و(29.22%) على الترتيب. وأشارت الدراسة أن متوسط الضوضاء في الساحات حول الحرم قد بلغ خلال الموسمين (رمضان والحج) على التوالي (72.45) و (73.01) ديسبيل. واتضح أن أكثر أسباب الإصابات كان بسبب التدافع والازدحام تلتها الاصابات بسبب العربات ثم الانزلاقات والكسور في الساحات. كما تبين أن المرتادين كانوا يتلقون مصادر التوعية الصحية من المرشدين والمرافقين في الرحلة والمراكز الصحية. وخلصت الدراسة إلى أن تأثير التغيرات البيئية على الصحة العامة كان مطمئنا وأن هناك رضا عام عن معظم الخدمات المتعلقة بالبيئة والصحة وأن هناك قلة رضا عن وسائل النظافة وخدمات الطوارئ والاسعاف وجودة الغذاء المقدم ووسائل التوعية الصحية. لذا فقد أوصت الدراسة بضرورة التركيز على تكثيف النظافة خلال المواسم وتوفير وسائلها واستكمال اشتراطات دورات المياه الصحية، تحسين جودة خدمات الغذاء المقدم، العمل على الحد من الإصابات ومكافحة التدخين من خلال توسيع مصادر التوعية الصحية بالحرم المكي الشريف ووسائلها.

 

رقم الدراسة: 43923002
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: التقييم الصحي والبيئي لمساكن المعتمرين والحجاج لعام 1439هـ
الملخص:
تتزايد أعداد المعتمرين والحجاج خلال المواسم عاماً بعد عام ، لذا أصبح من الضروري أن تكون مباني ومساكن الحجاج أكبر عدداً وأكثر راحةً ، وذلك باستيفائها للمعايير والاشتراطات الصحية والبيئية الضرورية. هدفت هذه الدراسة إلى تقييم الاشتراطات البيئية والصحية في مساكن وفنادق مكة المكرمة وقياس مدى رضا الحجاج والمعتمرين عن مستوى تلك الاشتراطات، وذلك باستخدام قائمة مراجعة لأهم الاشتراطات الصحية والبيئية واستبانة الرضا عن توفر تلك الاشتراطات. بينت النتائج أن أكثر أنواع المساكن التي تمت زيارتها كانت العمائر السكنية ، وأن أكثر مصادر المياه كانت من البلدية ، كما أوضحت الدراسة أن من الاشتراطات البيئية والصحية الموجودة في قائمة المراجعة ما تحقق في المباني التي تمت زيارتها بنسب عالية تراوحت بين (80-95%) كقلة الروائح الكريهة وقلة الذباب والحشرات والقوارض وفضلات الطعام وانعدام حالات الأوبئة بين النزلاء وقلة الضوضاء ، توفر وسائل النظافة العامة والمياه الصالحة للاستخدام الآدمي ، جودة التكييف والتهوية والإضاءة ، كفاية دورات مياه ، ووسائل غسل الأيدي. وكانت هناك اشتراطات تحققت بنسبة (70-79%) كتوفر حاويات القمامة وصناديق الاسعاف الأولية والشهادات الصحية للعاملين في خدمة إطعام النزلاء ، وتوفر ثلاجات التبريد لحفظ الطعام ووسائل الطبخ وتوفر الرعاية الصحية قرب مكان السكن . أما الاشتراطات التي حققت (أقل من 70%) فكانت توفر مغاسل الملابس ووسائل تجفيفها. أما بالنسبة للرضا فقد كان هناك رضا مرتفع (80-100%) عن: النظافة العامة للمسكن (خلوه من القمامة) ، النظافة الداخلية (الشراشف والمراتب والستائر والأرضيات)، تهوية السكن ، الإضاءة وكفاءتها ، عدد دورات المياه وقربها من مكان الغرف، نظافة دورات المياه ، تهوية دورات المياه ، توفر حاويات القمامة وطرق استخدامها ، قرب المسكن من المسجد الحرام ، توفر المياه للأغراض المختلفة، خدمة مكافحة الحريق ، توفر وسائل غسيل الأيادي ، نظافة حاويات القمامة وطرق استخدامها ، التوصيل للحرم الكي الشريف. كما تبين قلة الرضا (أقل من 80%) عن: كفاية الطعام المقدم وسلامته، نظافة ساحات تناول الطعام، توفر خدمة الرعاية الصحية وجودتها، توفر الدواء عند الضرورة ، آلة غسيل الملابس ووسائل تجفيفها ، وتوفر وسائل غسيل الأيادي. وخلصت الدراسة إلى أن هناك قلة رضا عن توفر مغاسل الملابس ، ووسائل تجفيف الملابس ، كفاية الطعام المقدم وسلامته ، نظافة ساحات تناول الطعام ، خدمة الرعاية الصحية وجودتها ، توفر الدواء عند الضرورة. وأوصت الدراسة بالتركيز على رفع جودة مساكن المعتمرين والحجاج وتحقيق أعلى درجة من الاشتراطات الصحية والبيئية وضرورة توفير مغاسل للملابس ومراقبة جودة المياه والغذاء المقدمين في مساكن الحجاج والمعتمرين.

 

رقم الدراسة: 43923003
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: عصام عبدالحليم مرسي ابراهيم
عنوان الدراسة: رصد غازات الإحتباس الحراري بالمدينة المنورة لعام 1439هـ
الملخص:
لقد أصبحت ظاهرة الاحتباس الحراري اليوم من مصادر القلق الحقيقية التي تراود صناع القرار من السياسيين والخبراء وعامة الناس في كافة دول العالم بعد أن أثبتت الدلائل العلمية القاطعة حقيقة هذه الظاهرة وما تسببه من ارتفاع في درجة الحرارة على سطح الأرض وتأثيراتها السلبية على الكائنات الحية بما في ذلك الإنسان. وبهدف الوصول إلى تحقيق التنمية المستدامة، تبنت أمانة المدينة المنورة ما أوصت به مقررات الأمم المتحدة فيما يتعلق بتنمية المستوطنات البشرية وذلك بتبني منهجية علمية لمتابعة وتقييم الأداء لتحقيق أهداف التنمية الحضرية وتحديد أفضل الممارسات الملائمة للأوضاع المحلية وتطبيقها لتحسين البيئة الحضرية للمواطنين وذلك بإنشاء مرصد حضري للمدينة المنورة يعمل على توفير البيانات والمعلومات الاساسية في رسم السياسات الحضرية المستقبلية. ويمكن وصف ظاهرة الاحتباس الحراري بأنها عبارة عن ارتفاع تدريجي في درجة حرارة الطبقة السفلى القريبة من سطح الأرض من الغلاف الجوي المحيط بالأرض. وسبب هذا الارتفاع زيادة انبعاث الغازات الدفيئة أو غازات البيت الزجاجي (Green House Gases) وهي (بخار الماء، ثاني أكسيد الكربون، أكسيد النيتروز، الميثان، الأوزون، الكلوروفلوروكربونات) وتلخصت أهداف الدراسة في قياس غازات الاحتباس الحراري بالمدينة المنورة وتحديد مصادر تولد انبعاث غازات الاحتباس الحراري مع بناء قاعدة بيانات متمثلة في حصر وجرد مسببات غازات الاحتباس الحراري وأخيراً تقدير معدل تولد غازات الاحتباس الحراري لكل فرد مقيم بالمدينة المنورة. تم جمع البيانات الخاصة بأعداد السيارات بالمدينة المنورة بمختلف نوعياتها 713110 سيارة بالمدينة المنورة ولحساب معدل التغير في اجمالي عدد السيارات بالمدينة المنورة تم تجميع البيانات المتعلقة بالسيارات تم جمع البيانات الخاصة بعدد السيارات القادمة الى والمغادرة من المدينة المنورة من جميع منافذ القدوم والمغادرة من المدينة المنورة خلال مواسم رمضان والحج خلال الفترة من 1439 هـ. وتم التأكد جلياً أنه توجد فروق بسيطة غير مؤثرة في عدد السيارات بين عدد السيارات القادمة الى والمغادرة من المدينة المنورة لجميع المنافذ. وتم تجميع البيانات لعدد السيارات بجميع نوعياتها لموسم الحج الحالي 1439 هـ لجميع منافذ القدوم الى والمغادرة من المدينة المنورة وتم التأكد من ثبات نوعي لعدد السيارات بالمدينة المنورة. تم اجراء حصر وجرد ميداني لجميع محطات الوقود بالمدينة المنورة بنطاق بلديات وأحياء المدينة المنورة وتم تحديد الإحداثيات الخاصة بمحطات الوقود مع حصر نوعيات الوقود المتاحة بالمحطات وإجمالي استهلاك كل نوعية من الوقود مع إنشاء قاعدة بيانات تتضمن كافة البيانات الخاصة بمحطات الوقود بالمدينة المنورة. تم اجراء حصر وجرد ميداني لجميع مستودعات الغاز الطبيعي بالمدينة المنورة بنطاق بلديات وأحياء المدينة المنورة حيث يتواجد نوعان من أسطوانات الغاز الطبيعي هما اسطوانة غاز طبيعي منزلية (فئة 26.5 لتر) واسطوانة غاز طبيعي تجارية (فئة 52 لتر). حيث تم تحديد الإحداثيات الخاصة بمستودعات الغاز الطبيعي الواقعة بنطاق بلديات وأحياء المدينة المنورة مع إجمالي استهلاك الغاز الطبيعي بجميع المستودعات وإنشاء قاعدة بيانات تتضمن كافة البيانات الخاصة بمستودعات الغاز الطبيعي. شهدت المملكة تطوراً هائلاً بكل المقاييس في مجال الكهرباء خلال الفترة من (2000م – 2015 م). حيث تضاعفت أعداد المشتركين خلال هذه الفترة بنسبة 66% لتصل الى أكثر من ستة ملايين مشترك بنهاية العام 2011م. كما تضاعفت الطاقة الكهربائية المبيعة سنوياً خلال نفس الفترة بنسبة 86% لتبلغ 220 ألف جيجاوات.ساعة بنهاية العام 2011م. كما زاد قدرة توليد الكهرباء الفعلية بالمملكة بنسبة 91 % لتتجاوز 51 ألف ميجاواط بنهاية العام كما تضاعفت حمل الذروة على الشبكات بنسبة 111% ليصبح 48.4 ألف ميجاواط خلال العام 2011. زاد نصيب الفرد السنوي من الطاقة من 5.559 كيلوواط ساعة عام 2000 م الى 7.844 كيلواط ساعة عام 2015م. وزادت التجمعات السكنية المكهربة من 7.610 عام 2000م الى 12.256 بنهاية عام 2011م. وتم رصد انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بالمدينة المنورة بمحطة رصد نوعية الهواء بالبقيع (المنطقة المركزية) وتبين تراوح التركيز بين 320-460 جزء في المليون على الترتيب. لحساب معامل الاحتباس الحراري يستلزم حساب وتقدير معامل الانبعاث لمصادر الوقود لبنود استهلاك الطاقة وما يتم حرقه من مختلف أنواع الوقود للسيارات والكهرباء والوقود. وبناء على كل ما سبق تم التوصل الى معدل تولد غازات الاحتباس الحراري لكل فرد مقيم بالمدينة المنورة كمكافيء غاز ثاني أكسيد الكربون هو 9.887 طن. ومن خلال البيانات الواردة بالبنك الدولي والذي يتم اعتباره متوسط القيمة بالمقارنة بالمدن العالمية مثل روتردام بهولندا (29.80 طن) وسيدني باستراليا (20.30 طن) وهيلسينكي بروسيا (7.00 طن).

 

رقم الدراسة: 43923004
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: تقييم الأثر البيئي للمرافق والخدمات المخصصة لضيوف الرحمن
الملخص:
يقع وادي فج الحرمان في الجزء الشمالي الشرقي لمدينة مكة المكرمة. وتتمثل المشكلة البيئية في أن هذا الوادي يستخدم منذ عدة سنوات كمردم مفتوح لاستيعاب مخلفات المجازر الصلبة والسائلة الناتجة عن مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي. وجاءت الدراسة الحالية لتقييم الأثر البيئي الراهن بوادي فج الحرمان نتيجة الممارسات بالوادي. وعليه هدفت هذه الدراسة البحثية إلى التعرف على الظروف المناخية ومدى تأثيرها على نمط انتشار الملوثات الهوائية بمنطقة الدراسة، بالإضافة الى تقييم مستويات التلوث الهوائي، ودراسة الوضع الجيولوجي والهيدرولوجي ومدى تأثر المياه الجوفية بالوادي من خلال الاستعانة بالمسح الميداني الجيوفيزيائي الجيوراداري، وكذلك دراسة امتداد المخلفات الصلبة للمجازر داخل طبقات الأرض ومدى تحللها.

 

رقم الدراسة: 43923005
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: أسامة على عطا لله
عنوان الدراسة: تطبيق التقنيات الحديثة لمتابعة درجات حرارة برادات الأطعمة بمشعر عرفة خلال موسم حج 1439هـ
الملخص:
يعتبر تلوث وفساد الأغذية من العمليات المعقدة ومن أهم مسبباتها التلوث والفساد الميكروبي والذي تهدر بسببه كميات كبيرة من الأغذية بالرغم من استخدام طرق الحفظ المختلفة. يمكن التنبؤ بالميكروبات التي تتطور أثناء التخزين في الأطعمة بناءً على معرفة منشأ الطعام وتركيبه وطريقة تغليفه ودرجة الحرارة التي يتعرض لها، وبناءً على هذه المعرفة يمكن التنبؤ بفترة صلاحيته. ويمثل العد البكتيري الميزوفيلي الكلي إجمالي عدد الكائنات المتواجدة بالطعام المحفوظ عند درجة حرارة معتدلة (بين 20 و45 °م) وتشمل البكتيريا والخمائر والفطريات. ويمكن استخدام ارتفاع العد البكتيري الميزوفيلي الكلي كدليل على سوء حفظ وتداول الطعام بشكل كبير أو أنه يحتوي على عنصر ذو جودة رديئة أو إلى وجود إجراء خارج عن السيطرة. ومن الجدير بالذكر انه يوجد جزء من البكتريا الميزوفيليه تستطيع النمو والتكاثر في درجات حرارة منخفضة حيث إن لها القدرة على تحمل صدمة التبريد والبقاء على قيد الحياة نتيجة تحور تركيبها من البروتين ليستطيع العمل في الجو البارد. وتسمى هذه المجموعة من البكتريا بالمتحملة للرطوبة ويمكن ان تنمو وتتكاثر عند درجة حرارة )0 -20 °م (وتتسبب في تلوث وفساد الطعام وهي متواجدة بكثرة في البيئة والأغذية. ومن المهم إدراك أن معظم بكتريا التسمم الغذائي تندرج تحت تصنيف هذه المجموعة من البكتريا. يتعرض الغذاء للتلوث في مراحل النقل والتوزيع وقد تكون له عواقب وخيمة على المستهلك من الناحية الصحية وقد وضعت تدابير وقائية للحد من هذ التلوث وهي ما تعرف بالاشتراطات الصحية والتي يمكن تعريفها بتلك التدابير الوقائية الكفيلة بالحد من تلوث الاغذية أو البيئة المحيطة التي يتم فيها تداول الغذاء والذي يمكن أن يؤدي بصورة مباشرة أو غير مباشرة الى الاضرار بصحة الانسان. وقد هدفت الدراسة الى إمكانية متابعة درجات حرارة البرادات (شاحنات نقل الاغدية المبردة) أثناء نقلها من مختلف انحاء المملكة والمتجهة الى مشعر عرفات وايضا طوال مدة تواجدها في عرفة (من يوم 6 ذو الحجة الى نهاية يوم عرفة) عن طريق تثبيت حساسات لقياس درجات الحرارة (Cold Chain logger) في احدى جدران البرادات من بداية عملية تحميل المواد الغذائية واثناء عملية النقل ووصوله الى مشعر عرفات وأثناء عملية توزيع الوجبات، ثم رفعها في نهاية يوم 9 ذو الحجة وتفريغ البيانات وعمل منحنيات لدرجات الحرارة حسب المواصفات الموضوعة لحساس درجة الحرارة وزمن الانتهاء وتجميعه من الشاحنات وقد برهنت النتائج ان 90% من اجهزة التكييف في البرادات تعمل بطريقة ممتازة وكفاءة عالية وان درجات الحرارة داخل البرادات تتراوح (3-5 °م) يوم 6 ذو الحجة. بينما نسبة 10٪ من البرادات لا تعمل أجهزة تبريدها بالكفاءة المطلوبة حيث وجد أن بعض البرادات درجات حرارتها تتجاوز 10°م تقريباً وذلك بقياس درجة حرارة البرادات أثناء التشغيل. وتكمن المشكلة في عمليات التوزيع يوم عرفة وذلك لحدوث ارتفاع في درجات الحرارة وصل في بعض البرادات الى 35 °م وهي درجة الحرارة المثالية لنمو البكتيريا المسببة للتسمم الغذائي ونمو تلك الميكروبات في الاغذية.

 

رقم الدراسة: 43923006
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: عصام عبدالحليم مرسي ابراهيم
عنوان الدراسة: رصد جودة الهواء بمكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة
الملخص:
تعتبر البيانات المناخية ومستويات نوعية الهواء ذات أهمية قصوى لصٌناع القرار والمخططين والباحثين بالقيام بتطوير مكة المكرمة وبصفة خاصة المشاعر المقدسة، نحو التخطيط البيئي والمناخي السليم وذلك لمعالجة المشاكل الناتجة عن الظروف المناخية الطارئة والتي قد تُغير من منظومة التوازن البيئي أو تؤدي الى انتشار الملوثات الهوائية والأمراض المعدية والعشوائية بالإضافة الى نظم التخطيط العمراني وغيرها من المشاريع البحثية والتي بالطبع تخدم ضيوف الرحمن. يشتمل هذا التقرير على استعراض وتقييم للبيانات المسجلة في محطات الرصد البيئي والمناخي بمكة المكرمة خلال العام الميلادي 2018 ليُحقق ما تضمنته الخطة الخمسية المقترحة بالوحدة البحثية للأرصاد الجوية من خلال اعداد قاعدة بيانات للظروف المناخية بمكة المكرمة حتى يتسنى للباحثين في المعهد وخارجه الاستفادة من تلك البيانات في دراساتهم المتعلقة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة، بالإضافة الى إمكانية الاستفادة من تلك البيانات مستقبلاً في النمذجة والتنبؤ المناخي بالمدينة المنورة وأخيراً رصد الظروف المناخية الطارئة وما ينشأ عنها من تواجد ناقلات الأمراض ومدى ارتباطها بتلك الظروف المناخية الطارئة. وتم أيضاً اجراء المعالجات الإحصائية للبيانات المناخية لمحطات العابدبة والعزيزية والليث والشرائع والنارية وكدي والتخصصي من خلال مراجعة وتدقيق البيانات المناخية وحساب المتوسط الساعي للبيانات (درجة الحرارة، الرطوبة النسبية، كمية المطر، الاشعاع الشمسي الكلى، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح)، بالإضافة الى حساب المتوسط الشهري للبيانات (درجة الحرارة، الرطوبة النسبية، كمية المطر، الاشعاع الشمسي الكلى، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح). ولدراسة التغير المكاني للظروف المناخية بأحياء مكة المكرمة، تم اعداد مجموعة من الخرائط الكنتورية لدرجة الحرارة والرطوبة النسبية وسرعة الرياح والإشعاع الشمسي وكمية الأمطار خلال 2018. وأخيراً، تم اعداد المؤشرات المناخية لجميع محطات الرصد المناخي بمكة المكرمة (مقارنة بين المتوسط العام للعوامل المناخية خلال 2018 مقارنة للمتوسط العام خلال الستة سنوات الماضية (2012-2017) وتم حساب نسبة التغير، وأوضح المؤشر العام للبيانات المناخية بمكة المكرمة: • ارتفاع في مؤشر درجة الحرارة بنسبة 2.1 %. • انخفاض في مؤشر الرطوبة النسبية بنسبة -4.7 %. • انخفاض في مؤشر سرعة الرياح بنسبة -3.9 %. • ارتفاع في مؤشر الاشعاع الشمسي بنسبة 3.9 %. • ارتفاع في مؤشر كمية المطر بنسبة 102.2 %. وأخيراً تم التطرق لمستويات نوعية الهواء بمكة المكرمة من خلال الثلاثة مؤشرات رئيسية لنوعية الهواء (ثاني أكسيد النيتروجين، أول أكسيد الكربون، والأتربة الصدرية بموقع المختبر البيئي المتنقل لرصد نوعية الهواء بالمنطقة المركزية بمكة المكرمة (العزيزية)، ومن الجدير بالذكر، أن أعلى متوسط تركيز ساعي لثاني أكسيد النيتروجين وأول أكسيد الكربون لم يتجاوز المعايير الإرشادية المحلية لنوعية الهواء الواردة بالنظام العام للبيئة ولائحته التنفيذية (2001)، بينما تجاوزت الأتربة الصدرية نلك المعايير.

 

رقم الدراسة: 43923007
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: رصد عناصر الطقس بمكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة
الملخص:
رصد عناصر الطقس بمكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة 1439

 

رقم الدراسة: 43923008
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: عبدالعزيز رشاد سروجي
عنوان الدراسة: رصد الإشعاع الشمسي والضوضاء بمكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة
الملخص:
أضحت قضية البيئة من القضايا المعقدة وكلما زاد تطور الحياة كلما تعقدت الأمور أكثر، الأمر الذي يتطلب نظرة متأنية وفاحصة للمشاكل والقضايا البيئية المعاصرة خاصة في المناطق التي تزداد فيها الكثافة البشرية في أزمنة محددة، ومن ذلك على سبيل المثال ما تشهدة المدينتين المقدستين مكة المكرمة والمدينة المنورة وكذلك المشاعر المقدسة على حدٍ سواء بمواسم الحج والعمرة حيث يجتمع فيها أعداد كبيرة من الحجاج والمعتمرين وزوار بيت الله الحرام والمسجد النبوى الشريف وتتداخل فيها الكثير من العوامل التي تجعل هذه المناطق عرضة للمشاكل والتلوث البيئي بأشكاله المختلفة. وانطلاقا من اهتمام حكومة المملكة العربية السعودية وحرصها على راحة وأمن وسلامة الحجاج والمعتمرين والزوار والمقيمين، فأن معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة يخطو خطوات رائدة في التخطيط لمثل هذه القضايا الحساسة وذلك بالقيام بدراسة الوضع البيئي الراهن للتعرف على حقيقة الوضع القائم ومن ثم التعامل معه على أسس سليمة ورؤية واضحة وذلك للتخطيط المستقبلي ولتلافي أي سلبيات قائمة للتحكم في مشاكل التلوث البيئي. ومن خلال هذه الرؤية المتكاملة فإن المعهد أنشأ شبكة للرصد البيئي والمناخي أوتوماتيكيا موزعة جغرافيا بجميع أنحاء مكة المكرمة بداية من عام 2000 م وشرع في انشاء أيضا مثل هذه الشبكة بالمدينة المنورة، ويهدف المعهد إلى إصدار تقارير دورية سنوية للتعرف على مستويات الإشعاع الشمسي وتقييمه بمكة المكرمة ودراسة كافة التفاعلات الكيموضوئية التي تحصل نتيجة لذلك ومن ثم تحليل كافة البيانات والمعلومات المتوفرة من جميع المحطات التي يمتلكها المعهد من أجل الوصول إلى صورة واضحة ومتكاملة عن الوضع البيئي لمكة المكرمة وكذلك التنبؤ بالتغيرات البيئية التي من المحتمل حدوثها في المستقبل حتى نتمكن من أخذ كافة الاحتياطات والتدابير لمعالجتها ومسبقا والحيلولة دون وقوع أي مشاكل بيئة في المستقبل قدر الإمكان وذلك ضمن استراتيجية متكاملة ومنسجمة مع المخطط الشامل لمكة المكرمة.

 

رقم الدراسة: 43923011
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: صحة الحجاج والمعتمرين
الملخص:
تعتبر المملكة العربية السعودية من أبرز الدول التي تدير الحشود والتجمعات البشرية، حيث يقع على كاهلها توفير وتأمين مختلف الخدمات الضرورية للحياة لضيوف بيت الله الحرام أهمها المرافق الصحية (دورات المياه والحمامات والمواضي). فقد تم في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة توفير مرافق كثيرة من دورات المياه (حمامات ومواضي) تقع في أماكن واتجاهات مختلفة. هدفت الدراسة إلى تقييم الاشتراطات الصحية لدورات المياه في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة خلال موسمي رمضان والحج ومدى صلاحيتها للاستخدام الآدمي والعمل على تقليل فرص العدوى. ولمعرفة ذلك فقد تم تقييم أهم الاشتراطات الصحية لدورات المياه بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة وتقييم التلوث بعمل مسحات للعد البكتيري من مقابض الأبواب وأرضيات مخارج الحمامات وعمل اختبار لتقييم كفاءة تفاعل مادة البوليهكساميثايل جونيديوم (6%) (البيوباغ) كمطهر كيميائي بيئي للقضاء على التلوث. وبينت النتائج عدم توفر متطلبات غسيل اليدين كالأحواض الخاصة والصابون والمعقمات والارشادات. وفي المشاعر المقدسة تبين وجود الزحام في دورات المياه, أكثره في مزدلفة تلتها عرفات ثم منى. كما تبين قلة الإضاءة ببعض دورات المياه خاصة في عرفات تلاها منى ثم مزدلفة. كما تبين وجود تلوث بكتيري عالي بمقابض الأبواب بدورات المياه بمزدلفة ثم تلك بعرفات. تبين أن بكتيريا العنقوديات هي الأكثر انتشاراً في مقابض الابواب بدورات المياه تليها الأسينيتوباكتر. وتبين أن مادة البوليهكساميثايل قونيدين ذات فعالية جيدة حتى تركيز0.047% بالنسبة للبكتريا موجبة الجرام والأيكولاي وعند0.0943% بالنسبة للسيدوموناس ايروجينوزا. خلصت الدراسة إلى أن دورات المياه بالمشاعر لا زالت بحاجة إلى استكمال الاشتراطات الصحية وأهمها تقليل الزحام وتوفير وسائل غسل الأيدي وعمل لافتات إرشادية توضح كيفية ممارستها وتطبيقها بالإضافة إلى توفير أدوات الغسيل والتطهير وأوصت الدراسة بنشر ثقافة غسل وتجفيف الأيدي وإنشاء وسائل لها في الدورات وتكثيف العمالة وقت الذروة ومكافحة التلوث بطرق الغسيل والتطهير المعروفين والتعقيم على المدى القصير باستخدام مادة البوليهكساميثايل قونيدين لفعاليتها العالية وعلى الطويل باستخدام تقنية النانوتكنولوجيا.

 

رقم الدراسة: 43923012
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: إبراهيم حسين احمد عبدالرحيم
عنوان الدراسة: تقييم إقبال ورضى الحجاج عن خدمة الذبح بمجازر مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي خلال موسم حج 1439هـ
الملخص:
مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي هو أحد المشاريع الضخمة التي أنشئت لخدمة ضيوف الرحمن وتيسير أداء نسك الذبح. والرسالة الأساسية للمشروع هي أداء نسك الهدي والفدية والأضحية نيابة عن حجاج بيت الله الحرام. وتتلخص أهداف هذا المشروع العملاق في الحفاظ على بيئة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، وتوفير الضوابط الشرعية والشروط الصحية بالذبائح، وتوزيع اللحوم على الفقراء والمستحقين بالإضافة إلى الإفادة من مخلفات الذبيح وتوزيع عائدها على فقراء الحرم. لذا كان من الضروري دراسة تقييم إقبال ومدى رضا الحجاج عن خدمة الذبح بمجازر المشروع، ويمكن تلخيص أهداف البحث في قياس مدى معرفة الحجاج بالمشروع، وتقييم الإقبال على ذبح النسك بمجازر المشروع، تحديد الوسائل التي تعرف بها الحجاج على المشروع وإمكانية الذبح فيه، والتعرف على أهم دوافع ذبح الحجاج لنسكهم في مجازر المشروع، وكذلك حصر أهم أسباب ذبح النسك خارج مجازر المشروع، بالإضافة إلى قياس مدى رضا الحجاج عن الخدمة التي يقدمها المشروع. وشملت هذه الدراسة استبيانين أحدهما خاص بتقييم الإقبال على الذبح بمجازر المشروع في الفترة من 1 إلى 13 ذي الحجة، والآخر خاص بقياس مدى رضا الحجاج عن الخدمة التي يقدمها المشروع خلال الفترة من 10 إلى 15 ذي الحجة. وتم جمع الاستبيانات إلكترونيا بواسطة 20 طالباً من طلاب جامعة أم القرى من 15 جنسية ويجيدون 18 لغة مختلفة. وتم تفريغ البيانات وجمعها في برنامج الاكسيل ومن ثم تحليلها باستخدام برنامج التحليل الإحصائي SPSS. حيث شمل الاستبيان الخاص بتقييم الإقبال على الذبح بمجازر المشروع عدد 4278 حاجاً من 49 دولة كان أكثرهم (775 حاجاً) من أندونيسيا بنسبة (18.1%). وكانت نسبة 93% من إجمالي الحجاج من حجاج الخارج (الحجاج القادمين من خارج المملكة العربية السعودية). وكان 61% من الحجاج يعرفون مشروع الهدي والأضاحي. وبالنسبة لدوافع الذبح بمجازر المشروع كانت "الثقة بإدارة المشروع في أداء النسك كما ينبغي" أعلى نسبة وبلغت 82.97%، بينما كان توافر الاشتراطات الصحية والفحص البيطري أثناء الذبح والتجهيز أقل نسبة وبلغت 62.2%. ومن أهم أسباب الذبح خارج مجازر المشروع كان عدم توافر منافذ بيع السندات بالقرب من السكن أو المخيم أعلى نسبة وبلغت 53.46% واقلها بسبب "الذبح مع حجاج الحملة في مكان بعيد عن المسالخ" وبلغت 25.29%. كما اشتملت عينة الاستبيان الخاص بتقييم مدى رضا الحجاج عن الخدمات المقدمة من مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي على عدد 2461 حاجاً من 53 دولة واتضح أن نسبة 85.33% من الحجاج راضون بصفة عامة عن الخدمة التي يقدمها المشروع بينما فقط 14.67% منهم غير راضٍ عن هذه الخدمة. وتوصي الدراسة بتكثيف وتنوع وسائل الدعاية الخاصة بالمشروع، وتعريف الحجاج بالمشروع في بلد المنشأ وفي منافذ الدخول وأثناء إقامتهم بمكة المكرمة، وتوعيتهم بأهمية أداء نسك الذبح به، والعمل على توفير أكبر عدد ممكن من أكشاك ومنافذ بيع السندات بمشعر منى بالقرب من مخيمات الحجاج، وفتح إحدى مجازر المشروع من الأول من ذي الحجة لتمكين الحجاج الذين يقومون بذبح الهدي والأضحية قبل يوم النحر بأداء نسك الذبح بتلك المجزرة.

 

رقم الدراسة: 43923013
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: د. عبدالله فيصل محمود السباعي
عنوان الدراسة: إدارة النفايات الصلبة بمكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة
الملخص:
إدارة النفايات الصلبة بمكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة

 

رقم الدراسة: 43922001
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: ايمن محمد مصطفي
عنوان الدراسة: مؤشرات كفاءة المرافق والخدمات في المسجد الحرام
الملخص:
سعت هذه الدراسة الى تقييم ما بعد الاشغال من خلال استقصاء رضا ذوي الاحتياجات الخاصة (معاق- كبار السن- مصطحب الاطفال) عن جودة المرافق والخدمات المقدمة لهم في موسم الحج في المسجد الحرام، من خلال وضع معايير (سهولة الوصول- سهولة التوجيه- سهولة الاستعمال- سهولة الحركة- الامن والسلامة) ومؤشرات لتقييم كل معيار ، وتم تحديد الخدمات ذات الجودة العالية وذات الجودة المتوسطة وذات الجودة المنخفضة من وجهة نظر الحجاج طبقا لمسطرة القياس والتقويم، وخلص البحث الى بعض النتائج الهامة الايجابية مثل سهولة الوصول للأدوار العليا بالسلالم المتحركة والرضا عن الامن والسلامة اثناء الطواف وسهولة استعمال السلالم الكهربائية، وبعض النتائج السلبية مثل صعوبة الدخول والخروج من نفس البوابة وصعوبة فهم الخطيب والامام لغير الناطقين بالعربية وصعوبة الحركة في ساحات الحرم لضعف التنظيم .

 

رقم الدراسة: 43922008
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: د. سامي ياسين أحمد برهمين
عنوان الدراسة: مقياس مرافق وخدمات الحج
الملخص:
مقياس مرافق وخدمات الحج

 

رقم الدراسة: 43922009
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: خالد عبدالرحمن عبدالله اسره
عنوان الدراسة: الخرائط الارشادية
الملخص:
هو نظام قائم على الحاسوب يعمل على جمع وصيانة وتخزين وتحليل وإخراج وتوزيع البيانات والمعلومات المكانية. وهذه أنظمة تعمل على جمع وادخال ومعالجة وتحليل وعرض وإخراج المعلومات المكانية والوصفية لأهداف محددة، وتساعد على التخطيط واتخاذ القرار فيما يتعلق بالزراعة وتخطيط المدن والتوسع في السكن، بالإضافة إلى قراءة البنية التحتية لأي مدينة عن طريق إنشاء ما يسمى بالطبقات

 

رقم الدراسة: 43924001
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: محمد صديق صادق ياسين
عنوان الدراسة: نمذجة ومحاكاة لمنظومة الطواف بصحن المطاف
الملخص:
العناية بتنظيم عمليتي الحج والعمرة ورعاية الحجاج والمعتمرين تأتي في قمة اهتمامات الدولة حيث اولت مجالات الخدمات والبرامج والمشروعات المتعلقة بتوفير وتطوير مرافق الحج عناية خاصة واهتماما كبيرا، وتتضافر جهود العديد من الجهات في خدمة الحرمين الشريفين ورعاية الحجاج واعمار الحرمين الشريفين وتوفير الامن والرعاية لقاصديهما بما يمكن اداء الحج والعمرة والزيارة بيسر وسهولة. تشرف الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي على جميع الخدمات المقدمة بالمسجد الحرام والتي تم تهيئتها لرواد المسجد من أجل أداء مناسكهم بسهولة ويسر ومن بين الخدمات تنظيم عملية الطواف. يعتبر مجال محاكاة الحشود من الأدوات التقنية الأساسية التي تساعد على تطوير وفهم المخاطر التي يتعرض لها الحشود، ودراسة وسائل السلامة في تنظيم العديد من الأحداث الكبرى بالعالم. وتعتبر النمذجة باستخدام الحاسب إحدى الوسائل التقنية الحديثة المستخدمة في مجالات متعددة من الحياة العملية في الوقت الراهن، وذلك من اجل معرفة الشروط المناسبة لنجاح المشاريع المراد انجازها والحكم على نجاحها أو عدمه قبل إجرائها، كما أنه بالإمكان اقتراح بدائل تتناسب وتتماشى مع المتغيرات المحيطة ببيئة الدراسة. تتناول هذه الدراسة عمل نمذجة ومحاكاة، باستخدام الحاسب، لمنظومة الطواف بصحن الكعبة بالمسجد الحرام، حيث توفر عملية النمذجة والمحاكاة تقييم لفعالية النظم الحالية، كما انها يمكن ان تساهم في اقتراح بدائل تتناسب وتتماشى مع المتغيرات المحيطة ببيئة الدراسة، بالإضافة الى إمكانية استنباط مؤشرات وقراءات لدعم القرار في القيام بعض الخطط التطويرية حسب ما تقتديه المصلحة العامة.

 

رقم الدراسة: 43924002
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: محمد خالد يوسف شمبور
عنوان الدراسة: استخدام أدوات تقنيات التنقيب في البيانات لدراسة الأنماط والعلاقات بين عناصر تقارير الحج اليومية
الملخص:
تخدم مؤسسات الدولة في المملكة العربية السعودية الأعداد الكبيرة من الحجاج والمعتمرين من جميع أنحاء العالم، حيث لا تدخر مؤسسات الدولة كل جهود أجهزتها من أجل توفير أكبر قدر من الراحة والأمان لمن يأتون لأداء مناسك الحج والعمرة وتسهيل سبل اداء شعائرهم وطقوسهم الدينية خلال الفترة التي يقضونها في المملكة. ومن الجهود والخدمات المتميزة التي تقوم بها الإدارة العامة للحج والعمرة بإمارة منطقة مكة المكرمة الإصدار السنوي لتقارير الحج والعمرة اليومية في موسمي الحج ورمضان. تعرض هذه التقارير اليومية معلومات مهمة عن كل ما يتعلق بالحجاج والمعتمرين من حيث حركة التنقل (قادمين ومغادرين)، الوضع الصحي، التموين، المياه، حالة الطقس، الطاقة الكهربائية، حركة المركبات، كمية النفايات، الوضع التنظيمي، والحوادث. وفي هذه الدراسة تم إجراء تحليلات إحصائية أساسية واستخدام إحدى أدوات التنقيب عن البيانات بهدف تزويد متخذي القرار بنظام الحج والعمرة صورة عامة عن الخدمات المقدمة للحجاج والمعتمرين خلال الخمس سنوات السابقة وبيان العلاقات بين عناصر التقارير المختلفة ودرجة تأثيرها على بعضها البعض.

 

رقم الدراسة: 43924003
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: محمد صديق نجوم
عنوان الدراسة: تطوير منظومة معلوماتية متكاملة لدعم متخذي القرار في مجال الحج والعمرة
الملخص:
من أهداف معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة تأسيس بنك للمعلومات عن الحج ليكون مرجعا علميا شاملا لمختلف أنواع الإحصائيات والحقائق وبالتالي عمل نموذج محكاه حسابي لمختلف عمليات الحج مما يساعد كثيرا على التخطيط. بالإضافة إلى العمل على بناء سجل تاريخي متكامل بالدراسات والوثائق والصور والأفلام والخرائط والمخطوطات التاريخية للحج ومكة المكرمة والمدينة المنورة لتكون مرجعا علميا وتاريخيا ثابتا، التي تساعد وبشكل كبير في التخطيط وتوفير الإمكانيات لخدمة ضيوف الرحمن وزوار الحرمين الشريفين. ويهدف هذا البرنامج إلى الاستمرار في إثراء بنك المعلومات والسجل التاريخي بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة، وتزويد الباحثين والمستشارين ومتخذي القرار على جميع مستوياتهم (محليا وعالميا) فيما يتعلق بشؤون الحج والعمرة وزيارة مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم، بالمعلومات الصحيحة والدقيق ، بالطريقة المناسبة والسليمة، وفي الوقت المحدد، بأسرع وقت وأقل جهد وتكلفة، والذي يؤدي بدوره إلى تكامل وتعاضد المعلومات ويمهد لربطه مستقبلا بشبكة معلومات أوسع مع الجهات ذات العلاقة في المملكة العربية السعودية وخارجها.

 

رقم الدراسة: 43924004
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: الإحصاءات الديموغرافية للحجاج
الملخص:
تأتي أهمية هذه الدراسة أولا في كونها امتدادا للدراسات السابقة في تغذية بنك المعلومات بقسم المعلومات والخدمات العلمية بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة بالخصائص الديموغرافية والاقتصادية والاجتماعية لحجاج بيت الله الحرام والتي تشكل جزءً أساسيا وهاما في مشروع القسم الرئيسي "تطوير منظومة معلوماتية متكاملة لدعم متخذ القرار في مجال الحج والعمرة". كما تأتي أهمية الدراسة في كونها محاولة جادة في إنشاء سجل تاريخي تراكمي مع الدراسات السابقة المشابهة التي أجريت في المعهد للخصائص الديموغرافية والاقتصادية والاجتماعية لحجاج بيت الله الحرام بدءً من دراسة حسني أبو الفتوح عام 1408 هــ وحتى دراسة محمود الجمل عام 1438 هــ . وقد تم الحصول على بيانات من 1493 حاجاً، وكانت الأساس في إنشاء التوزيعات التكرارية للخصائص الديموغرافية والاقتصادية والاجتماعية والتي سيتم دراستــها بالتفصيل في الفصول القادمة.

 

رقم الدراسة: 43924005
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: دراسة تحليلية لأزمنة المراحل الإجرائية التي يمر بها الحاج من وصوله إلى المنافذ الجوية حتى مقر إقامته لعام 1439هـ
الملخص:
تهتم هذه الدراسة بحساب متوسط أزمنة انتظار الحاج في كل مرحلة من المراحل الاجرائية والوقوف على المرحلة التي بها انتظار أكثر لعلاجها، وحساب المتوسط الإجمالي لزمن الوصول من المطار وحتى السكن.

 

رقم الدراسة: 43922005
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: احمد البدوي طه عبدالمجيد
عنوان الدراسة: برنامج حركة المركبات والمشاة أثناء الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة في حج عام 1439هـ
الملخص:
يقوم هذا البرنامج بحصر أعداد المركبات والمشاة على الطرق أثناء الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة مما يساعد على التعرف على الكثير من المشاكل والظواهر المتعلقة بالإفاضة ومن ثم دراستها وتحليلها ليسهل الوصول إلى حركة ميسرة بإذن الله. إلا أنه في حج هذا العام نظراً للإمكانات المتاحة فقد اقتصر هذا البرنامج على تقدير عدد الحجاج المشاة فقط.

 

رقم الدراسة: 43922007
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: احمد البدوي طه عبدالمجيد
عنوان الدراسة: تقييم تشغيل قطار المشاعر المقدسة –الخط الجنوبى فى حج عام 1439هـ
الملخص:
تعتبر هذه الدراسة على جانب كبير من الأهمية نظراً لما تهدف إليه من تسهيل حركة الحجاج مستخدمى القطار وذلك من خلال التعرف على الإيجابيات والسلبيات لتشغيل قطار المشاعر ومن ثمّ تعزيز هذه الإيجابيات وتلافى هذه السلبيات بقدر الإمكان فى الأعوام القادمة المقبلة.

 

رقم الدراسة: 43913012
تاريخها: 1439
الباحث الرئيس: أسامة على عطا لله
عنوان الدراسة: صحة وسلامة الغذاء
الملخص:
يعتبر تلوث وفساد الأغذية من العميات المعقدة ومن أهم مسبباتها التلوث والفساد الميكروبي والذي تهدر بسببه كميات كبيرة من الأغذية بالرغم من استخدام طرق الحفظ المختلفة. يمكن التنبؤ بالميكروبات التي تتطور أثناء التخزين في الأطعمة بناءً على معرفة منشأ الطعام وتركيبه وطريقة تغليفه ودرجة الحرارة التي يتعرض لها، وبناءً على هذه المعرفة يمكن التنبؤ بفترة صلاحيته. ويمثل العد البكتيري الميزوفيلي الكلي إجمالي عدد الكائنات المتواجدة بالطعام المحفوظ عند درجة حرارة معتدلة (بين 20 و45° م) وتشمل البكتيريا والخمائر والفطريات. ويمكن استخدام ارتفاع العد البكتيري الميزوفيلي الكلي كدليل على سوء حفظ وتداول الطعام بشكل كبير أو أنه يحتوي على عنصر ذو جودة رديئة أو إلى وجود إجراء خارج عن السيطرة. ومن الجدير بالذكر انو يوجد جزء من البكتريا الميزوفيليه تستطيع النمو والتكاثر في درجات حرارة منخفضة حيث إن لها القدرة على تحمل صدمة التبريد والبقاء عمى قيد الحياة نتيجة تحور تركيبيا من البروتين ليستطيع العمل في الجو البارد. وتسمى هذه المجموعة من البكتريا بالمتحملة للرطوبة ويمكن ان تنمو وتتكاثر عند درجة حرارة (0 - 20° م ) وتتسبب في تلوث وفساد الطعام وهي متواجدة بكثرة في البيئة والأغذية. ومن الميم إدراك أن معظم بكتريا التسمم الغذائي تندرج تحت تصنيف هذه المجموعة من البكتريا.

 

رقم الدراسة: 43825002
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: إيمان فتحي عبدالمحسن حسين
عنوان الدراسة: مدى فاعلية تطبيق الكتروني إرشادي بالهواتف الذكية في توعية زوار المسجد النبوي بالسياحة الدينية بالمدينة المنورة (دراسة استطلاعية)
الملخص:
تبوأت المملكة العربية السعودية مكانة مرموقة في العالم وأصبحت عنواناً لكرم الضيافة وحسن الوفادة ، واستطاعت تحقيق مكانة مميزة في قلوب ضيوف الرحمن والمسلمين في كل مكان ، وقد اهتمت القيادة الرشيدة بقضايا المملكة خلال رؤية المملكة 2030 من خلال ثلاث محاور رئيسية منها محور مجتمع حيوي ، والتي اهتمت بضيوف الرحمن والتوسعة الثالثة للحرمين الشريفين ، و تم التطرق الى اثراء الرحلة الدينية للمعتمرين ، من خلال التوسع في إنشاء المتاحف وتهيئة المواقع السياحية والتاريخية والثقافية ، وتحتل المدينة المنورة مكانة خاصة في قلوب المسلمين حيث تضم - إلى جانب خير خلق الله سيدنا محمد (صلى الله عليه وسلم)، وصاحبيه - بين جنباتها الكثير من الصحابة والصحابيات الأوائل ،وأهل بيت رسول الله ، وأبناءهم ، وأحفادهم الذين حملوا مشاعر النور والهدى إلى مشارق الأرض ومغاربها ، وصار لهم دين في رقبة كل مسلم أكرمه الله بدخول الإسلام ، كما يتواجد بها العديد من الأماكن السياحية التي تحتل مكانة في قلوب جميع الزوار منها جبل أحد ،ومسجد قباء ، ومتحف دار المدينة ، وغيرها ، ولما كان للإعلام الجديد بتطبيقاته المتعددة واقعاً إعلامياً جديداً بكل المقاييس، حيث انتقل بالإعلام إلى مستوى السيادة المطلقة من حيث الانتشار، واختراق كافة الحواجز المكانية والزمنية والتنوع اللامتناهي في الرسائل الإعلامية والمحتوى الإعلامي، لما يملكه من قدرات ومقومات الوصول والنفاذ للجميع، وامتداده الواسع بتقنياته وأدواته واستخداماته وتطبيقاته المتنوعة بلا حدود أو حواجز أو فوارق ونحو عصر جديد من التفاعلية والتواصل الإنساني وحرية الرأي والتعبير ، وتدعيم دور المتلقي ليصبح متلقياً ، ومنتجاً ، ونشطـاً ، ومرسـلاً في نفس الوقت دون قيد، أو رقابة ، ووفقاً للمعايير التي يختارها ويحددها ، ونجد في الآونة الأخيرة زيادة الإقبال على الإعلام الجديد وتطبيقاته المتنوعة للحصول على المعلومات، وجدت الباحثة أنه من الأهمية معرفة مدى فاعلية تطبيق الكتروني إرشادي بالهواتف الذكية في توعية زوار المسجد النبوي بالسياحة الدينية بالمدينة المنورة .

 

رقم الدراسة: 43814005
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: الخصائص الديموغرافية للمعتمرين رمضان 1438هـ
الملخص:
يهدف هذا البحث إلى دراسة أهم الخصائص السكانية والاجتماعية والاقتصادية لعينة مكونة من 1428 معتمر جاءوا إلى البيت الحرام في رمضان 1438هـ لأداء مناسك العمرة . وقد تم توزيع عينة الدراسة على الجنسيات المختلفة بنسب تتشابه إلى حد كبير بمتوسط هذه النسب في مجتمعات العمرة في بعض الأعوام الماضية أملين أن تمثل عينة هذا العام انعكاساً حقيقياً لمجتمع المعتمرين الكلي. وقد تضمنت استبانة البحث - والتي صممت خصيصاً لهذا البحث - ثلاث وثلاثون متغيراً إحصائياً شملت الجوانب السكانية والاجتماعية والاقتصادية، وبعض هذه المتغيرات مقاس على المستوى الأسمي مثل الجنس والجنسية والدولة القادم منها وجهة القدوم والحالة الاجتماعية ووقت أداء العمرة ووقت البقاء في الحرم والمهنة والأماكن التي زارها المعتمرو نوع التأشيرة وريارة المدينة، وبعضهامقاس على المستوى الترتيبي مثل الحالة التعليمية وطبيعة استخدام الانترنت ومكان الإقامة في مكة، والبعض الآخر مقاس على مستوى النسبة مثل العمر وعدد الأيام التي ينوي المعتمر اعتكافها في المسجد الحرام وعدد أفراد الأسرة/الأصدقاء المصاحبين للمعتمر وعدد مرات العمرة في السنوات الثلاث الأخيرة وتكلفة رحلة العمرة والدخل الشهري وعدد الليالي التي قضاها المعتمر في مكة و/أو المدينة المنورة.

 

رقم الدراسة: 43824006
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: الخصائص الديموغرافية للحجاج 1438هـ
الملخص:
يهدف هذا البحث إلى دراسة أهم الخصائص السكانية والاجتماعية والاقتصادية لعينة مكونة من 1212 حاج جاءوا إلى البيت الحرام لأداء مناسك الحج لعام 1438هـ.وقد تم توزيع عينة الدراسة على الجنسيات المختلفة بنسب تتشابه إلى حد كبير بمتوسط هذه النسب في مجتمعات الحجاج في بعض الأعوام الماضية أملين أن تمثل عينة هذا العام انعكاساً حقيقياً لمجتمع الحجيج الكلي. وقد تضمنت استبانة البحث - والتي صممت خصيصاً لهذا البحث - 27 متغيراً إحصائياً شملت الجوانب السكانية والاجتماعية والاقتصادية. بعض هذه المتغيرات مقاس على المستوى الأسمى مثل مكان الجنس والجنسية والدولة القادم منها وجهة القدوم والحالة الاجتماعية ومعبر القدوم والمهنة ، وبعضها مقاس على المستوى الترتيبي مثل الحالة التعليمية ومعاملة قسم الجوازات، والبعض الأخر مقاس على مستوى النسبة المئوية مثل العمر وعدد الايام التي قضاها الحاج في المدينة وعدد مرات الحج في السنوات السابقة والمبلغ الذى دفعه الحاج لشركة الحج والدخل الشهري.

 

رقم الدراسة: 43824007
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: دراسة تحليلية لأزمنة المراحـــل الإجرائيـــــة التي يمر بها الحـــــاج في المنافذ الجوية ١٤٣٨هـ
الملخص:
أهداف الدراسة : 1)التعرف على الاجراءات التي يؤديها الحاج منذ وصوله إلى مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة ومطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة إلى أن تتحرك الحافلات إلى مساكن الحجاج. 2) تحديد الجهات التي تقدم الخدمات في المطارين وتحديد الدور الذي تقوم به كل منها. 3) دراسة الأزمنة المختلفة لعينة كبيرة من الحجاج في كل مرحلة زمنية من المراحل التي يمر بها الحاج منذ وصوله الى كل مطار، وحتى صعوده الى الحافلة التي ستقله إلى مسكنه. 4)التعرف على متوسط الزمن الذي يقضيه الحاج داخل كل مطار وخارجه (في منطقة البلازا والانتظار في الحافلات) لعينة الدراسة التي تم اختيارها. 5)التعرف على متوسط الزمن الذي يقضيه الحاج منذ أن تتحرك به الحافلة وحتى وصوله لسكنه. 6) تحديد المراحل التي يعاني فيها الحاج أكثر من غيرها واقتراح الحلول المناسبة لرفع كفاءة الخدمة. 7)التعرف على التطوير والتحسين في الخدمات التي تقدم للحجاج في مطار الملك عبد العزيز بجدة في السنوات الثلاث الماضية.

 

رقم الدراسة: 43823002
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: إبراهيم حسين احمد عبدالرحيم
عنوان الدراسة: تقييم الوضع البيئي والصحي بمواقيت الإحرام (ميقات ذو الحليفه حج 1438هـ)
الملخص:
يُعتبر ميقات ذي الحليفة من أهم المواقيت المكانية التي يحرم منها الحجاج والمعتمرون القادمون من المدينة النبوية من مختلف جنسيات العالم, ولذلك فإن إدارة هذا الميقات بيئيا وصحيا يتطلب جهداً جباراً وإمكانات كبيرة من قبل الجهات السعودية التنفيذية بالمدينة المنورة التي يقع على كاهلها توفير وتأمين مختلف الخدمات الضرورية في هذا الميقات والتي من أهمها المرافق الصحية (دورات المياه والمراوش). وهدفت هذه الدراسة إلى تقييم الوضع البيئي والصحي بالميقات بالإضافة إلى قياس مستوى رضا ضيوف الرحمن عن الخدمات المقدمه لهم بالميقات. واوضحت نتائج الدراسة الحالية أن ميقات ذي الحليفه يعتبر ميقاتاً نموذجياً حيث يقدم تقريباً كافة الخدمات التي يحتاجها ضيوف الرحمن والتي تم رصدها وحصرها في هذه الدراسة. وبالنسبة لتقييم الوضع الصحي بدورات المياه فقد خضعت 130 دورة مياه تم اختيارها عشوائيا من مختلف دورات المياه (الجنوبية والشمالية) بالميقات للتقييم الصحي والذي شمل تقييم الاشتراطات الصحية بدورات المياه وأخذ مسحات وتزريعها مختبرياً وخلصت الدراسة إلى أن دورات المياه بالميقات مستوفية إلى حد كبير أهم الاشتراطات الصحية المطلوبة. كما تبين وعدم وجود عد بكتيري خارج المسموح به بمقابض أبواب دورات المياه. وأكدت الفحوصات المخبرية أيضاً ان العد البكتيري (بكتريا وفطريات) للمسحات المعقمة المأخوذة من سجاد مسجد الميقات كان داخل الحدود المسموح بها (أقل من 10 3 مستعمره لكل سم2). وأثبتت نتائج الدراسة أن الأتربة المستنشقة والملوثات الغازية كانت داخل نطاق الحدود المسموح بها بينما كان مستوى الضوضاء المكافئ خلال أوقات النهار أعلى من الحدود المسموح بها. وبالنسبة لقياس مؤشرات رضا الحجاج عن الخدمات التي يقدمها ميقات ذو الحليفة فأن خدمات سهولة الوصول إلى الميقات، توافر المواقف، خدمة التوعية الدينية والإرشاد، النظافة العامة بالميقات، خدمات الدورات الصحية والمراوش والمواضئ، مسجد الميقات، الخدمات الصحية، توافر محال بيع مستلزمات الإحرام فقد حازت رضا الحجاج بنسب تترواح ما بين 85-99%. وتوصي الدراسة الحالية (1) ضرورة زيادة وسائل غسل الأيدي وعمل لافتات إرشادية توضح كيفية ممارستها وتطبيقها بالإضافة إلى توفير أدوات الغسيل والتطهير، (2) زيادة أعداد دورات المياه المخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة وتطوير تجهيزاتها، (3) تزويد الميقات بالعدد الكافي من المطاعم والكافتريات لخدمة ضيوف الرحمن، (4) تطوير وتنظيم أكشاك بيع مستلزمات الإحرام الكائنة على اطراف مواقف الحافلات، (5) ضرورة تطوير منظومة إدارة النفايات الصلبة بالميقات. وفي الختام أقترحت الدراسة الحالية وضع توصيف نموذجي للخدمات الاساسية التي يجب تأمينها في كافة مواقيت الاحرام كي يتسنى للجهات المسئولة قياسها وتطويرها. بالإضافة إلى عمل نموذج بطاقات مؤشرات اداء موحد لقياس مستوى رضا ضيوف الرحمن عن الخدمات المقدمة بميقات ذي الحليفة وكذلك بالمواقيت المكانية الأخرى خلال مواسم الحج والعمرة القادمة

 

رقم الدراسة: 43821003
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: احمد محمد هلالي
عنوان الدراسة: نحو تفعيل رؤية المملكة 2030 في الحج والعمرة:احتياجات القطاع الحكومي من القطاع الثالث
الملخص:
إذا ما نظرنا الى أھداف التنمية المستدامة والأهداف الإستراتيجية لبرنامج التحول الوطني نجد أن القطاع الثالث یمكن أن یلعب دور كبیر في تحقيق التكاملية ضمن منظومة الجھات الحكومية خاصة بعد فصل ودمج العديد من القطاعات الحكومية المختلفة، ولكي نحقق ھذه التكاملية بین كل من القطاع الثالث و القطاع الحكومي والقطاع الخاص نحتاج الى وضع حلول لغلق الفجوة بين منظومة التنمية الاقتصادية. لذا جاءت هذه الدراسة للتعرف على اهم احتياجات القطاع الحكومي ممثلاً في الرئاسة العامة لشئون المسجد الحرام والمسجد النبوي والتي يمكن يوجه القطاع الثالث لتلبيتها وتخفيف العبء على ميزانية الدولة وذلك في المجالات التالية: الكوادر البشرية، والأداء المؤسسي، واللوائح والإجراءات، والموارد المالية، ومجال الشركاء.

 

رقم الدراسة: 43821001
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: برنامج الظواهر السلبية في الحرمين الشريفين
الملخص:
تولي الدراسة الحالية اهتماماتها عن "الظواهر السلبية في الحرمين الشريفين خلال موسم الحج 1438هـ", سواء علي البعد النظري او الميداني لتحلل اهم هذه الظواهر السلبية تحليلاً علمياً وواقعياً وذلك من اجل التعرف على اهم الاسباب والعوامل التي تسهم في زيادة هذه الظواهر وتكرارها ، بالإضافة الي الاثار الناتجة عنها مع تقديم تصورات مقترحة لعلاجها والحد والتقليل منه بقدر الامكان .علاوة علي ذلك , ركزت الدراسة الميدانية علي تبني مجموعة من الاطر النظرية والمنهجية التي تسهم في عملية جمع البيانات والحقائق الواقعية والتي ترتبط بالظواهر السلبية قيد البحث والدراسة. وبإيجاز, تسعي الدراسة لطرح مجموعة من النتائج العامة التوصيات التي يمكن استخدامها من قبل المسؤولين ومتخذي القرار التي تسهم في زيادة الوسائل الإرشادية والتوعوية و تحث علي تعظيم واحترم الاماكن المقدسة.

 

رقم الدراسة: 43813004
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: دراسة النفايات الطبية بمساكن الحجاج والمعتمرين-رمضان وحج 1438هـ
الملخص:
قد تحتوي النفايات الصلبة البلدية المنتجة بمساكن الحجاج والمعتمرين على نسبة من النفايات الطبية والتي تعتبر من النفايات المنزلية الخطرة. ومن أهم مكونات هذه النفايات متبقيات الادوية والإبر والضمادات والكمامات والمناديل الورقية الملوثة. أن هذا النوع الخطير من النفايات ينتج جنبا إلى جنب مع النفايات المنزلية مما يضاعف الأضرار ويهدد صحة المجتمع والسكان والحجاج والمعتمرين وغيرهم. لذا تمت هذه الدراسة بمكة المكرمة أثناء موسمي رمضان وحج 1438هـ وهدفت إلى تقييم وضع النفايات الطبية في مساكن الحجاج وتقدير كمياتها ومدى الوعي بمخاطرها تمهيدا لإيجاد حلول للتعامل معها. وقد تمت بعمل استبانات وزعت على عينات عشوائية تقدر بـ 449 معتمرا وزائرا خلال شهر رمضان المبارك لعام 1438هـ لتقييم الوعي بخطورة هذه النفايات. كما تم تقدير كمية وأنواع النفايات الطبية المتولدة في مساكن الحجاج وعددها 53 مسكنا بها 12567 غرفة بعدد 69324 فرد, من 28 جنسية, عن طريق جمع كامل النفايات الطبية المتولدة بالمسكن لمدة خمسة أيام كاملة ومن ثم وزنها ومعرفة معدل انتاج الشخص لكل يوم. أظهرت نتائج الاستبيان لـ 449 مشاركا بالدراسة أن 56% منهم نفى وجود برنامج توعوي خاص بالنفايات الطبية لديهم. كما أبدى 73.7% منهم استعدادهم التام للتجاوب مع برنامج فرز النفايات الطبية بإسكان الحجاج والمعتمرين عن النفايات الصلبة المنزلية. احصائيا بينت الدراسة وجود دلالة معنوية بين العمر وكيفية التخلص من الضمادات والبرامج التوعية , كذلك وجود دلالة معنوية بين جنسية الحاج وطرق التخلص من النفايات ( p value< 0.05 ). بلغت كمية النفايات الطبية التي تم جمعها وتصنيفها408115 جراما/اليوم بمعدل 6جرام لكل فرد/يوم توزعت كالاتي: 42.3% منها قفازات, 16.6% منها كمامات, 8.9% منها أدوية, 7.3% منها شاش بينما أقلها كانت الأنسجة (1.4%) تليها الضمادات (5.1%) فالإبر ( 5.4%). وأكثر انواع الادوية علب الجلوكوز (12.5%) ثم المحاليل الوريدية (11.6%). وكانت أكثر الجنسيات انتاجاً للنفايات الطبية هي البنغلادشية (16.3%) , المصرية (15.9%) , الإيرانية (10.9%). كما قدرت كمية النفايات الطبية السكنية المتولدة في موسم الحج من كامل عدد الحجاج بمعدل 14.1 طن/يوم.وباحتساب أن معدل بقاء الحاج هو 11 يوم يمكن استنتاج أن مجموع ما يتم انتاجه من النفايات الطبية المنزلية في مساكن الحجاج

 

رقم الدراسة: 43823004
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: فحص جرثومة اللجيونيلا في مساكن الحجاج والمعتمرين بطريقة ال PCR))
الملخص:
بكتريا اللجيونيلا (الفَيلَقِيَّةُ المُسْتَرْوِحَة) من أهم مسببات التلوث الجرثومي للمياه المستخدمة في الفنادق والمساكن والذي يمكن أن ينتج عنه داء الفيالقة (Legionnaires Disease) أو حُمّى الفَيلَق (مرض المحاربين القدماء) وهو شكل من أشكال الالتهاب الرئوي اللانمطي وأحد المخاطر التي تهدد سلامة النزلاء. تطرقت الدراسة إلى تقييم انتشار جرثومة اللجيونيلا في شبكات مياه مساكن الحجاج والمعتمرين بالإضافة إلى تقييم جودة المياه الكيميائية والميكروبية خلال موسمي رمضان وحج 1438ه (2017). أخذت 73 عينة من صنابير مياه مساكن الحجاج والمعتمرين وتم تحليل درجة الحموضة والحرارة والقلوية وتركيز الكلور وكمية الأملاح الذائبة. كما تم الفحص الميكروبي المتمثل في دلالات التلوث القولونية والإشريجية القولونية، ومن ثم فحص جرثومة اللجيونيلا بواسطة التفاعل التسلسلي التضاعفي(PCR). أغلب العينات أخذت من المناطق ذات الكثافة الفندقية الأعلى (العزيزية، جرول، أجياد) بمكة المكرمة، وكانت بعض الفنادق مصنفة بينما البعض الآخر كان غير مصنف. بينت النتائج أن جميع عينات المياه المأخوذة من مساكن الحجاج والمعتمرين كانت سليمة كيميائيا وخالية من جرثومة اللجيونيلا والإشريجية القولونية. وقد أشارت نتائج دلالات التلوث إلى أن 93.2% من العينات كانت سليمة بينما وجد تلوث عال في ثلاث فنادق فقط (4.1%) وخفيفا في اثنين فقط (2.8%). وخلصت الدراسة إلى أن مياه مساكن الحجاج والمعتمرين كانت جيدة كيميائيا وخالية من جرثومة اللجيونيلا والإشريجية القولونية وبينت بعضها وجود تلوث ميكروبي. وأوصت الدراسة ببذل مزيد من الجهود لمعالجة المياه وعمل تفتيش دوري وفحص مستمر للمياه بمساكن الحجاج والمعتمرين.

 

رقم الدراسة: 43824004
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: محمد خالد يوسف شمبور
عنوان الدراسة: توزيع مخيمات منى باستخدام تقنية خوارزميات التحسين
الملخص:
يأتي أكثر من مليوني مسلم سنويا إلى مكة المكرمة لأداء فريضة الحج. وكما هو معلوم أن من طقوس الحج قضاء ليلتين إلى ثلاث ليالٍ في مشعر منى والتي تتسم بمحدودية المساحة والمقدرة بمساحة 8 كيلو متر مربع، الأمر الذي يستدعي الاهتمام في تحسين عملية توزيع الحجاج على الخيام المحدودة في منى مع الاخذ بعين الاعتبار الأنواع المختلفة من القيود. في هذه الدراسة، تم اقتراح خوارزمية استكشافية في محاولة للاستفادة من السعة المتاحة لمنطقة منى بأفضل طريقة ممكنة مع الاستخدام الفعال للموارد المتاحة. تستخدم الخوارزمية المطروحة سبع دوال أثناء عملية البحث للعثور على أفضل توزيع مناسب للحجاج على مساحة الخيام المتوفرة في مشعر منى. تم إيجاد مجموعة من الحلول لعمليات التوزيع والتي تختلف باختلاف استخدام المتغيرات المحددة. أظهرت النتائج التجريبية على عشرة سيناريوهات مختلفة أن الخوارزمية المقترحة قادرة على تحقيق نتائج مرضية، حيث تم الحصول على أفضل نتيجة من خلال توزيع 87.51٪ من إجمالي عدد الحجاج على 92.76٪ من إجمالي مساحة الإقامة المتاحة بمشعر منى.

 

رقم الدراسة: 43824003
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: محمد خالد يوسف شمبور
عنوان الدراسة: دراسة تحليلية عن ظاهرتي السرقة والنشل في المسجد الحرام وساحاته
الملخص:
الحوادث السلبية مثل حوادث السرقة والنشل عادة ما تحدث وتتزايد في التجمعات الكبيرة من الناس في المجتمعات المختلفة، وفي الوقت الحاضر هناك مجموعة متنوعة من أساليب السرقة والنشل في المجتمعات بشكل عام. ولا يستثنى من ذلك الحرمين الشريفين حفظهما الله لأنها وجهة لجماهير المسلمين الذين يأتون إلى المملكة العربية السعودية لأداء مناسك الحج والعمرة والزيارة. وتشير الإحصاءات إلى أن المملكة تستقبل سنوياً أكثر من ثمانية ملايين حاج ومعتمر من مختلف الجنسيات والثقافات والأعمار. ويهدف هذا البحث إلى التعرف على الخصائص والعلاقات بين المتغيرات المتعلقة بمرتكبي عمليات السرقة والنشل في الحرم المكي وساحاته بتطبيق أدوات إحصائية أساسية اضافة الى بعض أدوات التنقيب عن البيانات بهدف تحويل البيانات الأولية إلى معلومات ذات أهمية وقيمة كبيرين واستخراج مؤشرات قيمة وعميقة لصناع القرار.

 

رقم الدراسة: 43822009
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. محمد عبدالله عثمان ادريس
عنوان الدراسة: متابعة تشغيل جسر الجمرات لموسم حج 1438هـ
الملخص:
متابعة تشغيل جسر الجمرات لموسم حج 1438هـ

 

رقم الدراسة: 43822006
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. محمد عبدالله عثمان ادريس
عنوان الدراسة: المعايير التصميمية لواجهات مباني إسكان الحجاج والمعتمرين في مكة المكرمة
الملخص:
تشهد مدينة مكة المكرمة نموا عمرانيا مسارعا، وخصوصاا فيما يتعلق بمشاريع إسكان الحجاج والمعتمرين، في تزامن مع الخطة الوطنية للمملكة وفق رؤية .2030وفي هذا الإطار والنمو المتسارع انتشرت المباني الحديثة المغلفة بالزجاج والألمونيوم مما يؤثر على أمن وسلامة الحجاج والمعتمرين وتسبب في العديد من المشاكل البيئية والعمرانية. وتعد ظاهرة انتشار تكسيات واجهات المباني المعدة لإسكان الحجاج والمعتمرين في مكة المكرمة بالزجاج والألمنيوم (كلادينغ) من أهم اسباب المشاكل البيئية وعدم مراعاة متطلبات السلامة إضافة إلى إهمال الهوية العمرانية.

 

رقم الدراسة: 43811001
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: رصد الظواهر السلبية في الحرمين الشريفين موسم رمضان 1438هـ
الملخص:
الهدف الرئيس للدراسة: رصد وتحليل أهم الظواهر والسلوكيات السلبية في الحرمين الشريفين مع تقديم بعض الحول والمقترحات لعلاجها والحد منها بصورة واقعية. 1-التعرف على الوضع الراهن لأهم الظواهر السلبية في الحرمين الشريفين. 2- تحليل أهم الأنماط السلوكية المؤدية إلى تكرار الظواهر السلبية. 3- التعرف على اهم الجنسيات المكررة للظواهر السلبية. 4- كيفية تقديم الحلول والبدائل المناسبة للحد من حدوث الظواهر السلبية. 5- تقديم مقترحات إرشادية وتوعوية وسلوكية للحفاظ على قدسية الحرمين الشريفين.

 

رقم الدراسة: 43814003
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: محمد خالد يوسف شمبور
عنوان الدراسة: دراسة تحليلة لحوادث السرقة والنشل في المسجد الحرام وساحاته
الملخص:
يهدف هذا البحث إلى معرفة الخصائص والعلاقات التي تربط المتغيرات الخاصة بالجناة الذين قاموا بعمليات السرقة والنشل في الحرم المكي الشريف وساحاته، حيث تم بفضل الله الحصول على البيانات السرية الخاصة بهذه الدراسة بالتعاون والتنسيق ما بين إدرارة معهد خادم الحرمين الشريفين لإبحاث الحج والعمرة ومع إدارة أمن الحرم. وقد تضمنت بيانات البحث سبعة متغيرات اساسية وهي الوقت، التاريخ، نوع المنشول/المسروق، المكان، جنسية الجاني، وضع اقامة جنس الجاني، وعدد الافراد المشاركين في حوادث السرقة/النشل. وقد تم تفريغ البيانات الخاصة بجميع المتغيرات في جداول تكرارية تحتوي على التكرارات الأصلية والتكرارات النسبية المئوية ثم تم عرضها في صور بيانية مختلفة مثل الدوائر والأعمدة البيانية. وقد تم التحليل الاحصائي للمتغيرات الأسمية بإيجاد المنوال لكل متغير على حده. ومن ثَم تم إجراء بعضا من عمليات التنقيب في البيانات بهدف تحويل البيانات الخام الى معلومات ذات مدلولات كبيرة وقيمة واستخراج مؤشرات قيمة وعميقة لصناع القرار باستخدام طرق الذكاء الاصطناعي، وقد تم من خلال هذه المرحلة استنباط بعض العلاقات في البيانات وبيان تاثير بعض المتغيرات على بعضها البعض .

 

رقم الدراسة: 43824005
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: محمد صديق نجوم
عنوان الدراسة: تطوير منظومة معلوماتية متكاملة لدعم متخذي القرار في مجال الحج والعمرة
الملخص:
من أهم أهداف معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة تأسيس بنك للمعلومات عن الحج ليكون مرجعا علميا شاملا لمختلف أنواع الإحصائيات والحقائق وبالتالي عمل نموذج محكاه حسابي لمختلف عمليات الحج مما يساعد كثيرا على التخطيط. بالإضافة إلى العمل على بناء سجل تاريخي متكامل بالدراسات والوثائق والصور والأفلام والخرائط والمخطوطات التاريخية للحج ومكة المكرمة والمدينة المنورة لتكون مرجعا علميا وتاريخيا ثابتا، التي تساعد وبشكل كبير في التخطيط وتوفير الإمكانيات لخدمة ضيوف الرحمن وزوار الحرمين الشريفين. ويهدف هذا البرنامج إلى إثراء بنك المعلومات بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة، وتزويد الباحثين والمستشارين ومتخذي القرار على جميع مستوياتهم (محليا وعالميا) فيما يتعلق بشؤون الحج والعمرة والزيارة، بالمعلومات الصحيحة والدقيق ، بالطريقة المناسبة والسليمة، وفي الوقت المحدد، بأسرع وقت وأقل جهد وتكلفة، والذي يؤدي بدوره إلى تكامل وتعاضد المعلومات ويمهد لربطه مستقبلا بشبكة معلومات أوسع مع الجهات ذات العلاقة في المملكة العربية السعودية وخارجها.

 

رقم الدراسة: 43811002
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. مخلص عبدالله ركابي محجوب
عنوان الدراسة: برنامج تقدير معدلات تضخيم الأسعار في مكة المكرمة - مؤشر أسعار المعتمر موسم رمضان 1438هـ
الملخص:
يأتي هذا التقرير ليلخص نتائج موسم رمضان (1438هـ) الناجمة عن تنفيذ البرنامج البحثي الخاص بتقدير معدلات التضخم بمكة المكرمة خلال موسمي العمرة والحج، والذي يقوم به معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة؛ مستهدفًا بناء وتطوير مؤشر إحصائي يستطيع أن يعكس تحركات الأسعار في مجموعة السلع والخدمات التي يهتم بها المُعتمر في موسم العمرة بمكة المكرمة. وفي الواقع، يعتبر الدافع الرئيس للقيام بالبرنامج البحثي الحالي، هو: عدم وجود مؤشر أسعار مستقل للسلع والخدمات التي يهتم بها المعتمر في موسم العمرة بمكة المكرمة، وذلك على الرغم من الجهود الحميدة التي تبذلها الهيئة العامة للإحصاء"( ) بالمملكة؛ بإصدار نشرة شهرية، وأخرى سنوية لمعدلات التضخم، سواء على مستوى المملكة ككل، أو على مستوى المناطق الإدارية؛ من خلال الرقم القياسي لنفقة المعيشة؛ إلا أن هذا الرقم القياسي، في الواقع، ليس كافيًا لتلبية متطلبات وجود رقم قياسي خاص يعكس تحركات أسعار سلع وخدمات مستهلك يتمتع بخصوصية معينة مثل المعتمر.

 

رقم الدراسة: 43821002
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. مخلص عبدالله ركابي محجوب
عنوان الدراسة: تقدير معدلات تضخم الأسعار في مكة المكرمة - مؤشر أسعار الحاج موسم حج 1438هـ
الملخص:
يأتي هذا التقرير ليلخص نتائج موسم الحج (1438هـ) الناجمة عن تنفيذ البرنامج البحثي الخاص بتقدير معدلات التضخم بمكة المكرمة خلال موسم الحج، والذي يقوم به معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة؛ مستهدفًا بناء وتطوير مؤشر إحصائي يستطيع أن يعكس تحركات الأسعار في مجموعة السلع والخدمات التي يهتم بها الحاج في موسم الحج بمكة المكرمة. وفي الواقع، يعتبر الدافع الرئيس للقيام بالبرنامج البحثي الحالي، هو: عدم وجود مؤشر أسعار مستقل للسلع والخدمات التي يهتم بها الحاج في موسم الحج بمكة المكرمة، وذلك على الرغم من الجهود الحميدة التي تبذلها الهيئة العامة للإحصاء"( ) بالمملكة؛ بإصدار نشرة شهرية، وأخرى سنوية لمعدلات التضخم، سواء على مستوى المملكة ككل، أو على مستوى المناطق الإدارية؛ من خلال الرقم القياسي لنفقة المعيشة؛ إلا أن هذا الرقم القياسي، في الواقع، ليس كافيًا لتلبية متطلبات وجود رقم قياسي خاص يعكس تحركات أسعار سلع وخدمات مستهلك يتمتع بخصوصية معينة مثل الحاج، وذلك للأسباب التالية: - يستند الرقم القياسي لنفقة المعيشة في المملكة إلى سلة من السلع والخدمات التي تهم سكان المملكة بالأساس، وليس الحاج تحديدًا؛ الذي على الرغم من أنه بالفعل قد يهتم ببعض السلع والخدمات الداخلة في تركيب الرقم القياسي لنفقة المعيشة الخاصة بالمملكة، إلا أنه وبلا شك هناك العديد من السلع والخدمات التي قد يهتم بها الحاج لا تدخل في تركيب الرقم القياسي للمملكة، وعلى سبيل المثال: خدمة الكراسي المتحركة والعربات التي تستخدم للطواف والسعي، التي بدورها ترتفع أسعارها بدرجة لافتة في موسم الحج، وكذلك الأمر لبعض السلع مثل الهدايا والسبح وسجاد الصلاة وغيرها من السلع التي قد يشملها اهتمام الحاج. - تستند الأوزان النسبية لمجموعات الإنفاق للرقم القياسي لنفقة المعيشة في المملكة إلى بحوث الإنفاق الخاصة بالأسرة في المملكة، ولا تستند إلى بحوث إنفاق خاصة بالحاج. - تعتمد الدورية الشهرية للرقم القياسي لنفقة المعيشة في المملكة على الشهور الميلادية، وليس الشهور الهجرية، ومن المعرف أن موسم الحج قد يتوسط أي شهرين ميلاديين، ومن ثم فالنتائج قد لا تعكس الواقع المطلوب تسليط الضوء عليه.

 

رقم الدراسة: 43813005
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. عبدالله فيصل محمود السباعي
عنوان الدراسة: تقييم منظومة إدارة النفايات الصلبة بالمسجد الحرام
الملخص:
تقييم منظومة إدارة النفايات الصلبة بالمسجد الحرام

 

رقم الدراسة: 43813006
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. إبراهيم علي الخالدي
عنوان الدراسة: مكافحة مرض حمى الضنك في الحرمين الشريفين
الملخص:
حمى الضنك (Dengue Fever) هي حمى حادة ذات بدء مفاجئ بارتفاع درجة الحرارة لمدة تقرب من خمسة أيام مع صداع شديد, وهي تنتج عن العدوى بإحدى عترات فيروس حمى الضنك الأربعة وتنقل عن طريق نوع من بعوضة الـ Aedes aegypti كذلك يمكن انتقالها عن طريق أنواع اخرى من البعوض و هو منتشر على مدار العام في عدة مناطق بالمملكة العربية السعودية. هدفت الدراسة إلى معرفة مدى انتشار حمى الضنك بالممكة العربية السعودية عامة ومنطقتي مكة المكرمة والمدينة المنورة خاصة أثناء المواسم ومعرفة الطرق المستخدمة لمكافحة البعوض الناقل بواسطة أمانات منطقة مكة المكرمة والمدينة المنورة والجهات ذات العلاقة لحماية صحة الحجاج والمعتمرين. وتمت الدراسة بتقصي إصابات ونواقل حمى الضنك وطرق مكافحتها بمكة المكرمة وحول الحرمين الشريفين عن طريق متابعتها من قبل المهتمين بالشؤون الصحية والجهات ذات العلاقة بمكافحة نواقل الأمراض. أبرزت النتائج أن جهود الامانات تتمحور في مكافحة البعوض بالتركيز على قياس كثافة الحشرات قبل وبعد عملية الرش ثم الحكم على نجاح المكافحة, وأن أهم طرق المكافحة كانت تتمثل في الحد والتقليل من اعداده من المصدر، والمكافحة البيولوجية، قتل اليرقات، أو قتل البعوض البالغ وذلك باستخدام مبيدات اليرقات وأيضا برش المبيدات الحشرية. كما تستخدم المصائد بجميع أنواعها الضوئية اللاصقة والمائية والمستوردة وغيرها لتجميع العديد من أنواع الحشرات بغرض الاستكشاف ومن ثم المكافحة. كما أوضحت النتائج أن إجمالي عدد حالات الاصابة بفيروس حمى الضنك بالمملكة العربية السعودية )حسب احصاءات الصحة) في الفترة من 2006 إلي 2016م كان 33207 أقلها كان 425 حالة في 2007 بينما أعلاها كان 6555 في 2013 أكثرها في جدة ومكة ثم المدينة المنورة وقد تبين أن التغيرات في الطقس يمكن أن يكون لها دور في نشاط مكافحة البعوض. وخلصت الدراسة إلى وجود زيادة في معدلات حمى الضنك في السنين الاخيرة, حيث كان أكبرها في جدة ثم مكة المكرمة فالمدينة المنورة وترى ضرورة أن تشمل أعمال المكافحة عمل استقصاء وبائي،كما توصي بضرورة تطوير خطة المكافحة مع التركيز على مكافحة أطوار البعوض الناقل للمرض والتعاون بين الجهات المختلفة.

 

رقم الدراسة: 43813008
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: رصد عناصر الطقس وجودة الهواء بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة
الملخص:
من أهم فوائد بيانات المناخ أنها تفيد صٌناع القرار والمخططين والباحثين بالقيام بتطوير مكة المكرمة مما يسهم في دفع عجلة البحث العلمي والتقدم والازدهار نحو التخطيط السليم ومعالجة مشاكل انتشار الملوثات الهوائية والأمراض المعدية والعشوائية في التخطيط العمراني وغيرها من المشاريع البحثية والتي بالطبع تخدم معتمري وحجاج بيت الله الحرام. يشمل هذا التقرير تقييم للبيانات المسجلة في المحطات خلال العام العام الميلادي 2014 م ليحقق الأهداف التالية:- 1. تحقيق ما تضمنته الخطة الخمسية المقترحة بوحدة الأرصاد الجوية التابعة لقسم البحوث البيئية والصحية بالمعهد بعمل سجل مناخي لكل محطة من المحطات التابعة للمعهد لتوفير قاعدة بيانات ثابته للمحطات تضم موقعها وموضعها وبداية الرصد وفترات التوقف والتغيرات التي تحيط بالمحطة من منشآت. 2. تصنيف البيانات المناخية المتوفرة لكل محطة وأرشفتها في شكل جداول لعناصر الطقس، حتى يتسنى للباحثين في المعهد وخارجه الاستفادة من تلك البيانات في دراساتهم المتعلقة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة. 3. إنشاء وتصميم جداول إحصائية للحيود المناخي بالمحطات من البيانات الساعية المتوفرة لكل عام. وتم حساب المتوسط الساعي والشهري للبيانات (متوسط درجة الحرارة ، الرطوبة النسبية، الأمطار، درجة حرارة التربة عند الاعماق (100سم، 50سم، 20سم، 5سم)، الاشعاع الشمسى الكلى، الضغط الجوي، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح ) لمحطات عرفات والعابدية والعزيزية ومخطط ولي العهد والشرائع والتخصصي والنوارية وزهرة كدي. بالاضافة الى اعداد مجموعة من الخرائط الكنتورية لدرجة الحرارة (أعلى متوسط ساعي، متوسط، أدنى متوسط ساعي بمكة المكرمة خلال 2017م) والرطوبة النسبية (أعلى متوسط ساعي، متوسط، أدنى متوسط ساعي بمكة المكرمة خلال 2017م) وسرعة الرياح (أعلى متوسط ساعي، متوسط بمكة المكرمة خلال 2017م) والأشعاع الشمسي (أعلى متوسط ساعي، متوسط بمكة المكرمة خلال 2017م) وكمية الأمطار (أعلى متوسط ساعي بمكة المكرمة خلال 2017م).

 

رقم الدراسة: 43813009
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: برنامج صحة الحجاج والمعتمرين
الملخص:
يشهد المسجد الحرام سنويا وعلى مدار العام أعدادا كبيرة من الحشود مما يجعلها عرضة للمخاطر الصحية التي ربما تؤثر على أداء شعائر الحجاج والمعتمرين. هدفت الدراسة إلى تقييم نمط الحالات الصحية في المسجد الحرام خلال المواسم ومعرفة خصائصها وتوصيفها بين مرتادي المسجد الحرام. تمت اختيار عينة شملت 118من المرضى الذين راجعوا مستشفيات ومراكز الحرم المكي الشريف خلال شهري رمضان والحج لعام 1438 ومن ثم أخذ معلومات وبيانات حالاتهم الصحية. وبينت النتائج أن معظم هذه الحالات من الذكور (70.3%) والفئات العمرية 41 – 60 (39%) والفئة 61-80 سنة (28%) وكان أغلب الجنسيات من مصر (36.4%) والهند (13.6%) وبنغلاديش (8.5%) وباكستان (5.9%). وان أكثر الاعراض التي اشتكى منها المراجعون هي آلام الصدر (14.2%)، الدوخة (10%)، ضيق التنفس (8.3%)، آلام البطن (8.3%)، ألم المفاصل والارجل (8.3%)، الحمى (السخونة) (8.3%)، والتعب العام (الإرهاق) (7. 5%)، وأن أكثر الحالات التي تم تشخيصها كانت التهابات الامراض التنفسية (15.1%)، الإصابات والكسور (12.6%)، الربو (8.5%)، أمراض الجهاز الهضمي (8.5%)، أمراض فشل عضلة القلب (8.5%)، مرض ارتفاع السكر (7.6%)، الذبحة الصدرية (6.7%)، الإجهاد الحراري (5.1%). أغلب الحالات (78%) تلقت العلاج المناسب، بينما قدمت علاج الإصابات وتضميد الجروح لعدد (12.7%) من المراجعين وتم تنويم (9.3%) فقط منهم. وجدت ارتباطات معنوية (p-value>0.05) بين فئات المرضى العمرية وكل من جنسياتهم وشكواهم ونوع الموسم (العمرة أو الحج)، وكذلك بين أعراض المرض (الشكوى) وكل من التشخيص النهائي ووقت مراجعة المراكز وجنسيات المرضى. وأوصت الدراسة باستمرار برنامج صحة الحجاج والمعتمرين بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة في كل من المدينتين المقدستين والمشاعر المقدسة، ووجوب التعاون بين الجهات البحثية والشؤون الصحية والرئاسة العامة للمسجد الحرام والمسجد النبوي في متابعة ورصد الحالات الصحية بين الحجاج والمعتمرين وزوار الحرمين الشريفين.

 

رقم الدراسة: 43813010
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. صفوت صلاح الدين أحمد جبر
عنوان الدراسة: برنامج تقييم المخاطر الطبيعية
الملخص:
يتضمن هذا التقرير العديد من المعلومات عن الأماكن المعرضة لمخاطر السيول والواقعة داخل الحدود الإدارية لمكة المكرمة. الجدير بالذكر أن أماكن المخاطر التي تم تحديدها في هذا القرير مقاسة على العواصف المطيرة ذات التكرارية السنوية حيث يتسع نطاق المخاطر في تلك الأماكن إذا زادت كميات المياه المتساقطة من العواصف المطيرة عن معدلاتها السنوية. لم يشمل العمل الميداني 100% من مناطق المخاطر وقد يكون هناك بعض المناطق الأخرى التي لم يتم زيارتها أو لم يظهر بها مشاكل بعد. بعض البيانات التي تم الحصول عليها من هيئة تطوير مكة وأمانة العاصمة المقدسة غير دقيقة أو غير مصححة لوضعها الجغرافي بشكل دقيق لذا يجب أخذ الحيطة عند اتخاذ أية قرارات باستخدام البيانات الرقمية المصاحبة لهذا التقرير كمرجعية.

 

رقم الدراسة: 43812001
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. سامي ياسين أحمد برهمين
عنوان الدراسة: مؤشرات قياس أداء مرافق وخدمات العمرة
الملخص:
مؤشرات قياس أداء مرافق وخدمات العمرة

 

رقم الدراسة: 43812008
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. محمد عبدالله عثمان ادريس
عنوان الدراسة: متابعة حركة الحشود في المنطقة المركزية في مكة المكرمة
الملخص:
تعاني المنطقة المركزية بمكة المكرمة من الازدحام الشديد في مواسم الحج وخصوصا المسجد الحرام والساحات المحيطة بالمسجد الحرام. يواجه القائمون على ذلك صعوبات كبيرة للتعامل مع الوضع. في كل عام يتم إعداد خطة تشغيلية يشارك فيها جميع الجهات ذات العلاقة، تعد المرتكز الرئيسي الذي يعتمد عليه للتعامل مع الحشود، كما تعتمد الخطة على العديد من الأهداف التي تحول إلى مهام توزع على الجهات ذات العلاقة للقيام بها. وتعاني الجهات المسؤولة صعوبة بالغة وتبذل مجهودا كبيرا للقيام بمهامها؛ لتحقيق هذه الأهداف وخصوصا فيما يتعلق بالتحكم بإدارة الحشود (التدفقات ومستويات الكثافة) وتسعى هذه الدراسة إلى متابعة حركة الحشود في المنطقة المركزية في مكة المكرمة من خلال أعمال الرصد والحصر والمتابعة في العشر الأولى من شهر ذي الحج

 

رقم الدراسة: 43813012
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. محمد عبدالله عثمان ادريس
عنوان الدراسة: اعداد المعايير التصميمية لواجهات مباني إسكان الحجاج و المعتمرين بمكة المكرمة
الملخص:

 

رقم الدراسة: 43814002
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: محمد صديق صادق ياسين
عنوان الدراسة: نمذجة ومحاكاة لطرق تنظيم الزيارة للروضة بالمسجد النبوي الشريف
الملخص:
تعتبر محاكاة حركة الحشود من الأدوات الأساسية التي تساعد في فهم وتطوير مخاطر الحشود وسلامتهم اثناء تنظيم الكثير من الأحداث الكبيرة في العالم. ويعتبر تنظيم الزوار بالمسجد النبوي بالمدينة المنورة من المشكلات المعقدة تحليليا وديناميكيا والتي تتطلب اهتماما خاصا. تقع الروضة الشريفة في قلب المسجد النبوي القديم، ويسعى جميع الحجاج والزوار الى الصلاة فيها، ويعد الدخول إلى الروضة غير دائم الاتاحة، حيث إن المنطقة الصغيرة يمكن أن تستوعب فقط بضع مئات من الناس، ويوجد في الروضة بوابتان صغيرتان يتم التحكم فيهما لمنع الاكتظاظ في تلك المساحة المحدودة. بالإضافة إلى ذلك، يسعى الحجاج والزوار الى زيارة قبر النبي صلى الله عليه وسلم في المواجهة الشريفة، ويقصد يوميا مئات الآلاف من الزوار المسجد النبوي الشريف بغرض زيارة النبي والصلاة في الروضة. يعتبر استخدام المحاكاة الحاسوبية أداة بحثية هامة في فهم تعقيدات ديناميكيات الحشود في هذه المساحة الواسعة وتواجه مشكلة محاكاة سلوك الحشود، في مثل هذا النطاق المتسع والبيئة المعقدة، مجموعة من التحديات في تمثيل العمليات المترابطة والمتداخلة التي تمثل المشكلة في الواقع الحقيقي. تتناول هذه الدراسة عمل نمذجة ومحاكاة لمنظومة حركة الحشود بالمسجد النبوي الشريف، ويتم التركيز على طرق الدخول للروضة لكلاً من الرجال والنساء، وكذلك منطقة الزيارة للرجال. توفر عملية النمذجة والمحاكاة تقييم لفعالية النظم الحالية، كما انها يمكن ان تساهم في اقتراح بدائل تتناسب وتتماشى مع المتغيرات المحيطة ببيئة الدراسة، بالإضافة الى إمكانية استنباط مؤشرات وقراءات لدعم القرار في وضع الخطط التطويرية.

 

رقم الدراسة: 43823001
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: تقييم الأثر البيئي لمواقع التخلص من مخلفات مجازر مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي - حج 1438هـ
الملخص:
يقع وادي فج الحرمان في الجزء الشمالي الشرقي لمدينة مكة المكرمة. وتكمن المشكلة البيئية في استخدام الوادي منذ عدة سنوات كمردم للتخلص من المخلفات الصلبة والسائلة الناتجة من مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي. وقام المعهد بإجراء دراسات حول الوضع البيئي الراهن لتلك المخلفات، أهمها: - • دراسة بحثية استطلاعية عن تقييم مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي خلال موسم حج 1434هـ. •تقرير "دراسة الوضع البيئي الراهن بمردم مخلفات المجازر بوادي فج الحرمان، 1437هـ". •"رصد مخلفات مجازر مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي والحلول للاستفادة منها"، موسم حج 1437هـ.

 

رقم الدراسة: 43823005
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. إبراهيم علي الخالدي
عنوان الدراسة: مكافحة مرض حمى الضنك في الحرمين الشريفين
الملخص:
حمى الضنك (Dengue Fever) هي حمى حادة ذات بدء مفاجئ بارتفاع درجة الحرارة لمدة تقرب من خمسة أيام مع صداع شديد, وهي تنتج عن العدوى بإحدى عترات فيروس حمى الضنك الأربعة وتنقل عن طريق نوع من بعوضة الـ Aedes aegypti كذلك يمكن انتقالها عن طريق أنواع اخرى من البعوض و هو منتشر على مدار العام في عدة مناطق بالمملكة العربية السعودية. هدفت الدراسة إلى معرفة مدى انتشار حمى الضنك بالممكة العربية السعودية عامة ومنطقتي مكة المكرمة والمدينة المنورة خاصة أثناء المواسم ومعرفة الطرق المستخدمة لمكافحة البعوض الناقل بواسطة أمانات منطقة مكة المكرمة والمدينة المنورة والجهات ذات العلاقة لحماية صحة الحجاج والمعتمرين. وتمت الدراسة بتقصي إصابات ونواقل حمى الضنك وطرق مكافحتها بمكة المكرمة وحول الحرمين الشريفين عن طريق متابعتها من قبل المهتمين بالشؤون الصحية والجهات ذات العلاقة بمكافحة نواقل الأمراض. أبرزت النتائج أن جهود الامانات تتمحور في مكافحة البعوض بالتركيز على قياس كثافة الحشرات قبل وبعد عملية الرش ثم الحكم على نجاح المكافحة, وأن أهم طرق المكافحة كانت تتمثل في الحد والتقليل من اعداده من المصدر، والمكافحة البيولوجية، قتل اليرقات، أو قتل البعوض البالغ وذلك باستخدام مبيدات اليرقات وأيضا برش المبيدات الحشرية. كما تستخدم المصائد بجميع أنواعها الضوئية اللاصقة والمائية والمستوردة وغيرها لتجميع العديد من أنواع الحشرات بغرض الاستكشاف ومن ثم المكافحة. كما أوضحت النتائج أن إجمالي عدد حالات الاصابة بفيروس حمى الضنك بالمملكة العربية السعودية )حسب احصاءات الصحة) في الفترة من 2006 إلي 2016م كان 33207 أقلها كان 425 حالة في 2007 بينما أعلاها كان 6555 في 2013 أكثرها في جدة ومكة ثم المدينة المنورة وقد تبين أن التغيرات في الطقس يمكن أن يكون لها دور في نشاط مكافحة البعوض. وخلصت الدراسة إلى وجود زيادة في معدلات حمى الضنك في السنين الاخيرة, حيث كان أكبرها في جدة ثم مكة المكرمة فالمدينة المنورة وترى ضرورة أن تشمل أعمال المكافحة عمل استقصاء وبائي،كما توصي بضرورة تطوير خطة المكافحة مع التركيز على مكافحة أطوار البعوض الناقل للمرض والتعاون بين الجهات المختلفة.

 

رقم الدراسة: 43823006
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. عبدالله فيصل محمود السباعي
عنوان الدراسة: برنامج تطوير منظومة إدارة النفايات الصلبة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة
الملخص:
برنامج تطوير منظومة إدارة النفايات الصلبة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة

 

رقم الدراسة: 43823007
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: برنامج رصد عناصر الطقس وجودة الهواء بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة
الملخص:
من أهم فوائد بيانات المناخ أنها تفيد صٌناع القرار والمخططين والباحثين بالقيام بتطوير مكة المكرمة مما يسهم في دفع عجلة البحث العلمي والتقدم والازدهار نحو التخطيط السليم ومعالجة مشاكل انتشار الملوثات الهوائية والأمراض المعدية والعشوائية في التخطيط العمراني وغيرها من المشاريع البحثية والتي بالطبع تخدم معتمري وحجاج بيت الله الحرام. يشمل هذا التقرير تقييم للبيانات المسجلة في المحطات خلال العام العام الميلادي 2014 م ليحقق الأهداف التالية:- 1. تحقيق ما تضمنته الخطة الخمسية المقترحة بوحدة الأرصاد الجوية التابعة لقسم البحوث البيئية والصحية بالمعهد بعمل سجل مناخي لكل محطة من المحطات التابعة للمعهد لتوفير قاعدة بيانات ثابته للمحطات تضم موقعها وموضعها وبداية الرصد وفترات التوقف والتغيرات التي تحيط بالمحطة من منشآت. 2. تصنيف البيانات المناخية المتوفرة لكل محطة وأرشفتها في شكل جداول لعناصر الطقس، حتى يتسنى للباحثين في المعهد وخارجه الاستفادة من تلك البيانات في دراساتهم المتعلقة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة. 3. إنشاء وتصميم جداول إحصائية للحيود المناخي بالمحطات من البيانات الساعية المتوفرة لكل عام. وتم حساب المتوسط الساعي والشهري للبيانات (متوسط درجة الحرارة ، الرطوبة النسبية، الأمطار، درجة حرارة التربة عند الاعماق (100سم، 50سم، 20سم، 5سم)، الاشعاع الشمسى الكلى، الضغط الجوي، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح ) لمحطات عرفات والعابدية والعزيزية ومخطط ولي العهد والشرائع والتخصصي والنوارية وزهرة كدي. بالاضافة الى اعداد مجموعة من الخرائط الكنتورية لدرجة الحرارة (أعلى متوسط ساعي، متوسط، أدنى متوسط ساعي بمكة المكرمة خلال 2017م) والرطوبة النسبية (أعلى متوسط ساعي، متوسط، أدنى متوسط ساعي بمكة المكرمة خلال 2017م) وسرعة الرياح (أعلى متوسط ساعي، متوسط بمكة المكرمة خلال 2017م) والأشعاع الشمسي (أعلى متوسط ساعي، متوسط بمكة المكرمة خلال 2017م) وكمية الأمطار (أعلى متوسط ساعي بمكة المكرمة خلال 2017م).

 

رقم الدراسة: 43823008
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: إبراهيم حسين احمد عبدالرحيم
عنوان الدراسة: برنامج مؤشرات أداء مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من لحوم الهدي والأضاحي ( دراسة مؤشرات أداء العمل بمجازر مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي ) ( تقييم مقاولي تشغيل مجازر المشروع خلال موسم حج 1438هـ )
الملخص:
تبذل حكومة المملكة العربية السعودية (حفظها الله) سنوياً جهوداً عظيمة لخدمة ضيوف الرحمن لتيسير مناسك الركن الخامس من أركان الدين الحنيف لهم ومن ضمنها نسك الذبح. ولقد تم إنشاء مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي في عام 1403ه. تناولت هذه الدراسة تقييم تنفيذ أعمال التشغيل في ست مجازر من مجازر المشروع: المجازر البديلة (الوحات ب، د، هـ، و)، ومجزرة المعيصم 2 المطورة، ومجزرة المعيصم 1 النموذجية خلال موسم حج 1438هـ. إبتداءً من إستلام الأنعام الحية في نقاط الذبح، ومروراً بالذبح، السلخ، التجويف، الغسيل، الوزن، تغليف الذبائح بأكياس من القطن، وانتهاءً بتقطيع وتوزيع الذبائح الطازجة. وأكدت نتائج تقييم أداء مقاولي التشغيل وجود العديد من الإيجابيات والسلبيات اثناء عمليات التشغيل بالمجازر الست. وأوصت الدراسة بحسن التعامل والرفق بالحيوان الحي في نقاط الذبح بوحدات المجازر البديلة (ب، د، هـ، و)، التأكيد على كافة الجزارين بجميع المجازر بالالتزام بالتسمية والتكبير قبيل الذبح، عدم سلخ جزء كبير من فخذ الذبائح على أرضية صالات الذبح تجنباً لحدوث التلوث بكل من مجزرة المعيصم 2 المطورة ومجزرة المعيصم 1 النموذجية، التأكيد على أن يحمل جميع العاملين بالمجازر المختلفة شهادات صحية نظامية وسارية المفعول، استخدام سكين حاد للذبح ويتم تنظيفه وتطهيره بصفة مستمرة، عدم ترك أي جزء من الجلد على الذبيحة وكذلك تجنب السلخ الجائر، الالتزام بالزي الرسمي الموحد، تأمين عدد كاف من الجزارين والسلاخين منعاً لتكدس الذبائح، الالتزام بإلقاء الاحشاء في الاقماع المخصصة وتنظيف أرضية صالات السلخ والتجويف بصفة مستمرة بوحدات المجازر البديلة (ب، د، هـ، و)، تجنب العيوب الفنية أثناء عملية التجويف، الالتزام باستبعاد الذبائح دون الوزن المقرر بالمجازر المختلفة، تطبيق الاشتراطات الصحية بصالات تقطيع الذبائح الطازجة. وأقترحت الدراسة تثبيت الأسس والمعايير (مؤشرات الاداء) التي يمكن بناءً عليها تقييم مقاولي تشغيل مجازر الأغنام بالمشروع خلال المواسم القادمة. بالإضافة إلى تطوير كراسات شروط ومواصفات أعمال تشغيل مجازر المشروع.

 

رقم الدراسة: 43823009
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: برنامج صحة الحجاج والمعتمرين
الملخص:
يشهد المسجد الحرام سنويا وعلى مدار العام أعدادا كبيرة من الحشود مما يجعلها عرضة للمخاطر الصحية التي ربما تؤثر على أداء شعائر الحجاج والمعتمرين. هدفت الدراسة إلى تقييم نمط الحالات الصحية في المسجد الحرام خلال المواسم ومعرفة خصائصها وتوصيفها بين مرتادي المسجد الحرام. تمت اختيار عينة شملت 118من المرضى الذين راجعوا مستشفيات ومراكز الحرم المكي الشريف خلال شهري رمضان والحج لعام 1438 ومن ثم أخذ معلومات وبيانات حالاتهم الصحية. وبينت النتائج أن معظم هذه الحالات من الذكور (70.3%) والفئات العمرية 41 – 60 (39%) والفئة 61-80 سنة (28%) وكان أغلب الجنسيات من مصر (36.4%) والهند (13.6%) وبنغلاديش (8.5%) وباكستان (5.9%). وان أكثر الاعراض التي اشتكى منها المراجعون هي آلام الصدر (14.2%)، الدوخة (10%)، ضيق التنفس (8.3%)، آلام البطن (8.3%)، ألم المفاصل والارجل (8.3%)، الحمى (السخونة) (8.3%)، والتعب العام (الإرهاق) (7. 5%)، وأن أكثر الحالات التي تم تشخيصها كانت التهابات الامراض التنفسية (15.1%)، الإصابات والكسور (12.6%)، الربو (8.5%)، أمراض الجهاز الهضمي (8.5%)، أمراض فشل عضلة القلب (8.5%)، مرض ارتفاع السكر (7.6%)، الذبحة الصدرية (6.7%)، الإجهاد الحراري (5.1%). أغلب الحالات (78%) تلقت العلاج المناسب، بينما قدمت علاج الإصابات وتضميد الجروح لعدد (12.7%) من المراجعين وتم تنويم (9.3%) فقط منهم. وجدت ارتباطات معنوية (p-value>0.05) بين فئات المرضى العمرية وكل من جنسياتهم وشكواهم ونوع الموسم (العمرة أو الحج)، وكذلك بين أعراض المرض (الشكوى) وكل من التشخيص النهائي ووقت مراجعة المراكز وجنسيات المرضى. وأوصت الدراسة باستمرار برنامج صحة الحجاج والمعتمرين بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة في كل من المدينتين المقدستين والمشاعر المقدسة، ووجوب التعاون بين الجهات البحثية والشؤون الصحية والرئاسة العامة للمسجد الحرام والمسجد النبوي في متابعة ورصد الحالات الصحية بين الحجاج والمعتمرين وزوار الحرمين الشريفين.

 

رقم الدراسة: 43823010
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. صفوت صلاح الدين أحمد جبر
عنوان الدراسة: برنامج تقييم المخاطر الطبيعية
الملخص:
تعتبر ظاهرة السريان السطحي لمياه السيول والناتجة عن حدوث عواصف ممطرة فوق المناطق الجبلية والوديان والسهول المفتوحة بالمملكة العربية السعودية والتي هي أحد أهم الظواهر شديدة الخطورة التي تهدد حياة الأفراد المتواجدين في مسارات تلك السيول، وأيضاً دمار الممتلكات العامة، حيث تتجمع المياه من المناطق المرتفعة وتندفع في روافد الأودية باتجاه المصبات والتي عادة ما يتخللها بعض امتدادات المدن السكنية. تلك السيول عادة ما تكون محمله بالفتات والركام الصخري مما يزيد من قوتها التدميرية على المنشآت التي تعترض طريقها.

 

رقم الدراسة: 43822001
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: خالد عبدالرحمن عبدالله اسره
عنوان الدراسة: دراسة أزمنة الانتقال على المحاور الرئيسة في مكة المكرمة
الملخص:
تعتبر هذه الدراسة على جانب كبير من الأهمية نظراً لعدة أسباب منها ما يلي: أ‌- التعرف على الإيجابيات والسلبيات في منظومة النقل ب‌- تطوير الخدمة من خلال تعزيز الإيجابيات وتلافى السلبيات بقدر الإمكان. تكمن غاية هذه الدراسة في تسهيل حركة المصلين والمعتمرين بين الحرم ومواقف حجز السيارات وذلك من خلال تقييم الوضع الحالي واقتراح الحلول الكفيلة برفع مستوى الخدمة سيتم تركيز الدراسة على محاور رئيسية بمكة المكرمة وهي : 1. محور كدي 2. محور إبراهيم الخليل 3. محور الخنساء وقد شمل النطاق الزماني للدراسة أوقاتاً مختارة خلال موسم رمضان وهي أيام 24، 26، 28 بدءاً من 3 عصراً حتى 3 صباحاً.

 

رقم الدراسة: 43822005
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. محمد عبدالله عثمان ادريس
عنوان الدراسة: متابعة حركة الحشود في المنطقة المركزية في مكة المكرمة
الملخص:
تعاني المنطقة المركزية بمكة المكرمة من الازدحام الشديد في مواسم الحج وخصوصا المسجد الحرام والساحات المحيطة بالمسجد الحرام. يواجه القائمون على ذلك صعوبات كبيرة للتعامل مع الوضع. في كل عام يتم إعداد خطة تشغيلية يشارك فيها جميع الجهات ذات العلاقة، تعد المرتكز الرئيسي الذي يعتمد عليه للتعامل مع الحشود، كما تعتمد الخطة على العديد من الأهداف التي تحول إلى مهام توزع على الجهات ذات العلاقة للقيام بها. وتعاني الجهات المسؤولة صعوبة بالغة وتبذل مجهودا كبيرا للقيام بمهامها؛ لتحقيق هذه الأهداف وخصوصا فيما يتعلق بالتحكم بإدارة الحشود (التدفقات ومستويات الكثافة) وتسعى هذه الدراسة إلى متابعة حركة الحشود في المنطقة المركزية في مكة المكرمة من خلال أعمال الرصد والحصر والمتابعة في العشر الأولى من شهر ذي الحج

 

رقم الدراسة: 43822006
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. محمد عبدالله عثمان ادريس
عنوان الدراسة: اعداد المعايير التصميمية لواجهات مباني إسكان الحجاج و المعتمرين بمكة المكرمة
الملخص:
تشهد مدينة مكة المكرمة نموا عمرانيا مسارعا، وخصوصاا فيما يتعلق بمشاريع إسكان الحجاج والمعتمرين، في تزامن مع الخطة الوطنية للمملكة وفق رؤية .2030وفي هذا الإطار والنمو المتسارع انتشرت المباني الحديثة المغلفة بالزجاج والألمونيوم مما يؤثر على أمن وسلامة الحجاج والمعتمرين وتسبب في العديد من المشاكل البيئية والعمرانية. وتعد ظاهرة انتشار تكسيات واجهات المباني المعدة لإسكان الحجاج والمعتمرين في مكة المكرمة بالزجاج والألمنيوم (كلادينغ) من أهم اسباب المشاكل البيئية وعدم مراعاة متطلبات السلامة إضافة إلى إهمال الهوية العمرانية.

 

رقم الدراسة: 43822007
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. سامي ياسين أحمد برهمين
عنوان الدراسة: مؤشرات قياس أداء مرافق وخدمات الحج
الملخص:
مؤشرات قياس أداء مرافق وخدمات الحج

 

رقم الدراسة: 43822013
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: د. فاضل محمد يحي عثمان
عنوان الدراسة: زيادة الطاقة الاستيعابية للحج
الملخص:
زيادة الطاقة الاستيعابية للحج

 

رقم الدراسة: 43822010
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: احمد البدوي طه عبدالمجيد
عنوان الدراسة: تقرير برنامج حركة المركبات والمشاة أثناء الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة في حج عام 1438هـ
الملخص:
يقوم هذا البرنامج بحصر أعداد المركبات والمشاة على الطرق أثناء الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة مما يساعد على التعرف على الكثير من المشاكل والظواهر المتعلقة بالنفرة ومن ثم دراستها وتحليلها ليسهل الوصول إلى حركة ميسرة بإذن الله. كما يمكن من خلال هذا البرنامج تقدير إجمالي عدد الحجاج الذين يقفون بعرفات نظراً لأنه يأخذ في الاعتبار حجاج الخارج والداخل معاً الذين يخرجون من عرفات.

 

رقم الدراسة: 43822011
تاريخها: 1438
الباحث الرئيس: احمد البدوي طه عبدالمجيد
عنوان الدراسة: تقييم تشغيل قطار المشاعر المقدسة –الخط الجنوبى فى حج عام 1438هـ
الملخص:
من المعلوم أن محدودية الوقت والمكان عاملان حاكمان في أداء فريضة الحج. ويتجلى ذلك بوضوح خلال حركة الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة حيث يفيض نحو مليونى حاج خلال وقت قصير يقدر بنحو ست ساعات فقط. ومن المعلوم أن حركة الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة قد شهدت تطوراً كبيراً في وسائل النقل بجانب تنظيم الحركة المرورية في المشاعر المقدسة.

 

رقم الدراسة: 43723009
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: إبراهيم حسين احمد عبدالرحيم
عنوان الدراسة: رصد مخلفات مجازر مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من لحوم الهدي والأضاحي والحلول للإستفادة منها - برنامج مؤشرات أداء مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي
الملخص:
يهدف مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي لتأمين الأنعام التي تلبي جميع متطلبات الشريعة الأسلامية والاشتراطات الصحية، وتوزيع لحوم الهدي والأضاحي على الفقراء والمستفيدين، والحفاظ على بيئة مكة المكرمة وأماكن المشاعر المقدسة، وأيضا تحقيق الاستفادة من مخلفات الذبيح وتوزيع عوائدها على فقراء الحرم. ونظراً للطريقة البدائية المستخدمة منذ حوالي عقدين من الزمن في التخلص من المخلفات الصلبة والسائلة لمجازر المشروع وذلك بدفنها بالمردم بوادي فج الحرمان ولما لهذا الأمر من أثار سلبية على بيئة مكة المكرمة فضلاً عن الهدر الاقتصادي بالأضافة عن الخسائر المادية الناتجة عن تكاليف نقل المخلفات وعمل حفر لدفنها. ولقد تم رصد الوضع الراهن في التعامل مع المخلفات الصلبة والسائلة لمجازر المشروع خلال موسم حج 1437هـ. كما تم رصد وتقييم تجربة أحد المستثمرين للاستفادة من الأكباد بالمجزرة البديلة (الوحدة ب). وهدفت الدراسة المستمرة (البرنامج البحثي السنوي) بقسم البحوث البيئية والصحية بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة بجامعة ام القرى خلال موسم حج 1437هـ إلي كيفية تحقيق الاستفادة القصوى من مخلفات مجازر المشروع وإيجاد الحلول التطبيقية المناسبة والمبنية على أسس علمية لتحقيق الاستفادة من تلك المخلفات ووضع آليات تنفيذها. وخلصت الدراسة إلي أنه لابد من العمل على تحويل المخلفات الصلبة والسائلة لمجازر المشروع من عبء بيئي إلي قيمة مضافة ذات جدوى أقتصادية عاليه وعائد مادي كبير. وأوصت الدراسة بضرورة تطوير آليات الوضع الراهن في التعامل مع المخلفات الصلبة والسائلة لمجازر المشروع وذلك من خلال التعاقد مع شركات أو مؤسسات دولية أو محلية متخصصة وذات خبرة في التعامل مع مخلفات الذبيح سواء تلك الصالحة أو غير الصالحة للاستهلاك الآدمي. وأقترحت الدراسة ان تكون بداية مشروع الاستفادة من المخلفات بالمجازر البديلة كخطة عاجلة (الوحدات ب، د، هـ، و) بعد إعادة تاهيل صالات الاستفادة من المخلفات بها ومن ثم تعمم على باقي مجازر المشروع كخطة أجلة.

 

رقم الدراسة: 43721002
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: د. إبراهيم علي الخالدي
عنوان الدراسة: تحديد المستوى الاقتصادي - الاجتماعي لاحياء مدينة مكة المكرمة حسب منهجية دلفي
الملخص:
تهدف الدراسة الى تعرف وتحديد المستويات الاقتصادية - الاجتماعية لأحياء مدينة مكة المكرمة بالاعتماد على منهجية دلفي، للمساهمة في تطوير وتنمية مدينة مكة المكرمة وخدمة حجاج بيت الله وقاصدي مكة المكرمة لأداء العمرة ونحوه بالإضافة إلى تقديم منهجية دلفي في البحث النوعي غير الشائعة في دراساتنا المحلية للمستويات الاجتماعية والاقتصادية وغيرها، حرصاً على إثراء المسيرة البحثية، وتحقيق مزيد من التنوع والثراء في أبحاث معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة .

 

رقم الدراسة: 43714002
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: الخصائص الديموغرافية للمعتمرين رمضان 1437هـ
الملخص:
يهدف هذا البحث إلى دراسة أهم الخصائص السكانية والاجتماعية والاقتصادية لعينة مكونة من 2770 معتمر جاءوا إلى البيت الحرام في رمضان 1437 لأداء مناسك العمرة . وقد تم توزيع عينة الدراسة على الجنسيات المختلفة بنسب تتشابه إلى حد كبير بمتوسط هذه النسب في مجتمعات العمرةاج في بعض الأعوام الماضية أملين أن تمثل عينة هذا العام انعكاساً حقيقياً لمجتمع المعتمرين الكلي. وقد تضمنت استبانة البحث - والتي صممت خصيصاً لهذا البحث - خمس وثلاثون متغيراً إحصائياً شملت الجوانب السكانية والاجتماعية والاقتصادية، وبعض هذه المتغيرات مقاس على المستوى الأسمي مثل الجنس والجنسية والدولة القادم منها وجهة القدوم والحالة الاجتماعية ووقت أداء العمرة ووقت البقاء في الحرم والمهنة والأماكن التي زارها المعتمرو نوع التأشيرة وريارة المدينة، وبعضهامقاس على المستوى الترتيبي مثل الحالة التعليمية وطبيعة استخدام الانترنت ومكان الإقامة في مكة، والبعض الآخر مقاس على مستوى النسبة مثل العمر وعدد الأيام التي ينوي المعتمر اعتكافها في المسجد الحرام وعدد أفراد الأسرة/الأصدقاء المصاحبين للمعتمر وعدد مرات العمرة في السنوات الثلاث الأخيرة وتكلفة رحلة العمرة والدخل الشهري وعدد الليالي التي قضاها المعتمر في مكة و/أو المدينة المنورة.

 

رقم الدراسة: 43724002
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: الخصائص الديموغرافية للحجاج موسم حج 1437 هـ
الملخص:
تهدف هذه الدراسة إلى : 1- معرفة الخصائص الديموغرافية بالإضافة إلى بعض الخصائص الاقتصادية والاجتماعية لعينة من حجاج بيت الله الحرام عام 1437هــ بما قد يساهم في إتخاذ القرارات ودعمها في المملكة من تحديد نوعية الخدمات التي يجب أن تتوافر في المستقبل للحجاج. 2- تزويد بنك المعلومات بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج ببعض البيانات الأساسية المتعلقة بالمتغيرات الديموغرافية لعينة من حجاج بيت الله الحرام عام 1437 هــ استمــراراً للنهج المتعارف عليه في المعهد في السنوات السابقة. 3- تلخيص وعرض المتغيرات موضع الدراسة في صورة جداول تكرارية وأشكال بيانية مناسبة. 4-استخراج أهم المؤشرات الإحصائية (المنوال ، الوسيط ، الوسط حسابي ، نسبة التشتت ، دليل التشتت الوصفي ، نصف المدر الربيعي ، الانحراف المعياري ) للمتغيرات موضع الدراسة. 5-التعرف على بعض العلاقات التي قد تكون موجودة بين المتغيرات السكانية والاقتصـادية والاجتماعية . 6- دراسة الفروق المعنوية في الخصائص السكانية والاقتصادية والاجتماعية بين الحجاج القادمين مــن خارج المملكة وحجاج الداخل .

 

رقم الدراسة: 43724003
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: دراسة تحليلية لأزمنة المراحل الإجرائية التي يمر بها الحاج في المنافذ الجوية 1437هـ
الملخص:
بلغ عدد الحجاج القادمين من خارج المملكة عام 1437هـ (1,325,372) منهم 94% أي 1,312,118 حاج وصلوا إلى المملكة جواً. تصل تلك الملايين من الحجاج إلى مطارين رئيسيين وهما مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة ومطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة الأمر الذي يشكل عنق زجاجة في توافد الحجاج على المملكة ويعطي أهمية كبرى لضرورة الكفاءة والسرعة في إنهاء إجراءات وصول الحجاج في هذين المطارين. ولذلك وقع الاختيار على مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة ومطار الأمير محمد بالمدينة لدراسة المراحل الإجرائية التي يمر بها الحاج قبل صعوده إلى الحافلة التي ستقله إلى مسكنه حيث أن تقييم أداء منظومة الخدمات التي تقدم للحجاج الذي يصلون إلى المطار أصبح ضرورة ملحة للوقوف على أداء كل جهة وضمان قيامها بدورها على أكمل وجه ممكن. وفي الواقع فإن الحاج منذ وصوله لمطار الملك عبد العزيز يمر بمرحلتين زمنيتين رئيسيتين. المرحلة الأولى، وهي الفترة التي يقضيها الحاج داخل المطار وتشمل: 1) الزمن الذي يقضيه الحاج داخل إحدى صالات القدوم، 2) الزمن الذي يقضيه الحاج عند منطقة الجوازات، ثم 3) الزمن الذي يقضيه الحاج عند استلام العفش. أما المرحلة الثانية فتشمل الفترة الزمنية التي يقضيها الحاج فيما يعرف بمنطقة البلازا (أو الساحات الخارجية للمطار)، وتشمل الزمن الذي يقضيه الحاج: 1) عند مرحلة الترحيل 2) في مرحلة الانتظار في الحافلات؛ منذ دخول أول حاج بها وحتى تتحرك.

 

رقم الدراسة: 43721005
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: احمد محمد هلالي
عنوان الدراسة: تقييم برنامج الحج منخفض التكلفة موسم حج 1437هـ
الملخص:
تهدف هذه الدراسة إلى تقييم برنامج حج منخفض التكلفة من وجهة نظر الحجاج والمؤسسات والمسئولين خلال موسم حج 1437هـ. يتفرع من الهدف الرئيس للدراسة عدة أهداف فرعية تتمثل فيما يلى: 1- تحديد ايجابيات وسلبيات برنامج الحج منخفض التكلفة، وأهميته في منظومة حجاج الداخل. 2- تقييم خدمات الشركات المشتركة في برنامج حج منخفض التكلفة المقدمة إلى حجاج بيت الله الحرام. 3- قياس مدى رضا الحجاج عن مستوى الخدمات المقدمة من قبل شركات برنامج حج منخفض التكلفة. 4- مدى ملاءمة التكلفة المدفوعة من قبل الحجاج مع مستوى الخدمات المقدمة من قبل مؤسسات برنامج حج منخفض التكلفة. 5- التعرف على وجهات نظر القائمين على المؤسسات والشركات المشتركة في برنامج الحج منخفض التكلفة. 6- الوقوف على آراء المسئولين الحكوميين بوزارة الحج المنوط بهم الاشراف على البرنامج.

 

رقم الدراسة: 43723001
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: أسامة على عطا لله
عنوان الدراسة: تطبيق نظام (الهاسب) على مطابخ الإعاشة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة
الملخص:
تعد الرقابة الصحية الدقيقة والمستمرة على انتاج وتداول وتقديم المواد الغذائية خلال مواسم العمرة والحج من أبرز اهتمامات المملكة العربية والسعودية ممثلة في الجهات الرقابية كأمانة العاصمة المقدسة والهيئة العامة للغذاء والدواء (السعودية) وكافة الجهات المهتمة بصحة الحجاج والمعتمرين بمكة والمشاعر المقدسة. تهدف الدراسة إلي تطبيق نظام تحليل المخاطر وتحديد النقاط التحكم الحرجة (الهاسب) فى أحدى المنشات الغذائية بمكة المكرمة كدراسة حالة من أجل توفير غذاء آمن وصحي لضيوف الرحمن والزوار. وقد تم تنفيذ البرنامج مسبوقا بتقييم للوضع الراهن لاحدى المنشآت الغذائية بمكة المكرمة ومن ثم تم تحديد نقاط التحكم الحرجة (CCPs) وتصميم خطة الهاسب فى المنشآة المحددة. وكانت من أبرز النتائج السيطرة على نقاط التحكم الحرجة عمل إجراءات تصحيحية لها ومتابعتها والتحقق من تطبيقها على أرض الواقع. كما تم توثيق البرنامج وعمل سجلات له ليسهل عملية المتابعة والمراجعة. وارتفاع في مستوى أداء العاملين بعد تكثيف الدورات التدريبية والتعريف بنظام الهاسب وطرق التعامل معه وتحسنت جودة اجراءات استلام وفرز المواد الغذائية وتخزينها وإعدادها وتقديمها.وقد خلصت الدراسة أن نظام الهاسب قابل للتطبيق بمنشأت اعاشة الحجاج بمكة لذا فإن الالتزام به كأحد نظم الجودة المعروفة عالميا في مطابخ اعاشة الحجاج والمعتمرين يحسن ويطور الاداء ويحد من حدوث حالات التسمم الغذائي بين ضيوف الرحمن ويمثل نوع من انواع الرقابة المسبقة التي تعتمد على تتبع المنتج الغذائي خلال مراحل اعداده المختلفة وتحليل مصادر الخطر ووضع أجراءات تحكمية لمنع هذه الاخطار. كما يعتبر من أكفأ الطرق للتأكد من سلامة الغذاء وحماية حجاج بيت الله الحرام وكسب ثقة الجهات التنفيذية.

 

رقم الدراسة: 43723005
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: رصد عناصر الطقس بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة
الملخص:
من أهم فوائد بيانات المناخ أنها تفيد صٌناع القرار والمخططين والباحثين بالقيام بتطوير مكة المكرمة مما يسهم في دفع عجلة البحث العلمي والتقدم والازدهار نحو التخطيط السليم ومعالجة مشاكل انتشار الملوثات الهوائية والأمراض المعدية والعشوائية في التخطيط العمراني وغيرها من المشاريع البحثية والتي بالطبع تخدم معتمري وحجاج بيت الله الحرام. يشمل هذا التقرير تقييم للبيانات المسجلة في المحطات خلال العام العام الميلادي 2014 م ليحقق الأهداف التالية:- 1. تحقيق ما تضمنته الخطة الخمسية المقترحة بوحدة الأرصاد الجوية التابعة لقسم البحوث البيئية والصحية بالمعهد بعمل سجل مناخي لكل محطة من المحطات التابعة للمعهد لتوفير قاعدة بيانات ثابته للمحطات تضم موقعها وموضعها وبداية الرصد وفترات التوقف والتغيرات التي تحيط بالمحطة من منشآت. 2. تصنيف البيانات المناخية المتوفرة لكل محطة وأرشفتها في شكل جداول لعناصر الطقس، حتى يتسنى للباحثين في المعهد وخارجه الاستفادة من تلك البيانات في دراساتهم المتعلقة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة. 3.إنشاء وتصميم جداول إحصائية للحيود المناخي بالمحطات من البيانات الساعية المتوفرة لكل عام. وتم حساب المتوسط الساعي والشهري للبيانات (متوسط درجة الحرارة ، الرطوبة النسبية، الأمطار، درجة حرارة التربة عند الاعماق (100سم، 50سم، 20سم، 5سم)، الاشعاع الشمسى الكلى، الضغط الجوي، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح ) لمحطات عرفات والعابدية والعزيزية ومخطط ولي العهد والشرائع والتخصصي والنوارية وزهرة كدي. بالاضافة الى اعداد مجموعة من الخرائط الكنتورية لدرجة الحرارة (أعلى متوسط ساعي، متوسط، أدنى متوسط ساعي بمكة المكرمة خلال 2016م) والرطوبة النسبية (أعلى متوسط ساعي، متوسط ، أدنى متوسط ساعي بمكة المكرمة خلال 2016م) وسرعة الرياح (أعلى متوسط ساعي، متوسط بمكة المكرمة خلال 2016م) والأشعاع الشمسي (أعلى متوسط ساعي، متوسط بمكة المكرمة خلال 2016م) وكمية الأمطار (أعلى متوسط ساعي بمكة المكرمة خلال 2016م).

 

رقم الدراسة: 43723008
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: صحة الحجاج والمعتمرين الأمراض الشائعة في حج 1437هـ
الملخص:
امراض الحج هي (أحد أفرع طب الحشود) عبارة عن حالات الإصابات والأمراض التي تحدث في تجمعات بشرية والتي قد يؤثر سلبيا على أداء شعيرة الحج. هدفت الدراسة إلى جمع وتسجيل الأمراض المعدية وغير المعدية أو المزمنة المنتشرة بين الحجاج خلال مواسم الحج والعمرة. كذلك توصيف بعض البيانات عن الأمراض والظروف الصحية للحجاج ورصد أي من الأمراض المعدية في مدينة مكة المكرمة من ومقارنتها بما سبق في أمراض الحشود. تم في هذه الدراسة اختيار عينة عشوائيا تكونت من 1412 مريضا من مستشفيات العاصمة المقدسة والمشاعر المقدسة باستخدام استبانة خاصة. وكانت أهم النتائج أن أغلب مرضى الحجاج كانوا من مستشفيات النور (41.8%) ثم مستشفى الملك عبد العزيز (32.4%) وأن غالبيتهم من الذكور (63%) و من ذوي الأعمار 40-61 عاما (37.1%) وأن الجنسية السعودية (17.6%) تليها المصرية (12.3%) هي الأكثر مراجعة للمستشفيات وأن غالبية زيارة المرضى هي الأولى (88.9%) وأن أكثر الأمراض انتشارا كانت هي أمراض الجهاز الهضمي (22.9%) تلتها الأمراض التنفسية (21.8%) ثم أمراض العظام (11.6%) وأن معظم هذه الأمراض غير قابلة للانتقال (غير معدية) بنسبة 76.2% كما بينت الدراسة أن (40.7%) قد تشافوا تماما في لحظة الدراسة بينما غالبية المرضى 52.6% لم يتحدد مصيرهم أثناء تلك الفترة, بينما كانت نسبة الوفيات 1.4% فقط. كما بينت الدراسة عن وجود علاقة معنوية بين الامراض المنتشرة ودرجة تشافي الحجاج (p <0.05) وعدم وجود علاقة معنوية بين كل من أنواع الامراض المنتشرة وبين كون الحاج ذكرا أم أنثى وذلك بقيمة معنوية (p > .05) وليس هناك ارتباط بين نوع المرض وجنسية الحجاج بمعنوية (p > .05). وأوصت الدراسة بضرورة الاستمرار في انشاء قاعدة بيانات لأنواع الأمراض المنتشرة في مواسم الحج العمرة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة والمدينة المنورة.

 

رقم الدراسة: 43713006
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: د. صفوت صلاح الدين أحمد جبر
عنوان الدراسة: ﺗﻘﺮﻳﺮ ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ ﻣﺘﺎﺑﻌﺔ ﺍﻟﺴﻴﻮﻝ ﲟﻜﺔ ﺍﳌﻜﺮﻣﺔ
الملخص:
تعتبر ظاهرة السريان السطحي لمياه السيول والناتجة عن حدوث عواصف ممطرة فوق المناطق الجبلية والوديان والسهول المفتوحة بالمملكة العربية السعودية والتي هي أحد أهم الظواهر شديدة الخطورة التي تهدد حياة الأفراد المتواجدين في مسارات تلك السيول، وأيضاً دمار الممتلكات العامة، حيث تتجمع المياه من المناطق المرتفعة وتندفع في روافد الأودية باتجاه المصبات والتي عادة ما يتخللها بعض امتدادات المدن السكنية. تلك السيول عادة ما تكون محمله بالفتات والركام الصخري مما يزيد من قوتها التدميرية على المنشآت التي تعترض طريقها. يرتبط النمط العمراني لمكة المكرمة ارتباطاً كبيراً بشكل التضاريس الطبيعية وامتداد الكتل العمرانية والأحياء السكنية والمخططات في نمط شعاعي على بطون الاودية وسفوح المناطق الجبلية المتاخمة لها مما يهدد تلك المناطق السكنية بالتعرُّض للعديد من مخاطر السيول الجارفة. ويعتبر النشاط البشري (العمراني والتعديني) أحد أهم العوامل الأساسية التي قد تؤدي إلى تغير حركة مياه السيول بالقرب من المدن السكنية، حيث يتم إزالة وتهذيب مساحات كبيرة من سفوح المناطق الجبلية بغرض استغلالها تعدينياً أو البناء عليها (كما يحدث في العاصمة المقدسة بشكل كبير)، أو إلقاء مخلفات البناء في مسارات الأودية النشطة وهو ما يعمل على تغيير جذري في طوبوغرافية تلك المناطق ومن ثم تغيير مسارات حركة مياه السيول بها. وبالطبع فان معدلات وكميات الجريان السطحي لمياه السيول فوق تلك الأودية قد ازدادت كثيراً بفعل الأنشطة العمرانية التي غطت المكاشف الطبيعية لتربة الأودية وما كان يصاحب ذلك من ترشح للمياه الجوفية. ومع استمرار التمدد العمراني إلى خارج الكتلة القائمة، وعلى المخططات المزمع تنفيذها بالمستقبل القريب، فإن معاملات وكميات السريان السطحي الناتجة من عواصف محددة تتأثر هي الأخرى. بالإضافة إلى زيادة معدلات الخطورة على المخططات التي تقع في أدنى مخارج أحواض التصريف الطبيعية. كما تؤثّر التراكيب والبنية الجيولوجية أيضاً في أحوض الصرف المختلفة على كميات الجريان السطحي (overland flow) فوق أسطح الجبال والمنحدرات عند سقوط الأمطار وتحديد الزمن اللازم لتجميع المياه من السفوح إلى بطون الأودية وسريانه خلالها (Channel flow)، حيث تتحكم تلك العوامل الجيولوجية في ظهور العديد من بطون الأودية والشعاب التي تقطع السلاسل الجبلية الفاصلة (ممرات طبيعية) بين أودية أحواض الصرف المختلفة (complex alluvial channel)

 

رقم الدراسة: 43723007
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: د. عبدالله فيصل محمود السباعي
عنوان الدراسة: تطوير منظومة إدارة النفايات الصلبة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة "تطبيق تجربة مخيم الحج الأخضر بمخيمات الحجاج بمشعر منى - موسم حج 1437هـ"
الملخص:
تشكل كمية النفايات الصلبة المتولدة في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة خلال موسم الحج عبئاً على القائمين على النظافة وبالتالي فقد أصبح من الضروري معالجة هذه المشكلة ووضعها ضمن منظومة التطوير المستمر والبحث عن طرق جديدة تضمن جمع ونقل وتخزين ومعالجة النفايات بالطرق الصحية والبيئية السليمة. استهلت فكرة مشروع مخيم الحج الأخضر خلال عام 1432 هـ وبدأت فكرة تطبيقه كخطوة تجريبية تهدف إلى توعية الحجاج بأهمية فرز النفايات من المصدر (مخيمات مشعر منى) للمحافظة على نظافة المشاعر المقدسة وذلك من خلال الاستفادة من النفايات ومن ثم تقليل كمية النفايات المتولدة التي يتم ايداعها بالمرادم مما يزيد العبأ البيئي على تلك المرادم وبيئتها المحيطة. وتلخصت آلية تنفيذ هذا المشروع خلال عام 1432 هـ في توزيع عدد 15 ألف مطوية بثلاثة لغات (عربية, انجليزية, أردية) في مساكن إقامة الحجاج المستهدفين بمكة المكرمة, إضافة إلى تأمين عدد 150 وعاء نفايات لكل مخيم سعة 120 لتر أخضر اللون يحمل شعار المشروع, إضافة إلى توعية الحجاج بأهداف المشروع قبل موسم الحج وإرشادهم وتوجيهم بآلية فرز النفايات أثناء إقامتهم بمشعر منى. ويمكن ايجاز أهم نتائج المشروع خلال 1432هـ، أن معدل نسبة الفرز 19.5 ?، 12.9 ?، 12.7? من إجمالي النفايات البلاستكية التي أنتجتها مخيمات الحجاج المصريين والاستراليين والباكستانيين على التوالي. إن استجابة وتعاون الحجاج في فرز النفايات البلاستكية داخل مخيماتهم بمشعر منى بهذه النسب تدل على نجاح مشروع فرز نفايات الحجاج من المصدر والتي تعتبر من الطرق غير التقليدية لتقليل كمية النفايات وبالتالي المحافظة على نظافة بيئة المشاعر المقدسة. لذلك فإن تبني مؤسسات الطوافة ومؤسسات حجاج الداخل لمشروع فرز النفايات داخل مخيماتهم سوف يقلل من كمية النفايات الناتجة بالمشاعر المقدسة والذي له الأثر العظيم في تحسين الصورة الذهنية المرتبطة سنوياً بتراكم النفايات في المشاعر المقدسة. وانطلاقاً من رؤية معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة بهدف المشاركة الفعالة في التعرف على منظومة ادارة النفايات الصلبة بمدينة مكة المكرمة وبصفة خاصة المشاعر المقدسة ووضع النماذج والتوصيات اللازمة للوصول الى أفضل طرق للاستفادة من النفايات بالإضافة الى التخلص الآمن منها وتحديد اولويات موارد النفايات القابلة للتدوير.

 

رقم الدراسة: 43721001
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: الأبعاد الاجتماعية النفسية لإدارة وتنظيم الحشود 1437هـ
الملخص:
دراسة الوضع الراهن لمجموعة الأبعاد الاجتماعية والثقافية والسلوكية التي تشكل عملية إدارة وتنظيم الحشود وذلك من خلال التعرف على آراء الحجاج من أجل تقديم أنماط من التفاعل الاجتماعي والسلوك البشرى الأمثل فى المرحلة الراهنة والمستقبلية.وتهدف أيضا إلى : - التعرف على الأبعاد الاجتماعية والثقافية والنفسية التي تشكل أنماط التفاعل الاجتماعي والسلوك البشرى خلال عملية الحشد. - دراسة الآثار الايجابية والسلبية المقترنة بعملية الحشود من خلال التعرف على آراء الحجاج. - تحليل النماذج التصورية والنظرية العلمية للباحثين والمهتمين بمشكلة إدارة وتنظيم الحشود. - التعرف على أساليب وميكانيزمات إدارة وتنظيم الحشود من علماء الهندسة والرياضيات والحاسب الآلي ونظم المحاكاة الحديثة. - تحليل إسهامات وسائل الاتصال الجماهيري والمتخصصين فى إدارة الأزمات فى مجال تنظيم إدارة الحشود. - تقديم بعض المقترحات والبدائل لتطوير وتحديث تنظيم الحشود من خلال آراء علماء الاجتماع وعلم النفس الاجتماعي لدراسة السلوك البشرى، وكيفية إدارة الحشود فى المرحلة الراهنة والمستقبلية.

 

رقم الدراسة: 43721003
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: رصد الظواهر السلبية في المسجد الحرام والمسجد النبوي 1437هـ
الملخص:
تهدف الدراسة إلى : 1-التعرف على الوضع الراهن لأهم الظواهر السلبية في الحرمين الشريفين. 2- تحليل أهم الأنماط السلوكية المؤدية إلى تكرار الظواهر السلبية. 3- التعرف على اهم الجنسيات المكررة للظواهر السلبية. 4- كيفية تقديم الحلول والبدائل المناسبة للحد من حدوث الظواهر السلبية. 5- تقديم مقترحات إرشادية وتوعوية وسلوكية للحفاظ على قدسية الحرمين الشريفين.

 

رقم الدراسة: 43714001
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: محمد صديق نجوم
عنوان الدراسة: تطوير منظومة معلوماتية متكاملة لدعم متخذي القرار في مجال الحج والعمرة والزيارة
الملخص:
من أهم أهداف معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة تأسيس بنك للمعلومات عن الحج ليكون مرجعا علميا شاملا لمختلف أنواع الإحصائيات والحقائق وبالتالي عمل نموذج محكاه حسابي لمختلف عمليات الحج مما يساعد كثيرا على التخطيط. بالإضافة إلى العمل على بناء سجل تاريخي متكامل بالدراسات والوثائق والصور والأفلام والخرائط والمخطوطات التاريخية للحج ومكة المكرمة والمدينة المنورة لتكون مرجعا علميا وتاريخيا ثابتا، التي تساعد وبشكل كبير في التخطيط وتوفير الإمكانيات لخدمة ضيوف الرحمن وزوار الحرمين الشريفين. ويهدف هذا البرنامج إلى إثراء بنك المعلومات بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة، وتزويد الباحثين والمستشارين ومتخذي القرار على جميع مستوياتهم (محليا وعالميا) فيما يتعلق بشؤون الحج والعمرة، بالمعلومات الصحيحة والدقيقة ، بالطريقة المناسبة والسليمة، وفي الوقت المحدد، بأسرع وقت وأقل جهد وتكلفة، والذي يؤدي بدوره إلى تكامل وتعاضد المعلومات ويمهد لربطها مستقبلا بشبكة معلومات أوسع مع الجهات ذات العلاقة في المملكة العربية السعودية وخارجها.

 

رقم الدراسة: 43711002
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: الظواهر السلبية في الحرمين الشريفين
الملخص:
يحظى الحرمين الشريفين (المسجد الحرام – والمسجد النبوي) باهتمامات ملحوظة من جانب المملكة العربية السعودية منذ أكثر من ثمانية عقود مضت، كما ترتب على هذا الاهتمام تزايد أعداد الحجاج والمعتمرين من الدول الاسلامية حيث بلغ خلال العام الماضي 1437ه أكثر من 16 مليون حاج ومعتمر( )، ومن المتوقع أن يزيد هذا العدد أكثر من 50% حتى عام 2020م( )، وذلك في ضوء اهتمامات المملكة المتزايد بتوفير كافة الخدمات إلى الحجاج والمعتمرين والزائرين في المرحلة الحالية والمستقبلية. ونظراً لما تتمتع به المدينتين المقدستين مكة المكرمة والمدينة المنورة، بمجموعة من الفضائل التي عظمت من أجلها باعتبارهما أطهر بقاع الأرض ، واستجابة لدعاء أبى الأنبياء سيدنا ابراهيم عليه السلام ، ونظراً لهذه الأهمية ركزت الدراسة الحالية على تحليل الظواهر السلبية التي يشهدها الحرمين الشريفين خلال موسم رمضان 1437هـ، وذلك بهدف التقليل منها واحتراماً لقدسيتهما والذى يعد جزءاً من تعظيم الأماكن المقدسة كما تسعي الدراسة لطرح مجموعة من النتائج العامة والتوصيات التي تسهم في الحد من هذه الظواهر السلبية وذلك عن طريق وسائل متعددة منها وسائل التوعية والارشاد ونشر الثقافة الدينية والاسلامية بصورة عامة. علاوة على ذلك، تحظي الدراسة الحالية التي تتم في إطار برامج أو دراسات مستمرة للتعرف بوضوح على تطور الظواهر السلبية خلال موسمي العمرة والحج، وتحليل التغيرات التي تحدث عليها كظواهر سلبية يجب الاهتمام بها ودراستها وتحليلها، والجهود التي تبذل من أجل الحد منها بصورة كبيرة سواء في المرحلة الحالية والمستقبلية، مع توجيه هذه الجهود لتأخذ أبعاداً توعويه وارشادية سواء للزائرين والمعتمرين سواء في بلادهم الأصلية أو خلال فترة تواجدهم بالمملكة لأداء العمرة أو الزيارة للأراضي المقدسة.

 

رقم الدراسة: 43711003
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: د. مخلص عبدالله ركابي محجوب
عنوان الدراسة: تقدير معدلات تضخم الاسعار بمكة المكرمة
الملخص:
تقدير معدلات تضخم الاسعار بمكة المكرمة

 

رقم الدراسة: 43713003
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: بسام حسين حسن مشاط
عنوان الدراسة: تعظيم الاستفادة من الاطعام الخيري
الملخص:
تعظيم الاستفادة من الاطعام الخيري

 

رقم الدراسة: 43713005
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: رصد عناصر الطقس وجودة الهواء : رصد عناصر الطقس- رصد جودة الهواء-رصد الاشعاع الشمسي- إنشاء المؤشر الحراري لمدينة مكة- المكرمة -تحديد نسب مصادر نوعية الهواء-
الملخص:
رصد عناصر الطقس وجودة الهواء : رصد عناصر الطقس- رصد جودة الهواء-رصد الاشعاع الشمسي- إنشاء المؤشر الحراري لمدينة مكة- المكرمة -تحديد نسب مصادر نوعية الهواء-

 

رقم الدراسة: 43712005
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: د. محمد عبدالله عثمان ادريس
عنوان الدراسة: متابعة حركة الحشود في مكة المكرمة والمدينة المنورة
الملخص:
متابعة حركة الحشود في مكة المكرمة والمدينة المنورة

 

رقم الدراسة: 43721004
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: د. مخلص عبدالله ركابي محجوب
عنوان الدراسة: تقدير معدلات تضخم الأسعار بمكة المكرمة
الملخص:
تقدير معدلات تضخم الأسعار بمكة المكرمة

 

رقم الدراسة: 43723003
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: بسام حسين حسن مشاط
عنوان الدراسة: تعظيم الاستفادة من الاطعام الخيري
الملخص:
تعظيم الاستفادة من الاطعام الخيري

 

رقم الدراسة: 43722004
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: احمد البدوي طه عبدالمجيد
عنوان الدراسة: تقرير برنامج حركة المركبات والمشاة أثناء الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة في حج عام 1437هـ
الملخص:
يقوم هذا البرنامج بحصر أعداد المركبات والمشاة على الطرق أثناء الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة مما يساعد على التعرف على الكثير من المشاكل والظواهر المتعلقة بالنفرة ومن ثم دراستها وتحليلها ليسهل الوصول إلى حركة ميسرة بإذن الله. كما يمكن من خلال هذا البرنامج تقدير إجمالي عدد الحجاج الذين يقفون بعرفات نظراً لأنه يأخذ في الاعتبار حجاج الخارج والداخل معاً الذين يخرجون من عرفات.

 

رقم الدراسة: 43722007
تاريخها: 1437
الباحث الرئيس: احمد البدوي طه عبدالمجيد
عنوان الدراسة: تقييم تشغيل قطار المشاعر المقدسة –الخط الجنوبى فى حج عام 1437هـ
الملخص:
من المعلوم أن محدودية الوقت والمكان عاملان حاكمان في أداء فريضة الحج. ويتجلى ذلك بوضوح خلال حركة الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة حيث يفيض نحو مليونى حاج خلال وقت قصير يقدر بنحو ست ساعات فقط. ومن المعلوم أن حركة الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة قد شهدت تطوراً كبيراً في وسائل النقل بجانب تنظيم الحركة المرورية في المشاعر المقدسة.

 

رقم الدراسة: 43621007
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: السيد محمد السريتي‎
عنوان الدراسة: تقييم برنامج حج منخفض التكلفة من وجهة نظر الحجاج والمؤسسات : موسم حج 1436هـ
الملخص:
أطلقت وزارة الحج عام 1433هـ برنامج الحج منخفض التكلفة، وذلك لمراعاة مدى حاجة المواطنين والمقيمين من ذوي الدخل المحدود والراغبين في أداء فريضة الحج، وتسهيل أداء مناسك الحج عليهم بأقل تكلفة ممكنة من خلال شركات حجاج الداخل المرخص لهم تنفيذ هذا البرنامج. وتهدف هذه الدراسة إلى تقييم برنامج الحج منخفض التكلفة من حيث مستوى التكلفة، وجودة الخدمات المقدمة للحجاج، وتأثير هذا البرنامج على عديد من الظواهر السلبية في حج الداخل. تحتوي هذه الدراسة على سبعة مباحث؛ يتناول أولها: وصف برنامج حج منخفض التكلفة. ويعرض ثانيها: وصف عينة الحجاج. ويدرس ثالثها: وصف عينة المؤسسات. ويتناول رابعها: تقييم برنامج حج منخفض التكلفة من وجهة نظر الحجاج. ويتناول خامسها: تقييم برنامج حج منخفض التكلفة من وجهة نظر المؤسسات. ويوضح سادسها أهم التحديات التي تواجه برنامج حج منخفض التكلفة. ويعرض المبحث الأخير للنتائج والتوصيات.

 

رقم الدراسة: 43623012
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: إبراهيم حسين احمد عبدالرحيم
عنوان الدراسة: مؤشرات أداء مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والاضاحي ( بالوحدة البديلة (و) خلال موسم حج 1436هـ )
الملخص:
يعتبر مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي من الإنجازات العظيمة التي تحسب للمملكة العربية السعودية في خدمة ضيوف الرحمن لما له من فوائد صحية وشرعية وبيئية عديدة، ولا يقتصر المشروع على تأمين الأنواع المختلفة من الأنعام التي تجزيء للنسك بل أمتد إلى الاستفادة من لحومها لتوزيع جزء منها على فقراء الحرم والجزء الأكبر يتم حفظه لتوزيعه إلى العديد من الدول الإسلامية. ولأهمية وضخامة المشروع نشأت فكرة دراسة مؤشرات الأداء key performance indicators (KPIs)من أجل الوقوف على مدى تحقيق المشروع لأهدافه والتي يمكن من خلالها إدراك وحساب نسب الإنجاز المختلفة في كافة مراحل وجوانب المشروع. وتم اختيار الوحدة (و) من المجازر البديلة لإجراء دراسة مؤشرات الأداء للمشروع خلال موسم حج 1436هـ. وبعد الزيارات الميدانية المتكررة خلال الموسم تم رصد أهم مؤشرات الأداء الرئيسية لخطوات وتسلسل العمل بالوحدة (و) كمثال لوحدات المجازر البديلة الأخرى. تم تلخيص أهم مؤشرات الأداء للمهام المكلف بها اللجان المختلفة في التعامل مع الحيوان الحي قبل الذبح، الالتزام بالضوابط الشرعية والمتطلبات الصحية أثناء عملية الذبح، السلخ، التجويف، الفحص البيطري، الغسيل، الوزن، التغليف، والتبريد. كما تم الأخذ في الاعتبار دراسة تحديد النقاط الحرجة Critical Control Point (CCP) كمؤشر لسلامة اللحوم والذي يعتبر من اكثر الانظمة الوقائية لمنع التلوث حيث تم الفحص الميكروبي لعينات المسحات المآخوذة من أسطح الذبائح وأيدي الجزارين والعمال والأدوات المستخدمة (مثل السكاكين) في نقاط العمل المتنوعة. وأثبتت نتائج التحليل الإحصائي لأعداد الميكروبات على سطح ذبائح الأغنام / سم2 بأن متوسطات العدد الكلي للميكروبات الهوائية ، الميكروبات المعوية ، المكورات العنقودية الذهبية ، الفطريات والخمائر كانت 1338857، 3758.6، 27595.7، 142.9، 52285.7 بعد السلخ، بينما كانت 3152857، 19514.3، 888575.7، 1571.4، 249142.9 أثناء التجويف، كما كانت 4523750، 1515، 2.5، 17500، 318000 أثناء الفحص الروتيني وكانت 5300000، 2225، 326.7، 6666.7، 126666.7 بعد غسل الذبائح على التوالي. وأوصت الدراسة بتطبيق مؤشرات الأداء المقترحة خلال مواسم الحج القادمة على نفس الوحدة (و) وكذلك باقي الوحدات (ب، د، هـ)من المجزرة الحديثة وذلك لتقييم أداء اللجان وخطوات تشغيل المجزر

 

رقم الدراسة: 43614002
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: مؤشرات الحج
الملخص:
تم في هذا البحث وضع المفاهيم الرياضية والاحصائية لمؤشرات الحج وكيفية حسابها وبناء نظام يمكن من خلاله أتمتة عملية المؤشرات بحيث يتم إدخال قيم المتغيرات ومن ثم حساب المؤشر وعمل الرسومات البيانية الخاصة به متى توفرت تلك البيانات.

 

رقم الدراسة: 43614006
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: الاحصاءات الديموغرافية للمعتمرين رمضان 1436هـ
الملخص:
يهدف هذا البحث إلى دراسة أهم الخصائص السكانية والاجتماعية والاقتصادية لعينة مكونة من 1265 معتمر جاءوا إلى البيت الحرام في رمضان 1436 لأداء مناسك العمرة . وقد تم توزيع عينة الدراسة على الجنسيات المختلفة بنسب تتشابه إلى حد كبير بمتوسط هذه النسب في مجتمعات العمرةاج في بعض الأعوام الماضية أملين أن تمثل عينة هذا العام انعكاساً حقيقياً لمجتمع المعتمرين الكلي. وقد تضمنت استبانة البحث - والتي صممت خصيصاً لهذا البحث - أربعين متغيراً إحصائياً شملت الجوانب السكانية والاجتماعية والاقتصادية، وبعض هذه المتغيرات مقاس على المستوى الأسمي مثل مكان المقابلة و الجنس والجنسية والدولة القادم منها وجهة القدوم والحالة الاجتماعية ومعبر القدوم ووسيلة النقل والمهنة ومكان الإقامة في الموطن الأصلي والمذهب الفقهي ، وبعضهامقاس على المستوى الترتيبي مثل الحالة التعليمية ودرجة إجادة اللغة العربية ومعاملة قسم الجوازات ومعاملة العاملين في المسجد الحرام والمسجد النبوي ، والبعض الآخر مقاس على مستوى النسبة مثل العمر وعدد الأيام التي ينوي المعتمر قضاؤها في المملكة وعدد أفراد الأسرة المصاحبة للمعتمر وعدد مرات العمرة في السنوات الخمس الأخيرة وعدد مرات العمرة السابقة وعدد مرات الصلاة في الحرم والمبلغ الذي دفعه المعتمر لشركة العمرة والدخل الشهري وعدد الأيام التي قضاها المعتمر في المدينة المنورة.

 

رقم الدراسة: 43614007
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: الخصائص الديموغرافية للحجاج 1436هـ
الملخص:
يهدف هذا البحث إلى دراسة أهم الخصائص السكانية والاجتماعية والاقتصادية لعينة مكونة من 1758 حاج جاءوا إلى البيت الحرام لأداء مناسك الحج لعام 1435هـ.وقد تم توزيع عينة الدراسة على الجنسيات المختلفة بنسب تتشابه إلى حد كبير بمتوسط هذه النسب في مجتمعات الحجاج في بعض الأعوام الماضية أملين أن تمثل عينة هذا العام انعكاساً حقيقياً لمجتمع الحجيج الكلي. وقد تضمنت استبانة البحث - والتي صممت خصيصاً لهذا البحث - 45 متغيراً إحصائياً شملت الجوانب السكانية والاجتماعية والاقتصادية. بعض هذه المتغيرات مقاس على المستوى الأسمى مثل مكان الجنس والجنسية والدولة القادم منها وجهة القدوم والحالة الاجتماعية ومعبر القدوم ووسيلة النقل والمهنة ومكان الاقامة في الموطن الأصلي والمذهب الفقهي ، وبعضها مقاس على المستوى الترتيبي مثل الحالة التعليمية ودرجة اجادة اللغة العربية ومعاملة قسم الجوازات ومعاملة العاملين في بعثة الحج ومعاملة في الحرمين ، والبعض الأخر مقاس على مستوى النسبة المئوية مثل العمر وعدد الايام التي قضاها الحاج في المدينة وعدد مرات الحج في السنوات السابقة والمبلغ الذى دفعه الحاج لشركة الحج والدخل الشهري.

 

رقم الدراسة: 43624005
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: دراسة تحليلية لأزمنة المراحل الإجرائية التي يمر بها الحاج في المنافذ الجوية 1436هـ
الملخص:
بلغ عدد الحجاج القادمين من خارج المملكة عام 1436هـ (1,384,941) منهم 96.4% أي 1,334,247 حاج وصلوا إلى المملكة جواً. تصل تلك الملايين من الحجاج إلى مطارين رئيسيين وهما مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة ومطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة الأمر الذي يشكل عنق زجاجة في توافد الحجاج على المملكة ويعطي أهمية كبرى لضرورة الكفاءة والسرعة في إنهاء إجراءات وصول الحجاج في هذين المطارين. ولذلك وقع الاختيار على مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة ومطار الأمير محمد بالمدينة لدراسة المراحل الإجرائية التي يمر بها الحاج قبل صعوده إلى الحافلة التي ستقله إلى مسكنه حيث أن تقييم أداء منظومة الخدمات التي تقدم للحجاج الذي يصلون إلى المطار أصبح ضرورة ملحة للوقوف على أداء كل جهة وضمان قيامها بدورها على أكمل وجه ممكن.

 

رقم الدراسة: 43613014
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: بسام حسين حسن مشاط
عنوان الدراسة: السجل العلمي والتاريخي لماء زمزم
الملخص:
لقد عني كثير من الخلفاء والحكام في العصور السابقة ببئر زمزم ولكنها لم تنل من العناية والاهتمام مثل ما نالته في العهد السعودي الميمون فقد تشرفت حكومة خادم الحرمين الشريفين بفضل سقاية ماء زمزم. وكما تشرفت جامعة أم القرى ممثلة بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج منذ نشأته بإجراء العديد من الدراسات العلمية المتعلقة بماء زمزم والتي تهدف جميعها إلى المحافظة على ماء زمزم كما خلقه الله طاهراً نقياً من الملوثات بالإضافة إلى تطوير الخدمات المقدمة في سقاية ماء زمزم. والجدير بالذكر أن معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج له العديد من الدراسات المتعلقة بزمزم من أبرزها السجل العلمي والتاريخي لماء زمزم والذي أكمل هذا العام عامه الخامس والثلاثون حيث من خلال هذا البرنامج العلمي يتم جمع عينات من ماء زمزم بصفة دورية وتحليلها بهدف متابعة خصائص ماء زمزم الكيميائية والفيزيائية والبيولوجية. وقد برزت أهمية السجل العلمي والتاريخي لماء زمزم منذ بداية الظروف الطارئة التي تعرض لها الحرم المكي الشريف في غرة محرم سنة 100? وما عاصرها من أحداث تتمثل في إنشاء أنفاق لتصريف السيول بمنطقة الحرم أدت إلى تلوث ماء زمزم بالماء الجوفية شديدة التلوث, حيث أنه أثناء عمليات تطهير بئر زمزم والتي شارك فيها معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج لم يكن يوجد في ذلك الوقت أي سجل علمي يوضح الخصائص الكيميائية والبكتريولوجية لماء بئر زمزم يمكن الرجوع إليه لتتبع مسارات ماء بئر زمزم في أنفاق تصريف السيول المحيطة بالحرم المكي الشريف لذلك فإنه أثناء العمل في عمليات التطهير تم البدء في برنامج السجل العلمي والتاريخي لماء زمزم. وقد أجريت هذه الدراسة المستمرة التي يشملها هذا التقرير خلال الفترة من 1 محرم - 30 ذى الحجة 1435هـ ، واستكمالا للبرنامج البحثى الدوري والمستمر " السجل العلمى والتاريخى لماء زمزم المباركة". حيث تظهر أهمية البرنامج من خلال عدة أهداف هامة أهمها هو تكوين سجل علمي وتاريخي للخصائص الفيزيائية والكيميائية والبكتريولوجية لماء بئر زمزم ، ويعد هذا مرجعاً علمياً أساسياً وثابتاً ووفيراً في معلوماته يمكن الرجوع إليه في حالة حدوث أي مكروه للبئر لا سمح الله. وكما يمثل هذا السجل نظرة وصفية وكمية مسجلة امتداداً لتاريخ هذا البئر والماء المباركة .

 

رقم الدراسة: 43623007
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: رصد عناصر المناخ بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة
الملخص:
من أهم فوائد بيانات المناخ أنها تفيد صٌناع القرار والمخططين والباحثين بالقيام بتطوير مكة المكرمة مما يسهم في دفع عجلة البحث العلمي والتقدم والازدهار نحو التخطيط السليم ومعالجة مشاكل انتشار الملوثات الهوائية والأمراض المعدية والعشوائية في التخطيط العمراني وغيرها من المشاريع البحثية والتي بالطبع تخدم معتمري وحجاج بيت الله الحرام.يشمل هذا التقرير تقييم للبيانات المسجلة في المحطات خلال العام العام الميلادي 2014 م ليحقق الأهداف التالية:- 1.تحقيق ما تضمنته الخطة الخمسية المقترحة بوحدة الأرصاد الجوية التابعة لقسم البحوث البيئية والصحية بالمعهد بعمل سجل مناخي لكل محطة من المحطات التابعة للمعهد لتوفير قاعدة بيانات ثابته للمحطات تضم موقعها وموضعها وبداية الرصد وفترات التوقف والتغيرات التي تحيط بالمحطة من منشآت.2.تصنيف البيانات المناخية المتوفرة لكل محطة وأرشفتها في شكل جداول لعناصر الطقس، حتى يتسنى للباحثين في المعهد وخارجه الاستفادة من تلك البيانات في دراساتهم المتعلقة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة.3.إنشاء وتصميم جداول إحصائية للحيود المناخي بالمحطات من البيانات الساعية المتوفرة لكل عام.وتم حساب المتوسط الساعي والشهري للبيانات (متوسط درجة الحرارة ، الرطوبة النسبية، الأمطار، درجة حرارة التربة عند الاعماق (100سم، 50سم، 20سم، 5سم)، الاشعاع الشمسى الكلى، الضغط الجوي، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح ) لمحطات عرفات والعابدية والعزيزية ومخطط ولي العهد والشرائع والتخصصي والنوارية وزهرة كدي.بالاضافة الى اعداد مجموعة من الخرائط الكنتورية لدرجة الحرارة (أعلى متوسط ساعي، متوسط، أدنى متوسط ساعي بمكة المكرمة خلال 2014م) والرطوبة النسبية (أعلى متوسط ساعي، متوسط ، أدنى متوسط ساعي بمكة المكرمة خلال 2014م) وسرعة الرياح (أعلى متوسط ساعي، متوسط بمكة المكرمة خلال 2014م) والأشعاع الشمسي (أعلى متوسط ساعي، متوسط بمكة المكرمة خلال 2014م) وكمية الأمطار (أعلى متوسط ساعي بمكة المكرمة خلال 2014م).

 

رقم الدراسة: 43623005
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: أثر التغيرات المناخية على صحة الحجاج والمعتمرين
الملخص:
لوحظ ارتفاع خلال مواسم الحج الأخيرة لدرجات الحرارة ونسب الرطوبة بمكة المكرمة وما حولها. وبالتالي فإن الإصاباتُ الحرارية وأمراض الجفاف والضربات الحرارية تعد من أكثر المشاكل التي تواجه الحاج والمعتمر أثناء تأدية المناسك. وقد هدفت الدراسة إلى معرفة أثر الإجهاد الحراري الناتج من التغيرات المناخية على صحة الحجاج والمعتمرين وإيجاد مؤشر مناسب له ومدى تأثيراته الصحية وذلك تمهيدا لإيجاد أمثل الحلول لحماية صحة الحجاج والمعتمرين. لذلك تم أخذ قراءات المتغيرات المناخية من المحطات الأتوماتيكية المناخية الموزعة بمدينة مكة المكرمة والتي سجلت أعلى متوسط لدرجة الحرارة في يومي العاشر والحادي عشر من ذي الحجة 1436هـ. كما تم في هذه الدراسة التطرق للبيانات السابقة لدرجات الحرارة والاصابات الحرارية للأعوام (1425-1435هـ) ومقارنتها بنتائج موسم 1436هـ، حيث سجلت أعلى نسبة للإصابات الحرارية (1737 حالة) في موسم حج 1436هـ، بينما سجلت حالة واحدة في موسم حج 1432هـ. وأيضاً تم اخذ عينة عشوائية بلغت 358 مصابا حرارياً، تبين منها أن أعلى نسبة إصابات حرارية سجلت في يومي العاشر و الحادي عشر من ذي الحجة وهي (61.6%)، حيث وجد أن نسبة الذكور كانت الأعلى (50.3%)، بينما أعلى نسبة إصابة كانت في الاعمار ما بين (51-70 عاماً) وهي 52.2 %. بينما كانت الجنسيات المصرية والهندية والباكستانية والصينية ثم النيجيرية هي الأعلى في عينة الدراسة على الترتيب. ومن خلال هذه الدراسة تبين أن نسبة المصابين بأمراض مزمنة (سكر وضغط وغيره) كانت (19%)، وأعلى نسبة إصابات كانت من مستشفى النور (28.5%). كما كانت نسبة المصابين بارتفاع في درجة الحرارة (73.5%) والذين لديهم انخفاض في نسبة الاملاح ((Na كانت (14.2%) وهبوط ضغط الدم (21%) ونسبة المتوفين (3.4%) ونسبة الذين بلغوا الشفاء (53.0%). وتوقعت الدراسة استمرارية ارتفاع درجة الحرارة في مواسم الحج القادمة، لذلك أوصت الدراسة بالحيطة كعمل المظلات لتبريد الاجواء وتوفير المشروبات والتغذية الجيدة مراعاة للحالات الصحية الخاصة عند النفرة.

 

رقم الدراسة: 43621006
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: أ.د رمزي احمد الزهراني
عنوان الدراسة: دور فهم محتوى مواقع التواصل الاجتماعي في تحسين الأداء خلال موسم الحج : دراسة حالة تويتر لموسم حج 1436هـ
الملخص:
يمثل محتوى بيانات أدوات التواصل الاجتماعي، ومنها تويتر، على سبيل المثال لا الحصر، منجماً خصباً لإجراء كثير من الدراسات التحليلية عن ظاهرات متعددة ومختلفة. تهدف الدراسة الحالية إلى عرض وتقييم انطباعات المغردين خلال موسم حج 1436هـ (2015م)، بالاعتماد على شيء من محتوى تويتر خلال الفترة 3-30/12/1436هـ، الموافق 15/9-14/10/2015م، حيث تم تجميع التغريدات وتصنيفها على محورين مكاني وزماني عبر مراحل متتالية؛ حيث جمعت كل التغريدات التي تشتمل على كلمات مفتاحية keywords)) ذات علاقة بالحج والحجاج خلال ساعات اليوم المختلفة خلال المدة المحددة. ومن ثم صنفت البيانات حسب محتواها على المحورين المكاني والزماني. تلى هذا إعداد قاموس (dictionary)، للتعامل مع محتوى التغريدات، وتحديد طبيعة الانطباعات التي تعبر عنها هذه التغريدات. وأعقب ذلك تحليل وتفسير محتوى التغريدات حسب ما ورد آنفاً. وأظهرات نتائج هذه الدراسة تبايناً واضحاً في كم وطبيعة محتوى التغريدات باختلاف مكان وزمان التغريدات.

 

رقم الدراسة: 43623009
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: د. صفوت صلاح الدين أحمد جبر
عنوان الدراسة: برنامج متابعة السيول بمكة المكرمة
الملخص:
تعتبر السيول أحد أهم المخاطر الطبيعية التي تتعرض لها منطقة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة على فترات زمنية متباعدة. وعلى الرغم من أن حدوث السيول يرتبط أساسا بالعديد من العوامل الطبيعية مثل نمط وشدة سقوط الأمطار وتضاريس حوض الصرف والمنحدرات والأودية، إلا أن الاستخدام البشري للأراضي والتعدي الجائر على الأودية ومسارات تصريف المياه قد يؤدي إلى زيادة الأثار التدميرية للسيول، والتي قد تزداد حدتها بوجود العديد من الجبال في مكة المكرمة وعدم توفر بدائل للبناء بعيدا عن بطون الأودية والشعاب الضيقة المحيطة بالمسجد الحرام. ومع النمو الاقتصادي والعمراني والسكاني الذي تشهده مكة المكرمة، فقد اقتطعت مساحات كبيرة من سفوح الجبال المحيطة بأودية مكة المكرمة لتوفير مساحات عمرانية جديدة وبعيدة عن مخاطر السيول، بالإضافة إلى إنشاء العديد من الجسور فوق الأودية الرئيسية والسدود الصغيرة وقنوات تصريف السيول الهندسية لتلافي الاثار السلبية للسيول على مكة المكرمة والمشاعر المقدسة. وعلى الرغم من ذلك لازالت هناك خطورة حقيقية على الارواح والممتلكات مع تكرار سقوط الامطار وحدوث السيول بالمنطقة مما يؤكد على ضرورة إجراء الدراسات الهيدرولوجية المستمرة للوقوف على ديناميكيات السيول ومخاطرها على مكة المكرمة والمشاعر المقدسة.

 

رقم الدراسة: 43613012
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: د. عبدالله فيصل محمود السباعي
عنوان الدراسة: رصد المخلفات الصلبة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة
الملخص:
استهل برنامج رصد المخلفات الصلبة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة للعام 1436هـ بعرض النتائج الواردة من أمانة العاصمةالمقدسة-الأدارة العامة للنظافة حيث تبين أن أكثر الأحياء إنتاجاًً للنفايات الصلبة بمكة المكرمة حي المسفلة بإجمالي كمية نفايات 130600 طن خلال 1436هـ يليها حي الشوقية إنتاجاًً للنفايات بمعدل 101041 طن خلال 1436هـ وأقلها انتاجاً للنفايات حي الغزة 8990 طن خلال 1436هـ ومن ثم يتوجه الباحثون بتبني فكرة الربط بين عدد المقيمين بالأحياء وتوزيع الحجاج على تلك الأحياء، حيث يمكن من خلال توفر تلك البيانات تحديد أكثر الأحياء كثافة في أعداد الحجيج ومن ثم مدى تآثر منظومة ادارة النفايات بأعداد الحجاج لكل حي بالمنطقة المركزية بمكة المكرمة.ومن خلال المسح الميداني قبل وأثناء موسم الحج 1436هـ تم تدوين الملاحظات الفنية المتعلقة بمنظومة ادارة النفايات الصلبة بمشعر منى حيث لوحظ العديد من النقاط السلبية التي يجب تداركها في مواسم الحج القادمة من أهمها عدم تهيئة الصناديق الضاغطة والمخازن الأرضية وعدم الأستعداد الكافي لموسم الحج مع تكدس وتراكم النفايات بها قبل موسم الحج بالأضافة الى أنه تم تغيير واجهة الصناديق الضاغطة الخاصة بالمخيمات في هذا الموسم لجهة الشارع عوضاًً عن داخل المخيم بحيث يتم تشغيلها بواسطة عامل النظافة من امانة العاصمة ويكون مسؤولية المطوفين هي فقط إخراج النفايات من المخيم الى الشارع قرب الصندوق الضاغط (حسب إفادة إدارة النظافة بأمانة العاصمة المقدسة)، حيث تم تنفيذ هذا بكل المناطق الادارية بمنى باستثناء منطقة الشعيبين الشرقي والغربي. أيضاًً تم ملاحظة تكدس كبير للنفايات بجوار مداخل المخيمات ومخارج الطوارئ وعدم توافر العمالة الكافية بالأضافة الى إستخدام بوبكات ودينات في عمليات التنظيف بالشوارع المزدحمة بالحجاج (الأمر الذي قد يحتاج لمراجعة طبقاً لنظم الأمن والسلامة) كما أن تلك المعدات غير مجهزة لحفظ النفايات بالشكل الصحيح مما يؤدي لتبعثر النفايات.وأخيراً يمكن ايجاز التوصيات التي أوجزها التقرير الى مدى امكانية التعاقد مع مشغل خاص للصناديق الضاغطه بحيث يتم تخصيص عاملين لتشغيل كل صندوق او مخزن أرضي واستحداث مفهوم الصناديق الضاغطة متعددة الأدوار على أن يتم استخدام الصناديق الضاغطه تحت مستوى سطح الارض للنفايات العضوية وذلك للحد من الروائح وانتشارعصارة النفايات والنفايات الجافة

 

رقم الدراسة: 43613011
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: عبدالعزيز رشاد سروجي
عنوان الدراسة: رصد الاشعة الشمسية الساقطة على مكة المكرمة ( لعام 1436هـ - 2015م )
الملخص:
أضحت قضية البيئة من القضايا المعقدة وكلما زاد تطور الحياة كلما تعقدت الأمور أكثر، الأمر الذي يتطلب نظرة متأنية وفاحصة للمشاكل والقضايا البيئية المعاصرة خاصة في المناطق التي تزداد فيها الكثافة البشرية في أزمنة محددة، ومن ذلك على سبيل المثال ما تشهدة المدينتين المقدستين مكة المكرمة والمدينة المنورة وكذلك المشاعر المقدسة على حدٍ سواء بمواسم الحج والعمرة حيث يجتمع فيها أعداد كبيرة من الحجاج والمعتمرين وزوار بيت الله الحرام والمسجد النبوى الشريف وتتداخل فيها الكثير من العوامل التي تجعل هذه المناطق عرضة للمشاكل والتلوث البيئي بأشكاله المختلفة. ومن خلال هذه الرؤية المتكاملة فإن المعهد أنشأ شبكة للرصد البيئي والمناخي أوتوماتيكيا موزعة جغرافيا بجميع أنحاء مكة المكرمة بداية من عام 2000 م وشرع في انشاء أيضا مثل هذه الشبكة بالمدينة المنورة، ويهدف المعهد إلى إصدار تقارير دورية سنوية للتعرف على مستويات الأشعاع الشمسي وتقييمه بمكة المكرمة ودراسة كافة التفاعلات الكيموضوئية التي تحصل نتيجة لذلك ومن ثم تحليل كافة البيانات والمعلومات المتوفرة من جميع المحطات التي يمتلكها المعهد من أجل الوصول إلى صورة واضحة ومتكاملة عن الوضع البيئي لمكة المكرمة وكذلك التنبؤ بالتغيرات البيئية التي من المحتمل حدوثها في المستقبل حتى نتمكن من أخذ كافة الإحتياطات والتدابير لمعالجتها ومسبقا والحيلولة دون وقوع أي مشاكل بيئة في المستقبل قدر الإمكان وذلك ضمن أستراتيجية متكاملة ومنسجمة مع المخطط الشامل لمكة المكرمة.

 

رقم الدراسة: 43611001
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: الأبعاد الاجتماعية والاقتصادية للبائعة الجائلين بالمنطقة المركزية في المدينة المنورة
الملخص:
الدراسة تهتم بدراسة مجموعة العوامل التى تؤدى إلى زيادة أعداد البائعين الجائلين، والبحث بصورةٍ خاصة عن العلاقة السببية لتكرار هذه الظاهرة السلبية، ولاسيما خلال السنوات الاخيرة، وذلك في ضوء المؤشرات الإحصائية الواقعية، والتى يمكن الحصول عليها من الجهات ذات العلاقة، والتى تهتم بدراسة النتائج المرتبطة بهذه المشكلة على مستوى المدينة المنورة ككل، وعلى مستوى المنطقة المركزية والمسجد النبوى الشريف وساحاته بصورةٍ خاصة. بالإضافة إلى ذلك، فإن الدراسة الحالية تركز- أيضاً- على تحليل الجوانب المختلفة، والمرتبطة بظاهرة البائعين الجائلين في المنطقة المركزية، وساحات الحرم النبوى الشريف، سواء على المستوى الميدانى (الأمبيريقى)، أو على المستوى النظرى، وذلك عن طريق تحليل مجموعة النظريات والتصورات العلمية، والتى تناقش قضية- أو ظاهرة- البائعين الجائلين على مستوى الدول النامية خاصةً، وعلى المستوى الإقليمى والعالمى عامةً. حقيقةً، إن تحليل التراث العلمى لمشكلة البائعين الجائلين يعد أحد الجوانب الأساسية التى تسعى إليها الدراسة الحالية، وذلك من أجل تقديم المقترحات والحلول الواقعية حول هذه المشكلة للحد منها، والتخفيف من آثارها السلبية في المنطقة المركزية المحيطة بالمسجد النبوى الشريف.

 

رقم الدراسة: 43611002
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: احتياجات المعتكفين في المسجد الحرام رمضان 1436هـ
الملخص:
تهدف الدراسة لتقديم مجموعة من النتائج العامة، والتوصيات التى تطرح في صورة مقترحات، يمكن الاستفادة منها في عمليات تطوير منظومة الخدمات المقدمة للمعتكفين، وخاصةً بعد أن أسست الرئاسة العامة لشئون المسجد الحرام والمسجد النبوى الشريف إدارة يطلق عيلها بإدارة المستفيدين من خدمات الحرمين الشريفين، والتى تحرص للاستفادة من نتائج الدراسات والبحوث التى تهتم باستطلاعات رأى المستفيدين عامةً من هذه الخدمات، سواء أكانوا زائرين، أو معتمرين، أو حجاج، وفى إطار ما يعرف بنظم التغذية المرتدة Feed Back Systems لتطوير مستويات الخدمات، وجودتها بصورةٍ مستمرة.

 

رقم الدراسة: 43611005
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: رصد الظواهر السلبية في الحرم المكي الشريف رمضان 1436هـ
الملخص:
أهداف الدراسة : 1-التعرف على الوضع الراهن لأهم الظواهر السلبية في الحرمين الشريفين. 2- تحليل أهم الأنماط السلوكية المؤدية إلى تكرار الظواهر السلبية. 3-التعرف على اهم الجنسيات المكررة للظواهر السلبية. 4- كيفية تقديم الحلول والبدائل المناسبة للحد من حدوث الظواهر السلبية. 5- تقديم مقترحات إرشادية وتوعوية وسلوكية للحفاظ على قدسية الحرمين الشريفين.

 

رقم الدراسة: 43621004
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: رصد الظواهر الاجتماعية السلبية في المسجد الحرام والمسجد النبوي 1436هـ
الملخص:
أهداف الدراسة: 1-التعرف على الوضع الراهن لأهم الظواهر السلبية في الحرمين الشريفين. 2- تحليل أهم الأنماط السلوكية المؤدية إلى تكرار الظواهر السلبية. 3-التعرف على اهم الجنسيات المكررة للظواهر السلبية. 4- كيفية تقديم الحلول والبدائل المناسبة للحد من حدوث الظواهر السلبية. 5- تقديم مقترحات إرشادية وتوعوية وسلوكية للحفاظ على قدسية الحرمين الشريفين.

 

رقم الدراسة: 43613004
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: عصام عبدالحليم مرسي ابراهيم
عنوان الدراسة: معدل تولد النفايات وتصنيفها بإسكان الزائرين بالمدينة المنورة 1436هـ
الملخص:
سنوياً تستقبل المدينة المنورة ما يقارب 9 ملايين زائر بالاضافة الى عدد سكانها البالغ 1.34 مليون نسمة ومن المتوقع زيادة عدد الزائرين الى 15 مليون خلال 20 عاماً. وعليه فإنه من المتوقع تولد كميات كبيرة من النفايات الصلبة المنزلية (وخصوصاً أثناء موسمي رمضان والحج) والتي بلغت قرابة نصف مليون طن خلال عام 1436هـ. لذا تحتاج منظومة ادارة النفايات بالمدينة المنورة للتطوير المستمر والبحث عن طرق جديدة تضمن جمع ونقل وتخزين ومعالجة النفايات بالطرق البيئية الامنة. لذلك تهدف الدراسة لتحديد معدل تولد النفايات بإسكان الزائرين بالمدينة المنورة وفقاً لجنسيته ومؤسسة الطوافة التابع لها، مع تحديد نسب العناصر المكونة للنفايات كخطوة أولى للتعرف على منظومة إدارة النفايات الصلبة بالمدينة المنورة مما يسهل تقييمها وتطويرها ومن ثم إيجاد أفضل البدائل المناسبة لهذه المنظومة. قام الفريق البحثي (خلال موسمي رمضان وحج 1436 هـ) بإجراء دراسة ميدانية لتقدير معدل تولد النفايات الصلبة وتصنيفها في اسكان الزائرين بالمدينة المنورة حسب الجنسية. شملت الدراسة تسعة جنسيات مختلفة وأربعة عشر جنسية موزعة على جميع مؤسسات الحجاج خلال موسمي رمضان وحج 1436 هـ على الترتيب. تبين بموسم رمضان أن زوار الداخل أنتجوا أعلى كمية من النفايات للفرد (1.94 كجم/يوم/زائر) بينما انتج زوار مؤسسة حجاج أفريقيا غير العربية ادانى معدل (0.61 كجم/يوم/زائر). بينما وجد خلال موسم الحج أن أعلى معدل تولد للنفايات كان للزائرين التابعين لمؤسسة تركيا ومسلمي أوروبا (2.53 كجم/يوم/زائر) بينما كان ادنى معدل انتاج للنفايات في اسكان حجاج الداخل ودول مجلس التعاون الخليجي (0.84 كجم/يوم/زائر). يجب التنيه على أن كمية النفايات التي ينتجها الحاج من نفس الجنسية تختلف بإختلاف عدة عناصر من أهمها الإعاشة لكن النتائج هنا تعطي مؤشر عام. بناءً على ما سبق يتضح أن عدد حاويات النفايات التي يجب توفيرها لنفس العدد من الحجاج ولكن لجنسيتين مختلفة قد يكون مضاعفاً. خلصت الدراسة إلى أن المكون الأكبر للنفايات هو النفايات العضوية (بقايا الاطعمة) حيث مثلت 59% و39% من مجموع النفايات المتولدة خلال موسمي رمضان والحج 1436هـ على الترتيب. بينما كان البلاستيك ثاني أكبر عنصر مكون للنفايات بنسبة 26% لموسم رمضان و 32% لموسم الحج لنفس العام.

 

رقم الدراسة: 43613005
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: عصام عبدالحليم مرسي ابراهيم
عنوان الدراسة: رصد غازات الاحتباس الحراري بمكة المكرمة
الملخص:
لقد أصبحت ظاهرة الاحتباس الحراري اليوم من مصادر القلق الحقيقية التي تراود صناع القرار من السياسيين والخبراء وعامة الناس في كافة دول العالم بعد أن أثبتت الدلائل العلمية القاطعة حقيقة هذه الظاهرة وما تسببه من ارتفاع في درجة الحرارة على سطح الأرض وتأثيراتها السلبية على الكائنات الحية بما في ذلك الإنسان. وبهدف الوصول إلى تحقيق التنمية المستدامة، تبنت أمانة العاصمة المقدسة ما أوصت به مقررات الأمم المتحدة فيما يتعلق بتنمية المستوطنات البشرية وذلك بتبني منهجية علمية لمتابعة وتقييم الأداء لتحقيق أهداف التنمية الحضرية وتحديد أفضل الممارسات الملائمة للأوضاع المحلية وتطبيقها لتحسين البيئة الحضرية للمواطنين وذلك بإنشاء مرصد حضري لمدينة مكة المكرمة يعمل على توفير البيانات والمعلومات الاساسية في رسم السياسات الحضرية المستقبلية. ويمكن وصف ظاهرة الاحتباس الحراري بأنها عبارة عن ارتفاع تدريجي في درجة حرارة الطبقة السفلى القريبة من سطح الأرض من الغلاف الجوي المحيط بالأرض. وسبب هذا الارتفاع زيادة انبعاث الغازات الدفيئة أو غازات البيت الزجاجي (Green House Gases) وهي (بخار الماء، ثاني أكسيد الكربون، أكسيد النيتروز، الميثان، الأوزون، الكلوروفلوروكربونات) . وتلخصت أهداف الدراسة في قياس غازات الاحتباس الحراري بمكة المكرمة وتحديد مصادر تولد انبعاث غازات الاحتباس الحراري مع بناء قاعدة بيانات متمثلة في حصر وجرد مسببات غازات الاحتباس الحراري وأخيراً تقدير معدل تولد غازات الاحتباس الحراري لكل فرد مقيم بمكة المكرمة. تم جمع البيانات الخاصة بأعداد السيارات بمكة المكرمة بمختلف نوعياتها 723321 سيارة بمكة المكرمة ولحساب معدل التغير في اجمالي عدد السيارات بمكة المكرمة تم تجميع البيانات المتعلقة بالسيارات تم جمع البيانات الخاصة بعدد السيارات القادمة الى والمغادرة من مكة المكرمة من جميع منافذ القدوم والمغادرة من مكة المكرمة خلال مواسم رمضان والحج خلال الفترة من 1427هـ الى 1430 هـ. وتم التأكد جلياً أنه توجد فروق بسيطة غير مؤثرة في عدد السيارات بين عدد السيارات القادمة الى والمغادرة من مكة المكرمة لمواسم الحج من 1427هـ الى 1430 هـ لجميع المنافذ.

 

رقم الدراسة: 43612002
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: أ.د علاء الدين عادل الألفي‎
عنوان الدراسة: إمكانية انشاء حضانة للأاطفال بمحيط المسجد النبوي الشريف
الملخص:
تعاني مصليات النساء في المسجد النبوي الشريف من كثرة الأطفال الذين تجلبهم أمهاتهم إلى الحرم النبوي ومنهم أبناء تجاوزت أعمارهم العاشرة من المفترض ألا يدخلوا مصليات النساء , وهناك فتيات من نفس العمر يتجمعن للهو الجماعي رغم صلتهن ببعض واللعب بماء زمزم في الحرم ومصاعد الكهربائية والسلالم بعيدا عن أمهاتهن اللائي يقمن باصطحابهن بدون رقابة مما يثير غضب السيدات في الحرم وأغلبهن قادمات من جميع مناطق المملكة ويأتين لزيارة الحرم ليومين ويفضلن الصلاة بروية وهدوء بعيدا عن الإزعاج داخل أسواره .

 

رقم الدراسة: 43624002
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: محمد صديق صادق ياسين
عنوان الدراسة: دراسة تحليلية تنبؤيه لبيانات التقارير الدورية لموسم الحج والعمرة في المدينة المنورة
الملخص:
تهدف الدراسة إلى اجراء تحليل إحصائي للبيانات الدورية الواردة بتقارير الجهات المعنية بالحج والعمرة في المدينة المنورة، بهدف الاستفادة من تحليل البيانات في تحسين الخدمات وتحديد المؤشرات المستقبلية يستفاد بها من قبل متخذي القرار، وتسعى هذه الدراسة إلى: 1.انشاء سجل تاريخي تراكمي مع الدراسات السابقة المشابهة. 2. تغذية بنك المعلومات ببيانات التقارير الدورية لمواسم الحج في المدينة المنورة. 3. تحديد المشكلات والسلبيات في آليات تجميع البيانات. 4. تحسين جودة البيانات المغذية للتقارير. 5.الاستفادة من تحليل البيانات في تحسين الخدمات وتحديد المؤشرات المستقبلية يستفاد بها من قبل متخذي القرارات . 6.ابراز الجهود المبذولة من قبل مقدمي الخدمات.

 

رقم الدراسة: 43624003
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: محمد صديق صادق ياسين
عنوان الدراسة: دراسة إحصائية لسقيا زمزم في المسجد النبوي
الملخص:
تشرف الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي على جميع الخدمات المقدمة بالمسجد الحرام والتي تم تهيئتها لرواد المسجد من أجل أداء مناسكهم بسهولة ويسر ومن بين الخدمات خدمات سقيا زمزم بالمسجد النبوي. ويتم توفير سقيا ماء زمزم من خلال استلام ناقلات زمزم وتفريغها بخزانات المسجد النبوي وخزانات السبيل، ثم يتم توزيع الترامس المملوءة بماء زمزم المبرد داخل المسجد النبوي بأقسام الرجال والنساء حسب الأوقات المناسبة وأيضا على خزانات للمياه الباردة في ساحات المسجد النبوي. يتناول هذ البحث دراسة إحصائية لسقيا زمزم في المسجد النبوي، وتعني الدراسة بجميع البيانات الخاصة بأماكن وكميات سقيا ماء زمزم الموزعة بالأماكن المختلفة داخل وخارج المسجد النبوي ، وبصفة تفصيلية تهدف الدراسة إلى انشاء سجل تاريخي تراكمي مع الدراسات السابقة المشابهة، الاستفادة من تحليل البيانات في تحسين الخدمة و تحديد المؤشرات المستقبلية، بحث امكانية تغذية بنك المعلومات الخاص بمنظومة الحج ببيانات إحصائية لسقيا زمزم في المسجد النبوي، كما تدرس بحث عدداً من الجوانب التطويرية و الأمور التشغيلية التي تهتم بتوفير الخدمات المتميزة لسقاية زوار المسجد النبوي الشريف.

 

رقم الدراسة: 43611004
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: د. مخلص عبدالله ركابي محجوب
عنوان الدراسة: تقدير معدلات التضخم الأسعار في مكة المكرمة مؤشر أسعار الأساس النظري والأعمال التحضيرية لفترة الأساس موسم العمرة 1436هـ
الملخص:
الهدف الأساسي للبرنامج البحثي : تقديم سلسلة زمنية مستمرة، عبر السنوات المتتالية، عن معدلات التضخم في أسعار السلع والخدمات التي تمس كل من الحاج والمعتمر خلال موسمي الحج والعمرة. وذلك بتأسيس تركيب رقم قياسي كمؤشر لأسعار السلع والخدمات التي تهم المعتمر، وآخر لأسعار السلع والخدمات التي تهم الحاج.

 

رقم الدراسة: 43621002
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: د. مخلص عبدالله ركابي محجوب
عنوان الدراسة: تقدير معدلات التضخم في مكة المكرمة - مؤشر أسعار الحاج الأساس النظري والأعمال التحضيرية لفترة الأساس موسم الحج 1436هـ
الملخص:
الهدف الأساسي للبرنامج البحثي هو: تقديم سلسلة زمنية مستمرة، عبر السنوات المتتالية، عن معدلات التضخم في أسعار السلع والخدمات التي تمس كل من الحاج والمعتمر خلال موسمي الحج والعمرة. وذلك بتأسيس تركيب رقم قياسي كمؤشر لأسعار السلع والخدمات التي تهم المعتمر، وآخر لأسعار السلع والخدمات التي تهم الحاج.

 

رقم الدراسة: 43613001
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: أسامة على عطا لله
عنوان الدراسة: التجارب الناجحة لتغذية الأعداد الكبيرة
الملخص:
تناولت الدراسة التجارب المحلية في مجال تقديم خدمة الإعاشة ومن بينها تجارب منشآت القطاع الخاص الربحية وإمكانياتها وقدراتها الإنتاجية وخبراتها في مجال خدمات الإعاشة بالإضافة إلى تجارب الهيئات التطوعية التي تقدم خدمات الإعاشة وخاصة في موسم الحج وأيضاً تجارب هيئات الإغاثة المحلية. كما تناولت التجارب العالمية في مجال تقديم خدمات الإعاشة وتجارب منشآت تقديم خدمات الإعاشة والتغذية لشركات الطيران لكونها تمثل تجارب غنية باستخدام الأساليب الحديثة في تقديم خدماتها لحجم كبير من العملاء وتستخدم أحدث التقنيات لإعداد وتقديم الوجبات الغذائية، وتجارب هيئات الإغاثة العالمية في مجال تقديم خدمات الإعاشة للحشود الكبيرة في أوقات الطوارئ بالإضافة إلى خبرات تقديم خدمات الإعاشة في المناسبات الدينية والتجمعات الرياضية. واستناداً إلى ما تضمنته الدراسة من تجارب محلية وعالمية في مجال إطعام وإعاشة الحشود الكبيرة ومقارنتها بالوضع الحالي لخدمات الإعاشة والتموين في المشاعر المقدسة، وما توصلت إليه الدراسة من نتائج، يمكن تلافي السلبيات الموجودة حالياً والتي تم رصدها من خلال المسوحات الميدانية والمشاهدات والصور الحية لأماكن إعداد الطعام في المشاعر المقدسة وذلك بهدف تحسين وتطوير خدمات الإعاشة والتموين في المشاعر المقدسة ويكون ذلك بنقل إيجابيات التجارب المحلية والعالمية بتبني أفضل الأساليب والممارسات الحديثة في تكنولوجيات تصنيع الأغذية والأخذ بها في تجهيز وإعداد وتوزيع الطعام بما يتناسب مع احتياجات وأذواق الحجاج بأسلوب حديث ومتطور وصحي يتجاوز الأساليب المعمول بها حالياً.

 

رقم الدراسة: 43613009
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: متابعة جودة الهواء
الملخص:
عتبر برامج الرصد المناخي أحد أهم البرامج التي تهتم بها دول العالم في العصر الحديث، والتي تتم بواسطة أجهزة وبرامج مصممة لمساعدة الباحثين في توفير خدمات الأرصاد الجوية والهيدرولوجيا على نطاق واسع، والاستفادة منها في التصدي للمشاكل القائمة والناشئة.

 

رقم الدراسة: 43612001
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: خالد عبدالرحمن عبدالله اسره
عنوان الدراسة: التطبيقات الحديثة في مجال النقل
الملخص:
يعد الارتقاء بمستوى قطاع النقل في وقتنا الحاضر الركيزة الأساسية للاقتصاد الوطني وأحد أهم المعايير أو المؤشرات الدالة على مستوى التنمية العمرانية والتطور الحضري، حيث يتم قياس تقدم الدول بتقدم وسائل ونظم النقل فيها لا سيما إذا اعتمدت هذه الوسائل على تطبيقات تكنولوجية وأنظمة ذكية حديثة. يعتبر نمط النقل البري من الأنماط التي تهدف إلى التلبية الحقيقية لحاجات المواطنين للنقل ضمن شروط أكثر فائدة للمستعملين من حيث التكلفة وجودة الخدمات وضمانها، كما أنه يعطي الأولوية لتطوير وسائل النقل العام. ، ولكن وبالرغم من أهمية النقل البري في عملية التنمية الاجتماعية والاقتصادية من خلال تسهيل حركة نقل المسافرين والبضائع، إلا أن له تأثيرات سلبية على البيئة الحضرية إذ تمثل السيارات مصدرا رئيسياً وأساسياً لتلويث البيئة ، الأضرار البيئية الناجمة عن استخدام وسائل النقل البيئة الحضارية وازدياد الاختناقات المرورية وحوادث المرور. وقد أثبتت التجارب الدولية أن التأخر في حل مشكلات النقل داخل المدن يكلف كلا من وأن تلك التكلفة سترتفع وتتضاعف بمرور الوقت إذا لم يتم ،الاقتصاد والمجتمع خسائر كبيرة التصدي لها، وأن تكلفة إيجاد الحلول وتنفيذها أقل من تكلفة خسائر التباطؤ فيها، كما أن سرعة الحلول لها نتائج ايجابية مباشرة وغير مباشرة على التنمية الشاملة في المدى القريب . ولهذا السبب فقد عملت مختلف دول العالم على تبني عدة استراتيجيات لحل مشاكل النقل لعل أهمها على وجه الإطلاق استراتيجية نظم النقل الذكية التي بدأت بعض تطبيقاتها في الانتشار

 

رقم الدراسة: 43614005
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: محمد صديق نجوم
عنوان الدراسة: تطوير منظومة معلوماتية متكاملة لدعم متخذي القرار في مجال الحج والعمرة
الملخص:

 

رقم الدراسة: 43623008
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: متابعة جودة الهواء
الملخص:
يعتبر برامج المناخي أحد أهم البرامج التي تهتم بها دول العالم في العصر الحديث ، مشاهدة تتم بواسطة برامج وبرامج الدراسة والبحث العلمي في الحصول على مرافق الأرصاد والهيدرولوجيا على نطاق واسع ، والاستفادة منها في المحيط الهندي قائمة الناضجة للمشاكل

 

رقم الدراسة: 43622004
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: د. محمد عبدالله عثمان ادريس
عنوان الدراسة: تنظيم حركة المشاه على الطرق المؤدية إلى جبل الرحمة
الملخص:
1قياس تدفقات وكثافة المشاة على الطرق المؤدية إلى جبل الرحمةـ -2تحديد المعوقات التي تواجه المشاة على هذه الطرق. -3التعرف على مدى كفاية العلامات الإرشادية على هذه الطرق ووضوح مدلولها. -4تحديد مستويات الخدمة علي الطرق المؤدية إلى جبل الرحمة. -5اقتراح الحلول المناسبة لتسهيل حركة المشاة إلى جبل الرحمة

 

رقم الدراسة: 43624006
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: محمد صديق نجوم
عنوان الدراسة: تطوير منظومة معلوماتية متكاملة لدعم متخذي القرار في مجال الحج والعمرة
الملخص:

 

رقم الدراسة: 43622006
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: احمد البدوي طه عبدالمجيد
عنوان الدراسة: برنامج حركة المركبات والمشاة أثناء الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة عام 1436هـ
الملخص:
يقوم هذا البرنامج بحصر أعداد المركبات والمشاة على الطرق أثناء الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة مما يساعد على التعرف على الكثير من المشاكل والظواهر المتعلقة بالنفرة ومن ثم دراستها وتحليلها ليسهل الوصول إلى حركة ميسرة بإذن الله. كما يمكن من خلال هذا البرنامج تقدير إجمالي عدد الحجاج الذين يقفون بعرفات نظراً لأنه يأخذ في الاعتبار حجاج الخارج والداخل معاً الذين يخرجون من عرفات.

 

رقم الدراسة: 43622009
تاريخها: 1436
الباحث الرئيس: احمد البدوي طه عبدالمجيد
عنوان الدراسة: تقييم تشغيل قطار المشاعر المقدسة –الخط الجنوبى فى حج عام 1436هـ
الملخص:
من المعلوم أن محدودية الوقت والمكان عاملان حاكمان في أداء فريضة الحج. ويتجلى ذلك بوضوح خلال حركة الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة حيث يفيض أكثر من مليونى حاج خلال وقت قصير بحدود ست ساعات فقط تقريباً. ومن المعلوم أن حركة الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة قد شهدت تطوراً كبيراً في وسائل النقل. ويتطلب هذا التطور تنظيم الحركة المرورية في المشاعر المقدسة. وقد شمل هذا التنظيم منع المركبات أقل من 25 راكباً من دخول المشاعر المقدسة وتشجيع المشاة القادرين على المشى

 

رقم الدراسة: 43523003
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: إبراهيم حسين احمد عبدالرحيم
عنوان الدراسة: دراسة وضع مؤشرات أداء مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من لحوم الهدي والأضاحي بمجزرة الجمال والأبقار " المعيصم 4 "
الملخص:
بعد دراسة ميدانية لجميع الخطوات المتبعة بمجزر الجمال والأبقار المعيصم (4) تم وضع مؤشرات أداء لأهم اللجان العاملة بمشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي حتى يمكن الاستعانة بها في تقييم أداء المشروع في هذا المجزر وتكون أيضاً بداية لوضع مؤشرات أداء للمشروع في باقي المجازر التي تتعامل مع الأغنام. ويمكن تلخيص أهم مؤشرات الأداء للمهام المكلف بها اللجان المختلفة في إحصائيات أعداد الحيوانات التي تم استلامها وفحصها ونسبة اعداد الحيوانات التي تم رفضها من كل من الإبل والأبقار على حدة مقارنة بالأعداد المقبولة. كما تم وضع مؤشر أداء لحصر أعداد الحيوانات التي يتم تهريبها داخل الحظائر ومقارنتها بأعداد الحيوانات داخل نفس الحظيرة. كما لعبت أعداد المذبوحات دوراً هاًماً كمؤشر أداء بالإضافة إلى مقارنتها بأعداد الحالات التي تم إعدامها وكذلك مقارنة أعداد المذبوحات بالقدرة الاستيعابية للثلاجات الموجودة بالمجزر. وقد تم الأخذ في الاعتبار أعداد المذبوحات التي يتم توزيعها وإيجاد النسبة بينها وبين أعداد الحيوانات التي تم بيعها خلال موسم الحج. وبالنسبة للعاملين في المشروع فقد تم وضع مؤشرات أداء لمقارنة أعداد العاملين المكلفين بأداء مهام محددة بأعداد الحيوانات التي سوف يتعامل معها، على سبيل المثال أعداد الجزارين بالنسبة لأعداد الحيوانات التي تم ذبحها، أعداد أفراد اللجان العاملة مقارنة بحجم العمل من خلال حساب أعداد الحيوانات أو المذبوحات. كما تم استخدام بعض بنود التقييم التي وضعتها إدارة المشروع كمؤشرات أداء يمكن تقييمها وحساب نسبة إنجازها. وسوف يتم تطبيق مؤشرات الأداء المقترحة في العام القادم إن شاء الله على نفس المجزر لتقييم أداء اللجان وتحديد نسب الإنجاز في تحقيق المهام مع وضع توصيات التحسين المطلوبة والآليات المقترحة لتنفيذها.

 

رقم الدراسة: 43522004
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: احمد البدوي طه عبدالمجيد
عنوان الدراسة: تقرير برنامج حركة المركبات والمشاة أثناء الافاضة من عرفات إلى مزدلفة عام 1435هـ
الملخص:
يقوم هذا البرنامج بحصر أعداد المركبات والمشاة على الطرق أثناء الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة مما يساعد على التعرف على الكثير من المشاكل والظواهر المتعلقة بالنفرة ومن ثم دراستها وتحليلها ليسهل الوصول إلى حركة ميسرة بإذن الله . كما يمكن من خلال هذا البرنامج تقدير إجمالي عدد الحجاج الذين يقفون بعرفات نظراَ لانه يأخذ في الاعتبار حجاج الخارح والداخل معاَ الدين يخرجون من عرفات .

 

رقم الدراسة: 43513003
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: بسام حسين حسن مشاط
عنوان الدراسة: السجل العلمي والتاريخي لماء زمزم
الملخص:
لقد عني كثير من الخلفاء والحكام في العصور السابقة ببئر زمزم ولكنها لم تنل من العناية والاهتمام مثل ما نالته في العهد السعودي الميمون فقد تشرفت حكومة خادم الحرمين الشريفين بفضل سقاية ماء زمزم. وكما تشرفت جامعة أم القرى ممثلة بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج منذ نشأته بإجراء العديد من الدراسات العلمية المتعلقة بماء زمزم والتي تهدف جميعها إلى المحافظة على ماء زمزم كما خلقه الله طاهراً نقياً من الملوثات بالإضافة إلى تطوير الخدمات المقدمة في سقاية ماء زمزم. والجدير بالذكر أن معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج له العديد من الدراسات المتعلقة بزمزم من أبرزها السجل العلمي والتاريخي لماء زمزم والذي أكمل هذا العام عامه الخامس والثلاثون حيث من خلال هذا البرنامج العلمي يتم جمع عينات من ماء زمزم بصفة دورية وتحليلها بهدف متابعة خصائص ماء زمزم الكيميائية والفيزيائية والبيولوجية. وقد برزت أهمية السجل العلمي والتاريخي لماء زمزم منذ بداية الظروف الطارئة التي تعرض لها الحرم المكي الشريف في غرة محرم سنة 100? وما عاصرها من أحداث تتمثل في إنشاء أنفاق لتصريف السيول بمنطقة الحرم أدت إلى تلوث ماء زمزم بالماء الجوفية شديدة التلوث, حيث أنه أثناء عمليات تطهير بئر زمزم والتي شارك فيها معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج لم يكن يوجد في ذلك الوقت أي سجل علمي يوضح الخصائص الكيميائية والبكتريولوجية لماء بئر زمزم يمكن الرجوع إليه لتتبع مسارات ماء بئر زمزم في أنفاق تصريف السيول المحيطة بالحرم المكي الشريف لذلك فإنه أثناء العمل في عمليات التطهير تم البدء في برنامج السجل العلمي والتاريخي لماء زمزم. وقد أجريت هذه الدراسة المستمرة التي يشملها هذا التقرير خلال الفترة من 1 محرم - 30 ذى الحجة 1435هـ ، واستكمالا للبرنامج البحثى الدوري والمستمر " السجل العلمى والتاريخى لماء زمزم المباركة". حيث تظهر أهمية البرنامج من خلال عدة أهداف هامة أهمها هو تكوين سجل علمي وتاريخي للخصائص الفيزيائية والكيميائية والبكتريولوجية لماء بئر زمزم ، ويعد هذا مرجعاً علمياً أساسياً وثابتاً ووفيراً في معلوماته يمكن الرجوع إليه في حالة حدوث أي مكروه للبئر لا سمح الله. وكما يمثل هذا السجل نظرة وصفية وكمية مسجلة امتداداً لتاريخ هذا البئر والماء المباركة.

 

رقم الدراسة: 43513005
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: تقييم جودة الهواء بالمدينة المنورة خلال شهر رمضان 1435هـ
الملخص:
تم اعداد هذه الدراسة من خلال البرنامج " تعرض الحجاج والمعتمرين لملوثات الهواء بمكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة" حيث تم دراسة وتقييم جودة الهواء بالمدينة المنورة خلال شهر رمضان 1435هـ من خلال شبكة الرصد البيئي والمناخي التي تم البدء في انشاؤها في العام 2014 م حتى وصلت لعدد خمس محطات موزعة في جميع الأتجاهات الأربعة حول المسجد النبوي الشريف (محطة جبل أحد، محطة الخالدية، محطة الفيصلية، ومحطة قباء) بالأضافة الى محطة رصد متواجدة بجوار أرض البقيع بالمسجد النبوي الشريف (محطة البقيع).

 

رقم الدراسة: 43523006
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: أ.د عبدالحميد عبدالحميد عوض
عنوان الدراسة: تعرض الحجاج والمعتمرين لملوثات الهواء - أتربة الشوارع كمصدر رئيسى لملوثات الهواء
الملخص:
يعتبر غبار الشوارع من المصادر الهامة لتلوث الهواء خصوصاً في المدن الحضرية نتيجة لإعادة تعلقه تحت تاثير الأنشطة الإنسانية والرياح. وأتربة الشوارع معقدة التركيب والمكونات نتيبجة لتعدد مصادرها من التربة، وعوادم السيارات، وعمليات البناء والهدم ،و رصف الطرق. لذا يهدف هذا البحث إلى دراسة محتوى أتربة الشوارع من عناصر "الحديد والكالسيوم والرصاص والكادميوم والنيكل والسيلكون والسيلينيوم" بالإضافة الى المحتوى الميكروبى من"البكتيريا والفطريات" عند الحرم المكى والمسجد النبوى. تم تجميع الأتربة من على جانبى وإمتداد الشوارع عند كل الإتجاهات لكل من الحرم المكى والمسجد النبوى. كما تم نخل الأتربة للتخلص من الجسيمات أكبر من 45 ميكرومتر و تعيين تركيزات العناصر السابقة بإستخدام مطياف الإمتصاص الذرى. تم تعيين أعداد البكتيريا والفطريات بإستخدام المنابت الغذائية: الأجار المغذى و مستخلص المولت أجار، على التوالى. شكلت الجسيمات ذات الحجم 1,7 ميكرومتر النسبة الأعلى (10-25%) من إجمالى الجسيمات أقل من 45 ميكرومتر، بينما شكل الحديد والكالسيوم والسيلكون النسبة الأكبر من تركيب أتربة الشوارع كدليل على أن عمليات الهدم والبناء ورصف الطرق هى المصادرالاساسية لأتربة الشوارع. كذلك أظهر مؤشر التلوث إرتفاع تركيزات الرصاص كدليل على إستمرار تراكمه و زيادة معدلات الأتربة المتساقطة. تراوحت تركيزات البكتيريا والفطريات بين 104-106 و 104-105 مستعمرة/جرام، على التوالى، و أوضح مؤشر التلوث الميكروبى أن الجهة الشمالية من الحرم المكى هي الاكثر تلوثا بالميكروبات، وكان التلوث الميكروبى عند الحرم المكى أعلى بالمقارنة بالتلوث الميكروبى عند بالحرم النبوى، تم رصد أنواع قليلة من البكتيريا والفطريات نتيجة تأثير العوامل الجغرافية والمناخية، و كانت البكتيريا العصوية و فطر الاسبرجلس فيموجاتس المحب للحرارة الأكثر إنتشارا بين أنواع البكتيريا والفطريات، على التوالى، لذلك يجب أخذ الاستراتيجيات اللازمة لتقليل مصادر أتربة الشوارع حماية للبيئة وصحة الانسان، واستخدام بعض التقنيات للتخلص من بقايا العناصر الثقيلة فى الاتربة.

 

رقم الدراسة: 43523009
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: صحة الحجاج والمعتمرين :- مكافحة الملوثات بين دورات المياه وساحات المسجد الحرام
الملخص:
تعتبر المملكة العربية السعودية من أبرز الدول التي تدير الحشود والتجمعات البشرية, حيث يقع على كاهلها توفير وتأمين مختلف الخدمات الضرورية للحياة الإنسانية في الحرم المكي الشريف أهمها المرافق الصحية (دورات المياه والحمامات والمواضي). فقد تم في المسجد الحرام توفير مرافق كثيرة من دورات المياه (حمامات ومواضي) تقع في أماكن واتجاهات مختلفة من ساحات المسجد الحرام. هدفت الدراسة إلى مكافحة التلوث والعدوى المترتبة عن استخدام الدورات والمواضي بساحات الحرم المكي الشريف وجعل المسار ما بين دورات المياه أو المواضي وبين المسجد الحرام أو ساحاته مسارا صحيا وخال من الملوثات وطاهرا ونظيفا وجافا. ولمعرفة ذلك فقد تمت ملاحظة الممارسات السلبية في دورات المياه وأوجه القصور في هذه الدورات كما تم تقييم الاشتراطات الصحية لهذه الحمامات وتقييم التلوث بعمل مسحات للعد البكتيري من مقابض الأبواب وأرضيات مخارج الحمامات. وتبين أن في أوقات الذروة تكثر الممارسات السلوكية الغير حميدة كالنوم والجلوس والبيع والتسول من قبل مرتادي بعض هذه الدورات كما تبين عدم توفر ظاهرة غسيل اليدين إطلاقا وعدم وجود إرشادات وتعليمات لها وانعدام وسائل التنشيف (نشافات) وعدم توفر المطهرات كما بينت تحاليل العد البكتيري أن نسبة الدورات ذات التلوث العالي عند أرضيات مخارج الدورات كانت مرتفعة بنسبة 71.1% وأوصت الدراسة بالإسراع في القضاء على الظواهر السلبية ونشر ثقافة غسل الأيدي وإنشاء وسائل لها في الدورات وكذلك وسائل لتنشيف الأيدي و الأرجل وتكثيف العمالة وقت الذروة ومكافحة التلوث بطرق الغسيل والتطهير المعروفين والتعقيم على المدى الطويل باستخدام تقنية النانوتكنولوجيا كأحدث وسيلة لذلك.

 

رقم الدراسة: 43522003
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: د. محمد عبدالله عثمان ادريس
عنوان الدراسة: دراسة تطوير حلول ومقترحات لتوسعة مصلى النساء بالمسجد النبوي الشريف ( القسم الشمالي الشرقي )
الملخص:
يكتظ المصلون والزوار في المسجد النبوى الشريف على مختلف ثقافاتهم وتنوع أجناسهم وعلى مدار الساعة ركعا سجدا متضرعين خاشعين بالدعاء تالين لكتاب الله ويندر أن يجد الزائر مكانا خاليا فى المسجد في أي وقت من اليوم والليلة، ويشهد المسجد النبوي الشريف خلال المواسم كثافة عالية من المصلين ويمتلئ المسجد والساحات المحيطة به بالمصلين ويلاحظ أنه في أوقات الذروة تشهد مصليات النساء وخاصة القسم الواقع في الجهة الشمالية الشرقية للمسجد كثافة عالية تزيد عن أستيعابيتة لتميزه بإمكانية الزيارة والصلاة في الروضة النبوية الشريفة من خلاله في الأوقات المخصصة لذلك، مما يسبب الزحام ويؤثر على أمن وسلامة المصليات والزائرات من النساء. ومع الزيادة المستمرة فى أعداد الزوار من النساء لوحظ العديد من المشاكل التى تؤثر على أمنهن وسلامتهن ، ومن هذا المنطلق ظهرت الحاجة إلى تطوير حلول ومقترحات لتوسعة مصلى النساء بالقسم الشمالي الشرقي بالمسجد النبوي الشريف، وإيجاد نموذج متزن يلبي جميع المتطلبات والتوقعات المستقبلية من خلال تحقيق الأهداف التالية: 1)التعرف وتحديد أماكن مصليات النساء بالمسجد النبوي الشريف. 2)التعرف وتحليل الوضع الراهن لمصليات النساء والخصائص الهندسية لها. 3) تحديد الفرص المتاحة لزيادة الطاقة الإستيعابية لمصلى النساء الشمالي الشرقي. 4) تطوير حلول هندسية وادارية من خلال تقديم البدائل المتاحة وإختيار البديل المناسب لتمكين المصليات والزائرات للمسجد النبوى الشريف من النساء أدائهن للعبادة فى أمان وسهولة ويسر. وتسعى الدراسة التي تتبع المنهج الوصفي التحليلي وتعتمد على الدراسات السابقة والأعمال الميدانية في جمع المعلومات والبيانات التى تؤدي إلى تقديم البدائل المتاحة وإختيار البديل المناسب لتمكين زائرات المسجد النبوى الشريف من النساء من أدائهن للعبادة من خلال محورين رئيسيين وهما: * تحليل الوضع الراهن. ** تطوير البدائل المتاحة وإختيار البديل المناسب لتمكين المصليات والزائرات للمسجد النبوى الشريف من النساء من أدائهن للعبادة فى أمان وسهولة ويسر. ومن التحليل والمقارنة بين البدائل المختلفة، ثم إختيار البديل الأفضل وتحليله وعرض كافة التفاصيل الهندسية والحلول الإدارية والتشغيلية المقترحة المساعدة للحل الهندسى لتمكين زائرات المسجد النبوى الشريف من النساء من أدائهن للعبادة فى أمان وسهولة ويسر.

 

رقم الدراسة: 43525004
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: عثمان بكر عثمان قزاز
عنوان الدراسة: دور وسائل الإعلام الجديد في مواجهة بعض مشكلات زوار المسجد النبوي الشريف
الملخص:
يحتل الحرم النبوي مكانة خاصة في قلوب المسلمين تأتى في المرتبة الثانية بعد الحرم المكي ، كما قال النبي (صلى الله عليه وسلم) في حديثه ''لا تشد الرحال إلا لثلاثة: المسجد الحرام ومسجدي هذا (يقصد المسجد النبوي) والمسجد الأقصى المبارك''ونجد في الآونة الأخيرة زيادة الإقبال على الإعلام الجديد ، حتى أصبح وسيلة صعب الاستغناء عنها ، ونظراً لمواجهة زوار المسجد النبوي للعديد من المشكلات أثناء الزيارة ، وجد الباحثون أنه من الأهمية معرفة الدور الذي يمكن أن تقدمة وسائل الإعلام الجديد في مواجهة مشكلات زوار المسجد النبوي الشريف.

 

رقم الدراسة: 43514002
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: أ.د سمير مصطفى شعراوي‎
عنوان الدراسة: الخصائص الديموغرافية للمعتمرين رمضان 1435هـ
الملخص:
يهدف هذا البحث إلى دراسة أهم الخصائص السكانية والاجتماعية والاقتصادية لعينة مكونة من 1265 معتمر جاءوا إلى البيت الحرام في رمضان 1435 لأداء مناسك العمرة . وقد تم توزيع عينة الدراسة على الجنسيات المختلفة بنسب تتشابه إلى حد كبير بمتوسط هذه النسب في مجتمعات العمرةاج في بعض الأعوام الماضية أملين أن تمثل عينة هذا العام انعكاساً حقيقياً لمجتمع المعتمرين الكلي . وقد تضمنت استبانة البحث - والتي صممت خصيصاً لهذا البحث - أربعين متغيراً إحصائياً شملت الجوانب السكانية والاجتماعية والاقتصادية، وبعض هذه المتغيرات مقاس على المستوى الأسمي مثل مكان المقابلة و الجنس والجنسية والدولة القادم منها وجهة القدوم والحالة الاجتماعية ومعبر القدوم ووسيلة النقل والمهنة ومكان الإقامة في الموطن الأصلي والمذهب الفقهي ، وبعضهامقاس على المستوى الترتيبي مثل الحالة التعليمية ودرجة إجادة اللغة العربية ومعاملة قسم الجوازات ومعاملة العاملين في بعثة العمرة ومعاملة أهل السعودية ، والبعض الآخر مقاس على مستوى النسبة مثل العمر وعدد الأيام التي ينوي المعتمر قضاؤها في المملكة وعدد أفراد الأسرة المصاحبة للمعتمر وعدد مرات العمرة في السنوات الخمس الأخيرة وعدد مرات العمرة السابقة وعدد مرات الصلاة في الحرم والمبلغ الذي دفعه المعتمر لشركة العمرة والدخل الشهري وعدد الأيام التي قضاها المعتمر في المدينة المنورة.

 

رقم الدراسة: 43524003
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: أ.د سمير مصطفى شعراوي‎
عنوان الدراسة: الخصائص الديموغرافية للحجاج حج 1435هـ
الملخص:
يهدف هذا البحث إلى دراسة أهم الخصائص السكانية والاجتماعية والاقتصادية لعينة مكونة من 1758 حاج جاءوا إلى البيت الحرام لأداء مناسك الحج لعام 1435هـ.وقد تم توزيع عينة الدراسة على الجنسيات المختلفة بنسب تتشابه إلى حد كبير بمتوسط هذه النسب في مجتمعات الحجاج في بعض الأعوام الماضية أملين أن تمثل عينة هذا العام انعكاساً حقيقياً لمجتمع الحجيج الكلي. وقد تضمنت استبانة البحث - والتي صممت خصيصاً لهذا البحث - 45 متغيراً إحصائياً شملت الجوانب السكانية والاجتماعية والاقتصادية. بعض هذه المتغيرات مقاس على المستوى الأسمى مثل مكان الجنس والجنسية والدولة القادم منها وجهة القدوم والحالة الاجتماعية ومعبر القدوم ووسيلة النقل والمهنة ومكان الاقامة في الموطن الأصلي والمذهب الفقهي ، وبعضها مقاس على المستوى الترتيبي مثل الحالة التعليمية ودرجة اجادة اللغة العربية ومعاملة قسم الجوازات ومعاملة العاملين في بعثة الحج ومعاملة في الحرمين ، والبعض الأخر مقاس على مستوى النسبة المئوية مثل العمر وعدد الايام التي قضاها الحاج في المدينة وعدد مرات الحج في السنوات السابقة والمبلغ الذى دفعه الحاج لشركة الحج والدخل الشهري.

 

رقم الدراسة: 43523007
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: د. صفوت صلاح الدين أحمد جبر
عنوان الدراسة: متابعة السيول بمكة المكرمة - التقرير الدوري للبيانات التي تم رصدها خلال العام 1435هـ / 1436هـ
الملخص:
تعتبر السيول أحد أهم المخاطر الطبيعية التي تتعرض لها منطقة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة على فترات زمنية متباعدة. وعلى الرغم من أن حدوث السيول يرتبط أساسا بالعديد من العوامل الطبيعية مثل نمط وشدة سقوط الأمطار وتضاريس حوض الصرف والمنحدرات والأودية، إلا أن الاستخدام البشري للأراضي والتعدي الجائر على الأودية ومسارات تصريف المياه قد يؤدي إلى زيادة الأثار التدميرية للسيول، والتي قد تزداد حدتها بوجود العديد من الجبال في مكة المكرمة وعدم توفر بدائل للبناء بعيدا عن بطون الأودية والشعاب الضيقة المحيطة بالمسجد الحرام. ومع النمو الاقتصادي والعمراني والسكاني الذي تشهده مكة المكرمة، فقد اقتطعت مساحات كبيرة من سفوح الجبال المحيطة بأودية مكة المكرمة لتوفير مساحات عمرانية جديدة وبعيدة عن مخاطر السيول، بالإضافة إلى إنشاء العديد من الجسور فوق الأودية الرئيسية والسدود الصغيرة وقنوات تصريف السيول الهندسية لتلافي الاثار السلبية للسيول على مكة المكرمة والمشاعر المقدسة. وعلى الرغم من ذلك لازالت هناك خطورة حقيقية على الارواح والممتلكات مع تكرار سقوط الامطار وحدوث السيول بالمنطقة مما يؤكد على ضرورة إجراء الدراسات الهيدرولوجية المستمرة للوقوف على ديناميكيات السيول ومخاطرها على مكة المكرمة والمشاعر المقدسة. يعتبر برنامج رصد السيول بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة، والذي يقوم به باحثون من معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة بجامعة أم القرى، أحد أهم البرامج التي تستهدف رصد كافة التغيرات المناخية وما يترتب عليها من تغيرات هيدرولوجية في مناطق المشاعر المقدّسة والتي تمس بشكل مباشر الحجيج والمعتمرين لبيت الله الحرام والمسجد النبوي الشريف، حيث يجمع البرنامج بين أنظمة الرصد وأنظمة المعلومات ومرافق الاتصالات، ومراكز معالجة البيانات والتنبؤ - التي يشغلها الأعضاء - ليكون بمثابة العمود الفقري لتوفير خدمات التنبؤ بأماكن الخطورة الناتجة عن السريان السطحي لمياه السيول. يدعم البرنامج تطبيق المعلومات المناخية والطوبوغرافية للمساعدة في التخطيط الاقتصادي والاجتماعي وفي أعمال التنمية المستدامة بالمشاعر المقدّسة.

 

رقم الدراسة: 43513002
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: أ.د عبدالحميد عبدالحميد عوض
عنوان الدراسة: تطوير منظومة الاعاشة المحور البحثي : تقييم وجبات الإعاشة المقدمة
الملخص:
هناك اختلاف في الوجبة المفضلة بين الافراد، حيث يحرص متعهدو الإعاشة على تقديم الوجبات للحجاج والمعتمرين والتي قد لا تلبى احتياجات الحاج أو المعتمر مما يؤدى الى هدر الطعام بكميات كبيرةبالإضافة الى الخسارة اقتصادية. و يهدف هذا البحث الى استطلاع آراء المعتمرين والحجاج عن وجبات الإعاشة المقدمة لهم و اقتراح وجبة غذائية نموذجية للحدّ من النفايات المتولدة وهدر الطعام، تم تصميم استبانة استطلاع رأى لتقييم آراء الحجاج والمعتمرين في وجبات الاعاشة المقدمة لهم بالمشاعر المقدسة ومكة المكرمة، حيث اشتملت الاستبانة على 21 و 24 سؤال خلال موسمي رمضان والحج، على التوالي. اظهرت نتائج تحليل الاستباناتان أكثر من 60% - 70% من مجتمع الدراسة يتم تأمين وجبات الإعاشة لهم خلال موسمي رمضان والحج، ويتمتقديم الوجبات "المطبوخة" بدرجة حرارة مناسبة كانت من المشكلات التي ظهرت في هذه الدراسة، وهناك رضا عام على وجبات الاعاشة وإن كانت هناك بعض السلبيات النسبية التي ظهرت وان اختلفت درجتها بين افراد مجتمع الدراسة.

 

رقم الدراسة: 43522007
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: عبدالخالق جلال الدين دولة
عنوان الدراسة: برنامج متابعة تشغيل وتفويج الحمرات : التحديات التي واجهتها القطاعات في تنفيذ خططها التشغيلية وفي التفويج إلى منشأة الجمرات لموسم الحج 1435هـ
الملخص:
التحديات التي واجهتها القطاعات في تنفيذ خططها التشغيلية وفي التفويج إلى منشأة الجمرات لموسم حج عام 1435هـ

 

رقم الدراسة: 43513007
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: عبدالعزيز رشاد سروجي
عنوان الدراسة: الأشعة الشمسية الساقطة على مكة المكرمة
الملخص:
يتلخص دور برنامج رصد الأشعاع الشمسي الساقط على مكة المكرمة في تعريف مقدار الأشعة الشمسية فوق البنفسجية والمرئية وتحت الحمراء الساقطة على مكة المكرمة ومدى تغيرها بتغير فصول السنة وأحوال الطقس طيلة العام وتكوين سجل علمي لبيانات الأشعة الشمسية الساقطة على مكة المكرمةبالأضافة الى تحليل قياسات الأشعة فوق البنفسجية وتحت الحمراء والتنبؤ بمسارها واتجاهها البيئي على المدى البعيد. والأنتهاء بتوظيف تلك البيانات والنتائج في بعض التطبيقات البيئية مثل الإحتراق الجلدي وضربات الشمس والتفاعلات الضوء كيميائية التي تتم مع بعض الغازات والملوثات الهوائية.إن أماكن المشاعر المقدسة والمتمثلة بمنى والمنطقة المركزية ومزدلفة وعرفات يتواجد بها أعلى معدل للقيم العظمى للإشعاع الشمسي الكلي. بالمقارنة بباقي أحياء مكة المكرمة.وللأسطح البيضاء بالمنطقة المركزية تأثير مباشر على مقدار انعكاسية الإشعاع الشمسي الساقط حيث يتم انعكاسه كليا مما قد يؤثر على رؤية المصلين بساحات الحرم المكي الشريف. ومن الجدير بالذكر أن هذه القيم خلال شهر يناير الذي يعتبر من شهور فصل الشتاء والذي يكافئ الفترة التي يقل بها تواجد المعتمرين والزوار للحرم المكي الشريف هي أقل قيم للإشعاع الشمسي الكلي بأنواعه المختلفة. ويوصى بتوظيف وإستخدام هذه البيانات فى العديد من المشروعات البيئية الكبيرة والتنبؤ بمستويات الأشعة الكلية وفوق البنفسجية وتحت الحمراء في مواسم الحج والعمرة القادمة في فصول السنة المختلفة وبالتالي أخذ التدابير والحيطة لتوفير أفضل البيئات المناسبة للحجاج والمعتمرين لأداء مناسكهم بيسر وأمن وطمأنينة.

 

رقم الدراسة: 43523005
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: عبداللطيف عيسوي عواد عبده
عنوان الدراسة: رصد عناصر المناخ بمكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة
الملخص:
من أهم فوائد بيانات المناخ أنها تفيد صٌناع القرار والمخططين والباحثين بالقيام بتطوير مكة المكرمة مما يسهم في دفع عجلة البحث العلمي والتقدم والازدهار نحو التخطيط السليم ومعالجة مشاكل انتشار الملوثات الهوائية والأمراض المعدية والعشوائية في التخطيط العمراني وغيرها من المشاريع البحثية والتي بالطبع تخدم معتمري وحجاج بيت الله الحرام. يشمل هذا التقرير تقييم للبيانات المسجلة في المحطات خلال العام العام الميلادي 2014 م ليحقق الأهداف التالية:- 1.تحقيق ما تضمنته الخطة الخمسية المقترحة بوحدة الأرصاد الجوية التابعة لقسم البحوث البيئية والصحية بالمعهد بعمل سجل مناخي لكل محطة من المحطات التابعة للمعهد لتوفير قاعدة بيانات ثابته للمحطات تضم موقعها وموضعها وبداية الرصد وفترات التوقف والتغيرات التي تحيط بالمحطة من منشآت. 2.تصنيف البيانات المناخية المتوفرة لكل محطة وأرشفتها في شكل جداول لعناصر الطقس، حتى يتسنى للباحثين في المعهد وخارجه الاستفادة من تلك البيانات في دراساتهم المتعلقة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة. 3.إنشاء وتصميم جداول إحصائية للحيود المناخي بالمحطات من البيانات الساعية المتوفرة لكل عام. وتم حساب المتوسط الساعي والشهري للبيانات (متوسط درجة الحرارة ، الرطوبة النسبية، الأمطار، درجة حرارة التربة عند الاعماق (100سم، 50سم، 20سم، 5سم)، الاشعاع الشمسى الكلى، الضغط الجوي، توزيع تردد طبقات الرياح، وردة الرياح ) لمحطات عرفات والعابدية والعزيزية ومخطط ولي العهد والشرائع والتخصصي والنوارية وزهرة كدي. بالاضافة الى اعداد مجموعة من الخرائط الكنتورية لدرجة الحرارة (أعلى متوسط ساعي، متوسط، أدنى متوسط ساعي بمكة المكرمة خلال 2014م) والرطوبة النسبية (أعلى متوسط ساعي، متوسط ، أدنى متوسط ساعي بمكة المكرمة خلال 2014م) وسرعة الرياح (أعلى متوسط ساعي، متوسط بمكة المكرمة خلال 2014م) والأشعاع الشمسي (أعلى متوسط ساعي، متوسط بمكة المكرمة خلال 2014م) وكمية الأمطار (أعلى متوسط ساعي بمكة المكرمة خلال 2014م).

 

رقم الدراسة: 43511001
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: خدمات مؤسسات وشركات العمرة : دراسة ميدانية رمضان 1435هـ
الملخص:
أهمية هذه الدراسة : أولاً: التعرف بوضوح على طبيعة الوضع الراهن لشركات ومؤسسات العمرة وتنظيماتها الإدارية، وكيفية تطورها على المستوى الوظيفى والمهنى، ولاسيما خلال العهد السعودى، أو ما يعرف بمرحلة التأسيس الإدارى والتنظيمى الحديث لمؤسسات وشركات العمرة. ثانياً: تحليل مجموعة الخدمات التي تقدمها مؤسسات وشركات العمرة منذ المرحلة الأولى لإعداد التأشيرات في المواطن الأصلية للمعتمرين، مروراً بعمليات الاستقبال حتى المغادرة والترحيل، وعودة المعتمرين لبلادهم. ثالثاً: دراسة طبيعة آراء ووجهات نظر المعتمرين على منظومة الخدمات التي يتم تقديمها من خلال مؤسسات وشركات العمرة، وذلك على المستوى الميدانى، وأهم مقترحاتهم وآرائهم لتطوير هذه الخدمات بصورةٍ عامةٍ. رابعاً : التعرف على أهم المشكلات والصعوبات التي تواجه مؤسسات وشركات العمرة، لاسيما الإجراءات التنظيمية والإدارية التي تؤهل المعتمرين للسفر، وأخذ التأشيرات ثم خلال فترة إقامتهم وعودتهم إلى بلادهم الأصلية. خامساً: دراسة أهم المقترحات والآراء التي كشفت عنها مقابلات الدراسة من مقدمى الخدمة في الشركات ومؤسسات العمرة حول منظومة الخدمات ، وكيفية تحديثها ووضع آليات تنفيذية، وزيادة فاعلية وكفاءة العاملين بمؤسسات وشركات العمرة عامةً . سادساً: إمكانية طرح رؤية تصورية مستقبلية لطبيعة الخدمات وجودتها المقدمة للمعتمرين في السنوات القادمة، وخاصةً بعد تزايد إقبال المسلمين على أداء العمرة والزيارة، وذلك على مستوى المؤشرات الإحصائية الأخيرة. سابعاً: التعرف على طبيعة عمليات اتخاذ القرار، ووضع السياسات العامة لتطوير منظومة خدمات المعتمرين سواء من جانب شركات ومؤسسات العمرة، أو بعلاقاتها مع الجهات ذات العلاقة التى تقوم بعمليات التنسيق والمتابعة والإشراف من قبل وزارة الحج. ثامناً: دراسة مجموعة العوامل والظروف الداخلية التنظيمية والإدارية والمؤسساتية عامة، والتى تسهم في تقديم منظومة خدمات المعتمرين من جانب شركات المعتمرين ذاتها، وأيضاً العوامل الخارجية الأخرى التي تؤثر بصورة مباشرة وغير مباشرة في طبيعة هذه الخدمات، وكيفية إسهامها في أداء وفاعلية مؤسسات وشركات العمرة. تاسعاً: تحليل سبل تحسين الصورة الذهنية لدى المعتمرين عن مجموعة البرامج والخدمات التي تقدم إليهم، وذلك عن طريق دراسة مستوى رضاهم عن نوعية الخدمات ، وكيفية تبنى مقترحاتهم من أجل تطويرها.

 

رقم الدراسة: 43521001
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: تقييم خدمات مؤسسات الطوافة : دراسة ميدانية
الملخص:
الهدف الرئيسي من الدراسة :تحليل طبيعة خدمات مؤسسات الطوافة إلى حجاج بيت الله الحرام، و تطويرها من خلال التعرف على وجهة نظر الحجاج والمطوفين.

 

رقم الدراسة: 43515001
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: عثمان بكر عثمان قزاز
عنوان الدراسة: البوابات الإلكترونية ودورها في توعية وإرشاد المعتمرين والزوار بيت الله الحرام ( دراسة مقارنة لموقع الجوازات والشئون الاسلامية والرئاسة العامة لشئون المسجد الحرام والمسجد النبوي)
الملخص:
إن من نعم الله - عز و جل - التي حباها لبلادنا المباركة وجود الحرمين الشريفين بها, واللذان يتوجه إليهما الزوار على مدار العام من كل فج عميق وخاصة خلال شهر رمضان وخلال موسم الحج, وانطلاقا من عظم الأمانة فقد شرعت بعض الجهات الحكومية في تقديم بعض خدماتها عبر البوابة الالكترونية الخاصة بها, سعيا منها في تطبيق الحكومة الالكترونية ضمن استراتيجيات محددة والعمل على توفير معلومات توعوية للمعتمرين والزوار.

 

رقم الدراسة: 43525005
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: عثمان بكر عثمان قزاز
عنوان الدراسة: دور حملات التوعية الصحية من وزارة الصحة السعودية في امداد حجاج بيت الله الحرام بالمعلومات الصحية
الملخص:
تعتبر الحملات الإعلامية للتوعية الصحية من المجالات البحثية الهامة التي يُفرد لها اهتمام خاص في المجتمعات. وإذا نظرنا للحملات الإعلامية كمجال للدراسة نجد أن لها أهمية خاصة حيث أنها تجمع بين كل من الاتصال الشخصي والجماهيري. ويؤكد العلماء علي مدى الأهمية التي تحظى بها الحملات الإعلامية للتوعية الصحية لدى الجماهير، حيث يتصل مباشرة بصحة الإنسان، والتي تحظى باهتمام الفرد الأول في حياته. وبحكم مسئولية المملكة العربية السعودية التي شرفها الله بها لخدمة حجاج بيت الله الحرام وهو شرف لا يدانيه شرف لكل منتسب إلى هذه الأرض المباركة ، ومن ثم جندت كافة أجهزة الدولة لتحقيق هذه الرسالة النبيلة ، ورغبة في إعطاء المزيد من الاهتمام بالموضوعات والقضايا الصحية وتوعية المواطن السعودي وحجاج بيت الله الحرام، قامت حكومة خادم الحرمين الشريفين وعلي رأسها وزارة الصحة فقد اهتمت بمفهوم الصحة والحملات الاعلامية للتوعية الصحية. ومن هذا المنطلق قامت وزارة الصحة السعودية بوضع برنامج " التوعية الصحية في الحج" بهدف تعريف الحجاج بطرق الحفاظ علي الصحة والوقاية من الأمراض الأكثر انتشاراً أثناء موسم الحج، وذلك من خلال تبني السلوكيات الصحية السليمة لحجاج بيت الله الحرام.

 

رقم الدراسة: 43525001
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: عثمان بكر عثمان قزاز
عنوان الدراسة: دراسة معرفة أداء اتجاهات وممارسات الحجاج على مسألة الوقوف بجبل عرفات : نحو تطوير رسائل توعية الحشود
الملخص:
This study reports findings of an exploratory KAP (knowledge, attitudes, & practices) survey of the pilgrims about visiting the Jabal al-Rahmah on the Hajj Day. The broad research question examined in the study was to determine what perceptions do the Hajj pilgrims hold about going to the Jabal area and why do they hold those perceptions. Data on this research question was collected from a non-probability sample of 500 pilgrims during the Hajj of 1435 (H). Descriptive statistical techniques involving the use of such summary measures like means, standard deviations, correlation coefficients, and factor analysis revealed that going to the Jabal on the Hajj day, far from being a simple monolithic concept, might well be a complex conceptual continuum. The intermediate portion of this polar conceptual continuum of going and not going may be taken up by perceptual dynamics of information and attitudes, and risk perceptions. The religious scholars, the Ulema, seem to play a critical role in influencing the perceptual dynamics that result in the Hajj Day behavioral outcome of going or not going. Based on this, broad recommendations are made about the nature of messages (message content) to be used in a communication campaign of crowd management in the Jabal area.

 

رقم الدراسة: 43524001
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: أ.د عدنان عبدالعزيز قطب
عنوان الدراسة: تطوير منظومة معلوماتية متكاملة لدعم اتخاذ القرار في مجال الحج والعمرة
الملخص:
يهدف معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة إلى تأسيس بنك للمعلومات عن منظومة الحج والعمرة ليكون مرجعا علميا شاملا لمختلف أنواع الإحصائيات والحقائق وبالتالي عمل نموذج محكاه حسابي لمختلف عمليات الحج مما يساعد كثيرا على التخطيط. بالإضافة إلى العمل على بناء سجل تاريخي متكامل بالدراسات والوثائق والصور والأفلام والخرائط والمخطوطات التاريخية للحج ومكة المكرمة والمدينة المنورة لتكون مرجعا علميا وتاريخيا ثابتا، التي تساعد وبشكل كبير في التخطيط وتوفير الإمكانيات لخدمة ضيوف الرحمن وزوار الحرمين الشريفين. وتهدف الدراسة والتي ستتم عبر عدة مراحل إلى تأسيس بنك للمعلومات بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة، يمثل مرجعاً رئيسياً للباحثين والمستشارين ومتخذي القرار فيما يتعلق بشؤون الحج والعمرة، وكذلك الأماكن المقدسة في مكة المكرمة والمدينة المنورة. ومنها يمكن للباحثين وذوي العلاقة الاستفادة المثلى من الأبحاث التي تقدم في التخصصات المختلفة والربط بينها لما فيه مصلحة منظومة الحج والعمرة والزيارة كما سيوضحه مبدئيا هذا التقرير في هذه المرحلة.

 

رقم الدراسة: 43513001
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: عصام عبدالحليم مرسي ابراهيم
عنوان الدراسة: تقييم المنشئات الغذائية بمكة المكرمة خلال موسم رمضان 1435هـ
الملخص:
أجريت هذه الدراسة التي يشملها هذا التقرير في اطار الموسم البحثي الذي يقوم به معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة فى موسم رمضان عام 1435 هـ. لقد كانت الضرورة ملحة لتبني نهج متكامل يضمن سلامة الغذاء بدءًا من الأنتاج الأولي وحتى طاولة المستهلك. ولتطبيق هذا النهج تم إعداد هذا المقترح لتقييم المنشآت الغذائية ذات الصلة بمكة المكرمة من خلال التأكد من أن كل برامجها الرقابية ذات مرجعية علمية ومبنية على أسس تقييم المخاطر ما أمكن ذلك. وسوف تسهم الدراسة في وضع تصور للإدارة المثلى للرقابة الغذائية وتحديد مدى الألتزام بتطبيق المواصفات المحلية والأقليمية والدولية. أمكن التوصل الى بعض السلبيات عن المؤسسات الخيرية، منها مؤسستا افطار صائم وفاعل خير تستعين بالتمر غير منزوع النوى مما يزيد كميات النفايات المتولدة بكميات هائلة بالأضافة الى التوزيع العشوائي غير المقنن لوجبات الأفطار بساحات الحرم المكي الشريف. ومن الأيجابيات التي تم رصدها بالأطعام الخيري المقدم من المؤسسات الخيرية خلال موسم رمضان 1435 هـ بساحات الحرم المكي الشريف: التنظيم المتميز لسفر الأفطار المٌقدمة للمعتمرين والزوار بساحات الحرم المكي الشريف والمساجد، التنسيق بين المؤسسات المٌقدمة لوجبات الأفطار بالحرم المكي ولجنة السقاية والرفادة بمكة المكرمة، الدور المتميز والتعاون البناء بين الرئاسة العامة للمسجد الحرام والمؤسسات المٌقدمة للوجبات في تجميع النفايات وحسن ادارتها بساحات الحرم المكي الشريف، والإدارة السليمة للنفايات المتولدة من وجبات الأفطار المقدمة من المؤسسات الخيرية.

 

رقم الدراسة: 43523001
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: عصام عبدالحليم مرسي ابراهيم
عنوان الدراسة: تقييم المنشئات الغذائية خلال موسم الحج 1435هـ
الملخص:
أجريت هذه الدراسة التي يشملها هذا التقرير في اطار الموسم البحثي الذي يقوم به معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة فى موسم حج عام 1435 هـ. قد كانت الضرورة ملحة لتبني نهج متكامل يضمن سلامة الغذاء بدءًا من الأنتاج الأولي وحتى طاولة المستهلك. ولتطبيق هذا النهج تم اعداد هذا المقترح لتقييم المنشآت الغذائية بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة من خلال التأكد من أن كل برامجها الرقابية ذات مرجعية علمية ومبنية على أسس تقييم المخاطر. وسوف تسهم الدراسة في وضع تصور للإدارة المثلى للرقابة الغذائية وتحديد مدى الألتزام بتطبيق المواصفات المحلية والأقليمية والدولية وذلك بغرض تطوير نظم الأعاشة.ومن خلال البيانات والأستبانات التي تم الأستعانة بها لأنجاز تللك الدراسة تبين وجود بعض الأيجابيات المتمثلة في وجود لوائح تنظيمية واشتراطات صحية للمنشآت الغذائية والعاملين بمنطقة مكة المكرمة، وخضوع المنشآت الغذائية بمكة المكرمة للرقابة الصحية من قبل أمانة العاصمة والشؤون الصحية ووزارة التجارة، وخضوع المباسط الغذائية بمشعر منى للرقابة الصحية من قبل أمانة العاصمة، بالأضافة الى تأمين وجبات مجمدة مسبقة الإعداد Frozen Prepared Food من بعض مكاتب الخدمة التابعة لمؤسسات الطوافة بمشعر منى. وتمحورت السلبيات في عدم تناسب الوضع الراهن لمخيمات مشعر عرفات لإعداد وطهي وجبات الإعاشة بالمشعر. وعدم تناسب مساحة أماكن إعداد الطعام بمخيمات مشعر منى مع أعداد الحجاج المقيمين بالمخيمات, وعدم وجود خدمات غذائية منظمة بمشعر مزدلفة فيما عدا أعمال وأنشطة لجنة السقايا والرفادة, وعدم وجود لوائح تنظيمية واشتراطات صحية بأماكن إعداد الطعام بالمشاعر المقدسة، وعدم خضوع أماكن إعداد الطعام بالمشاعر المقدسة وخصوصاً التابعة لمكاتب الخدمة التابعة لمؤسسات الطوافة وحملات حجاج الداخل للرقابة الصحية.وتم إعداد قاعدة بيانات للمنشآت الغذايئة بمشعر منى وعددهم (987) مطبخاً، وذلك إعتماداً على تطبيقات نظم المعلومات الجغرافية وتحديد إحداثياتها على الخرائط المكانية والوصفية. حيث تم تدشين برنامج متابعة الإشتراطات الصحية من خلال تطبيق برنامج إلكترونى لتقييم الاشتراطات الصحية لأماكن إعداد الوجبات بالمشاعر المقدسة، ومطابخ مكة المكرمة خلال موسمي رمضان وحج 1435 هـ.

 

رقم الدراسة: 43523010
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: عصام عبدالحليم مرسي ابراهيم
عنوان الدراسة: رصد المخلفات الصلبة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة "معدل تولد النفايات ونوعياتها للحاج بمشعر منى وإسكان الحجاج 1435هـ"
الملخص:
تشكل كمية النفايات الصلبة المتولدة في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة خلال موسم الحج عبئاً على القائمين على النظافة وبالتالي فقد أصبح من الضروري البدء الفوري في التفاعل والتعامل مع هذه المشكلة على المدى القريب والبعيد ووضعها ضمن منظومة التطوير المستمر والبحث عن طرق جديدة تضمن جمع ونقل وتخزين ومعالجة النفايات بالطرق البيئية والصحية السليمة. وتم بدء باكورة هذا البحث بالمشروع البحثي "مشروع مخيم الحج الأخضر" والذي تم تطبيقه خلال عام 1432هـ والذي كان يهدف إلى توعيةالحجاج بأهمية فرز النفايات من المصدر (مخيمات مشعر منى) في المحافظة على نظافة المشاعر المقدسة وذلك من خلال تقليل كمية النفايات المتولدة من مخيمات الحجاج من المصدر بالأضافة إلى الفرز فى المصدر لتعظيم القيمة الإقتصادية للنفايات وتحويلها من عبْ إلى قيمة مضافة. وفى خلال هذا الموسم "موسم حج 1435 هـ قام الفريق البحثي على إجراء دراسة ميدانية لجمع عينات النفايات ودراسة تصنيفاتها وخصائصها الفيزيقية لعدد خمسة عشر جنسية موزعة على جميع مؤسسات الحجاج السبعة وذلك في اسكان الحجاج قبل توجه الحجاج الى المشاعر المقدسة في الفترة من 1 ذوالحجة - 7 ذوالحجة 1435 هـ في اطار الموسم البحثي الذي يقوم به معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة فى موسم حج عام 1435 هـ. وتتمحور أهداف البحث الحالي في تحديد معدل تولد النفايات بمشعر منى لكل حاج وفقاً لجنسيته, وتحديد معدل تولد النفايات لجميع مؤسسات الحجاج بمشعر منى مع تحديد الخصائص الفيزيقية للنفايات بمشعر منى. بالأضافة الى تحديد معدل تولد النفايات باسكان الحجاج لكل حاج وفقاً لجنسيته، وتحديد معدل تولد النفايات لجميع مؤسسات الحجاج باسكان الحجاج وفي النهاية معرفة المؤثرات على نظم الأدارة البيئية المتكاملة للنفايات الصلبة بإسكان الحجاج والمخيمات. وتبين أن أعلى معدل تول للنفايات الصلبة يتواجد بمؤسسة حجاج الداخل ودول مجلس التعاون الخليجي حيث يصل الى 0.91 حاج/كجم/يوم بإسكان الحجاج بينما يصل الى 2.73 حاج/كجم/يوم بمشعر منى, ويصل معدل التولد بإسكان الحجاج لمؤسسة الدول العربية 0.68 حاج/كجم/يوم مقارنة بمعدل 1.39 حاج/كجم/يوم بمخيمات مشعر منى, بينما في مؤسسة جنوب أسيا يصل معدل التولد بإسكان الحجاج الى 0.58 حاج/كجم/يوم بينما يصل الى 1.28 حاج/كجم/يوم بمخيمات مشعر منى.

 

رقم الدراسة: 43521002
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: عصام هاشم الجفري
عنوان الدراسة: تقدير واختبار الانفاق الكلي للحجاج القادمين من الخارج لموسم الحج 1435هـ
الملخص:
اعتمد التحليل في هذه الدراسة على عينة تتكون من (2655) حاج من مختلف الجنسيات، وقد تدرجت الدراسة من تحليل الدخل الكلي ثم الإنفاق الكلي ثم مكونات الإنفاق الكلي ما بين سلع وخدمات ، ثم تأثير العوامل النوعية أو الوصفية على الإنفاق الكلي للحاج وقد خرجت الدراسة بالعديد من النتائج العملية المهمة للمهتمين بقطاع الحجاج القادمين من الخارج بالقطاعين العام والخاص ومن أبرز تلك النتائج : 1-أن 75% من الحجاج في العينة تنحصر دخولهم الشهرية في فترة الدخل [300-3000] ريال. 2- أن متوسط دخل الحجاج القادمين من الخارج المقدر لهذ العام هو (1298) ريال تقريباً. 3- أن متوسط الإنفاق الكلي للحجاج القادمين من الخارج المقدر لهذا العام (20995) ريال وهو منخفض مقارنة بمتوسط إنفاق الحجاج الكلي لعام 1434هـ والذي بلغ (23888) ريال. 4- أن 75% من إنفاق الحجاج القادمين من الخارج من مشاهدات العينة ينحصر في الفترة المغلقة [8000-27000] ريال. 5- أن المتوسط المقدر لإجمالي ما ينفقه الحجاج القادمون من الخارج لهذا العام على قطاعي السلع والخدمات (7122) ريال تقريباً، وهو ما يعادل نسبة (34%) تقريباً من المتوسط المقدر للإنفاق الكلي. 6- أن المتوسط المقدر لإنفاق الحجاج على قطاع الخدمات (7007) ريال تقريباً وهو ما يمثل (98.4%) من المتوسط المقدر لإنفاق الحجاج على قطاعي السلع والخدمات. 7- أن المتوسط المقدر لإنفاق الحجاج على قطاع السلع (115) ريال تقريباً أي بما يعادل (1.6%) تقريباُ من المتوسط المقدر لإنفاق الحجاج على قطاعي السلع والخدمات. 8- أن الناقل السعودي يحصل على نسبة (18%) تقريباً من كعكة نقل الحجاج من الخارج للسعودية. 9- أن المتوسط المقدر لإنفاق الحجاج على خدمات الإسكان (2462) ريال تقريباً. 10- أن أعلى نصيب في سوق اتصالات الحجاج القادمين من الخارج لهذا العام كان من نصيب شركة موبايلي بنسبة (65%) تقريباً ، ثم تليها شركة الاتصالات السعودية بنسبة (17%) تقريباً. 11- أن أعلا قيمة إنفاقية في مجال السلع كانت من نصيب الطعام والشراب بنسبة (51%) تقريباً من متوسط الإنفاق على قطاع السلع، ثم تلتها قيمة الإنفاق على الهدايا الرمزية بنسبة إنفاق (42%) تقريباً.

 

رقم الدراسة: 43522002
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: أ.د علاء الدين عادل الألفي‎
عنوان الدراسة: الإسكان في الحج ( دراسة عمرانية اقتصادية )
الملخص:
يعد إسكان الحجاج من أهم العناصر المكونة لمنظومة الحج والعمرة . ولتوفير إسكان يتناسب مع حجم الطلب ويحقق متطلبات الحجاج فقد توجه العديد من الأهالي والشركات للاستثمار في قطاع إسكان الحجاج , وذلك من خلال انشاء الفنادق والعمائر السكنية وتجهيزها بالمستلزمات الضرورية , خلال الاعوام الماضية ولتوسيع النطاق الجغرافي لإسكان الحجاج لوحظ : - تحول العديد من العمائر المخصصة لإسكان المواطنين والمقيمين في الأحياء السكنية إلى اسكان حجاج بدون أي تعديلات . - مع الانخفاض الحاد في اسعار اسكان الحجاج مقارنة بحجم المبالغ المستثمرة في الانشاء والتجهيز وتوفير متطلبات السلامة . -إنتشار مبانى إسكان الحجاج في جميع أرجاء مكة المكرمة نتيجة الهدميات للمشاريع التطويرية مما يستوجب معرفة تأثيرات ذلك . وتسعى الدراسة في المرحلة الاولى إلى تطوير معايير ومرتكزات تخطيطية وتصميمية لإسكان الحجاج في مكة المكرمة وتطوير آليات لتنفيذ ذلك .

 

رقم الدراسة: 43525002
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: فضل رحيم خان‎
عنوان الدراسة: أثر واقع الاتصال في مساكن الحجاج على سلوكيات تواصلهم وتصوراتهم
الملخص:
The present study has examined relationship between communication incipience of the Hajj pilgrims' residential context and their communication behavior and perceptions. Per communication infra-structural theory of Ball-Rokeach and her colleagues, communication incipience is defined as a degree of openness of communication action context (CAC). Data were collected from a probability sample of the sojourner community of the Egyptian pilgrims within their housing units in the Holy city of Makkah al-Mukarramah, Saudi Arabia. Availability and proximity of communication incipient features of physical and social-architectural structures of the housing units and their neighborhood indexed communication incipience of the CAC. Multiple regression analysis found that degree of openness of the CAC had a statistically significant impact upon number and frequency of communication contacts made in problem situations and pilgrims' perception after controlling for the effect of demographic variables. Recommendations are derived for the structural aspects of the pilgrims' housing projects and for future research for further testing the relationship.

 

رقم الدراسة: 43521005
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: أ.د رمزي احمد الزهراني
عنوان الدراسة: خدمات مؤسسات الطوافة : دراسة ميدانية 1435هـ
الملخص:
يمثل الحج إلى مكة المكرمة ظاهرة تعبدية فريدة، بصفتها الركن الخامس من أركان الإسلام، فقد استهوت الباحثين والدارسين عبر العصور الزمنية المختلفة. فمنهم من اهتم بأحكامه كنسك تعبدي. واهتم آخرون بآثار الحج المختلفة على بيئة الحاج في موطنه الأصلي الأم، أو في الطريق إلى مكة، أو في مكة والمشاعر المقدسة وغيرها من المجالات الأخرى. اتخذت دراسات الحج أبعاداً وأنماطاً عدة، حكمتها الأطر المكانية والزمانية والبراجماتية، بالإضافة إلى خلفية الباحث وهدف البحث وغاياته. كما تأثرت هذه البحوث والدراسات بالتطور والتغير المستمر في أدوات البحث ووسائله عبر مسيرة التطور البشري الطويلة والمستمرة، و يمثل البحث الحالي أحد مخرجاتها، حيث تتبع محتوى عينة محدودة مما ورد عن الحج والعمرة باللغتين العربية والانجليزية في موسم عام 1435هـ/2013م على "تويتر"، بصفته أحد أشهر أدوات التواصل الاجتماعي على شبكة الانترنت، ومن ثم تحليل محتواه، وتقييمه، للخروج بتحديد واضح لسمات ومعالم الانطباعات والمرئيات عن الحج والعمرة من المشاركين فيهما، كحجاج أو معتمرين أوغيرهم. أظهرت الدراسة الحالية وضوح تباين سمات الانطباعات عن الحج والعمرة بين المغردين على تويتر باللغتين العربية والانجليزية بشكل عام. كما أبرزت أهمية الاهتمام بأدوات التواصل الاجتماعي، ومنها تويتر، في البحث والدراسة، لتتبع كثير من الظاهرات، ومنها الحج والعمرة. و في نفس السياق، اتضح ضرورة تعزيز الجهات المختلفة المقدمة للخدمات، ومنها خدمات الحج والعمرة، لوجودها على وسائط التواصل الاجتماعي، مثل تويتر وفيس بوك وغيرهما، لما لها من أهمية في فهم المستفيد من هذه الخدمات والرقي بها ونطويرها، لمواكبة تطلعاته وطموحاته.

 

رقم الدراسة: 43523004
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: بسام حسين حسن مشاط
عنوان الدراسة: السجل العلمي والتاريخي لماء زمزم
الملخص:
لقد عني كثير من الخلفاء والحكام في العصور السابقة ببئر زمزم ولكنها لم تنل من العناية والاهتمام مثل ما نالته في العهد السعودي الميمون فقد تشرفت حكومة خادم الحرمين الشريفين بفضل سقاية ماء زمزم. وكما تشرفت جامعة أم القرى ممثلة بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج منذ نشأته بإجراء العديد من الدراسات العلمية المتعلقة بماء زمزم والتي تهدف جميعها إلى المحافظة على ماء زمزم كما خلقه الله طاهراً نقياً من الملوثات بالإضافة إلى تطوير الخدمات المقدمة في سقاية ماء زمزم. والجدير بالذكر أن معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج له العديد من الدراسات المتعلقة بزمزم من أبرزها السجل العلمي والتاريخي لماء زمزم والذي أكمل هذا العام عامه الخامس والثلاثون حيث من خلال هذا البرنامج العلمي يتم جمع عينات من ماء زمزم بصفة دورية وتحليلها بهدف متابعة خصائص ماء زمزم الكيميائية والفيزيائية والبيولوجية.

 

رقم الدراسة: 43523008
تاريخها: 1435
الباحث الرئيس: عبدالعزيز رشاد سروجي
عنوان الدراسة: رصد الاشعة الشمسية الساقطة على مكة المكرمة
الملخص:
أضحت قضية البيئة من القضايا المعقدة وكلما زاد تطور الحياة كلما تعقدت الأمور أكثر، الأمر الذي يتطلب نظرة متأنية وفاحصة للمشاكل والقضايا البيئية المعاصرة خاصة في المناطق التي تزداد فيها الكثافة البشرية في أزمنة محددة، ومن ذلك على سبيل المثال ما تشهدة المدينتين المقدستين مكة المكرمة والمدينة المنورة وكذلك المشاعر المقدسة على حدٍ سواء بمواسم الحج والعمرة حيث يجتمع فيها أعداد كبيرة من الحجاج والمعتمرين وزوار بيت الله الحرام والمسجد النبوى الشريف وتتداخل فيها الكثير من العوامل التي تجعل هذه المناطق عرضة للمشاكل والتلوث البيئي بأشكاله المختلفة. وانطلاقا من اهتمام حكومة المملكة العربية السعودية وحرصها على راحة وأمن وسلامة الحجاج والمعتمرين والزوار والمقيمين، فأن معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة يخطو خطوات رائدة في التخطيط لمثل هذه القضايا الحساسة وذلك بالقيام بدراسة الوضع البيئي الراهن للتعرف على حقيقة الوضع القائم ومن ثم التعامل معه على أسس سليمة ورؤية واضحة وذلك للتخطيط المستقبلي ولتلافي أي سلبيات قائمة للتحكم في مشاكل التلوث البيئي. ومن خلال هذه الرؤية المتكاملة فإن المعهد أنشأ شبكة للرصد البيئي والمناخي أوتوماتيكيا موزعة جغرافيا بجميع أنحاء مكة المكرمة بداية من عام 2000 م وشرع في انشاء أيضا مثل هذه الشبكة بالمدينة المنورة، ويهدف المعهد إلى إصدار تقارير دورية سنوية للتعرف على مستويات الإشعاع الشمسي وتقييمه بمكة المكرمة ودراسة كافة التفاعلات الكيموضوئية التي تحصل نتيجة لذلك ومن ثم تحليل كافة البيانات والمعلومات المتوفرة من جميع المحطات التي يمتلكها المعهد من أجل الوصول إلى صورة واضحة ومتكاملة عن الوضع البيئي لمكة المكرمة وكذلك التنبؤ بالتغيرات البيئية التي من المحتمل حدوثها في المستقبل حتى نتمكن من أخذ كافة الاحتياطات والتدابير لمعالجتها ومسبقا والحيلولة دون وقوع أي مشاكل بيئة في المستقبل قدر الإمكان وذلك ضمن استراتيجية متكاملة ومنسجمة مع المخطط الشامل لمكة المكرمة.

 

رقم الدراسة: 43423007
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: السيد علي هيرماس إبراهيم
عنوان الدراسة: تاثير مخاطر حركة الكثبان الرملية على الطرق السريعة المستخدمة في نقل الحجاج والمعتمرين في مكة المكرمة
الملخص:
تعتبر العمليات الهوائية من أهم العمليات الجيومورفولوجية التى تشكل السطح فى المملكة العربية السعودية حيث ينتج عنها مساحات كبيرة من الكثبان الرملية والتي تشغل ثلث مساحة المملكة تقريباً. ونظرا لأن هذه العمليات الهوائية تتميز باختلاف الإتجاه والقوة زمنيا ومكانيا فإنه ينتج عنها أنظمة كثبان رملية معقدة تختلف هى الأخرى فى إتجاه ومعدل الحركة. وتمثل حركة الكثبان الرملية الرملية خطرا داهما للمنشآت الحيوية فى كثير من مناطق المملكة مما يؤدي إلي خسائر مادية هائلة. ورغم أهميتها كشكل جيومورفولوجي ذا نواحي تطبيقية متعددة، إلا أن الدراسات التي أجريت علىها تُعد شحيحة وخاصة تلك الدراسات المتعلقة برصد معدلات وإتجاه الحركة. وجدير بالذكر أن منطقة الحرم المكي الشريف قد أُجري علىها بعض الدراسات الجيولوجية والجيومورفولوجية إلا أن هذه الدراسات لم تتعرض مطلقاً لدراسة الكثبان الرملية رغم أنها توجد في منطقة الحرم المكي الشريف وخاصة في المناطق الغربية منه فيما بين طريقي مكة-جدة السريعين وفي مساحة كبيرة من وادي فاطمة. وشأنها شأن الكثبان الرملية في المناطق الجافة، فإن هذه الكثبان الرملية تتحرك بمعدلات سنوية معينة وفي إتجاهات تتسق مع إتجاهات الرياح السائدة. وقد تهدد هذه الحركة يوماً ما مظاهر إستخدامات الأراضي مثل المناطق الزراعية وطرق نقل الحجاج قي الحرم المكي الشريف وخاصة في العقدين القادمين حيث ستحل مواسم الحج في أشهر الصيف التي تنشط فيها الرياح السائدة في منطقة الحرم المكي الشريف. ومن هنا كانت أهمية هذا البحث التطبيقية لدراسة تلكم الكثبان وتحديد معدلات حركتها تقييماً لمخاطرها الحالية - إن وُجدت- وتفادياً لمخاطرها المستقبلية. هذا وقد درجت العادة في إكتشاف وتقدير هذه الحركة على تقنيات مختلفة مثل إستخدام القضبان الحديدية والخشبية أو إستخدام وسائل الإستشعار من البعد التقليدية. ومع أن استخدام القضبان قد يعطى فكرة عن معدل الحركة فى موقع القياس إلا أنه يفتقر إلى تقدير الحركة على نطاق مكانى واسع. وعلى الرغم من أن صور الأقمار الصناعية تغطى مساحات كبيرة وعلى فترات زمنية مناسبة إلا أن هندسة التصوير وفروق توقيت التصوير واختلاف زاوية واتجاه الشمس أثناء التصوير لا شك يؤثر فى دقة تقدير معدلات الحركةبطرق الإستشعار من البعد التقليدية. كما أن رسم حدود الكثبان الرملية يدوياً من صور الأقمار الصناعية المصححة

 

رقم الدراسة: 43421004
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: السيد محمد السريتي‎
عنوان الدراسة: تحليل الآثار الاقتصادية لمهنة الطوافة على الحجاج وعلى المجتمع المكي
الملخص:
يتفرع من الهدف الرئيسى للدراسة عدة أهداف فرعية تتمثل فيما يلى: 1- تحديد مفهوم مهنة الطوافة، وتقسيمات مؤسسات الطوافة. 2- تحليل الآثار الاقتصادية لمهنة الطوافة على المطوفين. 3- تحليل الآثار الاقتصادية لمهنة الطوافة على الحجاج. 4- تحليل الآثار الاقتصادية لمهنة الطوافة على المجتمع المكي. 5- تحليل الآثار الاقتصادية لمهنة الطوافة على الاقتصاد السعودي. 6- بيان أهم التحديات التي تواجه عمل مؤسسات الطوافة. 7-التوصل إلي أهم الصعوبات والمشاكل التي تواجه الحجاج عند حصولهم على خدمات مؤسسات الطوافة.

 

رقم الدراسة: 43421006
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: السيد محمد السريتي‎
عنوان الدراسة: تحليل اقتصادي لطلب الحجاج على التمور في مكة المكرمة خلال موسم حج 1434هـ
الملخص:
يعتبر الأنفاق على التمور أحد بنود إنفاق الحجاج على سلع الهدايا ,ومن ثم من أهم إنفاق الحجاج ,وتهدف هذه الدراسة بشكل عام إلى دراسة وتحليل اقتصادي لطلب الحجاج على التمور في مكة المكرمة خلال موسم 1434 هـ تحتوي هذه الدراسة على سبعة مباحث ,يتناول أولها خصائص منافذ بيع التمور في مكة المكرمة , ويختص ثانيها :بوصف عينة الحجاج. ويعرض ثالثها وصف عينة منافذ التوزيع .ويوضح ارابعها:العوامل المحددة لطلب الحجاج على التمور في مكة المكرمة, ويختص سادسها : بالصعوبات التي تواجه الحجاج عند طلبهم للتمور في مكة المكرمة , يوضح سابعها: النتائج والتوصيات .وتوصلت الدراسة إلى أن اهم العوامل التي توثر جوهريا في طلب الحاج على الوجبات الجاهزة: سعر التمور ,ومستوى الدخل النقدي للحاج, وعدد أيام إقامة الحاج في مكة المكرمة , وعمر الحاج ,وجنسية الحاج ,والجهة القادم منه الحاج ,ووسيلة نقل الحاج , ومكان إقامة الحاج , وجنس الحاج ,والتكلفة الكلية لرحلة الحج .

 

رقم الدراسة: 43423013
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: إبراهيم حسين احمد عبدالرحيم
عنوان الدراسة: مسح وبائي مصلى للاصابة بميكروب الليستيريا في المجترات الصغيرة المستوردة خلال موسم حج 1434
الملخص:
تستورد المملكة العربية السعودية أعداد هائلة من مختلف أنواع الحيوانات المجترة لاسيما من الأغنام والماعز قبل كل موسم حج لمواكبة الأعداد المتزايدة من حجاج بيت الله الحرام. وغالباً ما يتم الإستبراد من دول القرن الافريقي والتي تعاني من توطن ميكروب الليستريا Listeria monocytogenes (مرض الدوران Circling disease). ويعتبر مرض الدوران من الأمراض المعدية الخطيرة حيث أنه يمثل أحد الأمراض الوبائية والتي يمكن أن تنشر بين الحيوانات المجترة بصورة قوية وسريعة فضلاً على أنه أحد الأمراض المشتركة حيث يمكن أن ينتقل إلى الحجاج عن طريق المخالطة المباشرة والغير مباشرة بالحيوان المريض. وأظهرت النتائج أن 17.8% من الأغنام البربري تحمل الاجسام المناعية المضادة للبروتين Listeriolysin O (LLO) لميكروب L. monocytogenes مع عدم ملاحظة أعراض إكلينيكية للمرض على الأغنام بالحظيرة الرئيسية لمشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي خلال فترة الدراسة من الرابع إلي السابع من شهر ذي الحجة لعام 1434هـ. واوصت الدراسة بضرورة إضافة مرض الدوران ضمن قائمة الأمراض المعدية المحجرية التي يتم الكشف عنها في الحيوانات المجترة المستوردة لاسيما عبر محجر ميناء جدة الأسلامي. وبما أن هذا الميكروب يصيب الأنسان والحيوان على حد سواء توصي الدراسة بالعمل على منع تسربه إلي مكة المكرمة خلال مواسم الحج حفاظاً على صحة حجاج بيت الله الحرام. كما توصي الدراسة بالبدء في تأسيس مشروع وطني للإنتاج المكثف للأغنام كبديل عن الإستيراد لتامين الحيوانات لنسك الهدي والأضحية من مصدر وطني.

 

رقم الدراسة: 43425005
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: إيمان فتحي عبدالمحسن حسين
عنوان الدراسة: مدى الفاعلية التوعوية للتطبيق الإذاعي بأجهزة الإعلام الجديد الموجهة للحجاج والمعتمرين بالحرم المكي - دراسة استطلاعية
الملخص:
تهدف الدراسة إلى : (1) التعرف على مدى استخدام الجمهور لأجهزة الإعلام الجديد. (2) التعرف على مستوى تعرض الجمهور ( عينة الدراسة ) للتطبيق الإذاعي بأجهزة الإعلام الجديد الموجهة للحجاج والمعتمرين. (3) معرفة درجة اعتماد الجمهور ( عينة الدراسة ) على التطبيق الإذاعي بأجهزة الإعلام الجديد الموجهة للحجاج والمعتمرينفي الحصول على المعلومات. (4) معرفة مدى استفادة الجمهور ( عينة الدراسة ) من التطبيق الإذاعي بأجهزة الإعلام الجديد الموجهة للحجاج والمعتمرين،وأوجه الاستفادة إن وجدت. (5) رصد أهم المعلومات التي اكتسبها الجمهور ( عينة الدراسة ) من التطبيق الإذاعي بأجهزة الإعلام الجديد الموجهة للحجاج والمعتمرين. (6) معرفة مدى اهتمام الجمهور بالمعلومات التوعوية المقدمة عبر التطبيق الإذاعي بأجهزة الإعلام الجديد الموجهة للحجاج والمعتمرين. (7) التعرف على مدى موافقة الجمهور ( عينة الدراسة ) على بث قناة راديو خاصة بالحجاج والمعتمرين عن طريق سماعة راديو لاسلكية توزع عليهم. وأسباب ذلك. (8) رصد أوجه الاستفادة التي سيحصل عليها الجمهور من وجهة نظره عند بث قناة راديو خاصة بالحجاج والمعتمرين عن طريق سماعة راديو لاسلكية توزع عليهم. (9) معرفة أيهما يفضل الجمهور (عينة الدراسة) التطبيقات الإذاعية بأجهزة الإعلام الجديد أمبث قناة راديو خاصة بالحجاج والمعتمرين عن طريق سماعة راديو لاسلكية توزع عليهم. (10) التعرف على الاقتراحات التي يقدمها الجمهور لتفعيل بث قناة راديو خاصة بالحجاج والمعتمرين عن طريق سماعة راديو لاسلكية توزع عليهم. (11) التعرف على الاقتراحات التي يقدمها الجمهور لزيادة فاعلية التطبيقات الإذاعية بأجهزة الإعلام الجديد الموجهة للحجاج والمعتمرين.

 

رقم الدراسة: 43414002
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: بناء نموذج تقريبي لمعتمري الخارج في موسم رمضان باستخدام الشبكات العصبية
الملخص:
تكمن أهمية هذه الدراسة في الدور الذي يقوم به التنبؤ المستقبلي لعدد المعتمرين في عمليات التخطيط والتطوير، فالقراءة المستقبلية تعتبر أساس التخطيط في أي جهة أو مؤسسة أو للدولة ككل، كما أنه يمثل وسيلة هامة تساعد بشكل كبير على اتخاذ القرارات والتوصيات لإنجاح أي مشروع تنموي هادف. وقد شهدت المملكة في السنوات الأخيرة زيادة مطردة وسريعة في عدد المعتمرين القادمين من خارج المملكة في شهر رمضان وخاصة في العشر الأواخر. وفي الواقع أن هذه الزيادة سلاح ذو حدين، ففي الوقت الذي تمثل فيه هذه الزيادة انتعاش اقتصادي واجتماعي، نجد أن بعض المؤشرات الأخرى التي ترتبط بهذا المؤشر تزداد بشكل قد يسبب بعض المشاكل البيئية مثل تلوث الهواء وانتشار الأمراض والأوبئة المعدية بين المعتمرين مثل أمراض الكبد والملاريا وغيرها مما يتسبب في زيادة الأنفاق على النواحي الصحية والبيئية وغيرها. ومن المعروف في أدبيات الإحصاء والسلاسل الزمنية الحديثة أن تحليل بيانات سلسلة زمنية تتكون من ثمان مشاهدات فقط هو أمر في غاية الصعوبة خاصة إذا أردنا من هذا التحليل أن يؤدي بنا في النهاية إلى التنبؤ بالقيم المستقبلية. ولذلك فإن هذه البيانات تحتاج إلى وسائل متميزة وغير تقليدية تعبر عن نمط وسلوك الظاهرة موضع الدراسة وأنماط الاختلافات الموجودة بها وتحليلها، وذلك من أجل الوصول إلى الحقائق التي يبحث عنها الباحث وإدراك ما وراء البيانات الخام لرسم الخطط واستشراف السياسات المستقبلية الخاصة بالدراسة والمتغيرات ذات الصلة. إن التنبؤ بالسلاسل الزمنية مجال بحثي حيوي تركز عليه اهتمامات الباحثين، باستخدام منهجية السلاسل الزمنية للتنبؤ يقوم الباحث يقوم المتنبئون بتجميع وتحليل الملاحظات التاريخية لتحديد النموذج للوقوف على العملية الكامنة لتوليد البيانات، ثم يمتد النموذج ليتنبأ بالقيم المستقبلية.

 

رقم الدراسة: 43424003
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: دراسة مشكلة التكدس المروري للمركبات في الطريق من عرفات إلى مزدلفة في موسم الحج,ووضع التصورات لحلها
الملخص:
تهدف هذه الدراسة إلىإيجاد متوسط الزمن الذي تستغرقه السيارة للوصول من عرفات إلى المزدلفة، وذلك عن طريق حساب مقاييس النزعة المركزية. 1-إيجاد تشتت الزمن الذي تأخذه السيارة للوصول من عرفات إلى المزدلفة، وذلك عن طريق حساب مقاييس التشتت المناسبة. 2-استخدام الاستدلال الاحصائي لإنشاء فترة ثقة مناسبة لمتوسط الزمن الذي تأخذه السيارة في الوصول من عرفات إلى المزدلفة في المجتمع الكلي للسيارات.

 

رقم الدراسة: 43422004
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: احمد البدوي طه عبدالمجيد
عنوان الدراسة: دراسة تقييم تشغيل قطار المشاعر في حج عام 1434
الملخص:
يعتبر استخدام القطارات وهو أحد وسائل النقل العام في الحج وهو الذي هو موضوع الدراسة الحالية من أبرز وأهم الخدمات المقدمة في منظومة الحج.ومن المعلوم أن القطارات ذات طاقة استعابية عالية تمكن من تلبية الطلب المتزايد. ويزداد حجم الطلب كلما ازدادت أعداد ضيوف الأنفاق المتوافدة على مكة المكرمة كل عام لأداء فريضة الحج. وتعتبر هذه الدراسة على جانب كبير من الأهمية نظرا لما تهدف إليه من التعرف على الإيجابيات والسلبيات لقطار المشاعر ومن ثم تعزيز هذه الإيجابيات وتلافي هذه السلبيات بقدر الأمكان في الأعوام القادمة. وقد أمكن التوصل إلى العديد من النتائج التي أفادت بأن خدمة القطار هذه العام أفضل منه بالعام السابق . كما تم تقدير عدد الحجاج الذين تم نقلهم بواسطة القطار بمقدار 312500 راكبا. ومن منطلق الحرض على تقديم خدمات أفضل فإنه بمكن التنويه إلى تنفيذ التوصيات التالية في العام القادم كما يلي : ضرورة الأستمرار في تجويد الخدمة المقدمة لمستخدمي القطار . ضرورة تزويد محطات القطار بكافة انواع الخدمات من دورات مياه ومياه للشرب ومقاعد للاستراحة وخلافه ضرورة توزيع الأراضي بطريقة أفضل في السنوات القادمة وبخاصة في منى حتى يقل مسافات الأنتقال التي يمشيها الحجاج. ضرورة عمل بوابات على الشبك المحيط بمواقع محطات القطار خروج ودخول الحجاج منها للذهاب إلى جبل الرمحة والسيطرة التامة عليها.

 

رقم الدراسة: 43421010
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: أحمد أبو الفتوح الناقة
عنوان الدراسة: تقدير واختبار الانفاق الكلي للحجاج القادمين من الخارج لموسم حج 1434هـ
الملخص:
تستهدف الدراسة تحقيق الأهداف التالية : [ا ] تقدير واختبار الإنفاق الكلي للحاج القادم من الخارج وتحليل خصائصه الكمية والكيفية وتحليل مدى تجانس مستوياته ودقة تقديره. [ب] تحليل الإنفاق الكلي للحاج إلى عناصره وتقدير الوزن النسبي لكل عنصر في الإنفاق الكلي للحاج. [ج] تقدير واختبار أثر الدخل الشهري للحاج على مستوى الإنفاق الكلي للحاج . [د ] تقدير إنفاق الحجاج وفقا لمستويات المتغيرات الكيفية مثل الجنسية ومؤسسات الطوافة مجال العمل ومستوى التعليم ونوع وسيلة السفر ودرجتها علي إنفاق الحاج ، وعدد التابعين له في الحج حيث يتم تقدير إنفاق الحاج في ظل كل مستوى من مستويات تلك المتغيرات .

 

رقم الدراسة: 43423001
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: بسام حسين حسن مشاط
عنوان الدراسة: معايير مخيم الحج الاخضر للمحافظة على بيئة المشاعر المقدسة
الملخص:
تهدف الدراسة إلى : ‌أ.التعرف على الوضع الراهن للبيئة الصحية في المخيمات بالمشاعر المقدسة. ‌ب.إعداد متطلبات البيئة الصحية في مخيمات الحجاج. ‌ج. وضع معايير قياس تقييم البيئة الصحية في المخيمات. ‌د. تحسين الواقع البيئي للمشاعر المقدسة.

 

رقم الدراسة: 43423002
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: بسام حسين حسن مشاط
عنوان الدراسة: برنامج صالون الحلاقة الاخضر (الحلاقة الصحية)
الملخص:
يتردد غالبية الحجاج بعد رمي جمرة العقبة على تفاوت أعمارهم ودرجات ثقافتهم إلى الحلاقين العشوائيين القريبين من جسر الجمرات والطرق القريبة منه حتى صارت عادة أصيلة تتكرر في كل موسم وذلك قد يكون لنقص أعداد محلات الحلاقة الرسمية والمصرحة من قبل أمانة العاصمة المقدسة. ونظراً لهذا الانتشار الكبير لظاهرة الحلاقة العشوائية فقد تفاوتت درجات النظافة والاعتناء بالمكان والأدوات المستخدمة تبعاً للموقع أو نوعية القائمين على هذه المهنة، وبالتأكيد تتنوع درجة ثقافتهم الصحية الخاصة بكيفية تطهير وتعقيم الأدوات المستخدمة وطرق الوقاية والحذر الواجب إتباعه لدرء أي مخاطر صحية محتملة أثناء الحلاقة. ومن جهة أخرى لا يستطيع أي حلاق أن يمنع أي شخص من انتظار دوره للحلاقة حتى ولو بدا عليه علامات ظاهرة للمرض مثل الأمراض الموسمية كالأنفلونزا مثلاً ومن هنا تبدأ الخطورة في انتشار بعض الأمراض المعدية بين وسط الحلاقين العشوائيين إما مباشرة من الشخص المريض أو بطريقة غير مباشرة عن طريق الأدوات التي تم استخدامها في التعامل مع هذا المريض. هذا بخلاف الأشخاص الحاملين للعديد من الأمراض المعدية والتي قد تكون خطيرة ولا يظهر عليهم أي أعراض والتي تنتقل عن طريق الدم أو الجلد بواسطة الأدوات الملوثة أو مباشرة عن طريق ملامسة الجلد. ومن هذا المنطلق كان لزاماً أن يتم الاهتمام بتطهير وتعقيم جميع الأدوات المستخدمة في الحلاقة واستحدث العديد منها والبحث عن وسائل أو أدوات بديلة معقمة تستخدم لمرة واحدة فقط وذلك للحد من المخاطر الصحية المحتملة من الحلاقة.

 

رقم الدراسة: 43423006
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: بسام حسين حسن مشاط
عنوان الدراسة: الجودة الميكروبية والسلامة الصحية للأعشاب الطبية بمحلات العطارة بمكة المكرمة موسم حج 1434
الملخص:
تم جمع عدد 41 عينة عشوائية من النباتات الطبية من مناطق مختلفة بمكة المكرمة خلال الفترة من 1 - 12 ذي الحجة 1434هـ من أجل تقييم الجودة الميكروبية عن طريق تقدير العدد الكلي لكل الميكروبات الهوائية والبكتيريا المعوية وكذلك الأعداد الكلية للفطريات والخمائر. وقد جد أن أقل متوسط للعدد الكلي للبكتيريا الهوائية لعينات النباتات الطبية التي تباع معبأةكان 600/جم في أوراق الزيتون، بينما أعلى متوسط كان 9500/جم من نبات المليسا. أما أقل متوسط للعدد الكلي للبكتيريا الهوائية لعينات النباتات الطبية التي تباع غير معبأة كان 900/جم من نبات البابونج ، بينما أعلى متوسط للعدد الكلي كان 5000/جرام في نبات البردقوش. كما كان أعلى وأقل متوسط للعدد للبكتيريا المعوية 6600 و1000/جم في كل من المليسا والسنا مكى المعبأة على التوالي. أما أعلى وأقل متوسط لأعداد الميكروبات المعوية فكان 3400 و 180/جم في نبات الزعتر ونانخة هندي على التوالي. كما كان أيضاً أقل وأعلى متوسط لأعداد الفطريات والخمائر 1200 و 7700/جم في نبات المرامية المعبأ ، بينما بلغ أعلى متوسط لهم 500 و 3400/جم في نبات البردقوش غير المعبأ على التوالي. وقد تم عزل بعض الميكروبات ذات الأهمية الصحية من بعض النباتات الطبية مثل السالمونيلا والإشريكية القولونية وفطر الأسبرجيلسفلافس.

 

رقم الدراسة: 43413010
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: تعرض الحجاج والمعتمرين لملوثات الهواء بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة
الملخص:
وتهدف الدراسة إلى دراسة وتقييم تراكيز الأتربة الصدرية ( المستنشقة ) وما تحتويه من سيليكا ومحتوى معدني بساحات المسجد النبوي الشريف الذي قد يؤثر عل صحة الزوار من خلال إستنشاقه في هواء ساحات المسجد النبوي الشريف بالمدينة المنورة .

 

رقم الدراسة: 43423009
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: تركي محمد حبيب الله
عنوان الدراسة: تغير الجزر الحرارية في مدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة خلال موسم حج 1434
الملخص:
الجزر الحرارية هي المناطق التي ترتفع درجة حرارتها ارتفاعاً ملحوظاً عن المناطق المحيطة بها, وهى من الظاهراتالمنتشرة والشائعة بالمدن الكبرى لما تتميز به هذه المدن من ارتفاع في مساحات الطرق المرصوفة وأعداد المركبات والكتل الخراسانية والمكيفات. والحزر الحرارية إحدى محاور دراسات المناخ الحضري (مناخ المدينة) UrbanClimateوالتي لاقت اهتماماً كبيراً من قبل الدارسين والمخططين على المستويين العالمي والإقليمي خلال العقودالأخيرة، وهي محصلة أشكال النشاط البشري (الحجم السكني والسكاني- توزيع استخدامات الأرض والطرق- وما ينبعث من الكتل الحجرية والحوائط الخراسانية المسلحة لتلك المباني والمنشآت والإسفلت من حرارة، وما يتسرب من أجهزة التبريد والمكيفات، وما ينبعث من عوادم المركبات ) ولخصوصية واهمية مدينة مكة المكرمة فإن الهجرات البشرية الحادثة خلال مواسم الحج والعمرة والتي لا تحدث في أي مدينة أخرى على مستوى العالم والمتزايدة سنويا، إذ بلغ إجمالي عدد الحجاج في موسم حج عام 1432هـ 2.927.717 حاج، وبلغ في موسم حج عام 1433هـ 3.161.573 حاج، ويشير هذا إلى زيادة أعداد الحجاج منذ عام 1423هـ عن 2 مليون حاج حتى وصل إلى أكثر من 3 مليون حاج عام 1433هـ

 

رقم الدراسة: 43411003
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: د. حسين عبدالعزيز حسين الشافعي
عنوان الدراسة: وثائق حصر أوقاف كل من :السلطان جقمن المملوكي والعالم احمد ابراهيم التميمي في المنطقة المركزية بمكة المشرفة ... دراسة ونشر
الملخص:
تكمن أهمية هذه الوثيقة في المعلومات التي احتوتها وتضمنتها ابتداءً من اسم الواقف والعين الموقوفة والموقوف عليهم، بالإضافة إلى التفصيلات الدقيقة الدالة على حرص القائمين على إثباتها. ومن ثم يأتي هذا البحث للكشف عن أهمية المعلومات الواردة بالوثيقة، وتوضيح المشكل منها، وأهمية نشر الوثائق الخاصة بالأوقاف بمكة المكرمة، من خلال بعض النماذج المملوكية.

 

رقم الدراسة: 43413001
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: عمر بشير أحمد محمد
عنوان الدراسة: استخدام تقنية تفاعل التضاعف التسلسلي في الكشف عن بكتيريا الايكولاي والسالمونيلا بمطاعم مكة المكرمة خلال موسم رمضان 1434هـ
الملخص:
تهدف الدراسة إلى تحديد مدى انتشار السالمونيلا والاشريجية القولونية في مطاعم مكة أثناء المواسم . وكما هدفت الى تطبيق تقنية التضاعف التسلسلي للكشف عن تلك البكتريا في الأطعمة .

 

رقم الدراسة: 43422010
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: د. محمد سالم محمد باضبعان
عنوان الدراسة: برنامج متابعة نقل الحجاج باستخدام الحافلات الترددية في المشاعر المقدسة حج عام 1434 (التقرير النهائي)
الملخص:
تكمن غاية هذ البرنامج في متابعة تشغيل نظام النقل بالرحلات الترددية في المشاعر المقدسة وذلك لنقل حجاج مؤسسة تركيا ومسلمي أوروبا وأمريكا وأستراليا وحجاج مؤسسة جنوب شرق آسيا وحجاج مؤسسة إيران وحجاج مؤسسة أفريقيا غير العربية في حج عام 1434 هـ . وسيتم تحقيق هذه الغاية من خلال التطرق للأهداف التالية : 1 .جمع بيانات عن أعداد حجاج مؤسسات تركيا وجنوب شرق آسيا وإيران وأفريقيا غير العربية الذين تم نقلهم بنظام النقل بالرحلات الترددية . 2 . قياس أزمنة اركاب ونزول الحجاج لعينة من الحافلات الخاصة بنقل حجاج هذه المؤسسات في كل من عرفات ومزلفة ومنى . 3 . قياس أزمنة الانتقال باستخدام الحافلات الترددية من عرفات إلى مزدلفة ومن مزدلفة إلى منى .

 

رقم الدراسة: 43422002
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: د. محمد سالم محمد باضبعان
عنوان الدراسة: دراسة تقدير الرحلات المتولدة من الفنادق ومساكن المعتمرين والحجاج بمكة المكرمة خلال موسمي رمضان والحج لعام 1434هـ
الملخص:
تكمن غاية هذه الدراسة في إيجاد معايير وقيم لتقدير عدد الرحلات المتولدة من الفنادق ومساكن المعتمرين والحجاج خلال موسمي رمضان والحج بمكة المكرمة، وذلك من خلال تحقيق الأهداف التفصيلية التالية: ‌أ-التعرف على معدلات استخدام وسائل النقل المختلفة للوصول إلى الفنادق والمساكن. ‌ب-التعرف على معدلات وخصائص الرحلات للنزلاء بين الفنادق والمساكن والمسجد الحرام. ‌ج- معرفة نسب الإشغال الفنادق والمساكن في ذروة رمضان والحج. ‌د- حساب مقدار العرض والطلب للمواقف الملحقة بالفنادق والمساكن وخصائص مستخدميها.

 

رقم الدراسة: 43411004
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: رزق عبدالحميد محمد فتوح
عنوان الدراسة: الذكاء الوجداني وعلاقته بالضغوط لدى منسوبي الحرمين الشريفين
الملخص:
تهدف الدراسة الحالية إلى الكشف عن العلاقة بين مهارات الذكاء الوجدانى وأساليب التعامل مع الضغوط لدى منسوبى الحرمين الشريفين. وتكونت عينة الدراسة من 140 موظفا من منسوبى المسجد الحرام . واسفرت الدراسة عن وجود ارتباط موجب دال احصائيا بين درجات العينة فى مهارات الذكاء الوجدانى ودرجاتهم فى أساليب مواجهه الضغوط .كما أن الإستراتيجية الأكثر استخداماً التي احتلت الترتيب الأول هي "التفكير الإيجابي وحل المشكلات" حيث بلغ متوسط إجابات منسوبى المسجد الحرام عليها 3.348 وبنسبة مئوية 83.5%، وقد احتلت استراتيجية "البعد الديني" المرتبة الثانية حيث بلغ متوسط إجابات منسوبى المسجد الحرام عليها 3.323 بنسبة مئوية 83.0% مما يعني أن منسوبي المسجد الحرام يلجئون إلى الله لمساعدتهم في حل مشكلاتهم.

 

رقم الدراسة: 43421002
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: رزق عبدالحميد محمد فتوح
عنوان الدراسة: دراسة تحليلية لواقع ذوى الاحتياجات الخاصة من الحجاج ( دراسة ميدانية )
الملخص:
هدفت الدراسة الحالية إلى تقديم صورة واقعية تحليلية لواقع ذوى الاحتياجات الخاصة من الحجاج بهدف توفير وتحسين أفضل الرعاية لذوى الاحتياجات الخاصة فى الأماكن المقدسة سواء فى مكة المكرمة أو المدينة المنورة. لذا قامت بإجراء دراسة تحليلية لواقعذوى الاحتياجات الخاصة من الحجاج. ويمكن إيجاز النتائج التى توصلتإليها الدراسة الحالية كما يلى : " كشفت الدراسة الحالية عن وجود نسبة لا يستهان بها من ذوى الاحتياجات الخاصة مع استبعاد كبار السن من العينة الدراسة والتى تراوحت ( 1198) من ذوى الاحتياجات الخاصة منهم (764) معاقا حركيا بنسبة (63.8%) من إجمالى أفراد عينة الدراسة ، و(225) معاقا بصريا بنسبة (1808) ، (106) معاقا سمعيا بنسبة (8.8)مما يؤكد على وجود نسبة لا يستهان بها من ذوى الاحتياجات الخاصة لهم احتياجاتهم الخاصة التى يجب مرعتها كما عبروا هم عنها. " كشفت النتائج عموما على أن نسبة مشاركة الأناث كانت قليلة حيث بلغت نسبة المشاركة حوالى (25%) من العينة أى تمثل الربع تقريبا ، أما نسبة مشاركة الرجال فكانت حوالى (75%) ، نظرا لأان هناك صعوبات متعددة لجراء المقابلات مع النساء عامة ، وقلة الباحثين من النساء التى يقدرن أن يقمن بهذه العمل . " وبينت الدراسة الحالية أن المستوى التعليمى لعينة الداسة تنوعت من حيث المستويات التعليمية وتقاربها إلى حد ما ، مما يشير إلى أن ذوى الاحتياجات الخاصة من جميع المستويات التعليمة وأن الاعاقة ليست متمركزة عند مستوى تعليمى محدد. إلا أن المستويات التعليمية الدنيا نسبتهم صغيرة بالمقارنه بالمستويات التعليمية العليا ، هذا يعزى إلى أن المستويات التعليمية العليا يزداد لديها الدخل والمستوى الاقتصادى الامر الذى يمكنهم من التغلب على تكاليف الحج العالية ووجود مرافق إن وجد.

 

رقم الدراسة: 43411005
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: أ.د رمزي احمد الزهراني
عنوان الدراسة: نظم المعلومات الجغرافية التطوعية للحج والعمرة
الملخص:
تعد نظم المعلومات الجغرافية التطوعية إحدى مراحل التطور الذي شهده ميدان نظم المعلومات الجغرافية عقب تطور العديد من الجوانب التقنية والمفاهيم القائمة على لا مركزية إدخال البيانات. تتعدد أوجه استخدام وتطبيقات هذه النظم بحسب الهدف منها، لكن يظل القاسم المشترك بينها هو إتاحة المشاركة فيها لجميع الراغبين، خاصة من يطلق عليهم في أدبيات هذا العلم "المهمشين والبعيدين عن السلطة المركزية لصانع القرار"، فيطلق عليها "صوت من لا صوت له!". تسعى الدراسة الحالية إلى تقديم عرض تاريخي لهذه التقنية وتطورها خلال الفترة الزمنية القصيرة الماضية، ومن ثم تحديد سبل وأوجه الاستفادة منها كأدوات فاعلة خلال مواسم الحج والعمرة، حيث تمثل منصة مفتوحة لكل الحجاج والمعتمرين وغيرهم لتوثيق كل ما يرون أنه ذو علاقة بمسيرة الحاج أو المعتمر في مختلف المراحل والأماكن. ولعل مما يؤخذ على نظم المعلومات الجغرافية التطوعية مدى دقة ومصداقية ومرجعية ما يقدم من بيانات، نظراً لتعدد مستويات وخبرات وموضوعية المتطوعيين المساهمين في تكوين هذه النظم، وهي تتفق في هذا مع طرق البحث النوعية الأخرى، البعيدة عن قيود المنهج الكمي الصارمة، التي تفقده أحيانا الإقتراب من الجوانب الإنسانية الذاتية.

 

رقم الدراسة: 43423012
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: سامي صدقة أشقر‎
عنوان الدراسة: الكشف عن بكتيريا الليجيونيلا المسببة للالتهاب الرئوي في المياه من المشاعر المقدسة بمكة المكرمة
الملخص:
الليجونيلا هي نوع من البكتيريا يصيب أكثر من 95 % من حالات الالتهاب الرئوي اللانمطي الحاد. الإصابات تصل ذروتها خلال أشهر الصيف. يمكن أن تنتقل البكتيريا عن طريق استنشاق قطرات دقيقة من المياه الملوثة بالكائن الحي، و ترتبط مع بيئات المياه الدافئة مثل أبراج التبريد، و التبخر في مكيفات الهواء ، والاستحمام. أعراض المرض هي ارتفاع في درجة حرارة الجسم و القشعريرة ؛ السعال ؛ آلام العضلات ؛ الصداع ؛ ويؤدي إلى الالتهاب الرئوي. فترة حضانة المرض حوالي 2-10 يوما. على الرغم من أنها مشكلة معترف بها في الدول المتقدمة ، ألا ان البيانات شحيحة في البلدان النامية بما في ذلك المملكة العربية السعودية. وقد ركزت هذه الدراسة على الكشف عن هذه البكتيريا في مياه الخزانات في الفنادق المحيطة بالحرم وكذلك مياه الوضوء الخارجية بجوار دورات المياه الخاصة بالحرم المكي الشريف نظرا لتوافد أعداد كبيرة من الحجاج في موسم الحج والعمرة من كل عام و يقيموا في هذه الفنادق ويكونوا عرضة لهذه العدوى. ولقد تم تجميع 100عينة مياه من مياه الوضوء وكذلك الفنادق المحاطة بالحرم وأرسالها إلى مختبر أبحاث الميكروبيولوجي بكلية الطب جامعة أم القرى حيث تم فلترتها وتركيزها وزراعتها على وسط انتقائي يسمى بفر شار كول يست اكستراكت أجار وتحضنها في وجود ثاني أكسيد الكربون لعدة أيام . وقد تم عزل الليجو نيلا من عدد من عينات المياه وتم تأكيد ذلك باستخدام تقنية اختبار تفاعل البوليميريز المتسلسل التي أكدت إيجابية 11 عينه من مجموع العينات التي تم تجميعها .وهذا يدلل على ان هذا النوع من البكتيريا متواجد في هذه المياه وهذا يتطلب المزيد من البحث لتغطية كل مصادر المياه ووضع الأليات الكفيلة للسيطرة ومقاومة هذا النوع من البكتريا لتجنب انتشار العدوى التي يمكن ان تحدثها.

 

رقم الدراسة: 43414003
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: أ.د سمير مصطفى شعراوي‎
عنوان الدراسة: دراسة التحليل الاحصائي للفروق بين الخصائص الاقتصادية والاجتماعية لمعتمري الداخل والخارج
الملخص:
ويهدف هذا المشروع البحثي بصفة عامة إلى دراسة العلاقة بين بعض الخصائص السكانية والاقتصادية والاجتماعية السابقة ذكرها وغيرها وبين جهة قدوم المعتمر (من الداخل أو من الخارج) وذلك بحساب معاملات الارتباط والتوافق وغيرها وإجراء اختبارات الفرضيات (التساؤلات) العلمية حول وجود علاقة جوهرية أو معنوية بين كل خاصية من هذه الخصائص وجهة قدوم المعتمر ومعرفة الكيفية التي تتغير بها هذه الخصائص بين مجتمعي الدراسة. وبصفة تفصيلية يهدف هذا البحث إلى: 1. اختبار اعتيادية المتغيرات الكمية مثل العمر وعدد أفراد الأسرة المصاحبة وعدد مرات العمرة السابقة وعدد مرات الصلاة في الحرم يومياً وعدد الأيام التي قضاها في المدينة قبل العمرة. 2.استخدام توزيع t أو Man Witneyلدراسة معنوية العلاقة بين جهة القدوم وكل متغير كمي. 3.ايجاد التوزيع التكراري المزدوج لكل خاصية وصفية (متغير) من الخصائص موضع الدراسة وجهة القدوم (الداخل -الخارج). 4- ايجاد التوزيع الشرطي لكل خاصية وصفية (متغير) من الخصائص موضع الدراسة. 5.فحص ودراسة العلاقة بين التوزيعين الشرطيين لمعتمري الداخل ومعتمري الخارج لكل الخصائص الوصفية (الاسمية-الترتيبية). 6.اختبار معنوية العلاقات بين كل خاصية وصفية (متغير) وجهة قدوم المعتمر. 7. تحديد الخصائص (المتغيرات) السكانية والاقتصادية والاجتماعية التي تختلف جوهرياً ومعنوياً بين المجتمعين. 8. حساب معاملات الارتباط والصلة والتوافق بين الخصائص الوصفية موضع الدراسة وجهة القدوم. 9. تعميم نتائج دراسة كل عينة على المجتمع المناظر المستهدف.

 

رقم الدراسة: 43414008
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: أ.د سمير مصطفى شعراوي‎
عنوان الدراسة: الخصائص الديموغرافية للمعتمرين رمضان 1434هـ
الملخص:
تهدف هذه الدراسة إلى : 1. معرفة الخصائص الديموغرافية بالإضافة إلى بعض الخصائص الاقتصادية والاجتماعية لعينة من معتمري بيت الله الحرام في شهر رمضان المعظم عام 1434هــ بما قد يساهم في إتخاذ القرارات ودعمها في المملكة من تحديد نوعية الخدمات التي يجب أن تتوافر في المستقبل للمعتمرين . 2. تزويد بنك المعلومات بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث العمرة ببعض البيانات الأساسية المتعلقة بالمتغيرات الديموغرافية لعينة من معتمري بيت الله الحرام عام 1434 هــ استمــراراً للنهج المتعارف عليه في المعهد في السنوات السابقة . 3. تنظيم وعرض المتغيرات موضع الدراسة في صورة جداول تكرارية وأشكال بيانية مناسبة . 4. استخراج أهم المؤشرات الإحصائية (المنوال ، الوسيط ، الوسط حسابي ، نسبة التشتت ، دليل التشتت الوصفي ، نصف المدر الربيعي ، الانحراف المعياري ) للمتغيرات موضع الدراسة . 5. دراسة الفروق في الخصائص السكانية والاقتصادية والاجتماعية بين المعتمرين القادمين مــن خارج المملكة ومعتمري الداخل . 6. التعرف على بعض العلاقات التي قد تكون موجودة بين المتغيرات السكانية والاقتصـادية والاجتماعية .

 

رقم الدراسة: 43424008
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: أ.د سمير مصطفى شعراوي‎
عنوان الدراسة: الخصائص الديموغرافية الحجاج لعام 1434
الملخص:
يهدف هذا البحث إلى دراسة أهم الخصائص السكانية والاجتماعية والاقتصادية لعينة مكونة من 1297 حاج جاءوا إلى البيت ا لحرام لأداء مناسك الحج لعام 1434هـ.وقد تم توزيع عينة الدراسة على الجنسيات المختلفة بنسب تتشابه إلى حد كبير بمتوسط هذه النسب في مجتمعات الحجاج في بعض الأعوام الماضية أملين أن تمثل عينة هذا العام انعكاساً حقيقياً لمجتمع الحجيج الكلي. وقد تضمنت استبانة البحث - والتي صممت خصيصاً لهذا البحث - أربعين متغيراً إحصائياً شملت الجوانب السكانية والاجتماعية والاقتصادية. بعض هذه المتغيرات مقاس على المستوى الأسمى مثل مكان المقابلة و الجنس والجنسية والدولة القادم منها وجهة القدوم والحالة الاجتماعية ومعبر القدوم ووسيلة النقل والمهنة ومكان الاقامة قي الموطن الأصلي والمذهب الفقهي ، وبعضها مقاس على المستوى الترتيبي مثل الحالة التعليمية ودرجة اجادة اللغة العربية ومعاملة قسم الجوازات ومعاملة العاملين في بعثة الحج ومعاملة أهل السعودية ، والبعض الأخر مقاس على مستوى النسبة المئوية مثل العمر وعدد الايام التي ينوي الحاج قضاؤها في المملكة وعدد أفراد الأسرة المصاحبة للحاج وعدد مرات الحج في السنوات السابقة والمبلغ الذى دفعه الحاج لشركة الحج والدخل الشهري وعدد الايام التي قضاها الحاج في المدينة .

 

رقم الدراسة: 43423011
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: سيد منير رحمة قل
عنوان الدراسة: مقارنة كفاءة النماذج الاحصائية للحصول على افضل نموذج رقمي للتوقع بجودة الهواء في مكة المكرمة
الملخص:
This project was conducted during the Hajj 1434 A.H. (October, 2013) at the Custodian of the Holy Mosques Institute for Hajj and Umrah Research, Umm Al – Qura University, Makkah as a part of the programme to ensure clean and healthy environment for the Pilgrims and visitors of the Holy City of Makkah. In this project the main aim was to compare several statistical models for analysing Particulate Matter data and determine a suitable model for predicting PM10 (particulate matter with aero-dynamic diameter of up to 10 micron) concentration in Makkah. Modelling and effective management of PM10 is important due to its adverse impacts on local environmental, visibility and especially on public health. The ability to accurately model and predict the ambient concentration of particulate matter is essential for effective air quality management and to develop air quality policies. Various statistical approaches exist for modelling air pollutant levels. In this paper several approaches, including linear, non-linear, and machine learning methods are evaluated for the prediction of urban PM10 concentrations in the Holy City of Makkah, Saudi Arabia. The models employed are Multiple Linear Regression Model (MLRM), Quantile Regression Model (QRM), Generalised Additive Model (GAM), and Boosted Regression Trees 1-way (BRT1) and 2-way (BRT2). Several meteorological parameters (e.g., temperature oC, relative humidity %, and wind speed m/s and direction degrees from the north) and chemical species (e.g., carbon monoxide (CO mg/m3), sulphur dioxide (SO2 ?g/m3), nitrogen oxides (NOx ?g/m3) and previous day PM10 ?g/m3) measured during 2012 near Al – Haram in Makkah are used as models covariates. Various statistical metrics, including the Mean Bias Error (MBE), Mean Absolute Error (MAE), Root Mean Squared Error (RMSE), the fraction of predictions within a Factor of two (FACT2), correlation coefficient (R), coefficient of determination (R2) and Index of Agreement (IA) are calculated to comp

 

رقم الدراسة: 43423003
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: شوكت محمد عبداللطيف فتحي‎
عنوان الدراسة: متطلبات تاهيل مجزرة الجمال والابقار الحديثة لنظام ادارة السلامة الغذائية ايزو (22000 ) أثناء موسم حج 1434 هـ
الملخص:
تم دراسة جميع متطلبات تأهيل مجزرة الجمال والأبقار الجديدة (المعيصم 4) لنظام إدارة السلامة الغذائية (إيزو 22000) أثناء موسم حج 1434هـ من خلال عمل ما يعرف باسم تحليل الفجوة لمعرفة الوضع الحالي للمجزرة من حيث مدى مطابقته لمتطلبات نظام إدارة سلامة الغذاء (الأيزو 22000) ، بالإضافة إلى البرامج التمهيدية للنظام ومعرفة نقاط القوة والضعف وذلك من خلال قائمة تعرف بقائمة فحص النظام (Check list). وقد أوضحت النتائج إمكانية تأهيل المجزرة لمتطلبات نظام إدارة سلامة الغذاء (الأيزو 22000) إذا تم إزالة جميع نقاط الضعف والإحتفاظ بمستويات نقاط القوة مع تنفيذ برامج وآليات وتوصيات التحسين لمطابقة المتطلبات.

 

رقم الدراسة: 43423004
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: د. صفوت صلاح الدين أحمد جبر
عنوان الدراسة: تقييم القدرة لاستيعابية لمصارف وانفاق السيول بمكة المكرمة
الملخص:
يعتمد مدى نجاح مشروعات مصارف السيول في قدرتها على استيعاب تلك الكميات الكبيرة من مياه الأمطار المتساقطة بشكل فعال وسريع حيث يعتمد تصميم تلك المصارف على دراسات هيدرولوجية مفصّلة لحساب كميات المياه المتساقطة في الروافد الرئيسية , والتي يتم حسابها من العديد من العواصف التصميمية ,تعطي نتائج تلك الدراسات صورة واضحة للتصميم الهندسي لقنوات الصرف تحت السطحية من حيث الأبعاد والميول واتجاهات الميول لتلك المصارف لكل منطقة على حدة . خلال فترة العمل بهذا التقرير م يتسن لنا الحصول على خرائط ومعلومات تفصيلية عن مصارف السيول تحت السطحية بمنطقة مكة المكرمة , لذا اعتمدت الدراسة على المشاهد الحقلية وقياس أبعاد القنوات الأخرى تحت الانشاء . بالدراسات الهيدرولوجية والميدانية المبدئية يمكن تلخصي أهم نتائج الدراسة فيما يلي : 1 . إن انشاء مصارف السيول تحت السطحية لم يتم بناء على دراسات هيدرولوجية مفصّلة حيث لوحظ انفجار بعض المصارف( شكل رقم 21 ) وهو ما يدل على عدم قدرتها على استيعاب كميات مياه الأمطار. 2 . تحتوي العديد من مصارف السيول بمكة المكرمة على العديد من المشاكل الهندسية كحجم القناة , موقع فتحات القناة ,وأحجامها . والمسافات البينية بينها ... إلخ . 3 . لم تراع عمليات سفلتة الطرق اتجاهات الميول ناحية فتحات تصريف السيول , حيث تم ملاحظة وتسجيل العديد من المنخفضات بالطرق التي تعمل على تجميع كميات كبيرة من مياه المطر ولا يوجد بها فتحات تصريف للسيول برغم وجود قناة تحت سطحية أسفلها . 4 . لا يوجد قنوات لتصريف السيول حول الجباب المحيطة بالمناطق السكنية بمكة المكرمة والتي يتدفق الماء منها مباشرة إلى الطرقات مما يمثل عبئا زائدا على قنوات الصرف تحت السطحية بالمدينة . مما سبق نجد أن القيام بدراسة هيدرولوجية تفصيلية داخل المناطق العمرانية ذات النشاط الإنشائي العالي (عمليا هدم وازالة المظاهر الطوبوغرافية وأعمال التسوية السطحية وسد ردم الأودية والتي تؤثر بشكل كبير على حركة المياه . يتطلب بيانات خاصة وعمليات رفع مساحي دقيقة لحساب اتجاهات الميول وكميات المياه المتصرفة في المناطق المختلفة بهدف إنشاء وسائل حماية قادرة على استيعابها . وعليه فتقترح الدراسة ما يلي : 1 . كافة المشكلات التي تم تسجيلها خلال دراسات موسمي حج1433 و 1434 هـ تتطلب إعادة تقييم دقيق لمخرات /أنفاق السيول السطحية وتحت السطحية

 

رقم الدراسة: 43423018
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: عاطف بن حسين مصطفى أصغر
عنوان الدراسة: برنامج رصد الأمراض والحالات الصحية للحجاج والمعتمرين
الملخص:
خلال الأيام التي يمكثها الحاج في مكة المكرمة أثناء الحج، وفي ظل التغير البيئي في الحج يعاني بعض الحجيج بعض المشاكل الصحية الطارئة وقد عرف سابقا أن أكثر الأمراض انتشارا في الحج هي أمراض الجهاز التنفسي بنوعيها العلوي والسفلي و الإصاباتُ الحرارية و الإسهال والنَّزلةُ المعوية , الحمَّى الشوكية ,الأمراض الجلديَّة بالإضافة إلى بقية الأمراض الأخرى. هدفت هذه الدراسة الى معرفة ورصد انتشار هذه الامراض أثناء حج 1434هــ وقد تم في هذه الدراسة المستمرة جمع البيانات من مرضى مستشفيات ومراكز المشاعر المقدسة وكذلك المستشفيات الرئيسية بالعاصمة المقدسة أما بالنسبة لاستمارة جمع بيانات المرضى فقد تم تصميم استمارة واحدة لرصد الأمراض المعدية والمزمنة وبصورة واضحة ومرقمة لتسهيل عملية الأحصاء بعد تجميع البيانات. وقد بينت التنائج أن مستشفى النور التخصصي لأعلى نسبة لدخول حجاج عام 1434 هـ (28%) وكانت أعلى نسبة للمرضى هي من الجنسية السعودية (16%). أما الفئات العمرية الأكثر دخولآ للمستشفيات هي تلك التي بين 40 و 60 عامآ (42%) وكان الذكور يمثلون النسبة الأكثر دخولآ للمستشفى (65%) .أما الأمراض المسجلة في جميع المستشفيات فكانت النسبة الأكبر منها للأمراض المزمنة الغير معدية (63%). و قد احتلت أمراض الجهاز الهضمي النسبة الأكبر للأمراض المنتشرة بين الحجاج في المستشفيات (12% ). أما مدة اقامة المريض بالمستشفيات فمعظمهم ظل ليوم واحد فقط (21%) و قد سجل حوالي 26 % من المرضى تعافيهم من الأمراض التي دخلوا بها بينما النسبة الباقية لم تسجل حالاتهم عند الخروج. واستنتجت الدراسة أن الأمراض غير المعدية كانت هي الأكثر انتشارا كما أن نسبة المرضى كان أغلبهم من السعوديين. وقد اوصت الدراسة كسابقتها بضرورة الاهتمام بالأمراض غير المعدية للحد من انتشارها والإهتمام بالعاملين في الحج خاصة السعوديين منهم.

 

رقم الدراسة: 43426003
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: د. عاطف محمد فتحي
عنوان الدراسة: رصد ودراسة تراكيز السيليكا بالبيئة الهوائية في ساحات المسجد النبوي الشريف بالمدينة المنورة
الملخص:
أهداف البحث كالتالى:- أ‌- رصد ودراسة تراكيز الأتربة الصدرية (المستنشقة ) بالساحات. ب‌- رصد ودراسة تراكيز السيليكا بالساحات. ت‌- مقارنة نتائج الدراسة بالحدود والمعايير المحلية والأقليمية والدولية.

 

رقم الدراسة: 43413004
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: أ.د عبدالحميد عبدالحميد عوض
عنوان الدراسة: بناء مؤشر جودة الهواء في (AQI) مكة المكرمة والمشاعر المقدسة موسم رمضان 1434
الملخص:
Clean air is considered a basic necessity of human health and well being. Air pollution continues to be a well-known environmental problem worldwide, affecting developed and developing countries (Carinanos et al., 2001, US-EPA 2008). Air quality is the result of complex interactions of many factors including chemistry, meteorology of the atmosphere, and the variety of pollutants both from natural and anthropogenic sources. More than 2 million premature deaths each year can be attributed to the effects of indoor and outdoor air pollution (WHO 2000 a). Developed and developing countries have made great efforts to improve air quality through adoption of clean air plans included continuous monitoring, use of clean fuel, demanding emissions and air quality regulations.Globally, air quality guidelines provide a basis for protecting health from effects of air pollutants, eliminating or minimizing these pollutants, and help governments derive legally enforceable air quality standards. The air quality index (AQI) is a tool used to provide public with timely and easy to understand information on local air quality, and whether air pollution level poses health concern. Moreover the index plays a particular attention to people who are sensitive to air pollution and provides them with advice on how to protect their health during air pollution level associated with good, moderate, high and very high heath risks. The World Health Organization and US-Environmental Protection Agency are widely recognized, as general, guidance book for providing the general air quality index, and air quality standard values of different pollutants, " particulate matter less than 10 µm in size (PM10), ozone (O3), sulphur dioxide (SO2), carbon monoxide (CO) and nitrogen dioxide (NO2)". These standards required for air quality index are varied from country to country, as the first step is to come up with country national ambient air quality standards.

 

رقم الدراسة: 43426009
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: أ.د عبدالحميد عبدالحميد عوض
عنوان الدراسة: التقييم البيئي والصحي لمركز إستقبال حجاج البر بالمدينة المنورة
الملخص:
تهدف الدراسة إلى :1- توصيف المركز (النظافة العامة, توافر المياه, الخدمات الصحية), وتحديد الاماكن الاكثر تلوثا. 2- تقييم الجمع والنقل والتخلص من المخلفات الصلبة. 3- قياس مستويات الضوضاء واول اكسيد الكربون داخل الاماكن المختلفة بالمركز. 4- تقييم مستويات الجسيمات العالقة الكلية والمحتوى الميكروبى ( البكتيري والفطرى ) المرتبطة بها . 5- تقييم مستويات التلوث الميكروبى بالماخذ النهائى لشبكة المياه العامة وعينات المياه المعباة.

 

رقم الدراسة: 43422011
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: عبدالخالق جلال الدين دولة
عنوان الدراسة: برنامج متابعة تشغيل وتفويج جسر الجمرات - التحديات التي واجهتها القطاعات التشغيلية في تنفيذ خططهم التشغيلية وفي التفويج إلى منشأة الجمرات لموسم حج عام 1434هـ
الملخص:
برنامج مراقبة وتقييم الخطط التشغيلية وتفويج الحجاج بمنطقة الجمرات لموسم حج 1434هـ

 

رقم الدراسة: 43421009
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: أ.د عبدالله محمد عبدالرحمن عبدالله
عنوان الدراسة: مهنة الطوافة والمطوفون تعزيز روح الانتماء بمؤسسات الطوافة : دراسة ميدانية 1434هـ
الملخص:
ارتبطت مهنة الطوافة منذ القدم بالحج والحجاج ومكة المكرمة والمشاعر المقدسة، ولذا تعد من المهن الاجتماعية والإسلامية التى تقوم بخدمة الإسلام والمسلمين، وينال شرفها كل من يمتهن أو يلتحق بهذه المهنة، وما تحمله من المعانى والمفاهيم التى ترتبط بالطوافة والمطوفين بصورة عامة. كما أصبحت مهنة الطوافة مهنة تتوارثها الأجيال، جيل بعد جيل، وتعد من المهام النبيلة، فالكل والجميع يتفانى فى خدمة حجاج بيت الله الحرام، كما يمتد هذا العمل النبيل تاريخياً إلى آل قريش التى كانت تسكن بمكة المكرمة أو بجوارها، وأيضاً الذين شرفوا بمهن شرفية منذ عهد سيدنا إبراهيم عليه السلام وبنائه الكعبة المشرفة، ومن أهم هذه المهن الرفادة، والسدانة، والسقاية، والتى لا تزال تشرف بها عديد من الأسر المكية حتى وقتنا الحاضر ولاسيما بعد أن ارتبطت هذه الأعمال بخدمة ضيوف الرحمن من الحجاج. كما ارتبطت مهنة الطوافة فى تطورها التاريخى وتحديثها بمرور الوقت، وانتقالها من المراحل التقليدية إلى فترة الحداثة والمعاصرة، لتأخذ أبعاداً تنظيمية وإدارية ومؤسساتية لتتواكب مع طبيعة التغيرات التى حدثت فى زيادة أعداد الحجاج وضيوف الرحمن، وفى محصلة ومجموعة الخدمات ونوعيتها التى تقدم لرعايتهم وتوفير الراحة اللازمة لهم فى البلد الأمين مكة المكرمة. كما تنوعت فى الفترة الأخيرة مهنة الطوافة لتشمل كثير من الفئات التى تم انضمامها إلى هذه المهنة، وشرف العمل بها سواء من المقيمين أو المجاورين أو أبناء القبائل العربية والإسلامية، وأصبحت لها مؤسساتها وتنظيماتها التى تتسم بالعصرية، والحداثة، والتخصص، والخبرة، وتقسيم العمل وغير ذلك من مفاهيم أخرى ترتبط بالعمل المهنى والاحترافى والمؤسساتى الحديث. علاوةً على ذلك ، أن هذه الفئات تشعر بالانتماء لمهنة الطوافة والمطوفين، وهذا ما تهتم به الدراسة الحالية التى تركز على كيفية تحديث أساليب وسياسات تعزيز روح الانتماء بين العاملين فى مؤسسات الطوافة، وذلك من أجل تطوير منظومة خدمات الحجاج والإشراف عليها بصورة أكثر فاعلية وكفاءة ولاسيما فى الوقت الحاضر والمراحل المستقبلية.

 

رقم الدراسة: 43415001
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: عثمان بكر عثمان قزاز
عنوان الدراسة: التعرض للافتات الرقمية واستدعاء الرسائل : دراسة في تحديد فعالية اللوحات الالكترونية خارج المسجد النبوي في المدينة المنورة
الملخص:
فحصت هذه الدراسة معرفة الحجاج بلوحات الإعلان الرقمية، واستدعاء الرسائل المكتوبة عليها، واستخدام الحجاج كذلك لهذه اللافتات المنصوبة في الشارع المواجه لبوابة الملك فهد في المسجد النبوي، وهدفت هذه الدراسة إلى تحديد فعالية هذه اللافتات بوصفها أداة إعلام جماهيرية. تمت مقارنة بيانات هذه الدراسة مع بيانات الدراسة السابقة التي فحصت اللوحات المنزلقة غير الرقمية بهدف تسليط الضوء على فعالية الشاشات الرقمية. وذلك عن طريق النظر في نوعين من مقاييس التعرض هما؛ تكرار التعرض للشاشات واستخدام الشاشات في المواقف المعضلة، كما تم ربط هذين المقياسين بمعيارين آخرين هما؛ استدعاء الرسائل غير المدعوم واستدعاء الرسائل المدعوم، وتم استخدام التحكم في العلاقة الجزئية لمجتمع الدراسة، وسياق التعرض، وتفاعل الترابط بالرسائل، وإدراك فوائد الشاشات لفهم علاقة استدعاء الرسائل بالتعرض للشاشات. وأفادت هذه الدراسة من التحليل السابق لعوامل فاعلية اللافتات الرقمية، والمتمثلة في بيانات استخدام الشاشات، ومعرفة الحجاج للافتات الرقمية واستدعاء الرسائل. وبالرغم من الفائدة العظمية الكامنة في هذه اللوحات وفعاليتها بوصفها أداة إعلام جماهيري، فقد خلُصت هذه الدراسة إلى أن اللوحات التي تمت عليها الدراسة كان أداؤها دون المستوى، وذُيلت الدراسة باقتراحات لتحسين فعالية اللوحات والاستفادة منها.

 

رقم الدراسة: 43425002
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: عزة جلال حسين‎
عنوان الدراسة: دور برنامج صحتك في الحج المقدم بالقناة الأولى السعودية في التوعية الصحية لحجاج بيت الله الحرام - دراسة تحليلية
الملخص:
تهدف الدراسة إلى : 1-التعرف علي مدة عرض حلقات برنامج صحتك في الحج (محل الدراسة). 2-التعرف علي أشكال مشاركة الجمهور في برنامج صحتك في الحج (محل الدراسة). 3-معرفة الاستمالات العاطفية المستخدمة في تقديم برنامج صحتك في الحج (محل الدراسة).

 

رقم الدراسة: 43413005
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: عصام عبدالحليم مرسي ابراهيم
عنوان الدراسة: نوعية الهواء بساحات المسجد النبوي الشريف بالمدينة المنورة خلال موسم رمضان 1434هـ
الملخص:
تهدف الدراسة إلى : 1- إنشاء قاعدة البيانات الخاصة بنوعية الهواء بساحات المسجد النبوي الشريف لتمثيل حجر أساس لصانعي القرار والمهتمين بأبحاث تلوث الهواء في المدينة المنورة. 2- تقييم نوعية الهواء المحيط بساحات المسجد النبوي الشريف بالمدينة المنورة. 3- تحديد مسببات تعدى تراكيز الملوثات الهوائية بساحات المسجد النبوي الشريف بالمدينة المنورة اذا تعدت. 4-تحديد المؤشرات الرئيسية لنوعية الهواء ومقارنتها بالمنطقة المركزية بالمدينة المنورة. 5- مقارنة النتائج التى تم الحصول عليها بقانون حماية البيئة السعودية والائحة التنفيذية والقوانين والحدود العالمية.

 

رقم الدراسة: 43423008
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: عصام عبدالحليم مرسي ابراهيم
عنوان الدراسة: الدراسات الجيوكيميائية للجبال المحيطة بالمشاعر المقدسة
الملخص:
تهدف الدراسة إلى : 1. تحديد الوحدات الصخرية المكونة للمناطق المحيطة بالمشاعر المقدسة. 2. تحديد المحتوى المعدنى لكل عينة صخرية. 3. تحديد المعادن الأكثر انتشاراً بالعينات الصخرية التى تم تحليلها. 4.استخدام التحليل الأحصائي لمعرفة أكثر المعادن انتشاراً للصخور المحيطة بالمشاعر المقدسة. 5.التعرف على مكونات الأتربة العالقة المتواجدة بمحيط المشاعر المقدسة. 6.استكمال و متابعة عمل قاعدة البيانات خاصة البيئة الجيولوجية المحيطة بالمشاعر المقدسة. 7.اعداد التقرير العلمي النهائي للدراسة. 8. وضع التوصيات اللازمة للدراسات المستقبلية والتوصيات. 9.اعداد بحوث علمية مستنبطة من نتائج الدراسة للنشر في مجلات علمية و مؤتمرات عالمية.

 

رقم الدراسة: 43423019
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: عصام عبدالحليم مرسي ابراهيم
عنوان الدراسة: برنامج رصد المخلفات الصلبة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة موسمي رمضان والحج 1434هـ
الملخص:
تهدف الدراسة إلى : 1- تفعيل نظم الأدارة البيئية السليمة. 2- جمع المؤثرات على نظم الإدارة البيئية المتكاملة للنفايات الصلبة. 3- تجميع القوانين والتشريعات الحاكمة للنفايات الصلبة والخطرة بالمملكة العربية السعودية. 4- وضع مسودة لمعايير التخلص من النفايات الصلبة والخطرة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة. 5- البدء في وضع اللبنة الأولى لقاعدة البيانات التي يستوجب البدء الفوري في إنشائها وذلك للقدرة على تقييم الوضع الحالى لإدارة النفايات الصلبة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة للبدء في وضع التصورات المنطقية لحل ووضع البدائل المناسبة.

 

رقم الدراسة: 43426008
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: أ.د علاء الدين عادل الألفي‎
عنوان الدراسة: دراسة عمرانية لتسهيل زيارة البقيع بالمدينة المنورة
الملخص:
تسعى الدراسة التي تتبع المنهج الوصفي التحليلي وتعتمد على الدراسات السابقة والأعمال الميدانية في جمع المعلومات والبيانات التى تؤدي إلى تقديم المرتكزات والمعايير التصميمية الى طرح عدد من بدائل الحلول العمرانية والتى تساعد على تسهيل زيارة مقبرة البقيع بالمدينة المنورة

 

رقم الدراسة: 43421005
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: عماد الدين عبدالحي شلبي
عنوان الدراسة: دراسة مشتركة بين المعهد وجمعية المرشدات السعوديات لمعرفة أسباب انحصار ضياع الأطفال من هذه الجنسيات المحددة والحلول التي يمكن تلافي هذه الظاهرة
الملخص:
يعد الاهتمام بالطفل هو اهتمام بحاضر الأمة ومستقبلها، كما يعتبر الاهتمام بالطفل من المعايير الهامة التي يقاس بها تقدم المجتمع وتطوره ، ولقد اهتم الإسلام منذ خمسة عشر قرناً بالطفل وبرعايته في جميع مراحل حياته ليكون مبدعاً ومؤسساً للحضارة الانسانية على مر الأزمان ،إلا إنه وفي بعض التجمعات في المواسم المختلفة ومن اهمها موسم الحج ونتيجة للزحام واختلاف اللغات يحدث ضياع لبعض الأطفال وخاصة من جنسيات معينة وبصفة متكررة كل عام لذا تطلب الأمر دراسة تلك الظاهرة لتحديد اسبابها والتعرف على الآثار الناتجة عنها سواء الفردية أو المجتمعية ومعرفة اسباب انحصار غالبية حالات الأطفال التائهين في جنسيات محددة من الأفارقة وجنوب أسيا وصولاً إلى دور مقترح للجمعيات والمؤسسات الحكومية والأهلية للحد من هذه الظاهرة، وتتمثل أهمية الدراسة في: 1- زيادة عدد الأطفال التائهين سنوياً من جنسيات محددة من الأفارقة وجنوب أسيا اثناء الحج. 2- وجود مشكلات اجتماعية واقتصادية تترتب على هذه الظاهرة . 3- المشكلات والآثار النفسية والاجتماعية التي قد يواجهها الأطفال التائهون . وتتحدد تساؤلات الدراسة في : 1- ما أسباب ظاهرة الأطفال التائهين أثناء الحج؟ 2- ما أسباب انحصار غالبية الأطفال التائهين في جنسيات محددة من الأفارقة وجنوب أسيا؟ 3- ما الآثار الفردية والمجتمعية الناتجة عن ظاهرة الاطفال التائهين في الحج ؟ 4- ما دور الجمعيات الأهلية و المؤسسات والحكومية للحد من هذه الظاهرة ؟ واتفاقا مع نوع الدراسة الحالية وهي دراسة وصفية تحليلية لظاهرة الأطفال التائهين في الحج ولتحقيق اهداف الدراسة تم تطبيق استبيان حول موضوع الظاهرة المدروسة على عدد(1238) مفردة من الحجاج ذكورا وإناثاً يمثلون عينة عمدية (عينة كرة الثلج) في موسم الحج لهذا العام .

 

رقم الدراسة: 43426004
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: عمر منار طيان
عنوان الدراسة: نظام ذكي لإدارة حركة النقل في شبكة الطرق بالمدينة المنورة : دراسة حالة لنمذجة تقييم إخلاء الموقع
الملخص:
تهدف هذه الدراسة الى تصميم نموذج وإظهار سيناريو الإجلاء في حالات الطوارئ داخل مناطق مختارة في موقع شبكة الطرق التي تودي من إلى المسجد النبوي من أجل توضيح كيف يمكن إجراء إجلاء سريع وفعال بعد نشر الأولوية القائمة على النظام الذكي لحركة النقل . ومن المتوقع أيضا أن نتائج نموذج إخلاء الموقع هذه أن يتم تطبيقها لإخلاء المركبات من المشاعر المقدسة خلال موسم الحج داخل شبكة الطرق في مكة المكرمة .

 

رقم الدراسة: 43423005
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: عمرو لطفي صابر
عنوان الدراسة: دراسة التراكيز المختلفة لانيونات البرومات باستخدام مجسات كهربية عالية الدقة خلال موسم الحج لعام 1434
الملخص:
يهدف هذا البحث إلى: 1- دراسة التركيزات المختلفة للبرومات في مياه الشرب بمكة المكرمة خلال موسم الحج 1434هـ. 2- استخدام طرق تقدير مختلفة لتقدير تركيزات البرومات في مياه الشرب مثل ( التقدير الطيفى والكهربى). 3- مقارنة نتائج الطرق المقترحة لتقدير البرومات فى عينات المياه بالمواصفات القياسية السعودية لمياه الشرب المعبأة. 4- تقييم سلامة مياه الشرب بمنطقة مكة المكرمة من التلوث بالبرومات بمقارنة نتائج الدراسة بمحتوى المياه المذكور على العبوات.

 

رقم الدراسة: 43424004
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: د. ناصر مناحي منير البقمي
عنوان الدراسة: دراسة تحلیلیة لأزمنة المراحل الإجرائية التي یمر بھا الحاج في مطار الملك عبد العزیز الدولي بجدة ( المرحلة الثانیة)
الملخص:
تهدف هذه الدراسة إلى: 1.التعرف على الاجراءات التي يؤديها الحاج منذ وصوله إلى مطار الملك عبد العزيز الدولي إلى أن تتحرك الحافلات إلى مكة المكرمة أو إلى المدينة المنورة. 2. تحديد الجهات التي تقدم الخدمات في مطار الملك عبد العزيز الدولي وتحديد الدور الذي تقوم به كل منها. 3. دراسة الأزمنة المختلفة لعينة كبيرة من الحجاج في كل مرحلة زمنية من المراحل التى يمر بها الحاج منذ وصوله الى مطار الملك عبد العزيز بجدة، وحتى صعوده الى الحافلة التي ىستقله الى مكة او المدينة وذلك عن طريق: 4.التعرف على متوسط الزمن الذي يقضيه الحاج داخل المطار وخارجه لعينة الدراسة التى تم اختيارها. 5. تحديد المراحل التى يعانى فيها الحاج أكثر من غيرها واقتراح الحلول المناسبة لرفع كفاءة الخدمة.

 

رقم الدراسة: 43425001
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: فضل رحيم خان‎
عنوان الدراسة: مشكلات الحجاج وأنماط الاتصال في حج عام 1434هـ: دراسة في البيئة الاتصالية لحجاج مجموعة جمهورية مصر العربية
الملخص:
This syudy has examined the pilgrims problems their problem related communicative ecology, their satisafaction levels with the services provided and the impact of their communication contacts on satisfaction with services in a probability sample of 250 egyptian pilgrims .poor housing, long route bussing probability (tenders behavior, speeding ,delays etc .) problems in mashaer (over-crowded tents ,lack of eateris ,& transports) , and in al-haram (mix-up of sexes< crowding in and around al-haram, lack of wheel chairs,toilets) emerged as the most important problems alongside a number of otherpromlems. the pilgrims communication ecology in problem situations compised nine communication sources. of these, contacts with friends in saudi arabia and co-pilgrims made top of the list followed by such community organization sources like mualams /tour operators or their agents, and saudi officials and the information counters . electronic billboards showed up as a source of contact. of the other mediated sources of contacts, contact with islamic books, and egyptian mass media were cited in less than 6 percent of the responses. mainstream saudi mass media was not cited as a source of information in problem situations. stepwise multiple regressions revealed that the most important source of impact on satisfaction was contacts with community organizations. implications of the impact on satisfaction are discussed and a set of recommendation are derived for communicating with the pilgrims.

 

رقم الدراسة: 43426006
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: د. محمد علي سلطان الشريف
عنوان الدراسة: تقييم خدمات التوعية والإرشاد في المدينة المنورة في حج 1434هـ
الملخص:
سوف يتم التعرف على برامج التوعية المقدمة للزوار بالمدينة المنورة بشكلها الشامل وتحديد التكامل والتنسيق بين الجهات المعنية بكل نوع من أنواع التوعوية , وسوف يتم تحديد وسائل وأدوات التوعية المتوفرة حاليا وذلك في اخار نظري ويتم جمع هذه المعلومات من الجهات المعنية بالأمر , وسوف نقدم للزوار استبانات لمعرفة ما لديهم من معلومات عن الزيارة وماهي المعلومات المتوفرة عن المدينة المنورة وماهي المعلومات التي يحتاجون إليها وليست متوفرة . وما مستواه أو مدى فاعليتها وماهي مقترحاتهم حيالها وسوف يتم تحليل بيانات الاستبانات واستخراج النتائج التي ستقدم حيالها المقترحات لتطوير برامج التوعية المقدمة للزوار على مختلف جنسياتهم .

 

رقم الدراسة: 43425004
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: محمد علي غريب‎
عنوان الدراسة: دور خطباء المساجد كقادة رأي في مجال الاتصال في تزويد الحجاج والمعتمرين بالمعلومات حول مناسك الحج والعمرة - دراسة ميدانية
الملخص:
تسعى هذه الدراسة للتعرف على ما يلي : 1- التعرف على مدى متابعة الحجاج والمعتمرين لخطباء المساجد كقادة راي في مجال الاتصال . 2- التعرف على درجة وكثافة التواجد في المساجد والاستماع للأحاديث والموضوعات الدينية المرتبطة بمناسك الحج والعمرة من خلال خطباء المساجد . 3- رصد أهم طرق التوعية الإعلامية المرتبطة بمناسك الحج والعمرة والتي تقدم من خلال خطباء وأئمة المساجد كقادة رأي. 4- التعرف على أهم أسباب ودوافع تعرض الحجاج والمعتمرين لخطباء المساجد للحصول على المعلومات الدينية المرتبطة بالحج والعمرة. 5- تحليل وتفسير الموضوعات الأكثر استفادة لدى الحجاج والمعتمرين من خلال حصولهم على هذه الموضوعات من خطباء المساجد. 6- الاستنتاج والوصول إلى المقترحات الخاصة بتطوير أداء الخطاب الديني لدى فئة خطباء المساجد كقادة اتصال من خلال وجهة نظر المبحوثين من الحجاج والمعتمرين.

 

رقم الدراسة: 43411002
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: محمد محمد سيد أحمد
عنوان الدراسة: الاختصاص القضائي المكاني في قضايا الحجاج والمعتمرين دراسة فقهية ونظامية
الملخص:
ثمة مشكلة قدرها نظام القضاء السعودي ، وهي أن قواعد الاختصاص المكاني وفق نظام المرافعات السعودي لا تتناسب مع قضايا الحجاج لاعتبارات عديدة . و تهدف هذه الدراسة إلى التعرف على مدى مشروعية الاختصاص المكاني فقها ونظاما ، ثم التعرف على قاعدته العامة ، وكيف عالج النظام السعودي مشكلة الاختصاص المكاني في قضايا الحجاج ، وبيان المرجعية الشرعية لذلك . وقد سلك الباحث المنهج الوصفي ، مقارنة بالشريعة الإسلامية مع التطرق للمنهج الاستقرائي والاستنباطي عند الحاجة . وقد خلصت الدراسة إلى جملة نتائج أهمها ، مشروعية الاختصاص المكاني ، وكذا مشروعية تأليف دوائر قضائية للنظر في قضايا الحجاج وفق ما حددته المادة الرابعة من اللائحة. ومن النتائج أن الحاجة داعية إلي تأليف دوائر أعمال الحج للنظر في قضايا الحجاج باعتبار أن الحاجة تنزل منزلة الضرورة عامة كانت أو خاصة . وقد أوصت الدراسة بالتوسع في عدد دوائر أعمال الحج لتتناسب مع زيادة الحجاج ، وكذا تدريب القضاة والعاملين في هذه الدوائر على سرعة الإنجاز مناسبة مع مقتضى الحال ، كما أوصت الدراسة بضرورة نشر الوعي بين الحجاج عن هذه الدوائر واختصاصها ، وإجراء التعديلات اللازمة لبعض أحكام الاختصاص في نظام المرافعات الشرعية السعودي لتناسب الحجاج .

 

رقم الدراسة: 43411001
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: د. مخلص عبدالله ركابي محجوب
عنوان الدراسة: استخدام منهجية بوكس جنكيز في التنبؤ باعداد المعتمرين من الخارج شهرياً
الملخص:
الهدف الأساسي للدراسةهو تقديم أداة إحصائية "سليمة" و"دقيقة" للتنبؤ بأعداد المعتمرين من الخارج، شهريًا، ويتفرع من ذلك العديد من الأهداف الفرعية نوجز منها ما يلي: - دعم جهود متخذي القرار في منظومة الحج والعمرة والزيارة عند قيامهم بالتخطيط لضبط منظومة العمرة شهريًا. - المساعدة في ضبط دقة أحد أهم المؤشرات العلمية في منظومة الحج والعمرة والزيارة وهو أعداد المعتمرين. - الوقوف بدقة على الاحتياجات الشهرية من السلع والخدمات المطلوبة في منظومة العمرة. - مساعدة القطاعات المختلفة المرتبطة بمنظومة العمرة على الاستعداد لمواجهة الاحتياجات الشهرية لتقديم خدمات مميزة للمعتمرين. - تقديم دراسة للمكتبة العربية، تشمل كل من الإطار النظري، والتطبيقي، بأسلوب مُبسط، لمنهجية "بوكس وجنكينز" في تحليل السلاسل الزمنية، لاسيما أن المكتبة العربية تعاني نقصاً نسبياً في ذلك.

 

رقم الدراسة: 43424002
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: د. ناصر مناحي منير البقمي
عنوان الدراسة: دراسة استخدام تقنية الجيجا بكسل في توثيق شعائر الحج والعمرة
الملخص:
يقوم الباحثون من التخصصات المختلفة (البحوث البيئية والصحية,الحبوث الإنسانية والإدارية, البحوث العمرانية والهندسية, البحوث والشئون الإعلامية, المعلومات) بجمع المعلومات والبيانات المفصلة عن مختلف جوانب الحج والحجيج والخدمات والمرافق المتعلقة بهم حتى يمكن تكوين صورة واضحة متكاملة عن الأوضاع السائدة بالحج والمشاعر المقدسة والمدينتين المقدستين وما يربط بهما من أمور تخطيطية أو بيئية أو أنسانية ومن ثم يمكن تطوير الايجابيات أو التغلب على السلبيات . إلا أن أبحاث الحج والعمرة تتسم بصعوبة خاصة لانها تتركز على أيام معدودة من العام لجمع المعلومات واجراء القياسات ودراسة شرائح متباينة من الاجناس واللغات والمستويات مما يجععل من عامل الوقت كعنق زجاجة لجمع المعلومات والبيانات فالفرصة لاتكرر إلا مرة واحدة كل عام. بناء على ذلك فإننا نقترح التصوير بتنقية الجيجا بكسل (gigapixl lmaging) كحل لمشكلة عامل الوقت في أبحاث الحج والعمرة وكعامل جذب يمكن استخدامه لتطوير موقع تواصل اجتماعي جديد نحصل من خلاله على معلومات وآراء الحجاج والمعتمرين بسهولة ويسر.ببساطة فإن صور الجيجا بكسل هي صور رقمية عادية (Digital lmages) إلا انها تتكون من بليون نقطة رقمية (pixel) في الصورة الواحدة ,أي أن دقتها وقدرتها على أحتواء المعلومات تزيد بألف مرة عن الصور التي يمكن التقاطها بالكاميرا العادية .تعمد التكنولوجيا الحلاية لإنشاء صور الجيجا بكسل على صنع فسيفساء (mosaic) من عدد كبير الصور عالية الدقة ثم تركيب هذه الصور جنبا إلى جنب بطريقة اتوماتيكية (digital stiching) لتكوين المشهد النهائي .

 

رقم الدراسة: 43422005
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: هتان أيوب فلمبان
عنوان الدراسة: مشروع تحسين أداء مكيفات الهواء التبخيرية بمخيمات مشعر منى
الملخص:
يدرس المشروع المكيفات الصحراوية بمخيمات منى والتعرف على مشاكلها وإيجاد حلول آنية لتلك المشاكل مع تحسين أداء هذه المكيفات. وتنقسم فترة المشروع الى ثلاث مراحل تهتم كل مرحلة بدراسة هدف من أهداف المشروع وتحقيقه . ملخص المرحلة الأولى من المشروع يحتوى على مجمل ماتم فى هذه المرحلة من التعرف على المشكلة ودراسة أسبابها ومصادرها من خلال فحص عينة عشوائية للمكيفات قبل موسم حج 1433هـ من خلال اختيار خيمة بمكيفاتها ثم عمل صيانة كاملة لهذه العينة من المكيفات قبل موسم الحج ثم يتبعها دراسة تأثير تلك الصيانة على أداء تلك المكيفات من خلال قياس درجات الحرارة والرطوبة داخل وخارج الخيام أثناء موسم الحج للمقارنة. حيث تفاوتت درجات الحرارة داخل الخيمة العينة وكان متوسط درجة الحرارة حوالي 23? م.

 

رقم الدراسة: 43425003
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: وجدي حلمي عبد الظاهر‎
عنوان الدراسة: دور مواقع الانترنت المرئية إمداد الحجاج والمعتمرين بالمعلومات الخاصة بمناسك الحج والعمرة واتجاهاتهم نحوها
الملخص:
تسعي هذه الدراسة الي ما يلي: 1) التعرف علي كثافة تعرض المبحوثين لمواقع مواقع الانترنت المرئية وثلاثية الابعاد في امداد الحجاج والمعتمرين بالمعلومات الخاصة بمناسك الحج والعمرة. 2) رصد المعارف المكتسبة للمبحوثين للمعلومات الدينية المرتبطة بمناسك الحج والعمرة من خلال تعرضهم لمواقع الانترنت المرئية وثلاثية الابعاد. 3) قياس درجة فهم واستيعاب المبحوثين للمعلومات الخاصة بمناسك الحج والعمرة. 4) تحديد دور مواقع الانترنت المرئية وثلاثية الابعاد في إمداد الجمهور بالمعلومات الدينية. 5)إمداد صانع القرار بمعلومات يعدل في إطارها سياسات الإعلام الديني المتخصص. 6) تحديد مدى تأثير عدد من المتغيرات الوسيطة كالنوع، التعليم، المستوى الاجتماعي الاقتصادي، وغيرها من المتغيرات وبين مستوى الاعتماد على مواقع الانترنت المرئية وثلاثية الابعاد ومستوى معلومات الحجاج والمعتمرين. 7)التعرف على مدى قيام مواقع الانترنت المرئية وثلاثية الابعاد بالتوعية الدينية تجاه بعض الموضوعات والقضايا الخاصة بالحج.

 

رقم الدراسة: 43413002
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: وليد أبو السعود
عنوان الدراسة: توزيع الموجات الكهرومناطيسية لابراج شركات الاتصالات بالمنطقة المركزية للحرم المكي الشريف والمشاعر المقدسة
الملخص:
وتتلخص منهجية البحث فى الخطوات التالية: 1. مراجعة العديد من الدراسات والمواثيق السابقة والتى تبحث في فض الجدل القائم بشأن تأثير أبراج الهاتف الجوال على الصحة العامة والأثر البيئى والإجتماعي الذي يتركه انتشار تلك الأبراج. 2. إجراء قياسات ميدانية لرصد مستويات شدة المجالات الكهرومغناطيسية داخل نطاق المنطقة المركزية للحرم المكى الشريف والمشاعر المقدسة وخاصة بالأحياء القريبة لساحات الحرم المكى الشريف خلال شهر رمضان لعام 1434هـ. 3. رسم خرائط كنتورية لمستويات وشدة المجالات الكهرومغناطيسية بالمنطقة المركزية . 4. إستخدام وتوظيف نظم المعلومات الجغرافية فى حفظ وتسجيل المعلومات المكانية والوصفية لأبراج تقوية شبكات الإتصالات اللاسلكية ومستويات المجالات الصادرة عنها، ووضع نماذج تحليلية للنتائج التى تم الحصول عليها وعرضها مع الإحصاءات والجداول والرسوم البيانية فى شكل خرائط جغرافية تساهم فى تحديد مناطق الكثافة في تواجداتها. 5. حساب معدلات إمتصاص أنسجة الجسم لتلك المجالات الإشعاعية من خلال حساب معدل الامتصاص النوعي للقاطنين بالقرب من تلك المصادر. 6. مقارنة النتائج والقياسات بالتشريعات المحلية والأقليمية والدولية. 7. كتابة التوصيات المنبثقة من واقع النتائج التي تم الحصول عليها، وإستنباط أبحاث للنشر فى مجلات علمية دولية مصنفة.

 

رقم الدراسة: 43426005
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: ياسر محمد الجناحي
عنوان الدراسة: محاكاة دخول وخروج الزوار من المرافق العامة (دورات المياه) في مسجد النبوي الشريف
الملخص:
الغرض من هذا المشروع هو تقييم حركة الزوار داخل دورات المياه أثناء الوضع العادي والطوارئ باستخدام برمجيات محاكاة الحشود. ويمكن استخدام النتائج من المشروع للتطور المستقبلي , في ضوء التوسعة الجديدة للمسجد النبوي الشريف .

 

رقم الدراسة: 43413015
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: د. محمد عبدالله عثمان ادريس
عنوان الدراسة: دراسة لاحياء مسار الفتح التاريخي في مكة المكرمة
الملخص:
مكة المكرمة مهبط الوحي ومنطلق الرسالة الخالدة .. وهي تحوي العديد من الأماكن التاريخية التي يستشعر فيها الإنسان عظمة هذه الرسالة. ويعد فتح مكة من أهم غزوات الرسول "صلى الله عليه وسلم". ومن منطلق حرص حكومة المملكة العربية السعودية على المحافظة على مناطق التراث العمراني بتنميتها وتفعيلها، فإن مسار الفتح الذي سلكته فرقة الرسول "صلى الله عليه وسلم" في يوم فتح مكة يعد أهم مناطق التراث العمراني في مكة المكرمة، ومن الأماكن التي يجب إحياؤها وتهيئتها وتجهيزها. وتعتمد الدراسة في منهجيتها على الدراسات السابقة والمعلومات الميدانية إلى إحياء مسار الفتح بما يحقق الاستفادة منه في حفظ التراث الاسلامي، وتهيئة المواقع التي تحاكي السيرة النبوية في ضوء الشريعة الإسلامية، وتساهم في تأصيل مفردات التراث العمراني لمكة المكرمة. وذلك من خلال: تحديد موقع مسار الفتح على الطبيعة وربطه بالمخططات العامة، والتعرف على الوضع الراهن للمسار، ومدى تأثره بالتطوير العمراني، وحصر المواقع التاريخية على طول المسار والتعرف على وظائفها، ومراجعة التجارب السابقة في إحياء المسارات التاريخية وتصميم الفراغات العمرانية، وتقديم رؤى تطويرية للمسار بما يحقق إعادة تأهيله والاستفادة منه

 

رقم الدراسة: 43423010
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: بسام حسين حسن مشاط
عنوان الدراسة: دراسة امكانية استخدام الصناديق الضاغطه متعددة الطوابق بزيادة السعة التخزينية للنفايات بمشعر منى
الملخص:
يعتبر نظام التخزين المؤقت للنفايات في المخازن الأرضية والصناديق الضاغطة إحدى الاستراتيجيات الهامة لصعوبة نقل النفايات التي وضعتها أمانة العاصمة المقدسة في خطة أعمال نظافة مشعر منى وذلك نظرا المتولدة خارج مشعر منى أثناء فترة الذروة. يوجد بمشعر منى عدد 1025 صندوق ضاغط سعتها التخزينية تقدر بحوالي 6054 طن بالإضافة إلى عدد 131 مخزن أرض ي سعتها التخزينية تقدر بحوالي 6440 . ًطن تقريبا يتولد عن مشعر منى أنواع متعددة من النفايات الصلبة تقدر كمياتها بحوالي 20 ألف طن خلال أيام من يوم التروية ويوم العيد الذروة بدءا وأيام التشريق مما يعني أن الطاقة التخزينية للمخلفات في مشعر تشكل نسبة 62.5 ٪ فقط من كمية المخلفات المتولدة. يهدف مشروع الصناديق الضاغطة متعددة الطوابق إلى زيادة الطاقة التخزينية للنفايات بمشعر منى بطريقة غير تقليدية دون استقطاع أيّ مساحات إضافية لمواقع الصن اديق الحالية.

 

رقم الدراسة: 43422001
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: د. محمد عبدالله عثمان ادريس
عنوان الدراسة: دراسة لاحياء مسار الفتح الأعظم التاريخي في مكة المكرمة
الملخص:
مكة المكرمة مهبط الوحي ومنطلق الرسالة الخالدة .. وهي تحوي العديد من الأماكن التاريخية التي يستشعر فيها الإنسان عظمة هذه الرسالة. ويعد فتح مكة من أهم غزوات الرسول "صلى الله عليه وسلم". ومن منطلق حرص حكومة المملكة العربية السعودية على المحافظة على مناطق التراث العمراني بتنميتها وتفعيلها، فإن مسار الفتح الذي سلكته فرقة الرسول "صلى الله عليه وسلم" في يوم فتح مكة يعد أهم مناطق التراث العمراني في مكة المكرمة، ومن الأماكن التي يجب إحياؤها وتهيئتها وتجهيزها. وتعتمد الدراسة في منهجيتها على الدراسات السابقة والمعلومات الميدانية إلى إحياء مسار الفتح بما يحقق الاستفادة منه في حفظ التراث الاسلامي، وتهيئة المواقع التي تحاكي السيرة النبوية في ضوء الشريعة الإسلامية، وتساهم في تأصيل مفردات التراث العمراني لمكة المكرمة. وذلك من خلال: تحديد موقع مسار الفتح على الطبيعة وربطه بالمخططات العامة، والتعرف على الوضع الراهن للمسار، ومدى تأثره بالتطوير العمراني، وحصر المواقع التاريخية على طول المسار والتعرف على وظائفها، ومراجعة التجارب السابقة في إحياء المسارات التاريخية وتصميم الفراغات العمرانية، وتقديم رؤى تطويرية للمسار بما يحقق إعادة تأهيله والاستفادة منه

 

رقم الدراسة: 43422006
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: خالد عبدالرحمن عبدالله اسره
عنوان الدراسة: دراسة الحركة المرورية عند مواق مختارة بمكة المكرمة خلال الايام العادية
الملخص:
تم توجيه المعهد من قبل مقام أمارة منطقة مكة المكرمة بناء على طلب أمانة العاصمة المقدسة لدراسة محور طريق الخانسة في أوقات مختارة من موسمي رمضان والحج لأغراض تطوير الحركة المرورية وقياس المتغيرات المرورية فتم تحويل الدراسة للموسمين بدلا من الأيام العادية.

 

رقم الدراسة: 43422009
تاريخها: 1434
الباحث الرئيس: احمد البدوي طه عبدالمجيد
عنوان الدراسة: حركة المركبات والمشاة أثناء الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة عام 1434هـ
الملخص:
يقوم هذا البرنامج بحصر أعداد المركبات والمشاة على الطرق أثناء الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة مما يساعد على التعرف على الكثير من المشاكل والظواهر المتعلقة بالنفرة ومن ثم دراستها وتحليلها ليسهل الوصول إلى حركة ميسرة بإذن الله. كما يمكن من خلال هذا البرنامج تقدير إجمالى عدد الحجاج الذين يقفون بعرفات نظراً لأنه يأخذ فى الاعتبار حجاج الخارج والداخل معاً الذين يخرجون من عرفات.

 

رقم الدراسة: 43321001
تاريخها: 1433
الباحث الرئيس: السيد محمد السريتي‎
عنوان الدراسة: دراسة مقارنة لطلب الحجاج على الوجبات الجاهزة في مكة المكرمة والمدينة المنورة ( موسم حج 1433هـ )
الملخص:
تهدف هذه الدراسة بشكل عام إلى تحليل العوامل المؤثرة في طلب الحجاج على الوجبات الجاهزة فى مكة المكرمة والمدينة المنورة. ويتفرع من هذا الهدف الرئيسى عدة أهداف فرعية تتمثل فيما يلى: 1- تحديد أنواع وخصائص قطاع المطاعم فى مكة المكرمة والمدينة المنورة. 2- مرئيات الحجاج بشأن مدى جودة الوجبات الجاهزة التى تقدمها المطاعم فى مكة المكرمة والمدينة المنورة. 3- بيان هيكل الطلب على الوجبات الجاهزة. 4- تقدير دالة الطلب على الوجبات الجاهزة فى مكة المكرمة والمدينة المنورة. 5- التعرف على أهم الصعوبات أو المشاكل التى تواجه الحجاج عند طلبهم للوجبات الجاهزة. 6- تقديم بعض المقترحات لتحسين مواصفات الوجبات الجاهزة، والعمل على رفع كفاءة نشاط المطاعم، وتشجع على الاستثمار فيها، وتتيح المزيد من فرص العمل.

 

رقم الدراسة: 43313003
تاريخها: 1433
الباحث الرئيس: إبراهيم حسين احمد عبدالرحيم
عنوان الدراسة: تقييم اجراءات السلامة الصحية في المطاعم والمطابخ بمحطات طريق الحرمين الشريفين خلال شهر رمضان 1433 هـ
الملخص:
تهدف الدراسة إلى تقديم أطعمة صحية وصالحة للأستهلاك الآدمي الى جانب الوقاية من الأمراض التي تسببها الأغذية والحد من حدوث حالات التسمم الغذائي والحفاظ على الصحة العامة .

 

رقم الدراسة: 43323002
تاريخها: 1433
الباحث الرئيس: إبراهيم حسين احمد عبدالرحيم
عنوان الدراسة: رصد اسباب الذبح العشوائي لحيوانات الهدي والاضاحي بمكة المكرمة وايجاد الحلول لها
الملخص:
تهدف الدراسة إلى : 1- التعرف على أسباب توجه بعض الحجاج وأصحاب الأضاحي للذبح العشوائي. 2- تحديد المشاكل الفعلية للمجاز الحكومية والخاصة. 3- أيجاد الحلول العلمية والعملية لتفادي الظواهر السلبية من أجل القضاء التدريجي على عملية الذبح العشوائي للهدي والأضاحي بمكة المكرمة. 4- منع ذبح الهدي والأضاحي بالطرق التقليدية بمنى يوم النحر وفي أيام التشريق وذلك حفاظاً على صحة وسلامة حجاج بيت الله الحرام لتفادي انتقال الأمراض المشتركة من الحيوانات إلى الإنسان وتجنب انتشار الأوبنة علاوة على المحافظة على البيئة ومنع التلوث. 5- الإستفادة من الطرق والتقنيات الحديثة والخبرات العالمية لعلاج هذه الظاهرة.

 

رقم الدراسة: 43323009
تاريخها: 1433
الباحث الرئيس: إبراهيم حسين احمد عبدالرحيم
عنوان الدراسة: تاثير استيراد الحيوانات المجترة على وبائية مرض الحمى القلاعية بمكة المكرمة خلال موسمي الحج لعام 1433هـ
الملخص:
تهدف الدراسة إلى : 1- عمل مسح وبائي وفحص الحيوانات المستوردة للكشف الظاهري عن أعراض الحمى القلاعية. 2- التشخيص المخبري للحالات المشتبه فيها. 3- دراسة الإجراءات الحالية لإستيراد الحيوانات على وبائية مرض الحمى القلاعية بالعاصمة المقدسة. 4- رصد مصدر الحيوانات (الأبقار والأغنام) المريضة والتي دخلت المملكة بطرق غير رسمية. 5- وضع خطة استراتيجية للوقاية والسيطرة على مرض الحمى القلاعية في المستقبل.

 

رقم الدراسة: 43314001
تاريخها: 1433
الباحث الرئيس: أ.د محمود احمد الجمل
عنوان الدراسة: تصميم مؤشر ذكي لبيان الطواف حول الكعبة واظهار الاماكن والاقل كثافة في اوقات الذروة
الملخص:
In this research, the approach will be mainly focus on analyzing the human motion and determining the total number of human that enters or leaves the tawaf area. Figure(1.1) describes the general overview on the overall process of the proposed ap-proach. There are three major tasks, namely background model, human foreground detection and human tracking either entering or leaving the surveillance area. Most vision based counting of people starts with human detection which aims at segmenting regions corresponding to human from the rest of the image. Detection is a signi_cant issue in counting system as subsequent processes such as tracking and counting are greatly dependent on it. This process usually involves motion segmentation and object classi_cation. In this proposed approach, a background subtraction algorithm technique will be adopted for motion segmentation. The purpose of object classi_cation is to precisely extract the region corresponding to human from all moving blobs obtained by the motion segmentation methods. In our case, we can assume that the moving objects at the surveillance region are known to be human and so this object classi_cation process is not applicable in this case. Firstly, a background modelling is needed. A certain number of frames are to be loaded and an averaged of those frames will be taken as a background image using frame dierencing techniques with other subsequent frames. This in turn will be able to detect a foreground with human object. After having the foreground human detected, human tracking process is next in the chain as shown in Figure(1.1). Tracking is a particularly important issue in human counting since it serves as a means to prepare data for estimation and action recognition. In contrast to human detection, human tracking belongs to a higher-level computer vision problem. However, the tracking algorithms usually have considerable intersection with motion segmentation during processing.

 

رقم الدراسة: 43302001
تاريخها: 1433
الباحث الرئيس: احمد البدوي طه عبدالمجيد
عنوان الدراسة: دراسة الوضع المروري عند نقاط الفرز على مداخل مكة المكرمة خلال موسمي رمضان والحج
الملخص:
تهدف الدراسة إلى : 1- التعرف على حجم الطلب الحالي عند نقاط الفرز. 2- قياس أزمنة تأخر المركبات الناتجة من عملية الفرز في هذه النقاط. 3- قياس متوسط زمن الفرز للمركبة الواحدة. 4- وضع الحلول التى تكفل تقليص أزمنة التأخيرات عند نقطة الفرز.

 

رقم الدراسة: 43321014
تاريخها: 1433
الباحث الرئيس: أحمد أبو الفتوح الناقة
عنوان الدراسة: تقدير واختبار الإنفاق الكلي للحجاج القادمين من الخارج لموسم حج 1433هـ
الملخص:
تستهدف الدراسة تحقيق الأهداف التالية : [ا ] تقدير واختبار الإنفاق الكلي للحاج القادم من الخارج وتحليل خصائصه الكمية والكيفية وتحليل مدى تجانس مستوياته ودقة تقديره. [ب] تحليل الإنفاق الكلي للحاج إلى عناصره وتقدير الوزن النسبي لكل عنصر في الإنفاق الكلي للحاج. [ج] تقدير واختبار أثر الدخل الشهري للحاج على مستوى الإنفاق الكلي للحاج ، مع تقدير الميل الحدي للإنفاق على الحج والمرونة الدخلية للإنفاق على الحج . [د ] اختبار وتقدير اثر المتغيرات الكيفية مثل مجال العمل ومستوى التعليم ونوع وسيلة السفر ودرجتها علي إنفاق الحاج ، حيث يتم تقدير إنفاق الحاج في ظل كل مستوى من مستويات تلك المتغيرات .

 

رقم الدراسة: 43313001
تاريخها: 1433
الباحث الرئيس: أحمد محمد إهاب‎
عنوان الدراسة: الوضع الراهن لوجبات افطار الصائمين بمساجد مكة المكرمة خلال شهر رمضان 1433هـ
الملخص:
تهدف الدراسة إلى تحقيق الأهداف التالية: 1- التعرف على القيمة الغذائية لمكونات الوجبات الغذائية المقدمة للصائمين وتحديد مدى تكاملها أو توازنها طبقاً للأسس والمعايير العالمية المستخدمة في تخطيط الوجبات الغذائية. 2- تصميم إستمارة خاصة لجمع المعلومات المتعلقة بوجبة إفطار الصائمين المقدمة من المؤسسات والمبرات الخيرية المختلفة وتتضمن تحديد مصدر الوجبة, والمكونات الغذائية المختلفة التي تحتويها الوجبة, وشكل العبوة, ومعلومات أخرى عن الوجبة الغذائية. 3- كيفية تنظيم الاطعام الخيرى بمساجد مكة المكرمة. 4- إيصال الوجبات الى المستفيدين بافضل السبل. 5- المحافظة على النعمة من الامتهان و الاهدار.

 

رقم الدراسة: 43323008
تاريخها: 1433
الباحث الرئيس: أحمد محمد عشي
عنوان الدراسة: دراسة دور الاوراق المالية المتدوالة في نقل البكتيريا شديدة العدوى في مكة المكرمة أثناء موسم الحج لعام 1433 هـ
الملخص:
1-To estimate the possible potential role of contaminated paper currency in transmission of contagious pathogenic bacteria in Holly Makkah during the Hajj season. 2- To identify the most common pathogenic bacteria that could be transmitted by the contaminated paper currency. 3- To minimize and control the risk of transmission of pathogenic bacteria via contaminated paper currency by implementing various measures and legislations, and this after identification the exact pathogenic organisms causing environmental hazards.

 

رقم الدراسة: 43323007
تاريخها: 1433
الباحث الرئيس: أيمن أبو الفتوح جودة‎
عنوان الدراسة: الكشف عن متبقيات المبيدات وتقديرها في ماء الشرب ومياه زمزم بمكة المكرمة
الملخص:
تهدف الدراسة إلى : 1- تقييم سلامة مياه زمزم ومياه آبار الشرب بمنطقة مكة المكرمة من التلوث بمتبقيات المبيدات. 2- التوصل إلى طرق طيفية جديدة وحساسة وسريعة ورخيصة للكشف السريع والتقدير الدقيق لمتبقيات أنواع مختلفة من المبيدات في مياه الآبار بمنطقة مكة المكرمة ومياه زمزم. 3- الكشف عن متبقيات الملوثات في مياه الآبار النقية ومدى سلامتها من التلوث ووضع النظم الكفيلة بالمحافظة عليها بعيدة عن مصادر التلوث. 4- مقارنة نتائج الطرق الجديدة المقترحة لتقدير متبقيات المبيدات الموجودة فى عينات المياه قيد الدراسة بنتائج الطرق المعتمدة وتحديد مدى التوافق بين النتائج. 5- ومن أهداف البحث الرئيسية متابعة خصائص مياه زمزم ومياه الآبار بمنطقة مكة المكرمة بغرض احتمال وجود أي تلوث مباشر أو غير مباشر ناتج عن النشاط الإنساني المتزايد أو العوامل البيئية الأخرى.

 

رقم الدراسة: 43311005
تاريخها: 1433
الباحث الرئيس: بسام حسين حسن مشاط
عنوان الدراسة: قياس جودة الخدمة المقدمة من مشروع الملك عبدالله لسقيا زمزم خلال موسمي العمرة والحج 1433